الخميس، 25 نوفمبر، 2010

القران في القران الكريم\ القسم الثاني

تم القسم الاول ويليه القسم الثاني
بعون الله تعالى











في سورة الفرقان

بسم الله الرحمن الرحيم

تبارك الذي نزل على عبده الفرقان ليكون للعالمين نذيرا*)
الذي له ملك السموات والارض ولم يتخذ ولدا ولام يكن له شريك في الملك وخلق كل شيء فقدره تقديرا *)
سورة الفرقان الايات\ 1-2

الحمد لله \
تباركت نعم الله تعالى وفضائله على الناس اذانزل القرن الكريم على محمد صلى الله عليه وسلم ليكون للناس منذرا ومبشرا ينذرهم ويخوفهم من غضب الله تعالى ان عصوه ولم يتبعوا رسوله الكريم محمد صلى الله عليه وسلم ويخوفهم بجهنم تلك النار الازلية التي سوف تحرقهم والتي ستكون لهم مسكنا ابدا الابدين واعد لهم فيها انواع العذاب
فالله تعالى له ملكوت السموات والارض ( لم يلد ولم يولد ولم يكن له كفوا احد) لاشريك له في ملكه فهومتفرد بوحدانيته سبحانه وتعالى عما يشركون خلق كل شيء في الارض وفي السماء وما بينهما وماتحت الثرى وجعل لكل شيء قدرا بعظمته وقدرته التي لاحد لها ولاعلم بها الا لله الذي خلقها فقدر كل شيء فيها تقديرا ثابتا لايتغير الاباذنه تعالى ----


*******************

بسم الله الرحمن الرحيم


(وقال الذين كفروا ان هذا الا افك افتراه واعانه عليه قوم اخرون فقد جاؤا ظلما وزورا*
وقالوا اساطير الاولين اكتتبها فهي تملى عليه بكرة اصيلا *
قل انزله الذي يعلم السر في السموات والارض انه كان غفو را رحيما*)
سورة الفرقان الايات \ 4- 6

الحمد لله \ \
لما نزل القران الكريم بقوته وعظمته ومتانته اللغوية بهر علماء العرب وساداتهم ولما لم يستطيعوا ان ياءتوا بمثله او بسورة من مثله لم يكن امامهم وهم كفار قريش وعبدة الاصنام والاوثان الا ان قالوا هذا افك افتراه بل سحر جاء به محمد صلى الله عليه وسلم بل ربما اعانه عليه قوم اخرون استعان بهم وهذا هو الظلم الفاضح والقول الباطل والزور الكبير
ولم يكتفوا بذلك فقد قال بعضهم ان هذا لحكايات الاقدمين يمليها عليه الاخرون بعد تنقيحها وتمحيصها بكرة واصيلا هذه وغيرها كثير من الاتهامات الباطلة الكثيرة التي توجه بها الكافرون والمشركون الى الحبيب المصطفىمحمد صلى الله عليه وسلم يغية وضع العراقيل اما الدعوة المحمدية ورسالته العظيمة
الله سبحان وتعالى خيب كل امالهم ودحض كل افعالهم واعمالهم و احلامهم وسود وجوههم وكذبهم فقال تعالى
قل انزله الذي يعلم السر في السموات والارض )
وهو الله العلي العظيم ) رب السموات ورب الارض رب العالمين انزله بالحق رحمة بالانسان وغفرانا لهم وتجاوزا عن سيئاتهم ان هم امنوا بالله تعالى وبرسوله لاءنه سبحان وتعالى كتب على نفسه الرحمة وانه غفور رحيم

-----------------------------------------------------------


بسم الله الرحمن الرحيم

يوم يعض الظالم على يديه يقول ياليتني اتخذت مع الرسول سبيلا * )
ياويلتى ليتنني لم اتخذ فلانا خليلا *
لقد اضلني عن الذكر بعد اذ جاءني وكان الشيطان للانسان خذولا*
وقال الرسول يارب ان قومي اتخذوا هذا القران مهجورا *
وكذلك جعلنا لكل نبي عدوا من المجرمين وكفى بربك هاديا ونصيرا؟*
وقال الذين كفروا لولا نزل عليه القران جملة واحدة كذلك لنثبت به فؤادك ورتلناه ترتيلا *
ولا ياتونك بمثل الا جئناك بالحق واحسن تفسيرا *)
سورة الفرقان الايات 27\ 32
الحمد لله \

في يوم القيامة هذا اليوم العظيم يوم يعض الظالم به على
يديه وهو يقول ويردد في قرارة نفسه ليتني اطعت الله تعالى واتبعت الرسول وسرت في طريق الحق والصلاح ولم اتخذ طريقا اخر غيره ولاصحبة فلان وفلان من الذين اتخذتهم اخلاء لي في الحياة الدنيا فساقوه في طرق الكفر والعصيان والذل والهوان طريق الشر والابتعاد عن الله تعالى وتلاوة القران الكريم
وقد ناجى الرسول صلى الله عليه وسلم ربه بقوله
( يارب ان قومي اتخذوا هذا القران مهجورا)
والمقصود به جماعة المشركين والكافرين وقد وسمهم الله تعالى بالمجرمين وهم اشبه بغيرهم من المجرمين على مدى العصور والدهور ممن لم يؤمنوا بالانبياء والرسل من الامم الغابرة وفاتهم ان يعلموا ان الهادي هو الله تعالى والناصر هوالله تعالى
وهؤلاء قالوا للرسول الكريم محمد صلى الله عليه وسلم لماذا لم ينزل الله عليك القران جملة واحدة لنراه بام اعيينا فهذا الذي بين يديك انما هو سحرافتعلته او شعر شعرته بين الحين والاخر فلم يؤمنوا به
وان هذا الامر هين وسهل على الله تعالى الا انه انزل متواترا ليثبت به قلب رسول الله صلى الاله عليه وسلم ويتدبره اية اية هوومن اتبعه من المؤمنين من اصحابه ومن جاء بعدهم فيثبت في قلوبهم وينطبع بها فالله تعالى انزله عن طريق الوحي منجما ليثبت به قلبه الشريف وافئدة المؤمنين وليتريثوا في مدراسته وتدبر اياته الكريمة وقراءته بهدوء وبدون مشقة فالله تعالى هو الذي انزل الكتاب العظيم وهو الحق المبين منه وقد احسن احكامه وبيانه للناس جميعا وتفسيره للمؤمنين من المسلمين

***********************************


بسم الله الرحمن الرحيم

والذين اذا ذكروا بايات ربهم لم يخروا عليها صما وعميانا *))

سورة الفرقان الاية\73
الحمد لله \
ذلك من اخلاق المؤمنين الذين اذا ذكروا بايات الله تعالى ودلائل عظمته وبراهين قدرته في اياته المنزلة في القران الكريم على الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم لن ينكبوا عليها انكباب الجهلة وانكباب الاكلة الجياع على قصعهم يلتهمون مافيها من غير وعي ولا تدبر
انما المؤمنون الصادقوا الايمان ينكبون عليها يتدارسونها ويتدبرون مافيها وماهي احكامها في معناها ظاهرا وباطنا او قل تفسيرا وتاءويلا ويلتزمون حدود ما امرالله تعالى بها فهم قلوبهم مفتحة لها وافكارهم منورة بها ونفوسهم عاشقة لها وافئدتهم حافظة لها وصدورهم تسعها فيزدادون ايمانا على ايمانهم ويقينا فوق يقينهم بها
فهم كل منهم سميع لها بصير بها ذلك مما انعم الله تعالى عليهم من نعمة الايمان
***************************************




في سورة الشعراء

بسم الله الرحمن الرحيم

( طسم* تلك ايات الكتاب المبين *
لعلك باخع نفسك الا يكونوا مؤمنين*
* ان نشا ننزل عليهم اية فضلت اعناقهم لها خاضعين
وما ياءتيهم من ذكر من الرحمن محدث الا مانوا عنه معرضين *)

سورة الشعراء الايات 1-5
'
الحمد لله \

ط س م تلك حروف المعجم او من الحروف العربية التي نزل بها القران الكريم متحديا العرب وفصحائهم وبلغائهم ان ياتوا بمثل هذا القران العظيم تنسيقا وحكمة واسلوبا وبلاغة وبيانا وتلك دلائل اعجاز القران الكريم الذي بينه الله تعالى للناس وجعله نورا ساطعا ينير دروب ومسالك المهتدين
وفي( لعلك باخع نفسك) تانيب بعتب من الله تعالى لرسوله الكريم محمد صلى الله عليه وسلم على ما يعتمل في نفسه وما يكظم فيها من اسى وحسرة على قومه الذين لم يؤمنوا به شديدة مؤلمة وقاسية موجعة لنفسه الشريفة خوفا عليهم من عقاب الله تعالى لهم فالامر كله لله ان شاء جعلهم مؤمنين اذ ينزل عليهم الله تعالى اية من ايات ودلائل ايمانه او قوته وجبروته ببراهين عظيمة لم ياءلفوها من قبل بل ستضل اعناقهم فيها خاضعة وتتيه افكارهم بحيث يبقون مطاطئين رؤوسهم لها خاضعين
ان هؤلاء كغيرهم من الناس ماياءتيهم من امر جديد او حال طارف محدث الا اعلنوا اعراضهم عنه ومحاربتهم له دون علم منهم او فهم له ولو كان فيه خيرهم ومنعتهم وصلاح نفوسهم وقلوبهم الميتة
انهم جبلت نفوسهم على ذلك فهم عن الحق معرضون
-------------------------------------------


بسم الله الرحمن الرحيم


(وانه تنزيل رب العالمين نزل به الروح الامين* *
على قلبك لتكون من المنذرين **
بلسان عربي مبين *
وانه في زبر الاولين *
او لم يكن له اية ان يعلمه علماء بني اسرائيل *
ولو نزلناه على بعض الاعجميين *
فقراه عليهم ما كانوا به مؤمنين *
كذلك نسلكه في قلوب المجرمين *

(* لايؤمنون به حتى يروا العذاب الاليم*
109-101 سورة الشعراء الايات

الحمد لله \

يؤكد الله سبحانه وتعالى ان القران الكريم منزل من عنده تعالى
امر الله تعالى جبريل الامين عليه السلام لينزله على قلب الحبيب المصطفى محمد صلى الله عليه وسلم بامر الله تعالى ومنته على البشر ليهدي قلوبهم
جميعا الى الايمان بالله تعالى وينذر الذين لايؤمنون به
بالعقاب والويل والثبور .
انزله تعالى باللغة العربية لغة محمد صلى الله عليه وسلم أي بلغتهم ليفهموه وانه كذلك منذ الازل ومن علامات ودلالات صدقه في نزوله علم اليهود اوبني اسرائيل به اذ انه مذكور في توراتهم وموصوف بها ولكن الله تعالى لعنهم لاءنهم اعموا عيونهم وتعاموا عن الحق المبين وصموا اذانهم ونكروا نزوله رغم ايقانهم انه الحق من ربهم ولو انزل الله تعالى القران الكريم بلغة غير عربية او انزله على غير عربي لما فهموه ولما امنوا به بل انزله باللغة العربية لغة الاباءوالاجداد ليتدبوا اياته وتطمئن اليه قلوبهم وافئدتهم
لكن قلوب المجرمين من الكافرين والمشركين لا تؤمن به ولا يقتنعون بنزوله من الله تعالى الا بالقوة والعذاب الشديد وسيكون مصيرهم المحتوم - العذاب الشديد فهم في جهنم خالدون تلفح وجوههم النار وهم فيها كالحون


---------------------------------------------------------



بسم الله الرحمن الرحيم


وما تنزلت به الشياطين وما ينبغي لهم وما يستطيعون * )
انهم عن السمع لمعزولون *)
سورة الشعراء الايات\
الحمد لله \

القران الكريم حفظه الله تعالى من شر شياطين الانس والجن حفظه من البشر اذ انزله على قلب الحبيب المصطفى محمد صلى الله عليه وسلم فحفظه وامر المؤمنين الذين اخلصوا ايمانهم بحفظه وتقديسه على مر الاجيال الدهور والعصور
وحفظه الله تعالى من الجن والشياطين حيث لم يتنزل عليهم وما تنزلت به الشياطين اذ انه انزله روح القدس – الملك جبريل - عليه السلام من الله تعالى الى قلب الحبيب المصطفى صلىالله عليه وسلم وتنزه الاقران الكريم ان يقربه الشياطين وانهم لايستطيعون سمعه او تلاوته لاءن الله تعالى حرمه عايهم فابعدهم عنه وعزلهم فهم في غيهم يعمهون

********************************


-


في سورة النمل


بسم الله الرحمن الرحيم

طس تلك ايات القران وكتاب مبين *)
* هدى وبشرى للمؤمنين
وهم بالاخرةهم يوقنون *) الذين يقيمون الصلاة ويؤتون الزكاة

سورة النمل الايات 1-3

الحمد لله \

ط س من حروف الهجاء العربية التي انزل القران الكريم بها فكان عظيما ونورا مبينا وهاديا وبشيرا وبشرى للمؤمنين انار قلوبهم ونفوسهم وبين لهم واضح الطريق فالتزموه فساروا على المنهج القويم اذ اقاموا الصلاة فروضها ونوافلها فخشعت قلوبهم واطمانت بذكر الله تعالى وحكمه واتوا الزكاة بحيث اخرجوا جزءا من اموالهم على فقراء وضعاف الناس من المؤمنين وهو جزء مقسوم بامرالله تعالى ان يخرج من اموال الا غنياء ويرد على الفقراء
فهؤلاء ايقنت نفوسهم وافكارهم ومتلاءت قلوبهم حتى الشغاف بالايمان بالله تعالى بان لهم معادا في الاخرة وان الله يحاسب المرء على عمله فيها فهم بالاخرة هم يوقنون ويؤمنون وبفضل الله تعالى يتحدثون وبنعمته يرفلون في جنات النعيم

--------------------------------------------------------------


بسم الله الرحمن الرحيم


وانك لتلقى القران من لدن حكيم عليم))
سورة النمل الاية\ 6

الحمد لله

خطاب من الله تعالى الى رسوله الكريم محمد صلى الله عليه وسلم يؤكد فيه ان القران الكريم الذي انزله فيه جبريل عليه السلام اليه انما هو من عند الله تعالى وبامر منه فانه هو الحكيم العليم السابق حكمه وعظمته قدرته وقوة علمه وغزارته وسعته اذ يعلم مافي السموات والارض وما بينهما وما تحت الثرى ( وكل شيء عنده علمه وبمقدار عالم الغيب والشهادة) الحكيم العليم


--------------------------------------------------


بسم الله الرحمن الرحيم

(ان هذا القران يقص على بني اسرائيل اكثر الذي هم فيه يختلفون * وانه لهدى ورحمة للمؤمنين * ان ربك يقضي بينهم بحكمه وهو العزيز العليم *)

سورة النمل الايات \75\77

\ الحمد لله

بنو اسرائيل اعلنواعداءهم للقران الكريم بنكرانه ومعاداتهم للرسول الكريم محمد صلى الله عليه وسلم منذ البدء
رغم ان القران الكريم بين لهم فيه اغلب الامور التي اختلفوا فيها
اذ انه جاء مؤكدا لما جاء في التوراة ومصدقا به ومهيمنا عليه
ان القران الكريم نزل هداية ورحمة للمؤمنين الذين امنوا بما نزل على محمد ( وهو الحق من ربهم) وانه سبحانه وتعالى الحكم العدل بين الناس في الدنيا والاخرة يحكم بما امر وهو خير الحاكين فالله تعالى صاحب العزة والعظمة والجلالة علام الغيوب ذو العلم العليم


-----------------------------------------------------------------


بسم الله الرحمن الرحيم


(انما امرت ان اعبد رب هذه البلدة الذي حرمها وله كل شيء وامرت ان اكون من المسلمين * وان اتلو القران فمن اهتدى فانما يهتدي لنفسه ومن ضل فقل انما انا من المنذرين * وقل الحمد لله سيريكم اياته فتعرفونها وما ربك بغافل عما تعملون *)

سورة النمل الايات 91\93

الحمد لله \

الله الله هكذا سبحانه وتعالى يبين اياته لرسوله الكريم محمد صلى الله عليه وسلم وللمؤمنين من بعده وعلى يديه ويهديه ويعلمه الكتاب والحكمة
فقد امر الله تعالى رسوله الكريم ان يببين للناس ان الله امره ان يعبد رب هذه البلدة والمقصود بها مكة المكرمة ورب هذه البلدة هو هو رب كل العالمين وكل الخلق انطلاقا من ان الكعبة المشرفة في مكة نصبوا فيها الاوثان والاصنام التي كانوا يعبدونها انذاك
قبل الاسلام بحيث يوجد فيها لكل قبيلة من القبائل العربية المحيطة بها صنم معين يعبدونه
وعندما تفهم العرب ان الله تعالى هو رب هذه البلدة بما فيها الكعبة المشرفة فهم واصنامهم اذن جزء من هذه البلدة فهواذن ربهم وربها ورب كل شيء
وقد شرفها الله تعالى وفضلها وجعل فيها البيت الحرام وامر نبيه الحبيب المصطفى محمد صلى الله عليه وسلم بعبادته والاعلان للناس انه هو اول المؤمنين وان كل شيء في هذه الحياة وفي غيرها هو لله تعالى ولا معبود سواه
و امره الله تعالى ان يتلو القران الكريم ويحض على تلاوته ويقول لهم من اهتدى وعمل صالحا فانما يهتدي لنفسه ويملأ قلبه بالايمان ويجعله من المؤمنين الامنين ومن ضل فانما يظل على الكفر فقد فقد طريقه وتاه في محالك الضلال والحرمان وانه صلى الله عليه وسلم منذر لهم من عذاب وسخط الله تعالى عليهم ان لم يؤمنوا به
ثم تاتي الاية الاخرى في امر الرسول الكريم بالحمد والثناء على الله تعالى الذي ينزل اياته المباركة وبراهينه الواضحة للناس فيعرفونها ويؤمنون بها او لا يؤمنون
والله تعالىواسع عليم يعلم كل عمل يعملونه وكل صغيرة وكبيرة في هذا العالم والكون الواسع الاطراف وما وراءه وما هو بغافل عما يعملون


----------------------------------------------------------------









في سورة القصص

بسم الله الرحمن الرحيم


(طسم* تلك ايات الكتاب المبين * نتلو عليك من انباء موسى وفرعون بالحق لقوم يؤمنون*)
القصص الايات 1-3

الحمد لله \

طسم من حروف اللغة العربية التي نزل فيها القران الكريم ومنها تكونت اياته وتحدى الله تعالى بها اكابر زعماءاللغة العربية وفطاحلها ومدعي النبوة الكاذبة مثل مسيلمة الكذاب وسجاح بني تميم ان ياتوا بسورة من مثله فنكصوا
وقد نزل القران الكريم وفي اياته نور مبين ينور دروب المهتدين ويهديهم الى الصراط المستقيم وفيه تبيان لهم ولغيرهم ان كل ما في الدنيا والاخرة منعظيم صنع الله تعالى ومنها تلك العبر والامثال والقصص والعظات التي وردت فيه وبالاخص قصة موسى عليه السلام مع الطاغية فرعون ملك مصر حيث زادت المؤمنين ايمانا بربهم وهداية وتمسكا في دينهم القويم وعبره لكل ظالم وطاغية في العالمين



------------------------------------------

بسم الله الرحمن الرحيم


( فلما جاءهم الحق من عندنا قالوا لولا اوتي مثل ما اوتي موسى اولوا يكفروا بما اوتي موسى من قبل قالوا سحران تظاهرا وقالوا انا بكل كافرون * قل فاتوا بكتاب من عند الله اهدى منهما اتبعه ان كنتم صادقين * فان لم يستجيبوا لك فاعلم انما يتبعون اهواءهم ومن اضل ممن اتبع هواه بغير هدى من الله ان الله لايهدي القوم الظالمين * ولقد وصلنا لهم القول لعلهم يتذكرون * الذين اتيناهم الكتاب من قبله هم به يؤمنون * واذا يتلى عليهم قالوا امنا به انه الحق من ربنا انا كنا من قبله مسلمين * اولئك يؤتون اجرهم مرتين بما صبروا ويدرئون بالحسنة السيئة ومما رزقناهم ينفقون * واذا سمعوا اللغواعرضوا عنه وقالوا لنا اعمالنا ولكم اعمالكم سلام عليكم لانبتغي الجاهلين )

سورة القصص الايات 48- 55
الحمد لله \

اعلن الكفار والمشركون من قريش عداءهم للاسلام وللحبيب المصطفى منذ بدء الدعوة المحمدية برسالته صلى الله عليه وسلم وحاربوه بكل الوسائل والطرق ومنها ماجاء في هذه الاية الشريفة فلما جاءهم الحق وهو ا لقران الكريم المنزل على رسوله لمصطفىمحمد صلىالله عليه وسلم –( قالوا لولا اوتي مثلما اوتي موسى) عليه السلام– وهو نزول التوراة والعلامات والبراهين الاخرى مثل العصا واليد البيضاء والقمل والضفادع وما اليها من الايات التي نزلت بحق بني اسرائيل ولكن المشركين والكافرين من قريش لم يؤمنوا برسالة محمد صلى الله عليه وسلم كما لم يؤمن قوم فرعون بموسى عليه السلام من قبل هذا
فالكافرون هم الكافرون في كل زمان ومكان فقد قالوا انهما لساحران وانا بكل منهما وما جاؤوا به لكافرون وقد بين الله تعالى لرسوله الكريم محمد صلى الله عليه وسلم كيف يرد عليهم ردا حاسما قاطعا ساحقا – فاءتوا بكتاب مثله بلاغة وقوة سبكا واسلوبا وعلما و بيانا وهداية اتبعه ان كان كذلك وانى لهم هذا اذ انهم لايستطيعون ان ياتوا بسورة من مثله فكيف ياتون بمثل القران
الكريم كله كتاب الله تعالى عند ذلك ارتدوا على ادبا رهم او نكسوا على رؤوسهم وفي تعبير اخر على اعقابهم خاسرين وضل عنهم ما كانوا يدعون ان الله تعالى لايهدي القوم الضالين اوالتائهين وهم القوم الظالمين
فقد تبينت لهم كل الامور ونزل القران الكريم مصدقا للتوراة والانجيل فالذين امنوا بالتوراة والانجيل من اليهود والنصارى ولم يحرفوها فقد اهتدوا فاذا قرىء عليهم القران الكريم قالوا امنا به وبالذي من قبله من التوراة والانجيل وامنوا بنبوة سيدنا محمد صلى الله عليه فانهم مسلمون لرب العالمين والذين حرفوها و لم يؤمنوا بما جاء به الحبيب المصطفى محمد صلى الله عليه وسلم

فالذين امنوا يجزيهم الله تعالى ا جرهم مرتين مرة على ايمانهم بالله تعالى بالكتب المنزلة عليهم قبل نزول القران الكريم ومرة اخرى لايما نهم بما نزل بالقران وبرسالة الحبيب المصطفى محمد صلى الله عليه وسلم فيمحي الله تعالى سيئاتهم ويؤتيهم اجورهم مرتين جزاء ايمانهم فهولاء هم اصحاب الجنة
فالمؤمنون من صفاته انهم اذا سمعوا لغوالحديث اوالكلام في غير الايمان اوالكلام غير النافع اعرضوا عنه واذا سالهم المتحدثون بهذا الكلام عن سبب ذلك اجابوهم لما اعمالنا الخاصة بنا ولكم اعمالكم فاننا امنا بربنا ونطمع ان يغفر الله تعالى لنا سيئاتنا وما اكتسباه في جلوسنا معكم اننا لانبتغي في اعمالنا الذين يجهلون الايمان ولايؤمنون برسالة محمد صلى الله عليه وسلم
اي لانبتغي الجاهلين


----------------------------------------------------


بسم الله الرحمن الرحيم

(ان الذي فرض عليك القران لرادك الى معاد قل ربي اعلم من جاء بالهدى ومن هو في ضلال مبين * وما كنت ترجو ا ن يلقى اليك الكتاب الا رحمة من ربك فلا تكونن ظهيرا للكافرين * ولا يصدنك عن ايات الله بعد ان انزلت اليك وادعو الى ربك ولا تكونن من المشركين * ولا تدعو مع الله الاها اخر لا اله الا هو كل شيء هالك الا وجهه له الحكم واليه ترجعون*
سورة القصص الايات \ 85-88

الحمد لله \

يارسول الله ان الله تعالى الذي فرض عليك هذا القران العظيم وفرض عليك وعلى المؤمنين تلاوته ليوءكد رجوعك الى مكة المكرمة البلد الامين التي اخرجوك منها الكافرون والمشركون بالقوة والاكراه ستعود اليها منتصرا عند ذلك قل لهم ان ربي اعلم بمن اهتدى منكم واتبع الايمان واعلم بكل من ضل سواء السبيل وظل يسدر في ضلاله الحالك وكنت طيبا معهم اذ ماكنت ترجوا ان ينزل عليك القران الكريم الا لهد ا يتهم ورحمة لهم – وذلك خلق الرسول الكريم صلىالله عليه وسلم ونفسه الطيبة الرحيمة وما يعتمل فيها من حب لقومه -فلا تكن ميالا اليهم فيطمعون بك لرأفتك بهم ووحد الله تعالى فانه لا اله الا هو وحده لا شريك له له الملك وله الحمد في الدنيا والاخرة وهو على كل شيء قدير مالك الملك كل شيء هالك وزائل الا وجهه سبحانه وتعالى باق بقاء الابد وخالد الخلود الابدي يحكم بين عباده بالحق وكلهم جميعا وما لهم وما عليهم وما عندهم وما حولهم ملكه و راجعون اليه ( وكلهم اتيه يوم القيامة فردا )سبحان وتعالى عما يشركون













-
في سورة العنكبوت

بسم الله الرحمن الرحيم

(اتل ما اوحي اليك من الكتاب واقم الصلاة ان الصلاة تنهى الفحشاء والمنكر ولذكر الله اكبر والله يعلم ما تصنعون *)
العنكبوت الاية 45

الحمد لله \
خطاب الى رسول الله تعالى = يامحمد يارسول الله اتل ما اوحي اليك من الكتاب – هكذا يامر الله الحبيب المصطفى محمد صلى الله عليه وسلم وامره الى رسوله امر الى المسلمين جميعا فقد امره في تلاوة القران الكريم وقد من الله تعالى على عباده اذ جعل في تلاوة القران الكريم – كما جاء على لسان الحبيب المصطفى محمد صلى الله عليه وسلم – بكل حرف حسنة والحسنة بعشر امثالها كما جاء في القران الكريم ثم امرهم باقامة الصلاة فروضها ونوافلها على الوجه لذي بينه سبحانه وتعالى لرسوله الكريم وللمسلمين جميعا –راجع مقالتي اوقات الصلاة في القران الكريم المنشورة على موقعي اسلام سفلايزيشن - لانها تنهى عن الفحشاء والمتكر بدءا من الكلام في القول وانتهاء بالعمل مثل الزنا الذي هو اكبر علامة للفحشاء والمنكر وهو كل عمل خارج عن جادة الطريق ومسالك الايمان في القول والعمل واكبرهذه الاعمال الاشراك بالله تعالى
اما ذكرالله تعالى فهواكبر من كل العبادات وحتى من الصلاة ذاتها التي جعلها الله تعالى قرة عين حبيبه المصطفى وقد بين الحبيب المصطفى محمد صلى الله علبيه وسلم كيفية ذكرالله تعالى وكذلك بينها العلماء االافذاذ من بعده وخصت بما يلي قولا وايمانا – ( سبحا ن الله والحمد لله والشكر لله ولا اله الاالله ولا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم) – تقديما او تاخيرا في القول ان الله تعالى على علم بما يفعله كل امرئ سرا اوجهرا فهو ( خبير بما
كا نوا يعملون


--------------------------------------------------------------



بسم الله الرحمن الرحيم


( ولاتجادلوا اهل الكتاب الا بالتي هي احسن الا الذين ظلموا منهم وقولوا امنا بالذي انزل الينا وانزل اليكم والهنا والهكم واحد ونحن له مسلمون* وكذلك انزلنا اليك الكتاب فالذين اتيناهم الكتاب يؤمنون به ومن هؤلاء من يؤمن به وما يجحد باياتنا الا الكافرون * وما كنت تتلو من كتاب ولا تخطه بيمينك اذا لارتاب المبطلون * بل هو ايات بينات في صدور الذين اوتوا العلم وما يجحد باياتنا الا الظالمون * وقالوا لولا انزل عليه ايات من ربه قل انما الايات عند الله وانما انا نذير مبين * اولم يكفهم انا انزلنا عليك الكتاب يتلى عليهم ان في ذلك لرحمة وذكرى لقوم يؤمنون *)

العنكبوت الابات 46- 51

الحمد لله \
امر الله تعالى نبيه الكريم محمد صلى الله عليه وسلم والمسلمين ان لا يجادلوا اليهود والنصارى الا بالقول الحسن لعلهم يتعضون ويؤمنون بالله ورسوله وان يقول المسلمون لهم انهم امنوا بالله تعالى وما انزل على رسوله في القران الكريم وما انزل الى عيسى وموسى عليهما السلام في التوراة والانجيل فالمسلمون يؤمنون بالله تعالى فكل منهم امن بالله ورسله وبالكتب المنزله من عنده على رسله الها واحدا في العالمين
امن به ووحده اليهود والنصارى قبل تحريف كتبهم - فلما حرفوها غضب الله تعالى عليهم- كما امن به المسلمون ربا واحدا في العالمين الكل به مسلمون
فالله تعالى انزل القران الكريم كما انزل التوراة والانجيل فالمؤمنون يؤمنون به والملحدون وذووا المارب الاخرى يجحدونه لذا وصفهم بالكافرين واخرجهم من رحمته الواسعة خلاف الذين امنوا به فقد جعل سبحانه وتعالى اجرهم مضاعفا واتاهم اجرهم مرتين
الرسول الكريم محمد صلى الله عليه وسلم كان اميا لايقرا ولا يكتب والمشركون واليهود والنصارى يعلمون بذلك ولو كان يقرا ويكتب لازدادوا ريبة منه وقالوا انما كتبه بيديه
بل القران الكريم ايات بينات انزلها الله تعالى على رسوله محمد صلى الله عليه وسلم بواسطة الوحي اوحيت اليه فعلمها امته فثبتت في قلوب المؤمنين وما يجحد بها الا الظالمون الذين ظلموا انفسهم اولا والمؤمنين بعد ذلك
واذا سال المشركون والكفار عن نزول الايات وكيفيتها فانها محفوظة عند الله تعالى ينزلها كيف يشاء وما الرسول الكريم محمد صلى الله عليه وسلم الا نذير ينذر بها الكافرين والمشركين وما اليهم من عذاب اليم وبشير يبشربها المؤمنين الذين يعملون الصالحات النعيم المقيم يوم القيامة
افلا يعلمون ويكفيهم ذلك ان الله تعالى انزل القران الكريم الى الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم واياته الشريفة تتلى عليهم فتطمئن به قلوبهم كونها نزلت رحمة وهدى لنفوسهم وقلوبهم وذكرى لهم .






********************************














في سورة الروم
بسم الله الرحمن الرحيم


( ولقد ضربنا للناس في هذا القران من كل مثل ولئن جئتهم باية ليقولن الذين كفروا ان انتم الا مبطلون * كذلك يطبع الله على قلوب الذين لايعلمون * فاصبر ان وعد الله حق ولا يستخفنك الذين لايوقنون *)
سورة الروم 58- 60

الحمد لله \
لقد ضرب الله تعالى للناس في القران الكريم الامثال الكثيرة في كل حالة وزمن وعبرة ومعنى الا ان الكافرين مهما جئتهم - والخطاب موجه الى الرسول الحبيب محمد صلى الله عليه وسلم - باية او ضرب لهم مثل فانهم لايؤمنون وفلا تسمع لقولهم ان قالوا انكم على باطل فقل بل هو الحق من الله تعالى وما هم الا على الباطل لاءنهم لايفهمون شيئا ولا يعقلون
ولا يعلمون
فالله تعالى قد طبع على قلوبهم فران زيغ عليها فقست وهذا ما وعدهم الله تعالى به
النار مثواهم وبئس المصير فاصبر ايها النبي على اذاهم ولا تسمع لقولهم كانهم خشب مسندة فلا تهتم بهم ولا يستخفنك هؤلاء فانهم لايقين لهم ولا اعتقاد ولا ايمان واتنه يوم القيامة حصب جهنم هم غيها خالدون

----------------------------------





في سورة لقمان

بسم الله الاحمن الرحيم



( الم * تلك ايات الكتاب الحكيم * هدى ورحمة للمحسنين * الذين يقيمون الصلاة ويؤتون الزكاة وهم بالاخرة يوقنون * اولئك على هدى من ربهم واؤلئك هم المفلحون * ومن الناس من يشتري لهو الحديث ليضل عن سبيل الله بغير علم ويتخذها هزوا اولائك لهم عذاب مهين * واذا تتلى عليه اياتنا ولى مستكبرا كان لم يسمعها كان في اذنيه وقرا فبشره بعذاب اليم*)
سورة لقمان الايات 1-7

الحمد لله \ الم من حروف الهجاء وايات الكتاب الحكيم هي ايات القران الكريم الذي انزله الله تعالى هدى ورحمة للمؤمنين او المحسنين وهم الذين يقيمون الصلاة في اوقاتهم وبخشوع لله تعالى ويعطون الزكاة فيخرجونها من خالص مالهم وبقدرها المحدد وزياة ويؤمنون بالغيب او بالاخرة وما بعد الموت وهم الذين هداهم الله تعالى بهديه وجعلهم من اصحاب الجنة بفلاح اعمالهم وصلاحها وكثرة حسناتهم
هناك فريق اخر من الناس هم الذين اضلهم الله تعالى هم الذين اذا تتلى عليهم الايات المباركة فيتخذونها هزوا ويتلذذن في التهكم والسخرية منها فهؤلاء في عذاب اليم ومهين ومنهم من لا يعتبه بسماعها فاذا سمع ايات الله تعالى تتلى عليه انهزم شاردا لعدم رغبته السماع استكبارا وانفة في نفسه لكي لايسمعها فهو كالا صم الذي لايسمع ما يتكلم الناس حوله وهؤلاء ايضا في نار جهنم لهم فيها عذاب اليم وشديد






بسم الله الرحمن الرحيم


(واذا قيل لهم اتبعوا ما انزل الله قالوا بل نتبع ما وجدنا عليه اباءنا اولو كان الشيطان يدعوهم الى عذاب السير* ومن يسلم وجهه الى الله وهو محسن فقد استمسك بالعروة الوثقى والى
الله عاقبة الامور*)
سورة لقمان الايات 21و22

الحمد لله \
هؤلاء المعاندون الكافرون والمشركون اذا دعوتهم الى اتباع القران الكريم واياته العظيمة ولوا على ادبارهم مستكبرين وقالوا نحن على دين ابائنا واجدادنا وانا بهم مقتدون وعلى ديانتهم محافظون وطائعون وعلى اثارهم سائرون رغم علمهم ان عمل هؤلاء الكافرين من عمل الشيطان وان في الاخرة لهم عذاب اليم
اما المؤمنون الذين اسلموا امورهم الى الله تعالى واحسنوا اعمالهم والتزموا باداب الاسلام وما جاء به الرسول الكريم محمد صلى الله عليه وسلم فله الجزاء الاوفى في الحياة الاخرة وبعد يوم القيامة ولهم جنا ت النعيم
وكل الامور مرجعها الى الله تعالى العلي العظيم ليجزي الناس بما عملوا خيرا فخير وشرا فشر



--------------------------------------------















في سورة السجدة


بسم الله الرحمن الرحيم


( الم * تنزيل الكتاب لاريب فيه من رب العالمين * ام يقولون افتراه بل هو الحق من ربك لتنذر قوما ما اتاهم من نذير من قبلك لعلهم يهتدون *)
سورة السجدة الايات 1-3

الحمد لله \

الم من الحروف التي ابتدات بها السور القرانية وقد ذكرناها كثيرا في كتابنا هذا ( القران في القران الكريم) وكتابنا الذي قبله( اصحاب الجنة في القران الكطريم ) فالقران الكريم انزله الله تعالى بفضله - وهو رب العالمين- الى محمد المصطفى صلى الله عليه وسلم ليكون للناس بشيرا ونذيرا لاريب فيه ولا شك فيه كامل من كل الوجوه والاطراف شامل الحياة الدنيا والحياة الاخرة وهو الحق المصدق من الله تعالى انزله الى الحبيب المصطفى محمد صلى الله عليه وسلم لينذر قريش ومن حولها من الذين لم يرسل الله تعالى اليهم رسولا من قبل لهدايتهم ولعلهم يؤمنون بالله تعالى ولكي لاتكون لهم حجة بعد الرسل اذ ارسله اليهم ليبين لهم الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم ان الله تعالى بين لهم الطريق السوي في القران الكريم وقد نزله تعالى لهدايتهم وهداية جميع البشر





بسم الله الرحمن الرحيم


( انما يؤمن باياتنا الذين اذا ذكروا بها خروا سجدا وسبحوا بحمد ربهم وهم لايستكبرون * تتجافى جنوبهم عن المضاجع يدعون ربهم خوفا وطما ومما رزقناهم بنفقون * فلا تعلم نفس ما اخفي لهم من قرة اعين جزاءا بما كانوا يعملون *)

سورة السجدة الايات 15\17

الحمد لله \

خص الله تعالى المؤمنين بصفة عظيمة لتكون دليل الايمان و العلم والعرفان وهي انهم اذا سمعوا ايات الله تتلى عليهم سجدوا لله تعبدا وخشوعا وتعظيما وخشية له ومنه وسبحوا بحمد ربهم وكيفية التسبيح \ سبحان الله سبحان الله سبحان الله والحمد لله الحمد لله الحمد لله - وهم لايستكبرون عن عبادته ولا يستحسرون واذا توجهوا الى مضاجعهم للراحة والنوم شعروا بالاطمئنان واحسوا ان نفوسهم معلقة بحب الله تعالى فيهجرون افرشتهم ومضاجعهم ويقومون الى عبادتهم له في صلاة و تهجد في جوف الليل في خشية من الله تعالى وطمعا في ثوابه وطلبا لرضاه واملا وطموحا بدخول جنته التي وعدها عباده المتقين في الاخرة حيث من رضي الله تعالى عليه جعله من اصحاب الجنة
اما اذا حل النهار تراهم ينفقون من اموالهم فيخرجون زكاتها المفروضة عليهم وكذلك يتصدقون على فقراء هذه الامة ابتغاء مرضاة الله تعالى عليهم وهؤلاء هم الذين اعد الله تعالى الخير كله في جناته الواسعة ففيها ما لاتعلمه انفسهم من قرة اعين ولهم فيها نعيم مقيم وكما بشر رسول الله صلى الله عليه وسلم - لهم ما لاعين راءت ولا اذن سمعت ولا خطر على قلب بشر – جزاء اعمالهم وتعبدهم وانهم لهم المنصورون وفي الجنة خالدون جزءا بما كانوا معملون .




*********************************










في سورة الاحزاب

بسم الله الرحمن الرحيم

( ياايها النبي اتق الله ولا تطع الكافرين والمنافقين ان الله كمان عليما حكيما * واتبع ما يوحى اليك من ربك ان الله كا ن بما تعملون خبيرا * وتوكل على الله وكفى بالله وكيلا*)

سورة الاحزاب الايات\ 1-3

الحمد لله |

ورد في كتب التفسير ان ابا سفيان وجماعة من مشركي مكة سافروا الى المدينة والتقوا بالرسول الكريم محمد صلى الله عليه وسلم ورجوه او طلبوا منه ان لايسفه اراءهم وان يترك لهم اصنامهم واوثانهم لكي يعبدوها فثارت ثائرة عمر بن الخطاب رضي الله عنه واراد ان يقتلهم فمنعه الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم حيث اعطاهم عهد الامان بعدم الاعتداء عليهم اولا فنزلت هذه الايات الشريفة ان على رسول الله ان يتقي الله ربه ولا يستمع لقول الكافرين والمنافقين بل يتبع ما انزل اليه في القران الكريم ولا يلتفت لكلام احد منهم وان يتوكل على الله في مسعاه لتبليغ رسالته الشريفة فالله تعالى يعلم ما دار بينه وبين هؤلاء المشركين من حديث وما اعطاهم من عهد ربما يستغل من قبلهم في غير صالح الاسلام واراد الحبيب المصطفىمحمد صلى الله عليه وسلم منه نشر الاسلام وابعادهم عن طريق انتشاره وحماية المسلمينت من اذاهم فالله تعالى هو الكفيل في ا نجاح رسالته وهو الوكيل في كل اموره وكفى بالله وكيلا

*****************************

بسم الله الرحمن الرحيم

( واذكرن مايتلى في بيوتكن من ايات الله والحكمة ان الله كان لطيفا خبيرا )

سورة الاحزاب الاية \34
الحمد لله \

الخطاب في هذه الاية الشريفة موجه الى نساء النبي محمد صلى الله عليه وسلم
امرمن الله تعالى اليهن بتلاوة القران الكريم الذي يتلى في بيت الرسول الكريم وهن يسمعنه منه صلى الله عليه وسلم لاءنهن ليس كاحد من النساء بل لهن منزلة خاصة فهن نساء النبي وقد فضلهن الله تعالى علي غيرهن من النساء فجعل اجورهن مضاعفة كما جعل عقوبتهن مضاعفة حيث يضاعف لاي منهن العذاب ضعفين ان اخطات وكفرت بانعم الله تعالى وحاشاهن من ذلك - وكان بهن رحيما وبما يفعلن خبيرا وعليما

***************************






في سورة سبأ


بسم اللبه الرحمن الرحيم


( وقال الذين كفروا لن نؤمن بهذا القران ولابالذي بين يديه ولوترى اذ الظالمون موقوفون عند ربهم يرجع بعضهم الى بعض القول يقول الذين استضعفوا للذين استكبروا لولا انتم لكنا مؤمنين*)
سورة سبأ الاية \ 31

الحمد لله \

نزل القران الكريم والكفار موقفهم منه شديد فلم يؤمنوا به كما لم يؤمنوا بما جاء من قبله فاستحقوا العذاب يوم القيامة فهم في مشهد عظيم موقوفون عند ربهم مشدودي الايدي والارجل وحتى الاعناق مقمحون لايرتد اليهم نظرهم لانكسارها لايكادون يرون شيئا وافئدتهم هواء خالية فارغة من شدةالخوف الهلع يرجع بعضهم الى بعض القول باللوم والتانيب الشديد فيتهم كل منهم الاخر ويحمله ما الم به من عذاب جزاء ما وقعوا فيه ويقول فقراؤهم لاغنيائهم لولا انتم لكنا من المؤمنين



***********************


بسم الله الرحمن الرحيم


( اذاتتلى عليهم اياتنا قالوا ما هذا الا رجل يريد ان يصدكم عما كان يعبد اباؤكم وقالوا ما هذا الا افك مفترى وقال الذين كفروا للحق لما جاءهم ان هذا الا سحر مبين *)

سورة سبأ الاية \ 43
الحمد لله \

الكافرون والمشركون والمنافقون قولهم واحد وقلوبهم شتى متفرقة لا يقر لهم قرار بعيدة عن الايمان اذا سمعوا ايات الله في القران الكريم تتلى عليهم ازدادت نفوسهم بعدا فيقولون ان هذا الرجل ويقصدون به رسول الله صلى الله عليه وسلم - يريد ان يسفه اقوالهم ودين ابائهم في عبادة الاصنام والاوثان ويفتري عليهم دينا غيره جديد لايفقهونه يبعدهم عما كان اباؤهم يعبدون ويقولون ما هذه الايات الا سحر مبين بين وواضح والله تعالى يؤكد ورسوله يعلم ان ماجاء اليه هو الحق الواضح والنور الساطع الذي سيهدي البشرية الى الصراط المستقيم وان الكافرين في ضلال مبين




**************************



بسم الله الرحمن الرحيم


( قل جاء الحق وما يبديء الباطل وما يعيد* قل ان ضللت فانما اضل على نفسي وان اهتديت فبما يوحي الي ربي انه سميع
قريب *)

سورة سبا الايات 49\ 50

الحمد لله \

الخطاب موجه الى الحبيب المصطفى محمد صلى الله عليه وسلم من ربه سبحانه وتعالى يامره ان يبين للناس ان ما جاءه الحق من ربه وهو القران الكريم والقران الكريم في اياته سيف صارم يقطع الباطل –( قل جاء الحق وزهق الباطل ان الاباطل كان زهوقا)-( فيدمغه فاذا هوزاهق ) وما من عمل يبد ء بباطل فينجح الامصيره الهلاك ولا يعود على صاحبه الا يالخسران
فقل يامحمد صلى الله عليه وسلم ان ضللت وتاهت علي الامور والطريق السوي والتزمت غير طريق الحق فانما ذنبي على نفسي فهي التي اضلتني واذلتني – وحاشا نفس رسول الله ان تكون كذلك – انما هو مثل ساقه رب العزة سبحانه و تعالى وان اهتديت الى الحق فبهدى من الله تعالى ووحيه فان الله تعالى هو الذي هداني ويهدي الاخرين
فالهداية من الله تعالى والهوى هوى النفس فانه الله تعالى سميع لكل من طلب مساعدته وقريب في الاجابة يهدي النفوس والقلوب الى اسمى الامنيات وازكاها وافضل السبل واحسنها وهي عبادة الله تعالى والاخلاص اليه وذلك ما اوحاه في القران الكريم لنبينا محمد صلى الله عليه وسلم



**************************
















قي سورة فاطر



بسم الله الرحمن الرحيم



(ان الذين يتلون كتاب الله واقاموا الصلاة وانفقوا مما رزقناهم سرا وعلانية يرجون تجارة لن تبور * ليوفيهم اجورهم ويزيدهم من فضله انه غفور شكور *)

الايات\ 29\ 30
الحمد لله \

المؤمنون هذه صفاتهم يرتلون القران الكريم ويكثرون من تلاوته ثم يؤدون الصلاة المفروضة والمسنونه عليهم ويؤدون حق الله تعالى في اموالهم وهي الزكاة ويتصدقون بالسر والعلانية على فقراء المسلمين يبتغون فضل الله تعالى ورضوانه وهذا الفعل تجارة رابحة فهم يؤمنون بالله تعالى و يؤدون ما فرضه الله تعالى لينالوا رضاه سبحانه فيوفيهم حقهم بعد ان اشترى منهم اموالهم وانفسهم بان لهم الجنة في نص القران الكريم ويزيدهم هدى على هداهم من فضله ويتجاوز عن سيئاتهم ويغفر لهم ذنوبهم ويشكرهم على فعلهم الخير . انه غفور شكور


*************************


بسم الله الرحمن الرحيم

( والذي اوحينا اليك من الكتاب هو الحق مصدقا لما بين يديه ان الله بعباده لخبير بصير* ثم اورثنا الكتاب الذين اصطفينا من عبادنا فمنهم ظالم لنفسه ومنهم مقتصد ومنهم سابق بالخيرات باذن الله ذلك الفضل الكبير *)

سورة فاطر الايات 31\32

الحمد لله \

يخاطب الله تعالى رسوله الكريم محمد صلى الله عليه وسلم بما اوحاه اليه من القران الكريم هو
الحق من ربه تعالى وهو مصدق لما جاء فيه صادق صدق العدل كله والثبات كله وماجاء قبله من كتب سماوية كالتوراة والانجيل التي تؤكد وحدانية الله تعالى وتؤكد ان الله تعالى بعباده بصير بكل افعالهم خبير صغيرها وكبيرها ويعلم ما توسوس به انفسهم ويعلم خائنة الاعين وما تخفي الصدور بصير بكل شيء لايخفى عليه خافية في الارض ولا في السماء وقد قسم الله تعالى عباده في هذه الاية الى ظالم لنفسه وهو
المبتعد عن ذكرالله –( وما ظلمناهم وكن كانوا انفسهم يظلمون) - أي هو الذي ابعد نفسه عن فعل الخيروالصلاح واقامة الصلاة وايتاء الزكاة وكل عمل مرغوب ومطلوب ومنهم من التزم باوامر الله تعالى وطاعته فهو يؤمن بما جاء به الحبيب المصطفى محمد صلى الله عليه وسلم وهو الحق من ربهم فهو على طاعة تامة ومنهم من سبق الاخرين في عمل الخير وامن بالرسالة المحمدية الشريفة وهي في مهدها او نذر نفسه للايمان والصلاح فهو داعية للاسلام والايمان
فهؤلاء بالحياة الدنيا وبالاخرة وكان ذلك من فضل الله تعالى عليهم حيث سيدخلهم برحمته الجنة التي اعدت لامثالهم وقد عرفها لهم فهم في روضا ت الجنات يحبرون ثوابا من عند الله
والله عنده حسن الثواب



----------------------------------










في سورة يس

بسم الله الرحمن الرحيم


(يس* والقران الحكيم* انك لمن المرسلين * على صراط مستقيم * تنزيل العزيز الرحيم*لتنذر قوما ما انذر اباؤهم
فهم غافلون*)

سورة يس الايات\ 1- 6

الحمد لله\


الله الله في عظمة القران الكريم والله كلما تلوته وجدت شيئا جديدا ومعان حديثة كانني لم اقرأه من قبل مع كثرة قراءتي له حيث هداني الله تعالى فاقرا في كل يوم جزءا من اجزاءالقران الكريم عند الفجر بفضل الله ونعمته واختمه في كل شهر مرة تنقص يومين اوتزيد مثلها
يس من الحروف الهجائية او هي اسم من اسماء الحبيب المصطفى ا وبالحقيقة هي قسم الله تعالى بهذين الحرفين وبالقران الحكيم ذو الحكمة الواسعة والايات المحكمة البالغة من ان سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم لمن المرسلين( توكيد في ذلك) وكل المرسلين ارسلهم الله تعالى على صراط مستقيم ومحمد صلى الله عليه وسلم كذلك ارسله على صراط مستقيم
وقد يكون القران الكريم هو الصراط المستقيم بدليل (تنزيل العزيز الحكيم ) و ايات القران الكريم هي الطريق القويم الذي بينه الله تعالى العزيز الحكيم صاحب العزة والعظمة والمقدرة والرحمة بعباده فانزله رحمة بهم ولهم فقد انزله لهداية الناس بدءا من قوم قريش الذين هم اقرب الناس لرسول الله صلى الله عليه وسلم ارسله لينذر قومه ومن حولهم معهم ممن لم يرسل الله تعالى اليهم رسولا من ذي قبل - فبقوا غافلين - وليوقظهم من رقدتهم او من غفلتهم التي هم فيها وهي عبادة الاوثان والاصنام مباشرة او لتقربهم هذه الاصنام والاوثان حسب اعتقاداتهم الى الله تعالى زلفى وليدعوهم لعبادة الله تعالى عبادة خالصة رحمة بهم .
فان لم يستجيبوا فانذارا لهم من عقاب الله تعالى على بقائهم في غفلتهم والله تعالى سريع الحساب .


-----------------------------------------------------------



بسم الله الرحمن الرحيم

( وما علمناه الشعر وماينبغي له ان هو ا لا ذكر وقران مبي* لينذر من كان حيا ويحق القول على الكافرين*)

سورة يس الايات\ 69 \ 70

الحمد لله \

الرسول الكريم محمد صلى الله عليه وسلم كان اميا وكان لايقول الشعر وما الهمه الله تعالى قول الشعرقط فلا يستطيع ان يقول الشعر ولا ينبغي له ان يقوله علوا ورفعة اذ انه مرسل من ربه –( والشعراء يتبعهم الغاوون)- بل يوءكد الله تعالى ان ما جاء به محمد المصطفى صلى الله عليه وسلم هو الذكر الحكيم او القران المبين لينذر به الذين امنوا انه الحق من ربهم فاحيا به قلوبهم فتفتحت افكارهم وقلوبهم بنعمة الايمان .
و لكي لايكون للكافرين حجة بعد نزوله بل يكون القران الكريم حجة عليهم فيستحقوا عذاب الله تعالى لتماديهم وانكارهم للحق وبقائهم على الكفر لاءنهم كافرون.






***************************************













في سورة ص

بسم الله الرحمن الرحيم

(ص والقران ذي الذكر*)

الاية الاولى

الحمد لله \

ص من الحروف العربية اوحروف المعجم التي نزل فيها المصحف الشريف والقران الكريم هذا الكتاب العظيم الذي انزله الله تعالى على نبيه محمد صلى الله عليه وسلم هو ذكر لكل ما في الحياة الدنيا وما في الاخرة وتذكير للعباد الصالحين بصلاحهم وما اخفي لهم من قرة اعين في يوم القيامة وللكافرين بكفرهم وما سيلاقونه من عذاب في هذا اليوم العظيم
وسيبقى ذكرالقران الكريم وكلماته التامات محفوظة مصانة على مدى الدهور والعصور الى ان يرث الله تعالى الارض ومن عليها واليه المصير


**************************





بسم الله الرحمن الرحيم

(اانزل عليه الذكر من بيننا بل هم في شك كم ذكري بل لما يذوقوا عذاب * )
سورة ص الاية\ 8

الحمد لله\

انزل القران الكريم على الحبيب محمد صلى الله عليه وسلم فلم يؤمن به الكافرون وقالوا بتعجب –( اانزل عليه الذكر من بيننا )- بل هم في شك في نزوله على محمد صلى الله عليه وسلم وتعجبوا من اختيارالله تعالى لحبيبه المصطفى من بينهم وهم الذين اكثرمنه اموالا واولادا وقوة وجاها وجمعا فبقيت الغيرة تاكل قلوبهم وتنتابها الريبة والحسد
وسيبقون هكذا في شك من ذكرالله تعالى وهم الدهريون الى ان ياتي يوم المعاد فيعذبهم الله تعالى بذنوبهم وبما ا قترفوه في حق الله تعالى ورسوله المصطفىمحمد صلى الله عليه وسلم وان عذابه سبحانه وتعالى لواقع بهم ( وما الله بغافل عما يعملون )



********************************




بسم الله الرحمن الرحيم


(كتاب انزلناه اليك مبارك ليدبروا اياته وليذكر اولوا الالباب *)

سورة ص الاية\ 29
الحمد لله\

كتاب انزلناه اليك - هو القران الكريم- انزله الله تعالى على محمد صلى الله عليه وسلم مبارك عظيم الشاءن والقدر دخل نفوس المؤمنين وقلوبهم فملاءها ايمانا بالله تعالى وتعظيما لكتابه الكريم فراحوا يتدارسون اياته و يتفكرون في احكا مها ويتدبرون تفسيرها اولئك هم الذين من الله تعالى عليهم بنعمة الايمان والعرفان وهم اصحاب العقول المتفتحة والافكارالمتوقدة والنيرة التي انارها الله تعالى بنور الايمان وهدى القران والاسلام وبما اوحاه الله تعالى الى حبيبه المصطفى محمد صلى الله عليه وسلم




*******************************







في سورة الزمر

بسم الله الرحمن الرحيم


( تنزيل الكتاب من الله العزيز الحكيم * انا انزلنا اليك الكتاب بالحق فاعبد الله مخلصا له الدين*)
سورةالزمر الايات 1\2

الحمد لله \

تاءكيد عظيم ان القران الكريم هو تنزيل من الله تعالى ذو العزة والقوة والمنعة والحكمة فهو عزيز حكيم انزله على رسوله محمد صلى الله عليه وسلم بالحق وامره ان يعبد الله تعالى وحده لايشرك به احد احقا وصدقا لامبدل لكلماته سبحانه وتعالى وان يدعو الناس الى عبادة الله تعالى باخلاص وايمان تامين وبحق اليقين وعين اليقين .



************************************


بسم الله الرحمن الرحيم



( ان الذين يستمعون القول فيتبعون احسنه اولئك هداهم الله واولئك هم اولوا الالباب *)

سورة الزمر الاية \ 18

الحمد لله \

المومنون اولئك هم الذين يستمعون القران الكريم فيفهمون مقاصده ويتفقهون فيه و بما جاء فيه ويتبعون احسن وافضل واسمى ماجاء فيه وهوالايمان بالله تعالى والتزام اوامره وترك نواهيه حيث ان الله تعالى هداهم الى الايمان وغرس في قلوبهم الدين الخالص وهؤلاء هم اصحاب العقول الراجحة والافكار الناضجة وهم انشاء الله اصحاب الجنة .


*****************************

بسم الله الرحمن الرحيم

( الله انزل احسن الحديث كتابا متشابها مثاني تقشعر منه قلوب الذين يخشون ربهم ثم تلين جلودهم وقلوبهم
الى ذكرالله ذلك هدى الله يهدي به من يشاء ومن يضلل الله فما له من هاد *)

سورة الزمر الاية \ 23

الحمد لله \

الله تعالىهو الذي انزل القران الكريم وهو احسن الحديث وافضل الكلام تشابهت اساليبه وشملت احكامه كل مناحي الحياةالدنيا والاخرة وثبتت تعاليمه واضحة جلية فكانت الشريعة الاسلامية السمحاء
وجعل الله تعالى في قلوب المؤمنين هيبة لكلامه سبحانه وتعالى وخشية وخشعة ترتجف منه قلوبهم وجلودهم في رهبة تغشاهم وليس هذا بعجيب فقد قال الله تعالى -( لو انزلنا هذا القران على جبل لرايته خاشعا متصدعا من خشيةالله )-
فان تلوه اطمانت قلوبهم بذكرالله وبه تطمئن القلوب وتلين جلودهم وقلوبهم أي تنفتح وتهدأ وتستقرعلى الايمان الاكمل وهذه علامة من علامات هدايتهم وايمانهم بربهم والله تعالى بيده الامر يهدي من يشاء الى صراط مستقيم
اما من اعمى الله قلبه وبصره وبصيرته فلا هادي له وسيبقون في الظلمات ليس بخارجين منها لان قلوبهم ونفوسهم وافكارهم جبلت عليها فما لهم من هاد يهديهم


--------------------------------------------------------


بسم الله الرحمن الرحيم


( ولقد ضربنا للناس في هذا القران من كل مثل لعلهم يتذكرون * قرانا عربيا غير ذي عوج لعلهم يتقون *)


سورة الزمر الايات 27 و28

الحمد لله \

لقد ضرب الله للناس في القران الكريم من الامثال ما فيه الكفاية والهداية والمثل الاعلى في التذكرفي سبيل زرع الايمان في قلوب البشر بتوحيد الله تعالى ووالتذكير لابعادهم عن الشرك وعبادة غيرالله تعالى - (لاحظ كتابنا الامثال في القران الكريم )–
فقد انزله الله تعالى بلغة العرب لكي يفهموه ويؤمنوا به او ليكونوا اول المؤمنين به وليتفهموا معناه ويتدارسونه ويتدبرون اياته البينات ويسلكون الطريق الذي رسمه رب العالمين لهم وللناس جميعا وما جاء فيه من عدل واستقامة وخلق وامر بالمعروف ونهي عن المنكر جادة مستقيمة وطريق مستقيم وحبل من الله متين ولكي يلتزمون بتقوى الله تعالى وانها للباسالتقوى للمؤمنين المخلصين


*****************************

بسم الله الرحمن الرحيم

( فمن اظلم ممن كذب على الله وكذب بالصدق اذ جاءه اليس في جهنم مثوى للكافرين* والذي جاء بالصدق وصدق به اولئك هم المتقون * لهم مايشا ؤون عند ربهم ذلك جزاء المحسنين * ليكفر الله عنهم اسوأالذي عملوا ويجزيهم اجرهم باحسن الذي كانوا يعملون *)
سورة الزمر الايات 32\ 35

الحمد لله \

الذين كذبوا على الله تعالى بادعائهم الا لوهية لغيره سبحانه وتعالى – من الاصنام والاوثان ا و عبادة بعض مخلوقاته او ادعائهم بصفته تعالى بعض الصفات المخلوقية وخاصة البشرية كالولد والزوجة او وصفه تعالى صفات جسدية او كذبوا بالقران الكريم وهو الحق المصدق من ربهم - هؤلاء اشد الناس ظلما لاءنفسهم وعليه جعل الله تعالى مثواهم ومردهم الى النار يوم القيامة جزاء كفرهم وكذبهم بالحق او بالصدق وتلاحظ جمال هذه الصيغة وقوتها في التعبيرالبلاغي وهي صيغة السؤال مع القدرة البالغة لله تعالى – اليس في جهنم مثوى للكافرين – والجواب بلى ان في جهنم مثوى الكافرين .
اما من جاء بالصدق وهو القران الكريم فقد جاء به الحبيب
المصطفى محمد صلى الله عليه وسلم وصدق به الال والاصحاب والمؤمنون الى قيام الساعة فهؤلاء هم المتقون الذين اعد الله تعالى لهم الجزاء الاوفي ووسمهم بالمحسنين فلهم كل مايشاؤون ويتمنون ويرغبون به ويكفر عنهم كل مافعلوه من سيئة قبل ايمانهم ويتجاوز عنها ويجزيهم افضل النعم في ستر عيوبهم وذنوبهم التي فعلوها في حياتهم الدنيا قبل اسلامهم وايمانهم بالله تعالى بصدق واخلاص ويزيدهم اجرا عظيما حيث يضاعف الله تعالى حسناتهم في كل مافعلوه من خير والله بضاعف لمن يشاء ويدخلهم الجنة وذلك جزاءالمحسنين.







بسم الله الرحمن الرحيم



( انا انزلنا عليك الكتاب للناس بالحق فمن اهتدى فلنفسه ومن ضل فانما يضل عليها وما انت عليهم بوكيل *)


سورة الزمر الاية \41
\ الحمد لله

القران الكريم هو الحق الذي انزله الله تعالى الى الحبيب المصطفى محمد صلى الله عليه وسلم وهوالكتاب المنزل لهدايةالناس جميعا انزله بالحق والصدق فهو الحق وهوالصدق وبين فيه الطريقين للبشر
اما طريق الهداية والايمان بالله تعالى ومن سلكه قاد نفسه الى شاطىء الامان ومرضاة الله تعالى وهم المؤمنون بحيث يعبدون الله ولايشركون به شيئا ويقيمون الفرائض التي فرضها الله تعالى في القران الكريم عليهم بحيث يسبغ عليهم نعمه ظاهرة وباطنة في الدنيا والاخرة
واما طريق التعنت والاستكبار والضلال فيكون سالكه عدوا لله تعالى وسلك مسالك الضالين الظالمين لانفسهم فحرموها نعمة الايمان والاستسلام لله تعالى فهوت نفوسهم في سخط الله تعالى فارداها يوم القيامة في جهنم وساءت مصيرا
وقد خاطب الله تعالى رسوله محمد صلى الله عليه وسلم ان عليه التبليغ والانذار للناس فقط فهو ليس مسؤولا عن اعمال الناس بل مسؤول عن عمله وكل نفس بما كسبت رهينة ومسؤولة عن عملها فهو ليس بوكيل على احد من الناس ولايتكفل عن احد كل باعماله ولكن عليه ان يبين لهم الخير ليسلكوه ومن سلك طريق الخير فقد وقع اجره على الله تعالى واته تعم المولى ونعم النصير


-------------------------------------------------------













في سورة غافر

بسم الله الرحمن الرحيم



(حم * تنزيل الكتاب من الله العزيز العليم * غافرالذنب قابل التوب شديد العقاب ذي الطول لا اله الا هو اليه المصير * ما يجادل في ايات الله الا الذين كفروا فلا يغررك تقلبهم في البلاد *)

سورى غافر الايات\ 1\4

الحمد لله\

الحاء والميم من حروف اللغة العربية التي نزل فيها القران الكريم والقران الكريم هوالكتاب الذي انزله الله تعالى صاحب القوة والمنعة والعزة الفائض العلم الواسع المعرفة
ومن صفاته انه غافر لذنوب عباده ومتجاوز عن سيئاتهم مهما كانت ومتى صدرت منهم فهو قابل توبتهم مقيل لعثراتهم ان تابوا توبة نصوحا بقلب صادق وفكر متدبر ونفس طائعة مستجيبة لأوامرالحق تعالى رحمة منه بعباده الذين اصطفي وغرس في قلوبهم ونفوسهم الايمان الاان بين انه سبحانه وتعالى مع كل هذه الرحمة بهم والتي منها ارسال الرسل اليهم لايضاح مااشكل عليهم في حياتهم الدنيا او الاخرة وهدايتهم الى الطريق القويم فانه شديد العقاب قوي الحجة عليهم ذو القوة والجبروت يعاقب من خالف طريقه فلم يهتد الى طريق الحق واستمرفي غيه فلم يتب ولم يسترشد بما امرالله تعالى به
فاليه مصير كل عباده ومخلوقاته وبيديه وامره يفعل بهم مايريد
اليس هو ربهم وخالقهم وهم عبيده فقد وسعت رحمته وكثرت اياته وبراهينه للبشر لكن اغلبهم قليلوا الايمان عديموا الاعتقاد بما جاء به الرسل وهم الذين يجادلون بغير علم ولاهدى وتتقلب اهواءهم وافئدتهم هواء افكارهم مشتتة وجانحة الى غير طريق الحق في كل حين وكل ساعة وفي كل زمان ومكان فهؤلاء هم الكافرون .





******************************************
















في سورة فصلت


بسم الله الرحمن الرحيم

( حم * تنزيل من الرحمن الرحيم * كتاب فصلت اياته قرانا عربيا لقوم يعلمون * بشيرا ونذيرا فاعرض اكثرهم فهم لايسمعون*)

سورة فصلت الايات\ 1\ 4
الحمد لله \


ان ماجاء في بداية سورة غافر جاء في بداية سورة فصلت حروف واسماءالله الحسنى فالقران – (تنزيل من الرحمن الرحيم –) والرحمن صفة لله تعالى وحده لا شراكة له بها فيها انفرد بوحدانيته ورحمانيته وقوته فلا يحق لأحد منم البشر ان يتسمى بهذات الاسم (الرحمن) اويسمي به غير الله تعالى ومن تسمى به من البشر فهو عبد الرحمن
والرحيم صفة مشتركة بين الله تعالى وعباده فهو رحيم بهم وهم كل منهم قد يكون رحيما بالاخرين ومن هذه الرحمة حنو المرضعة على ولدها والدابة بمولودها والوالد بولده فكيف برحمة الله تعالى بالناس المومنين يوم القيامة .
القران الكريم نزل عربيا لغة واسلوبا واياته مفصله واضحة بينة بشرالمؤمنين بالرضوان والجنة وانذر الكافرين بعقاب الله تعالى لهم بالنار والسعير ولكن اكثرالناس بل اغلبهم اصموا اذانهم عن سماع الحق كانما فيهم صمم مقيم وثقيل فهم لايسمعون ولا يعقلون بل لايهتدون



*****************************************



بسم الله الرحمن الرحيم

( وقال الذين كفروا لاتسمعوا لهذا القران والغوا فيه لعلكم تغلبون*)

سورة فصلت الاية\ 26
الحمد لله \

نزل القران الكريم فبهر العرب باسلوبه وفصاحة اياته وبلاغتها وهم اصحاب البلاغة والفصاحة فخشي رؤساؤهم واربابهم تاثيره على النفوس والقلوب فامروا اتباعهم ان لايسمعوا قراءته وان سمعوا قراءته يحدثوا ضجة و جلبة وصخبا واحداثا تمنع السامعين من سماعه بالوجه المطلوب او ايجاد من يلهو اثناء قراءته كالغناء والرقص واحداث الضجيج وغيرذلك وفي اعتقادهم ان هذه الامور تبعد الاخرين عن سماعه وتجعلهم في موقع الغلبة والنصر ولكن الله تعالى حفيظ لكتابه( انا نزلنا الذكر وانا له لحافظون ) فانتشر ولا يزال هذا الاسلوب موجودا في مجتمعاتنا كانتشار اللهو والغناء والتطبيل لكن فاعليه انشاء الله ليس بغالبين


*********************************


بسم الله الرحمن الرحيم



( ان الذين كفروا بالذكر لما جاءهم وانه لكتاب عزيز* لاياتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه تنزيل من حكيم حميد * مايقال لك الا ما قد قيل للرسل من قبلك ان ربك لذو مغفرة وذو عقاب اليم * ولو جعلناه قرانا اعجميا لقالوا لولا فصلت اياته ااعجمي وعربي قل هو للذين امنوا هدى وشفاء والذين لايؤمنون في اذانهم وقر وهوعليهم عمى اولئك ينادون من مكان بعيد*)

سورة فصلت الايات \ 41\ 44

الحمد لله \

ان الكافرين هم الذين لم يؤمنوا بالقران الكريم عند نزوله فقد فند ودحض امورهم وافعالهم المخالفة لاحكامه ذات القوة والقدرة الالهية فهو عزيز مهاب لايعتريه باطل في اياته واحكامه ولا يداخله شوب او شيء من تحريف او زيادة او نقصان حتى ولو بحرف او نقيطة واحدة –( انا نحن نزلنا الذكر وانا له لحافظون )- انزل من الله تعالى الحكيم في كل امر مستحق الحمد والثناء في كل شيء وما يقوله كفار ومشركوا قريش للرسول الحبيب المصطفى محمد صلى الله عليه وسلم هو ذاته الذي قاله الكفار للانبياء والرسل في الامم الاخرى من قبله تشابهت اقوالهم مثل اقوال هؤلاء فهم في الامر سواء
لكن الله تعالى يرحم عباده المؤمنين فهو صاحب المغفرة والمقيل للعثرة والغافر للذنب والقابل للتوب ولكنه ايضا عقابه اليم شديد لمن كفرواشرك وتمادى فيهما واستبد واثر الكفرعلى الايمان
ان القران الكريم نزل بلغة قريش لغةالعرب كل العرب ولو انزله الله تعالى بلغة اخرى لقال الكافرون والمشركون كيف للعربي ان يفهمه وهو اعجمي ولغته غير عربيه وكيف لمحمد صلى الله عليه وسلم العربي ان يدعوا بالقران وهو بغير لغته او يفهمه وهو عربي
لذا انزله الله تعالى بلغة العرب ليفهمه الحبيب المصطفى حق فهمه ويفهمه العرب الذي نزل فيهم وليكون هدى للمؤمنين وشفاء لما في صدورهم
اما الكافرون فانهم كالاعمى والاصم لايفهمونه ولايسمعونه كمثل الذي ينادونه من مكان بعيد ولا يسمع النداء.


---------------------------------------









في سورة الشورى


بسم الله الرحمن الرحيم


( حم * عسق* كذلك يوحي اليك والى الذين من قبلك الله العزيز الحكيم*)

سورة الشورى الايات\ 1\3

الحمد لله

حم عسق من حروف الهجاء العربية التي نزل فيها القران الكريم بليغا معجزا فصيحا وهكذا اوحى اليك – يخاطب الله تعالى حبيبه المصطفى محمد صلى الله عليه وسلم - ربك مثلما اوحى الى الرسل والنبيين الذين ارسلهم الله تعالى من قبلك لهدايتهم
فالله تعالى مرسلك – يامحمد صلى الله عليه وسلم- ومرسل الانبياء والمرسلين وهو العزيز الغني عن الناس الواسع الحكمة والمعرفة الحكيم في ملكه وفي رسله وبما ارسلهم به رحمة للعالمين

--------------------------------------------------------------



بسم الله الرحمن الرحيم


( وكذلك اوحينا اليك قرانا عربيا لتنذر ام القرى ومن حولها وتنذر يوم الجمع لاريب فيه فريق في الجنة وفريق في السعير*)

سورة الشورى الاية \7
الحمد لله \

هكذا انزل ا ليك القران - والخطاب لمحمد صلى الله عليه وسلم – بلغة قومك واساليبها وبيانها وبلاغتها ليفهموه وليتدارسون مافيه فكان عظيما وسبب نزوله لتنذر ام القرى وهي مكة المكرمة ومن حولها من الناس في القرى والمدن ومن تستخدم للعاقل فقط اي خلاف ما التي تستخدم لغير العاقل وربما تجوز
استخدامها للعاقل ايضا بقلة شديدة ولتبين للناس طريق الحق والهدى ومصيرهم يوم القيامة هذا اليوم العظيم الذي لاشك فيه ولا ريب في حدوثه وفيه يتحدد حكم الله تعالى على عباده فريق في جنة الخلد من امن بالله تعالى وصدق بالانبياءوالرسل وفريق في الجحيم والنار من كفر وكذب به
والانذار هنا للناس جميعا بدليل ام القرى ومن حولها فمكة المكرمة فيها الكعبة المشرفة المسجد الحرام قبلة الناس في مشارق الارض ومغاربها وشمالها وجنوبها فكل الناس حولها ومتجهة اليها وخاصة في الصلاة درة لامعة ساطعة تنير لما حولها لذا ففي كلمة ما حولها تبيان لرسول الله صلى الله عليه وسلم ان انه مرسل للناس جميعا وليس للعرب فقط فهي بمثابة قطب الارض وما حولها اي مادار حولها وهي كل الكرة الارضية



*******************************


بسم الله الرحمن الرحيم



(الله الذي انزل الكتاب بالحق والميزا ن وما يدريك
لعل الساعة قريبا *)

سورة الشورى الاية\ 17

الحمد لله \

الله تعالى هوالذي انزل القران الكريم وهوالذي انزل الميزان وكلاهما نزل بالحق فمثلما نزل القران الكريم بالحق انزل الله تعالى الميزا ن بالحق ليزن اعمال العباد يوم القيامة ويزن العباد مالهم وما عليهم فيه والميزان هو الحكم العدل بين حق المرء وحق الاخرين في الوزن والكيل والمسافات وتحديد الوقت ومعرفة كل الامور وحتى الاخلاق بين الناس توزن بميزان او بمعيار الحق فالقران هنا الاحكام الواردة فيه والالتزام بها فرضا والكتاب جاء مفعولا به وكذلك الميزان معطوف عليه ومفعول به وتقدير الجملة - انزل الكتاب والميزان بالحق - ولكن لتنزيه القران الكريم ولثقل الجار والمجرور في العربية قدم الكتاب بالحق و ا تبعه الميزان فالحق هو الحكم الثابت في كل الامور وكذلك الميزان بالحق والقسطاس المستقيم
اما الساعة ويقصد بها يوم القيامة وامكانية قيامها والوقت المحدد لقيامها وهو سر من الاسرار الالهية علمها عند الله تعالى ولا يعلم عنها غيرالله تعالى شيئا وما يدريك لعل الساعة قريبا اي موعدها و موعد اشراطها وقيامها قريب عند الله تعالى .. -------------------------------------------

بسم الله الرحمن الر حيم


( ذلك الذي يبشر الله عبده الذين امنوا وعملوا الصالحات قل لااسالكم عليه اجرا الا المودة بالقربى ومن يقترف حسنة نزد له فيها حسنا ان الله غفور شكور * او يقولون افترى على الله كذبا فان يشاء الله يختم على قلبك ويمح الله الباطل ويحق الحق بكلماته انه عليم بذا ت الصدور *)

سورة الشورى الايتان\ 23 و24

الحمد لله \
ذلك الذي يبشرالله تعالى عباده النعيم والجنة هي البشرى للمؤمنين فقل يامحمد صلى الله عليه وسلم للقرشيين والناس اجمعين لا اريد مالا في دعوتكم الى الايمان بالله تعالى اوفي تعليمكم طريق ا الحق المستقيم او السوي والصواب ولكن اريد حفاظكم على وشائج القربى ببننا او ببنكم وبين الاقارب عموما في المجتمعات المدنية الانسانية على مدى الدهوروالعصور وقد فسرها بعض المفسرين ب -الا محبة ومودة ال بيتي واقاربي - وفي هذه الحالة تكون واجبة بل فرضا على المؤمنين الى قيام الساعة
فالله تعالى يغفر الذنوب لعباده ويتجاوز عن سيئاتهم ومن عمل حسنة يضاعفها الله له اضعافا فانه سبحانه وتعالى غفور لذنوبهم وشكورلهم على اعمالهم
وان قال المشركون والكافرون ان هذا القران كذب وافتراء فان الله تعالى قادر على ان ينسيك – يا محمد- صلى الله عليه وسلم - كل ما انزله عليك منه ولكن الله تعالى ثبت ذلك في قلبك بدوام نزول الوحي عليك وازالة ماقاله الكافرون والمشركون بحيث كان دوام نزول ووجود القران الكريم وغرس كلماته واياته في قلبك- يامحمد صلى الله عليه وسلم - وقلوب المؤمنين هو الحق وموطن الايمان وبذلك سيبقى القران الكريم خالدا محفوظا الى ماشاءالله تعالى فالله تعالى يعلم كل ما في قلوب العباد وما في صدورهم


----------------------------------------------------------------


بسم الله الرحمن الرحيم

( وكذلك اوحينا اليك روحا من امرنا ما كنت تدري ما الكتاب ولا الايمان ولكن جعلناه نورا نهدي به من نشاء من عبادنا وانك لتهدي الى صراط مستقيم * صراط الله الذي له مافي السموات وما في الارض الا الى الله تصير الامور*)

سورة الشورى الايتان\ 52 \53

الحمد لله \

مثلما اوحي الله تعالى للانبياء والرسل اوحى الى محمد صلى الله عليه وسلم وبعث اليه جبريل عليه السلام وهو الملك الاثيرعند الله تعالى حتى نعته روحا منه ليوحي القران الكريم اليه حسبما الله تعالى اراد وقدر
فما كان النبي صلى الله عليه وسلم ليعرف القران الكريم من قبل ان ينزله عليه جبريل منجما كما امره الله تعالى ليبين احكامه وتفصيلاته
ان الله انزله اليه صلى الله عليه وسلم ليعرف كل صنفمن البشر احكامه ولكي يهتدي به ويهدي نفوس البشر من المؤمنين الذين هداهم الله تعالى الى الايمان والطريق القويم - طريق الحق الذي بينه الله تعالى الذي له كل مافي السموات وكل ما في الارض وما بينهما وما تحت الثرى واليه ترجع الامور كلها وقد جعله الله تعالى نورا وهداية لقلوب المؤمنين وبصائر ومنارات تنير مسالك الدنيا وتوص الى طريق النجاة فيالاخرة بامر الله تعالى ومشيئته في الدنيا والاخرة فاليه تصير الامور واليه المرجع
و المصير .


---------------------------------------------------





في سورة الزخرف

بسم الله الرحمن الرحيم


( حم * والكتاب المبين * انا قرانا عربيا لعلكم تعقلون * وانه في ام الكتاب لدينا لعلي حكيم *)

سورة الزخرف الايات 1\\4-

الحمد لله\

حم من حروف الهجاء العربية وقد تكررت في بدايةالعديد من السور القرانية وقد ذهب بعض المفسرين بانها قسم من الله تعالى بهذين الحرفين الحاءوالميم وبالكتاب المبين أي القران الكريم بدلالة العطف اذ اعتبروا الواو واو عطف او القسم بالكتاب المبين حيث ان الله تعالى جعل القران الكريم باللغة العربية لعل الذين انزل اليهم من العرب يفهمونه ويعرفونه حق الفهم والمعرفة دراسة وبلاغة واحكاما فيدركوا معانيه وصوره واحاديثه ويتدبروا اياته وما فيها من حكم وايات وتشريع فانه أي القران الكريم محفوظ عند الله تعالى في اللوح المحفوظ قبل نزوله على سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم وبعد نزوله وسيبقى الى يوم القيامة -( انا نزلنا الذكر وانا له لحافظون) و- ( انه لقران كريم في لوح محفوظ) و-( لا ياتيه الباطل من بين يديه ولامن خلفه تنزيل من حكيم مجيد) – فهو موجود محفوظ في مقام كريم ومنزلةعالية رفيع القدر ذوحكمة واسعة بالغة يهدي الى الرشد والى طريق مستقيم بالحكمة والموعظةالحسنة


-----------------------------------------------------------

بسم الله الرحمن الرحيم


( ولما جاءهم الالحق قالوا هذا سحر وانا به كافرون * وقالوا لولا نزل هذا القران على رجل من القريتين عظيم * اهم يقسمون رحمة ربك نحن قسمنا بينهم معيشتهم في الحياة الدنيا ورفعنا بعضهم فوق بعض درجات ليتخذ بعضهم بعضا سخريا ورحمة ربك خير مما يجمعون *)
سورة الزخرف الايات \ 30\ 32

الحمد لله \

لما نزل القران الكريم على محمد صلى الله عليه وسلم قال الكافرون والمشركون بعد سمعوه وتعجبوا به وبالفاظه وصياغتها ان هذا لسحر مبين جاء به محمد صلى الله عليه وسلم ليسحرنا به بقوة اسلوبه وبلاغته وقوة دعوته وشدة احكامه ثم تعجبوا من نزوله على سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم وهو اليتيم الفقير العامل عند غيره وتساءلوا كيف نز ل عليه ولماذا لم ينزل على رجل عظيم الشان عظيم القدر في المال والجاه والقوة والجبروت مثل الوليد بن المغيرة عظيم مكة او على عروة بن مسعود الثقفي عظيم الطائف القريتان في الحجاز انذاك كبيرتان والمشاراليهما هنا
ثم ياتي التساؤل العظيم من الله تعالى - اهم يقسمون رحمة ربك - اذن النبوة رحمة واي رحمة هذه التي تنشر خيرها على الناس اجمعين والنبي محمد صلى الله عليه وسلم رحمة مهداة للبشر من الله تعالى كما اخبر عن نفسه صلى الله عليه وسلم اذ قال ( انا رحمة مهداة ) فاذا كان الله تعالى قد قسم بين الناس اسباب معيشتهم وجعلها بينهم درجات سواء بالمال اوبالعلم اوبالجاه او بالقوة وبالحلم ورجحان العقل كانت ليسخر منهم الاخر بماله وبعلمه فان الله تعالى حري وهورب العالمين ان يجعل رحمته فيمن يشاء ويختار من عباده افضلهم واقدرهم على حملها وتحمل مسؤوليتها وهو محمد الحبيب المصطفى محمد صلى الله عليه سلم حكمة ودراية وخلق عظيم وهذا خير من حطام الدنيا والمال والجاه والسلطان انه هدايةالانسانية الى طريق الحق والايمان والصلاح فهو اول المسلمين وانها أي النبوة خير مما يجمعون.


----------------------------------------------------------

بسم الله الرحمن الرحيم

( ومن يعش عن ذكرالرحمن نقيض له شيطانا فهوله قرين*)

سورة الزخرف الاية 36

الحمد لله \

ذكرالرحمن هو ذكرالقران الكريم وتلاوته وتدبر ما فيه فمن تغافى عنه وتجاهل مافيه فان الله تعالى يبعده عن طريق الحق ويتلبسه الشيطان فيبقى مسلطا عليه طول حياته يضله ويغويه ويكون معه كظله في الليل والنهار فهو له قرين والقرين هنا المرافق والمصاحب الذي لاينفك عن صحبة صاحبه المستمر في الصحبة وهذا القرين ياخذ بيد صاحبه الى مسالك الهاوية والضلال ودروب الشر فينخدع به طوال حياته فياتي يوم القيامة ومعه قرينه فيكبان في النار فبئس القرين



***********************************


بسم الله الرحم الرحيم

( فاستمسك بالذي اوحي اليك انك على صراط مستقيم * وانه لذكر لك لقومك وسوف تسالون *)

سورةالزخرف الايتان 43\ 44

الحمد لله
خطاب من الله تعالى الى حبيبه المصطفى محمد صلى الله عليه وسلم ان يبلغ قومه من المؤمنين بوجوب التمسك بالقران الكريم والثبات عليه لاءنه اس الهداية والنور الهادي الى طريق الحق والسلام والامان والصلاح طريق الله تعالى وعبادته وان فيه ذكر لكل ماحدث وسيحدث من امرالدنيا والاخرة بما فيها الدعوة الاسلامية وموقف قريش ورجالها من هذه الدعوة
ثم انهم اي بني البشر = المؤمنون والكافرون لمجموعون ليوم عظيم هو يوم القيامة يوم البعث والنشور يسالون فيه عما كانوا يفعلون في حياتهم الدنيا من خير اوشر وحسابهم حادث في هذا اليوم العظيم وجزاؤهم فيه بقدر اعمالهم وبعدها يضاعف الله تعالى
للمؤمنين حسناتهم بعشرة امثالها وهو ارحم الراحمين .



----------------------------------------------------
















في سورة الدخان

بسم الله الرحمن الرحيم


حم * والكتاب المبين * انا انزلناه في ليلة مباركة انا كنا منذرين*)
فيها يفرق كل امر حكيم امرا من عندنا انا كنا مرسلين * رحمة من ربك انه هو السميع العليم * رب السموات والارض وما بينهما ان كنتم موقنين *)
سورةالدخان \1-6

الحمد لله\


ر قسم من الله تعالى بحم والكتاب المبين الواضح كالنها والمنبلج كالصبح بعد الليل الحالك السواد ان الله تعالى نزل القران العظيم في ليلة مباركة قد باركها الله تعالى وفضلها على سائرالليالي الا وهي ليلةالقدر التي زاد قدرها بما انزله فيها من قران وهي احدى ليالي شهر رمضان المبارك فقد كرمها وجعلها في رمضان وكرم رمضان فيها حيث جعلها احدى لياليه فانزل القران الكريم فيها وزاد من درجاتها فجعلها خيرمن الف شهر بليا ليه وايامه
في هذه الليلة المباركة ليلةالقدر كان الحد الفاصل بين القلم والجعل والعلم والضلال نزل فيها القران الكريم ليكون فيصلا بين الحق والباطل بامرمن الله تعالى انزله الله تعالى مرسلا بالوحي تترا اياته الى الحبيب المصطفى محمد صلى الله عليه وسلم ليكون نذيرا للظالمين والكافرين والمشركين والمنافقين والفاسقين من بني البشر ورحمة من الله تعالى للمؤمنين والموقنين والمتقين والله تعالى انزله رحمة منه تعالى انه الرحمن الرحيم وهو السميع العليم سميع لما يجري ومايفعل عباده وعليم بهم يسمع ويرى ويعلم كل ما يجري وما جرى بقدرته ومقدوره فهو رب السموات ورب الارض رب العالمين


-----------------------------------------------------------


بسم الله الرحمن الرحيم

( فانما يسرناه بلسانك لعلهم يتذكرون * فارتقب انهم مرتقبون*)

سورة الدخان الايات\ 58 و59

الحمد لله \

القران الكريم انزله الله تعالى باللغة العربية وهي لغة سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم فقد انزله بها باعتبار ان النبي صلى الله عليه وسلم عربي ولغته عربية ولغة قومه عربية فهم عرب ولكي يفهموه ويتدبروا اياته واحكامه ويتذكرون به ويلتزمون احكامه ومواعظه خاصة وان العرب اصحاب لغة اشتقاقية ذات اساليب معان بلاغية تميل اساليبها الى العاطفة وتنبع منها مثل اصحابها تبهرهم المعاني الجميلة والكلمات البليغةالمؤثرة ويتحسسوا بوقع الكلمة على القلب والفؤاد و النفس والروح
ان قسما من هؤلاء وهم غيرالمؤمنين كانوا يرتقبون الوقت في فشل الرسالة المحمدية وانقضاء المدة عليها فتزول مع الزمن على حد املهم وما تمنته انفسهم واحلامهم بينما وعد الله تعالى نبيه محمد صلى الله عليه وسلم النصر والظهور عليهم فكان ذلك –و وعد الله منجز - فذكرالله تعالى ان ارتقب الوقت ياحبيبي يامحمد صلى الله عليه وسلم فاني ناصرك عليهم فانهم مرتقبون خذلا نك ولكن الوقت سيخذلهم وتنتصر عليهم فارتقابهم فيه الفشل والخذلان وارتقابك فيه النصر والرشاد والبقاء والنجاح


-----------------------------------------------------------------















في سورة الجاثية


بسم الله الرحمن الرحيم


( حم * تنزيل الكتب من الله العزيز الحكيم * ان في السموات والارض للايات للمؤمنين * وفي خلقكم وما يبث من دابة ايات لقوم يوقنون * واختلاف الليل والنهار وما انزل الله من السماء من رزق فاحيا به الارض بعد موتها وتصريف الرياح ايات لقوم يعقلون * تلك ايات الله نتلوها عليك بالحق فباي حديث بعد الله واياته يوقنون * ويل لكل افاك اثيم * يسمع ايات الله تتلى عليه ثم يصر مستكبرا كان لم يسمعها فبشره بعذاب اليم * واذا علم من اياتنا شيئا اتخذها هزوا اولئك لهم عذاب مهين * من ورائهم جهنم ولايغني عنهم ما كسبوا شيئا ولا ما اتخذوا من دون الله اولياء ولهم عذاب عظيم * هذا هدى والذين كفروا بايات ربهم لهم عذاب من رجز اليم *)

سورة الجاثية الايات 1\11

الحمد لله\

حم في هذين الحرفين تنا سق عجيب وذكر في القران كثير في اوائل السور تقارب الحرفان وتعانقا رفقة ومحبة وصحبة دائمة وبهما قسم الله تعالى \
ان القران الكريم هو تنزيل من الله ذي العزة والقوة الحكيم في امر مخلوقاته وفي السموات وسعتها والارض وما فيها من دلالات وبيانات يستذكر بها المؤمنون فيزدادون ايمانا بربهم الذي خلقها وخلقهم وسيرها ونظم امورها في النور والجاذبية والليل والنهار وما اودع فيها من نعمة لعابده في الرزق من ماكولات ومشروبات وانواع ما يحتاجه هذا الانسان وتلك الدابة وما انزل الله تعالى من غيث به يحي الارض بعد موتها وجفافها فاذا هي مخضرة مزدانه تنبت الزرع فيدرالضرع ويكثرالخير وفي تصريف الرياح وتحريكها شمالا وجنوبا وشرقا وغربا حسب ارادته ومشيئته فتثير سحابا ليكون مطرا فينزل من السماء خيرا ونعيما وهو رزق للعباد من الله تعالى
ان هذه الامور كلها دلالات وعلامات يعقلها العاقلون الفاهمون ويسلمون انها الحق من ربهم فيذكرالله تعالى حبيبه المصطفى محمد صلى الله عليه وسلم بها لعلهم يتعضون فان لم يؤمنوا بها أي بالحق فباى قول سيوقنون ويثبتون على حال من الاحوال
فويل هي كلمة فيها الخوف والرهبة وتحمل في حروفها التهديد والوعيد ين وذهب بعض المفسرين الى انها واد في جهنم فلمن هذا الوادي اعده الله تعالى انه لكل افاك اثيم وهو الكذاب الكثيرالكذب القليل الايمان الكثير الخطايا والذنوب البعيد عن رحمة الله بحيث جعلته هذه الذنوب والخطايا حتى لو يسمع ايات الله تعالى تتلى عليه لايهتم بها ولا يعبأ بفهمها قد تحجر فكره وغلظت نفسه فكانه كمن لم يسمعها كأن في اذنيه صمما او وقرا اصرار واستكبارا وعتوا فهؤلاء لهم عذا ب اليم قوي شيد الوقع بهم والوجع عليهم
فمنهم حتى لوسمع هذه الايات الكريمة سخرمنها وربما رددها بلسانه على سبيل التهكم والسخرية والاستعلام بها وهؤلاء لهم المهانة والذلة والاحتقار في الاخرة و نارجهنم تنتظرهم هذه النارالتي اعدت لهم والتي سيصلونها بعد الموت فانهم وما كسبوه لايغني عنهم ولا يدفع عنهم شيئا غير وقوعهم في نارجهنم فبئس المصير المحتوم
اما هذا القران فان فيه الهدى والتقى والاستقامة والهداية الى طريق الجنة ونعمة من الله تعالى في الاخرة للمؤمنين ممن دخل الايمان في قلوبهم فانارها بنورالله تعالى
اما الذين كفروا فقد خرج الايما ن من قلوبهم فهي خالية خاو ية انفسهم اكتنفتها الظلمة بكفرهم فقد وعدهم الله تعالى النا ر وتوعدهم بها لان لهم عذاب شديد من رجز اليم وهواشد انواع العذاب موجع شديد الوقع والوجع



*************************************


بسم الله الرحمن الرحيم

( هذا بصائر للناس وهدى ورحمة لقوم يوقنون *)

سورةالجاثيةالاية \20


الحمد لله
القران العظيم فيه تبصير للناس وتنوير لقلوبهم وافكارهم وعقولهم وهداية وارشاد الى طريق الحق والنجاح والسؤدد والثبات فهو رحمة من الله تعالى لعباده لمن ايقن بالله تعالى وحسنت اعماله وخصاله وكان على علم ودراية واعتقاد صادق ويقين ثابت






****************************************



















في سورة الاحقاف

بسم الله الرحمن الرحيم

( حم * تنزيل من الله العزيز الحكيم*)

سورة الاحقاف اية 1و2

الحمد لله \

حم حرفان من حروف الهجاء تنزيل القران الكريم والكتاب العظيم من الله العزيز الذي لاقاهر يقهره ولا مثيل له في عزته وجلال وجهه الكريم
والحكيم الذي خلق كل شيء بحكمته فقدره تقديرا وصوره كيف يشاء ودبرامرالخلائق ومعاشها واقواتها وبدء حياتها ونهاية عمرها منذ بدء الخلق الاول الى قيام الساعة وكل ماتحتاج اليه خلا ل هذه المسيرة الشاسعة من امور
فهو العزيز الحكيم


**************************




بسم الله الرحمن الرحيم


( واذا تتلى عليهم اياتنا بينات قال الذين كفروا للحق لما جاءهم هذا سحر مبين * ام يقولون افتراه قل ان افتريته فلا تملكون لي من الله شيئا هو اعلم بما تفيضون فيه كفى به شهيدا بين وبينكم وهو الغفور الرحيم * قل ما كنت بدعا من الرسل وما ادري ما يفعل بي ولا بكم ان اتبع ا لا ما يوحى الي وما انا الا نذير مبين * قل ارايتم ان كان من عند الله وكفرتم به وشهد شاهد من بني اسرائيل على مثله فامن واستكبرتم ان الله لايهدي القوم الظالمين * وقال الذين كفروا للذين امنوا لوكان خيرا ما سبقونا اليه واذ لم يهتدوا به فسيقولون هذا افك قديم * ومن قبله كتاب موسى اماما ورحمة وهذا
كتا ب مصدق لسانا عربيا لينذر الذين ظلموا وبشرى للمحسنين * ان الذين قالوا ربنا الله ثم استقاموا فلا خوف عليهم ولاهم يحزنون * اولئك اصحاب الجنة خالدين فيها جزاء بما كانوا يعملون *)

سورة الاحقاف الايات7\14

الحمد لله \

لما اظهر الله تعالى الاسلام وانزل القران الكريم على سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم واياته البينات الواضحة المنيرة الطريق السوي ذات الا سلوب العظيم والبلاغة البليغة الفاظا ومعان وحكم والعرب ذو عاطفة شديدة قوية شديدوا التاثر بالقول الفصيح والكلمة البليغة تاثروا به كثيرا لكن كثيرا من البلغاء منهم لم يؤمنوا به استكبارا في نفوسهم وانفة فقال الكافرون والمشركون منهم ان القران الكريم - وهو الحق من ربهم - سحر جاء به محمد صلى الله عليه وسلم ليسحرنا فيه ولتكون له الغلبة علينا وانه افتراء افتراه وربما اعانه عليه قوم اخرون وادعى ان الله انزله عليه
فامرالله تعالى نبيه سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم ان يرد عليهم با ن لوكان القران الكريم مفترى على الله من قبله صلى الله عليه وسلم فانهم لايستطيعون ان يفعلوا له شيئا وان الله تعالى اعلم بكل مايقولونه ويعلم الله تعالى انه قد انزله بعلمه والملائكة بعد ذلك يشهدون وكفى بالله شهيدا على نزوله اذ ان الله تعالى يعلم خائنة الاعين وما تخفي الصدور وما يخفى على الله شيء في السموات والارض مع كل ذلك فهو الغفور لزلاتهم وسيئاتهم رحيم بهم وبكل ماخلق وخاصة عند اسلامهم وايمانهم فانه تعالى يقبل توبةالعبد مالم يغرغر .
وقل لهم يامحمد صلى الله عليه وسلم اني لم اكن اول رسول ارسله الله تعالى الى البشر انما ارسل الله تعالى الرسل من قبلى وانا خاتم الرسل وما اعلم ما سيفعله الله تعالى بي وما سيفعله بكم من خير او شر اونفع اوضر فانه وحده المتحكم في عباده فانما انا نذير لكم منه تعالى بين يدي عذاب شديد يصيب الكافرين والمشركين فقد جئتكم لكي احميكم من عذابه الشديد في يوم القيامة ان امنتم واستقمتم على الايمان فلا تلموني ولوموا انفسكم
عندم اسلم عبد الله بن سلام وهواحد علماء اليهود حضرعند رسول الله صلى الله عليه وسلم ورجاه ان يبعث الى اليهود ويساءلهم عنه وعن ابيه الذي كان حبرا وعلما من اعلامهم وعلمائهم ويعرض عليهم الاسلام لعلهم يسلمون فارسل النبي صلى الله عليه وسلم اليهم وخبأ عبد الله بن سلام بحيث لم يرونه وساءلهم عن مكانته ومكانة ابيه بينهم فاجابوه انه سيدنا وابن سيدنا وعالمهم وابن عالمهم فقال لهم الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم ان كان هذا موقعه ومقامه عندكم فاذا اسلم اتسلمون
ثم خرج عبد الله بن سلام اليهم واعلن اسلامه مجددا فلم يرضوا بذلك فما كان منهم الا ان قالوا انه شرنا وابن شرنا ولاخير فيه ولا في ابيه لنا وهكذا امن واستكبر اليهود لاءن الله تعالى طبع على قلوبهم فهم لايؤمنون وانهم لانفسهم ظالمون وكذلك قال الكافرون من الاعراب لوكان في الاسلام خيرا ما سبقا اليه اصاغرنا وعا متنا وفقراؤنا وعبيدنا مثل بلال وصهيب وعمار بن ياسر رضي الله تعالى عنهم
انزل الله تعالى القران الكريم مصدقا لما جاء في التوراة -وهوالكتاب الذي انزله الله تعالى على نبيه موسى عليه السلام- انزله تصديقا وباللغة العربية و لسا ن قريش بل بلسان الحبيب المصطفى محمد صلى الله عليه وسلم لينذر من لم يؤمن به او يكفربه وجعله بشرى ورحمة من الله تعالى لمن امن به وقال انني من المسلمين ويؤكد حقيقة ثابتة \ ان الذين امنوا بالله تعالى وتمسكوا بما جاءبه االقران الكريم واستقاموا على الحق المبين انهم اولياء الله تعالى واحباؤه فلا خوف عليهم ولا هم يحزنون في الدنيا والاخرة لانه سبحانه وتعالى وعدهم وعدا حسنا فهو وليهم في في الحياة الدنيا وفي الاخرة وعدهم الجنة ووعد الله الصدق حقا ولا مبدل لكلماته وانه اصدق القائلين فان وعد انجز والله تعالى خبير بما يفعلون .


-----------------------------------------------------------------
بسم الله الرحمن الرحيم

( واذ صرفنا اليك نفرا من الجن يستمعون القران فلما حضروه قالوا انصتوا فلما قضي ولوا الى قومهم منذرين * قالوا انا سمعنا كتابا انزل من بعد موسى مصدقا لمابين يديه يهدي الى الحق والى طريق مستقيم *)
سورة الاحقاف الايات\ 29 و30
الحمد لله

القران الكريم ذو قوة مؤثرة وذو تاثير شديد في النفوس والقلوب المؤمنة ومثلما اثر في اسلوبه وبلاغته وصياغته وقوته وعظمته في الانسان من امن منهم كذلك كان تاثير ه على الجن شديدا - وهم مخلوقات خلقها الله تعالى فمنهم مؤمن ومنهم كافر
كان النبي صلى الله عليه وسلم يتلو القران الكريم فقيض الله تعالى اليه جماعة من ابناء الجن - وهم اقو ام يرون الانسان ولا يراهم ويسمعون ما يقول ولايسمعهم - هيئاهم الله تعالى لسماع الحبيب المصطفى محمد صلى الله عليه وسلم وهويتلوا اقران الكريم فاستمعوا اليه بانصات وتمعن وتدبر وهذ ا فضل من الله تعالى كبير حيث قال – ( فاذا قرىء القران فاستمعوا له وانصتوا لعلكم ترحمون) - الاستماع والانصات والتدبر والتمعن فيه باب من ابواب رحمةالله تعالى لعباده من الانس والجن
فلما اتم رسول الله صلى الله عليه وسلم تلاوته اقفلوا الى قومهم راجعين منذرين لهم بما سمعوه من كتاب الله تعالى وقد ذهب بعض المفسرين ان عدد هؤلاء كان تعسة نفر واخرين قالوا بيهودية دين هؤلاء اعتمادا ووفقا لسياق الاية التالية لها اذ انهم قالوا لقومهم بانهم استمعوا لكتاب منزل من الله تعالى بعد التوراة مصدقا لما فيها من عبادة الله تعالى وتوحيده اذن التوحيد وعبادة الله تعالى هي القاسم المشترك لكل الاديان السماوية وان اختلفت العقائد والمعتقدات والتشريعات فالتوحيد سمة ثابتة في كل هذه الاديان وما جاء فيها من تغيير اوتحريف فهو ليس من اصل هذه الديانات انما اضافة من البشر على مرالدهور والازمنة
لقد اكد هؤلاء النفرمن الجن لاعوانهم ان هذا الكتاب –وهوالقران الكريم- يهدي الى الحق والصلاح والى كل خير وفضل ونعمة واستقامة ورشاد فهو يهدي لعبادة الله تعالى بسبيل واضحة جلية كالنهار المشمس بعد الليل الحالك الظلام
وهذا طريق ثابت للانس والجن على حد سواء وهو الايمان بالله تعالى وطاعته واطاعة الرسول الحبيب المصطفى محمد صلى الله عليه وسلم بالا لتزام بمنهجية القران الكريم وشرعيةاحكامه وشرعية ماورد عن النبي محمد صلى الله عليه وسلم في السنةالنبوية
المباركة





***************************************













في سورة محمد

بسم الله الرحمن الرحيم

( والذين امنوا وعملوا الصالحات وامنوا بما نزل على محمد وهو الحق من ربهم كفر عنهم سيئاتهم واصلح بالهم )

سورة محمد \2
الحمد لله \

صفة منحها الله تعالى لعباده المؤمنين من الذين امنوا بمحمد الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم من خلال ايمانهم بما نزل عليه من الايات الواضحة في القران الكريم بعد ان بين الله تعالى ان مانزل على محمد هو الحق من ربهم فالايمان بالقران الكريم والتزام اوامره ونواهيه والاءتمار لما جاء فيه حكما قاطعا منحهم الله تعالى صفة عظيمة وهي راحةالبال فالله تعالى تفضل عليهم بهذه النعمة العظيمة وتجاوز عن سيئاتهم وذلك بسترها او محوها يوم القيامة جزاء مافعلوه من حسن الاعمال وصالحها بدلالة ( ان الحسنات يذهبن السيئات ) فايمانهم مصدر حسناتهم وحسناتهم اذهبت او محت سيئاتهم شانهم شان الثوب الجديد المتسخ الذي غسل غسلا نظيفا فذهب كل ماعلق به من درن فرجع نظيفا وجديدا ثم انه تعالى اصلح بالهم
وبهذا فان القران الكريم له ميزة اخرى اضافة الى
شفاء الصدور من كل الامراض النفسية والجسدية هي اصلاح البال فمن صلح باله وشفى صدره فقد اتسع افقه و انعم الله تعالى عليه بالخير والايمان والاحسان و فضله على العالمين في الدنيا والاخرة وذلك جزاء المؤمنين

-----------------------------------------------------




بسم الله الرحمن الرحيم

( ويقول الذين امنوا لولا نزلت سورة فاذا انزلت سورة محكمة وذكر فيها القتال راءيت الذين في قلوبهم مرض ينظرون اليك نظر المغشي عليه من الموت فاولى لهم *)

سورة محمد \ 20


الحمد لله
المؤمنون على درجات حسب ايمانهم ومقدار هذا الايمان في قلوبهم ونفوسهم فنفس امارة بالسوء لا تزال هشة تنزع الى عواطفها وهواها كانها قريبة عهد بالايمان ونفس مؤمنة دخل الايمان فيها واستقر فشغفت بحب الله تعالى وطاعته ونفس راضية عما تعمل بعد ان تاكد الايما ن فيها فنبت واينع واثمر فهي راضية بما رضي الله عنها فراحت في ايمانها عالقة وهواجسها مستقرة رسمت لحالها الطريق المستقيم فسارت فيه تبتغي مرضاة الله تعالى فهي راضيةعما يصدرمنها بفضل الله تعالى ومنته عليها ونفس مرضية استقر الايما ن فيها وثبت فرضي الله عنها فهي منبع الايمان والاحسان تستعجل الرجوع الى بارئها لتنال ما سيرضيها
الله تعالى به من نعيم ا لاخرة بعدما شبعت من نعيم الدنيا بما تفضل الله عليها بالايمان والرضا فهي مرضية عند الله تعالي راجع كتابنا (شرح ديوان الشيخ عبد القادر الكيلاني وشيء في تصوفه) في تفصيل هذا الموضوع -
لقد تمنى المؤمنون نزول سورة في موضوع الجهاد والقتال في سبيل الله وعندما انزل الله تعالى ايات الحث على القتال والجها د في سبيل الله خاف الذين في قلوبهم زيغ اوالذين امنت السنتهم ولم تؤمن قلوبهم وارتعشت انفسهم خوفا وقلوبهم هلعا حيث ان الجهاد في سبيل الله فرض
فرضه الله تعالى على المسلميناللمؤمنين في الدفاع عن الاسلام وارضه وخافوا هول الحروب واخذوا ينظرون الى النبي صلى الله عليه وسلم مثل الذي قرب اجله الى الموت او الذي اتت منيته فاحس بها فاخذ يتفحص ماحوله حبا في البقاء وحب الحياة وخوفا من الموت اوالقتل ثم رالح في غيبوبة خوفا وهلعا
وهذا افضل واحسن لهم تمثيل لهم


*************************************************-

بسم الله الرحمن الرحيم

افلا يتدبرون القران ام على قلوب اقفالها*) )
سورة محمد الاية\ 24
الحمد لله\
ما بال هؤلاء الكافرين والمشركين لايؤمنون بالله تعالى والقران الكريم يتلى عليهم فهلا يتدبرون اياته او يتدارسونها ويعرفوف ما فيها في تدبر ودراية ام سيبقون كذلك سادرين بكفرهم وعنادهم فهؤلاء قلوبهم كانها وضعت في خزانة من حديد شديدة الاحكام والاقفال داخلها مظلم شديد الظلام لاتفتح ولا يدخل اليها النور فبقيت مظلمة قائمة لاترى غير الظلام الدامس والجهل المدقع انهم لفي ضلال مبين


==========================



في سورة الفتح
بسم الله الرحمن الرحيم
(هو الذي ارسل رسوله بالهدى ودين الحق ليظهره على الدين كله وكفى بالله شهيدا *)
سورة الفتح الاية\ 28
الحمد لله\
الله سبحانه وتعالى هو الذي بعث محمدا صلى الله عليه وسلم وارسله الى الناس كافة ليبلغهم رسالةالاسلام من ربهم قد ارسله الله تعالى بالهدى- وهو القران الكريم الذي انزله الله تعالى نورا ينير مسالك الحياة وبشرى للمؤمنين- ودين الحق وهو الاسلام الذي هو الدين الذي مابعده دين كامل متمم لما قبله من اديان بحيث ذابت كل الاديان وتعاليمها فيه فاعلن التوحيد وعبادة الله تعالى خالصة كما جاء في القران الكريم وبلغ بها الحبيب المصطفى محمد صلى الله عليه وسلم
القران الكريم دستور الامة الاسلامية وتشريع سيبقى كاملا تاما ناضجا حيا على مدىالدهور والعصور ويبقى الى قيام الساعة فالمصحف الشريف لاياءتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه تنزيل من عزيز حميد كتاب فصلت اياته قرانا عربيا وحفظ بحفظ الله تعالى وقدرته - انا نزلنا الذكروانا له حافظون –و- انه لقران كريم في لوح محفوظ – عنده في السماء
----------------------------------------------------------

في سورة قاف
بسم الله الرحمن الرحيم
(ق والقران المجيد* بل عجبوا ان جاءهم منذر منهم فقال الكافرون هذا شيء عجيب * ااذا متنا وكنا ترابا ذلك رجع بعيد* قد علمنا ما تنقص الارض منهم وعندنا كتاب حفيظ * بل كذبوا بالحق لما جاءهم فهم في امر مريج *)
سورة ق الا يات\1\5
الحمد لله|
ق من الحروف الهجائية التي نزل فيها القران الكريم وصياغته العظيمة في الاسلوب و المعنى والبلاغة و البيان ما تحدى الله به العرب اهل الفصاحة والبلاغة من الايتاء بمثله او بسورة من مثله مهما اوتوا من قوة او مقدرة لغوية ا و بلاغية او استعان بعضهم ببعض او باي امر من امور الاستعانة وحتى لواستعانوا باقوام الجن- وهم مخلوقات لانراهم ويرونا - فانهم لايستطيعون ذلك وقد تعجب هؤلاء من كيفية ارسال الله تعالى رجل منهم من بني قومهم اختاره من بين ظهرانيهم ليعلمهم الكتاب والحكمة يعلمهم القران الكريم فقال الكافرون هذا شيء عجيب وتعجبوا ايضا من بعثهم من بعد الموت بعد ان تاكل الارض اجسادهم وتتداخل بعد تحليلها الى العناصرالتي تكونت منها اول مرة حيث يتحلل الجسم الانساني كله الى التراب او الى العناصر التي تكون منها اول مرة كالحديد والكالسيوم وغيرها من العناصر ولايبقى منه شيئا الا( عجب الذنب) وهو عظيمة صغيرة اودعها الله تعالى جسم الانسان كما اخبر رسول الله صلى الله عليه وسلم لتكون فيه كالبذرة في النبات والتي ربما قد لاترى بالعين المجردة من الصغر ولكنها حكمةالله تعالى في خلقه وهذا ثابت في علم الله تعالى مسجل ومحفوظ ولما جاءهم النبي محمد صلى الله عليه وسلم بالقران الكريم وهو الحق كذبوه ولم يصدقوا به فهم في امرمختلف وفى شك منه مريب وامر مريج..
-------------------------------------------------------
بسم الله الرحمن الرحيم
(نحن اعلم بما يقولون وما انت عليهم بجبار فذكر بالقران من يخاف وعيد*)
سورة ق الاية\ 45
الحمد لله \
يخبرالله تعالى نبيه الكريم صلى الله عليه وسلم بانه عليم بما يقول الكافرون والمعاندون فيه ازاء القران الكريم ويخبره تعالى ان ليس مطلوب منه ان يلزمهم على الايمان بالقوة والاكراه انما عليه ان يذكرهم وينذرهم بعذاب الله تعالى لهم في الدنيا وفي الاخرة ويذكر المؤمنين ايضا برضى الله تعالى على من امن واتقى وصدق بالحسنى وانه من رضى الله عنه ادخله الجنة
وفي القران الكريم وعيد وانذار شديدين لكل كافر ومشرك ولكل من لم يلتزم بحدود ما امرالله تعالى به وما نزل من الحق
---------------------------------------------------------

في سورة الطور
بسم الله الرحمن الرحيم

( والطور * وكتاب مسطور * في رق منشور* والبيت المعمور* والسقف المرفوع * والبحر السجور * ان عذاب ربك لواقع * ماله من دافع *)
سورة الطور الايات 1\8
الحمد لله \
الهي رحمتك بنا
ا قسم عظيم حيث يقسم الله تعالى بالطور وهو الجبل الذي كرمه الله تعالى فكلم نبيه موسى عليه ا لسلام تكليما من عنده واقسم بالكتاب المسطور وهو القران الكريم والمسطور البين الواضح البيان الثابت المحفوظ في لوحه والمكتوب في رق منشور به - والرق جلد الغزال الذي كان تكتب به الاشياء الثمينة والنادرة عند العرب اوغيرمن الاقوام او قل ما استدل به من ورق او غيره واستخدم في نشره وتعميمه - واقسم بالبيت المعمور هو بيت الله الحرام المعمور بالصلاه الدائمة فيه لله تعالى على مدى الدهور والعصور والسنين والشهور والايام والساعات بل والدقائق والثواني بل لايوجد وقت او لحظة من وقت في ليل اونهار الا وفيه خلق لله راكعون ساجدون في هذا البيت
فالبيت معموربالصلاةعلى مدار الوقت والسقف المرفوع هو السماء وما فيها قد رفعها الله تعالى بغيرعمد ترونها وخلق فيها الاقمار والنجوم والشموس والكواكب وثبت في كل منها جاذبية عجيبةمسافتها لاتتعدى مسافة جاذبية الكوكب اوالجرم السماوي الاخر في تنسيق عجيب وعظيم اذ لو تغيرت مقدارانملة لتغير نظام الكون كله فجعلت هذا الكون ثابت المقدار والحركة لايأتيه الخرق من فوق ولامن تحت وقدر في السماء الغازات والرياح والهواء كل بقدر معلوم سبحانه وتعالى عما يصفون واقسم بالبحرالمسجور والمسجور المشتعل لما في داخل البحر من فوهات للبراكين تنفجر فتحرق ما فيه او المملوء الممنوع بقدرةالله تعالى من الخروج من شاطئه الماء الى اليابسة اذ ان الماء ياخذ مستوى واحد في وجوده في الطبيعة وكلنا نعلم ام هناك قطعا من الارض تحت مستوى البحر لكنها يابسة بقدرةالله تعالى وفضله عل الناس كل هذا القسم العظيم بهذه الامور العظيمة تاكيد من الله العلي القدير ان عذاب الله تعالى واقع ومحيط بالكافرين وماله من دافع يدفعه اويمنعه من الوقوع والحدثان اويكتنفهم عذابه او يخففه عنهم فهو حتما واقع بهم حادث في وقت معلوم عند الله لايعلمه احد سواه سبحانه وتعالى عما يصفون
--------------------------------------------------------

بسم الله الرحمن الرحيم
( فذكر فما انت بنعمة ربك بكاهن ولا محنون * او يقولون شاعرنتربص به ريب المنون * قل تربصوا فاني معكم من المتربصين * ام تامرهم احلامهم بهذا ام هو قوم طاغون * ام يقولون تقوله بل لايؤمنون * فلياتوا بحديث مثله ان كانوا صادقين*)
سورة الطور الايات 29\ 34
الحمد لله \
خطاب او امرمن الله تعالى الى الحبيب المصطفى محمد صلى الله عليه وسلم بان يذ كر في القران وبنعمة الاسلام التي منحها تعالى للبشر ويقول لهم لست بكاهن يتقول الاقوال حدسا ولا مجنون لايعي مايقول انما هو مرسل من ربه يبلغ ماانزله الله تعالى عليه ويقول الحق والله خيرالفاصلين وان قالوا انك شاعر فقل ليس القران بشعر- والشعر نظم معين على نسق من الكلام فيه وزن وقافية ونغمات تحكمه - فانهم كاذبون وانهم سيتربصون بك ان تصيبك بعض احداث الدهر ومهالكه فيتمنون ان يقضى عليك بالموت و بموتك تموت ر سالتك فقل لهم تربصوا فانا مثلكم من المتربصين او انتظروا فانا منتظرون ان يصيبكم الله تعالى بعذاب من عنده او يعذبكم بايديكم اوبايدي بعضكم بعضا ان بقيتم كافرين فهل تامرهم عقولهم على مثل هذا القول ويعقلونه ام انهم سادرون في غيهم وتكبرهم وطغونتهم بل ربما يقولون ان محمدا صلى الله عليه وسلم اختلق هذا القران ونسبه الى ربه تعالى
ان هذا الافتراء والكذب باطل وهش القول وهوان القران الكريم نزل بلغتهم اوبلسانهم وحروف هذه اللغة حروفه فان كانوا صادقين فيما يقولون فلياتوا بمثل هذا القران او بسورة منه وهذا تعجيز لهم وهم اهل الفصاحة والبلاغة لكن ذلك لايكون ولايتمكنون من الايتاء به او بمثله فالله تعالى يقول – (قل لو اجتمعت الانس والجن على ان ياتوا بمثل هذا القران لاياتون بمثله ولو كان بعضهم لبعض ظهيرا) – هو اصدق القائلين

---------------------------------------------------------


بسم الله الرحمن الرحيم
( واصبر لحكم ربك فانك باعيننا وسبح بحمد ربك تقوم * ومن الليل فسبحه وادبا رالنجوم *)

سورة الطور الايات \ 48و49
الحمد لله \
الصبر هو الثبات او البقاء على الامر ولما كان الكافرون يؤذون رسول الله محمد صلى الله عليه وسلم فقد امره تعالى بالصبر وتحمل الاذى و الصعاب والقناعة بما حكم الله تعالى حيث انه ناصره على عدوه وحافظه من كل مكروه منهم ويقوي عزيمته وظاهر دعوته المباركة بالاسلام
وامرالله تعالى بدوام التسبيح في الليل والنهار وفي كل حين ووقت وحتى عند قيامه من مجلسه بقول – سبحانك اللهم وبحمدك - و في الليل فطول الليل يستوجب ذكرالله تعالى حتى غلبة النوم او الشعور بالتعب اثر قيامه بالصلاة والتهجد وقيام الليل فاذا بدات النجوم تغور وتتلاشى في ضوء الفجر الصادق وجبت صلاة الفجر والقيام بادائها والتسبيح بعدها وقبل طلوع الشمس شكرا لله تعالى وتعبدا اليه عسى ان يبعثه مقاما محمودا انه هو السميع البصير.

----------------------------------------------------






في سورة النجم

بسم الله الرحمن الرحيم
( النجم اذا هوى * ماضل صاحبكم وما غوى * وما ينطق عن الهوى* ان هو الا وحي يوحى *)
سورة النجم الا يات \ 1\4
الحمد لله \
النجوم تتهاوى اوتتساقط في وقتين الاول عند استراق السمع من قبل الجن لامور تحدث في السماء فتحترق عند استراقها السمع باذن الله تعالى بالشهب وهي نجوم خلقها الله تعالى رصدا حارقا للجن قال تعالى –(انا زينا السماءالدنيا بزينة الكواكب وحفظا من كل مارد شيطان مارد الا من استرق السمع فاتبعه شهاب ثاقب)-
اما الثاني عند انتهاء العالم وقيام القيامة بدليل الاية –( واذا الكواكب انتثرت) - بهذ الحدث العظيم تتهاوى النجوم وتتناثر متهاوية
اقسم الله تعالى بهذين الحدثين العظيمين بان محمد ا صلى الله عليه وسلم ماحاد عن الحق وما ضل ولا تاه ولاتجبر تجبر غواية او تكبرا وان مايقوله الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم هو ليس عن هوى او رغبة في نفسه انما بما اوحاه الله تعالى اليه وهو القران الكريم ا نزله عليه جبريل عليه السلام وحيا من ربه تعالى لذا فالقران الكريم هو وحي يوحى اليه من الله تعالى فلاشك فيه ولا ريب

----------------------------------------------------------------
بسم الله الرحمن الرحيم
( افمن هذا الحديث تعجبون * وتضحكون ولا تبكون * وانتم سامدون * فاسجدوا لله واعبدوا *)
سورة النجم الايات\59-62
الحمد لله |
ايها الكافرون والمشركون افمن هذا الكلام وهو القران الكريم واياته ونزوله على محمد صلى الله عليه وسلم تتعجبون من اسلوبه وبيانه وبلاغته اذ عجزتم ان تا توا يمثله او بسورة من مثله وتضحكون بسخرية واستهزاء مما يعمله الحبيب المصطفى في نشر دعوته الى الدين الجديد ( الاسلام) ولا تبكون على انفسكم وما سيصيبكم من غضب من الله تعالى في الدنيا او في الاخرة من بعد الموت او في الحياة الاخرة حيث توجد حياة اخرى بعد الموت فيحل عليكم جراء مافعلتموه من لهو او عبث تعيشون فيه او من عبادة الاصنام والاوثان وعدم ايمانكم بالاسلام وبما جاء به محمد صلى الله عليه وسلم لهدايتكم
الا يجدر بكم ان تؤمنوا بالله تعالى وتعبدوه وهذا فرض مفروض منه تعالى على كل الخلائق صغارها وكبارها ان الله تعالى يامركم ويامر كل بني البشر ان يسجدوا له سجود عبادة وخشوع بطاعة وتهجد وتوحيد بايمان مطلق بان لااله الا الله وحده لاشريك له وان محمدا عبده ورسوله والمداومة عليها العمر كله
---------------------------------------------------------

سم الله الرحمن الرحيم
( ولقد يسرنا القران للذكر فهل من مدكر *)

سورة القمر الايات | 17 و22 و32 و40

الحمد لله |
القران الكريم انزله الله تعالى عربيا في بيئة عربية تفهمه ويسراسلوبه للحفظ والتدبر والتلاوة المستمرة التي لايشبع منها المؤمن ولايمل اويتضجر من تلاوته المستمرة والالتزام بما جاء فيها من تشريع وتقرير يسره الله تعالى اليهم وضوحا وسهولة في بيان واضح كالنور
وقد دعاهم امرا من عنده سبحانه وتعالى ان يذكروا بهذا القران ويتدارسونه ويتدبرون اياته ولايتخذونه مهجورا بل يتلونه حق تلاوته فما جزاء من يفعل ذلك الا النعيم في الجنة التي وعدها عباده المتقين .

----------------------------------------------------





في سورة الرحمن
بسم الله الرحمن الرحيم
( الرحمن * علم القران * خلق الانسان * علمه البيان*)
سورة الرحمن الايات 1-4
\ الحمد لله
الرحمن المتفضل بالرحمة والمتفضل بالنعم العظيمة وهذا الاسم من الاسماءالذاتية والاوصاف النفسية للذات العلية دون مشاركة احد من خلقه خالصة لله تعالى
فقد اختص في هذه المرتبة بهذا الاسم للرحمة الشاملة لكل المراتب الخفية والظاهرة والخلقية والانسانية اذ ان ظهورها في المراتب الخفية اظهرتها في المراتب الخلقية فصارت الرحمة عامة في جميع الموجودات والمخلوقات حيث يتم فيض الكما لات المعنوية على اهل الايمان كالمعرفة والتوحيد
وعلم القران انزله على النبي محمد صلى الله عليه وسلم فعلمه اياه بتدبر وتروي وحفظ فحفظه في صدره الشريف بعد ان كان محفوظا في اللوح المحفوظ
وخلق الانسان من طين لازب فجعله نطفة في قرار مكين امين محفوظ خلقه من ماء دافق يخرج من بين الصلب وهو اعلى ظهر الرجل والترائب وهي صدرالمرأة بما يلي نهديها ثم تكون هذه النطف انسانا متكاملا ثم علمه البيان والمعرفة والقراءة والكتابة وكل امور الحياة.


----------------------------------------------------------------











في سورة الواقعة
بسم الله الرحمن الرحيم

( فلا اقسم بمواقع النجوم * وانه لقسم لو تعلمون عظيم * انه لقران كريم * في كتاب مكنون * لايمسه الا المطهرون * تنزيل من رب العالمين * افبهذا الحديث انتم مدهنون * وتجعلون رزقكم انكم تكذبون *)
سورة الواقعة الايات\ 75-80
الحمد لله\
مواقع النجوم هي ابراجها ومديات حركاتها اذ خلقها الله تعالى في حركة دائمة وجانبيتها وتاثيراتها على ماحولها ومواطن سطوع انوارها وهذا حقيقة ثابته في الكون وعندما تقرا قول الله تعالى – انه لقسم عظيم تقر اقرارا قاطعا ومؤكدا عظمة هذا القسم العظيم وعظمةالله تعالى في خلق هذا الكون ويعتريك شعور عجيب اذ تحس بقشعريرة ورجفة تغشى بدنك و تجري في مفاصل بدنك ويتحرك شعر راسك كانك تشعرانه واقف هيبة وخشية من الله تعالى وعظمته فيما خلق
هذا القسم يؤكد ان القران الكريم كتاب محفوظ في السموات العلى وانه كريم عند الله تعالى كريم على الملائكة كريم على الانبياء والرسل كريم على الناس وكرمته في تنزيهه من ان يمسه احد اويلمسه احد على غير طهارة وكانه فقط انزل للطاهرين لايمسه احد غيرهم انه تنزيل من رب العالمين( لا يمسه الا المطهرون )
ومن العجيب ان الكافرين والمشركين يكذبون به مداهنة بعضهم لبعض ونفاقا لاءنفسهم ومداهنةوارضاء لحق نفوسهم ونفوس اعوانهم من غير المسلمين اوالمؤمنين وهم يعلمون انه الحق من ربهم انه رزق من الله تعالى للبشر رزقه الله تعالى النفوس المؤمنة الضامئة المتعطشةللايمانن كما رزقالله تعالى الناس ووزع عليهم ارزاقهم التي يعيشون عليها فانهم ان كذبوا بهذه كذبوا بذلك ان رضوا او ابوا فانها قاعدة عامة والله تعالى اعلم --------------------










في سورة الحديد

بسم الله الرحمن الرحيم
( هوالذي ينزل على عبده ايات بينات ليخرجكم من الظلمات الى النور وان الله بكم لرؤوف رحيم *)
سورة الحديد \ 9

الحمد لله
ان الله تعالى هو الذي انزل القران الكريم على سيدنا محمد صلىالله عليه وسلم عبده ورسوله فيه ايات ودلالات وعلامات تبين للناس طريق الحق والصلاح وتبرهن لهم صدق التنزيل ويتنير لهم حياتهم في الدنيا والاخرة فيلتزموا بها ويعبدونه حق عبادته فيتضح بذلك طريق الاخرة والسبيل الىالجنة التي وعدها الله تعالى عباده المؤمنين ذلك ان الله تعالىوسعت رحمته كل شيء فهو رؤوف رحيم في خلقه اسبغ عليهم نعمه ظاهرة وباطنة ويتجاوز عن سيئاتهم ويثيبهم عن اعمالهم الصالحات كل حسنة بعشر ة امثالها رحمة من عنده انه هو الرؤوف الرحيم

----------------------------------------------



بسم الله ارحمن الرحيم

( الم يأن للذين امنوا ان تخشع قلوبهم لذكرالله ومانزل من الحق ولا يكونو ا كالذين اوتوا الكتاب من قبل فطال عليهم الامد فقست قلوبهم وكثيرمنهم فاسقون *)
سورة الحديد الاية\ 16

الحمد لله
جاء في بعض كتب التفسير ان المسلمين اصابهم قحط وجدب في مكة وعندما هاجروا الى المدينة التي نورها الله تعالى برسوله يوم هاجر اليها تحسنت احوالهم المعاشية الا ان بعضا منهم غلظت قلوبهم مثلما زادت ثرواتهم بسبب رفاهية العيش فانزلت هذه الايةالمبارك.
لم يأن للذين امنوا ويحين الوقت والحال ان تخشع قلوبهم وتمتلىء نفوسهم بالايمان لله تعالى ويستمرون بذكرالله سرا وعلانية يملأ قلوبهم حب الله ورسوله
ويذهب اغلب المفسرين وعلماء الاجتماع ان رفاهية العيش تميت القلب لا بل ان الشبع يميت القلب ويحجز التفكيراويقلله لكني اقول ان رفاهيةالعيش ونعيمه ربما كان سببا قويا وحقيقيا لانبات بذرةالايمان قي القلوب الميتة فتنبت فيها على حب الخير وصلاح النفوس فتثمر التقوى والعبادة الصادقة الصالحة ونزدهر بالايمان ومن ادلة هذا الراي عندي ما اراه هذا اليوم من قيام الاثرياء واصحاب الاموال من المتقين ببناء المساجد وتعميرها وميلهم الى الدين القويم والعبادةالحقة- وما يزكي الانفس الاالله تعالى – وخاصة منهم العالمون واصحاب الراي والثقافة العالية
اذن الم يحن الوقت لاولئك المؤمنين ان يزدادوا ايمانا بذكرالله تعالى فيذكرونه كثيرا ويسبحونه كثيرا ويلتزمون بما جاء في كتابه الكريم من تعاليم واحكام ويتدارسونه ويتدبرون اياته وما نزل فيه حيث انه الحق من ربهم ام شغلتهم اموالهم واولادهم واهلوهم عنها فاصبحوا كاليهود والنصارى الذين ابتعدواعن اديانهم بسبب تقادم الوقت فقست قلوبهم وحرفوا كتب الله تعالى اليهم وفق مااملته عليهم متطلبات حياتهم الدنيا وما املاه عليهم احبارهم ورهبانهم فاصبحوا خاسرين ا لا انهم فاسقون وخرجوا عن رحمةالله تعالى الاالنزراليسيرممن التزم جانب الحق وبما انزله الله تعالى اليهم وكثير منهم فاسقون خارجون من رحمةالله تعالى ( اولئك اصحاب النار هم فيها خالدون )

-------------------------------------------------------





في سورة الحشر
بسم الله الرحمن الرحيم

(لوانزلنا هذا القران على جبل لراءيته خاشعا متصدعا من خشيةالله وتلك الامثال نضربها للناس لعلهم يتفكرون *)
سورة الحشر الايه \21
الحمد لله
كثرة الامثال في القران الكريم بما يضربه الله تعالى للناس من امثال دليل على عظمة ومكانةالقران الكريم وموقعه في قلوب المؤمنين في الدنيا والاخرة وهذا المثل يثبت عظمة القران
الكريم ان القران الكريم لو انزله الله تعالى على احد الجبال أي جبل ليخشع خشية لله تعالى ولتصدع من تلك الخشية وقوتها وتصدعت احجاره وتشققت صخروه وتهاوت خشية ورهبة وهيبة وخوفا من الله تعالى حيث ان القران الكريم كتاب الله تعالى انزله وفيه الرحمة لعباده المؤمنين فاذا كانت الجبال الشاهقة بسعتها وحجمها وقوتها وما عليهامن شجر ونبات تخشع وتتصدع خوفا ورهبة لو نزل عليها القران الكريم ولكنه لم ينزل عليها ان هو الا مثل فما بال قلوب البشرالمتحجرة ونفوسهم المتقهقرةالمتزمتة والتي لاتساوي الا حجيرة صغيرة من احجار هذا الجبل ا لاتخشع لهذا القران العظيم فالانسان الكافر قلبه متحجر لايعي شيئا من رحمة الله تعالى التي انزلها في القران الكريم لذا كان متجبرا وظالما لنفسه
فهذا المثل ضربه الله تعالى للناس املا في تفكرهم بتدارس القران الكريم وتدبراياته فيعرفونها فتخبت قلوبهم لذكرالله تعالى وما نزل من الحق

---------------------------------------------------------


























في سورة الصف
بسم الله الرحمن الرحيم
( هو الذي ارسل رسوله بالهدى ودين الحق ليظهره على الدين كله ولوكره المشركون*)
سورة الصف الايه\التاسعة
الحمد لله
الله سبحانه وتعالى رب العالمين وهوالذي ارسل اليهم سيدنا وحبيبنا محمدا صلى الله عليه وسلم حبيبه ورسوله للناس كافة ارسله بالهدى وهو القران الكريم هدى ورحمة للمؤمنين وارسله بدين الحق وهو الاسلام الذي جاء مؤيدا لما قبله من اديان في مجال التوحيد وعبادةالله تعالى من انه لااله الاالله وحده لاشريك له ارسله في توحيد الله تعالى والقضاء على العبادات الاخرى التي اتخذها الانسان بيديلا كالاصنام والاوثان وعبادة النار والنجوم والحيوان وكذلك ارسله لابعاد الانسان عن الاشراك بالله تعالى مثل تقديس الحجر او البشر التي تقربهم من الله زلفى والقضا ء على كل عبادة اوتفكير يؤول الى عبادة غير الله تعالى اوالاشراك به وهذا الفعل ادى الى كراهة المشركين لرسالةالحبيب المصطفى محمد صلى الله عليه وسلم ومحاربتها منذ البداية لانها حاربت اصنامهم واوثانهم وافكارهم اتجاهها وسفهت هذه المعتقدات والتي لايزال اثرها موجودا في العالم المتحضر حتى الان مثلما يعمل البوذيون وغيرهم لكن الله تعالى وعد حبيبه المصطفى صلى الله عليه وسلم النصر وكتب البقاء لهذا الدين القويم ولو كره المشركون والكافرون ورغما عنهم

-------------------------------------------












في سورة الجمعة

بسم الله الرحمن الرحيم

(يسبح لله مافي السموات وما في الارض الملك القدوس العزيز الحكيم* هوالذي بعث في الاميين رسولا منهم يتلو عليهم اياته ويزكيهم ويعلمهم الكتاب والحكمة وان كانو ا من قبل لفي ضلال مبين * )
سورة الجمعة الايات 1و2
الحمد لله \
ابتدات سورة الجمعة المباركة بايتين الاولى في تسبيح او تنزيه الله تعالى الذي له مافي السموات وما في الارض والمالك لهما ولك مافيهما وما بينهما الذي تقدست صفاته وعظمته نقية كاملة وكل شيء في قبضته ويسوسها بقدرته وتحت تصرفه ذو العزة والمقدرة القاهر فوق عباده المتصرف فيهم و في تدبير شؤون خلقه من انس وجن وكل متحرك وجماد
والاية الاخرى شهادة منه تعالى -( وكفى بالله شهيدا )– ان بعث محمدا صلى لله عليه وسلم نبيا ورسولا في امة العرب وسميت الامة الامية لقلة الذين يعرفون القراءة والكتابة منهم انذاك فاغلبهم كانوا اميين فتم القياس او النعت على الاغلبية بعثه الله تعالى لتلاوة القران الكريم عليهم ويعلمهم اياته واحكامه بعد ان كانوا قبل نزوله في ضلال مبين يعبدون الاصنام والاوثان
ومحمد صلى الله عليه وسلم ارسل في الامة العربية ليدعوها الى الاسلام اولا ثم للناس جميعا فمثله كمثل نواة الذرة في عنصر الانسانية في تعاليمه وتشريعه ثابتة الجنس والاحكام مهما كثرت وانتشرت وتكاثرت فتلك المادة تبقى محافظة على اصولها في الاصل والنوع والجنس وهكذا بقي الاسلام حيا وسيبقى الايمان قائما دائما على مدى الدهوروالعصور برسالة سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم بالقران الكريم وتوحيد الله تعالى وعبادته والى ان يرث الله تعالى الارض ومن عليها والله تعالى اعلم .

- ---------------------------------------------








في سورة التغابن
بسم الله الرحمن الرحيم
( فامنوا بالله ورسوله والنور الذي انزلنا والله بما تعملون خبير*)
سورة التغابن الاية 8
الحمد لله \
امر من الله تعالى الى الناس جميعا بفرض الايمان بالله وحده لاشريك له وبرسوله محمد صلى الله عليه وسلم بانه عبده ورسوله وبالنور الذي انزله الله تعالى عليه- وهو القران الكريم - ينير مسالك قلوبهم واخادعها ونفوسهم وخفاياها وحياتهم في الدنيا من محالك الجهل والظلام وفي الاخرة فينور القلوب التي ران عليها الزيغ فكفرت بانعم الله تعالى وجحدت الائه وييسر لها الطريق المستقيم في الهدى والصلاح لايصالها الى دائرة النور في الايمان وعبادة الله تعالى الواحد الاحد
وقد بين لهم ان الله تعالى عليم بكل ما فعلوه و ما اسروه و وما اعلنوه فهو خبير بما في انفسهم وافكارهم وبصائرهم وما تخفي صدورهم ويحاسبهم فكل منهم يحاسبه على قدر ما فعل فخير بخير وزيادة وشروبشر فقط رحمة من عنده سبحانه وتعالى انه هو العفو الغفور والعليم الخبير
---------------------------------------------------

في سورة الطلاق
بسم الله الرحمن الرحيم
( اعد الله لهم عذابا شديدا فاتقوا الله يااولي الالباب الذين امنوا قد انزل اله اليك ذكرا* رسولا يتلو عليكم ايات الله ليخرج الذين امنوا وعملوا الصالحات من الظلمات الى النور ومن يؤمن بالله ويعمل صالحا يدخله جنات تجري من تحتها الانهار خالد ين فيها ابدا قد احسن الله له رزقا *)
سورة الطلاق الايات \ 10و 11
الحمد لله \
هيأ الله تعالى للكافرين و المشركين انواعا من العذاب وشدته وطول بقائه فهم فيه خالدون النا ر تحرقهم فنيرا ن جهنم التي حرارتها حرارة هذه النار التي بين ايدينا مضروبة قوتها بتسع وتسعين مرة شدة وقوة ولهبا وانذار من الله تعالى ان اهربوا ايها الناس منها واستظلوا بظل الايمان بالله ورسوله معتدين او ملتزمين بالذكرالذي انزله اليكم ربكم تعالى .
ايها المؤمنون اصحا ب العقول الراجحة والقلوب المؤمنة المطمئنة اهربو الى الله تعالى وسيروا في الطريق القويم التي رسمها الله تعالى لعباده المؤمنين وبينها في القران الكريم الذي نزله الله تعالى على رسوله وحبيبه محمد صلى الله عليه وسلم
,ليتلوه عليهم بغية اخراجهم من ظلمات الكفر والاشراك الى النور والايمان الصادق فمن استقام واهتدى في هذا الطريق السوي هيأ الله تعالى اليه مقاما كريما في جنات عدن التي وعدها عباده الصالحين فاعدها لهم وجعل فيها - ما لاعين رات ولا اذن سمعت ولا خطر على قلب بشر – كما اخبرالرسول الكريم صلى الله عليه وسلم – من النعيم المقيم والرفاهية الفارهة
والمقام الامين

---------------------------------------------------













في سورة القلم
بسم الله الرحمن الرحيم
( ن والقلم وما يسطرون * ما انت بنعمة ربك بمجنون* وان لك لاجرا غير ممنون * وانك لعلى خلق عظيم * فستبصر ويبصرون* بايكم المفتون * ان ربك هو اعلم بمن ضل عن سبيله وهو اعلم بالمهتدين * فلا تطع المكذبين * ودوا لو تدهن فيهنون * ولا تطع كل حلاف مهين * هماز مشاء بنميم* مناع للخير معتد اثيم * عتل بعد ذلك زنيم * ان كان ذا مال وبنين * اذا تتلى عليه أ يا تنا قال اساطير الاولين*)
سورة القلم الايات 1\ 13
الحمد لله\
ن من الحروف التي نزل فيها القران الكريم وبه اقسم الله تعالى لعظمة الحرف العربي وتكريمه بنزول القران الكريم في هذه الحروف كما اقسم الله تعالى بالقلم وهو اداة الكتابة واس العلم وسن العلم بما يكتبون به ويسطرون اذن هذا قسم من الله تعالى بالنون والقلم وما يكتبون فيه اويسطرونه أي بالحرف العربي واداة كتابته ومايكتبون ويسطرونه - انه لقسم عظيم ومفاد هذا القسم
ان النبي محمد صلى الله تعالى عليه وسلم ليس بجاحد نعمة الله تعالى ولا كافر بها ولا مجنون فلا يعلمها اويفهمها بل هوعلى غير ذلك هو على الهدى والايمان وله صلى الله عليه وسلم لاجرا عظيما من دون منة جزاء ايمانه واعتقاده بالله تعالى ربا واحدا في العالمين وتعبده اياه و انه لعلى خلق عظيم
وخلق الرسول الكريم جعله الله مضرب مثل للناس قبل ان يتخذه الله تعالى رسولا للبشرية وبعدها فقد منحه الله تعالى سمة الاخلاق الفاضلة العالية والدرجة الرفيعة والمقام المحمود والشرف العالي وقد خاطبه الله تعالى انه صلى الله عليه وسلم سيري كما انهم سيرون أي الكافرين كيف سيعذبهم الله تعالى ويفتنهم في دينهم الذي ارتضوه لأنفسهم وهو عبادة الاصنام والاوثان فالله تعالى يعلم علم اليقين بكل كافرومشرك او ضال وما يفعله وما يسره وما يعلنه وكذلك يعلم بالؤمنين الذين اهتدوا بهداه وقرانه الكريم الذي هو النور المبين انزله على محمد المصطفى صلى الله عليه وسلم
ثم يخاطب الله تعالى رسوله الكريم فلا تطع – يامحمد- صلى الله عليه وسلم – المكذبين من الكافرين والمشركين فانهم يحبون ان تتساهل معهم او تميل اليهم في تعبدهم اصنامهم كما يفعلون فيتسامحون معك بلين ويتعاملون معك بيسر في تعاملهم ولا تطع او تؤيد هذا الملعون – هو الوليد بن المغيرة الذي وصفه الله تعالى شر وصف فهو حلاف كثيرالحلف كاذب كثير الكذب في تعامله منافق نمام في طبعه و خلقه قاطع سبيل كل معروف مناع لكل خير بحقده وحسده وافعاله الشائنة عيابا على الناس مظهر عيب الاخرين شديد قول الفتنة والنفاق نقالا للحديث يمشي بالنميمة والفساد كثير الاذى كثيرالذنوب جافي الطبع فهذا ومثاله ابدا لايؤمنون بالقران الكريم واذا قريء عليهم قالوا ماهذا الا اساطير الاولين واكاذيب الامم الغابرة لذا سيحاسبهم الله تعالى اشد الحساب ومصيرهم العذاب الاليم في الحياة الاخرة
انه وامثاله في جهنم خالدون
--------------------------------------------------------------
بسم الله الرحمن الرحيم
( وان يكاد الذين كفروا ليزلقونك بابصارهم لما سمعوا الذكر ويقولون انه لمجنون * وما هو الا ذكرللعالمين *)
سورة نون والقلم الايات\ 51و52
الحمد لله\
الكافرون والمشركون عندما يسمعون القران يتلوه رسول الله صلى الله عليه وسلم يحدقون به بشده ويحدجونه بنظاتهم القوية الشزرة
ويثبون عليه ابصارهم بشدة وبمدة اطول من المعتاد يثبتونها لعلهم يزحلقونه او يخطئونه ويقولون انه لمجنون وما يقوله لايتكلم به الا المجانين او الذين اصابهم مس في عقولهم وافكارهم وما كلامه هذا الا نوع من الجنون وما هو بحقيقة وهو يعلمون ان الحق من ربهم حقيقة واقعة
لذا اكد الله تعالى ان القران الكريم منزل من عنده بالحق هدى وبشرى للمؤمنين وليذكر العالمين من الجن والانس وكل المخلوقات انه الحق اليهم من ربهم وما هو الا ذكر للعالمين.
--------------------------------------------------------------


في سورة الحاقة
بسم الله الرحمن الرحيم

( فلا اقسم بما تبصرون * وما لاتبصرون * انه لقول رسول كريم * وما هو بقول شاعر قليلا ما تؤمنون* ولا بقول كاهن قليلا ما تذكرون * تنزيل من رب العالمين * ولو تقول علينا بعض الاقاويل * لاخذنا منه باليمين * ثم لقطعنا منه الوتيم * فما منكم من احد عنه حاجزين * وانه لتذكرة للمتقين * وانا لنعلم ان منكم مكذبين * وانه لحسرة على الكافرين * وانه لحق اليقين * فسبح باسم ربك العظيم *)
سورة الحاقة \\52
الحمد لله
الفاء حسب ماقبلها ولا زائدة والقسم هو بكلما يبصره الانسان وتقع عيناه عليه من مادة فيراها رأ ي العين - وهوبلاغة معينة وفق الامكانية اللغوية في مادة القسم - اوميته مترك اوجماد قسم بكل ما تراه العين وبكل مالا تراه من هذا العالم المحسوس مهما عظم وكبر كالجبال وماعظم من حيوانات او الابحار وسعتها والمجهول المتناهي في الصغر بحيث لاتراه العين المجردة كالجراثيم والحشرات او المحجوب عنه النظر كالمخلوقات التي تحت الارض او التي في السماء الواسع العظيم كالكواكب والنجوم وما اليها وما فيها وما عليها.
انه لحق قسم عظيم عظيم مفاده ان القران الكريم هو ما انزله الله تعالى الى سيدنا الحبيب المصطفى و ماقاله محمد صلى الله عليه وسلم وبلغه للناس وانه منزل عليه من ربه بواسطةالوحي جبريل عليه السلام فالقران منزل من السماء منزه ثابت باق لايزول ولا يحرف كما نزل لايزيد حرفا ولا ينقص قول الله العلي العظيم فما هو بقول شاعر فهو بعيد عن الشعر في اسلوبه وترتيبه حيث ان القصيدة الشعرية ذات بحرواحد ووزن واحد وقافية واحدة وروي واحد وكل بيت فيها متكون من شطر وعجز وقافية موحدة ذات سياقات خاصة وبلاغة معينة وفق بلاغة الشاعر ومقدرته اللغوية والثقافية وفيه من الصورالشعرية ما يتناسق مع امكانية الشاعر ومقدرته
اما القران الكريم فهو بعيد عن كل هذه الامور كما ان القران الكريم ليس في قول الكهنة وسجع اللغويين وما يتقولونه عن الغيب وفق الهامهم وحدسهم
فهو تنزيل من رب العالمين كامل من كل الوجوه لايستطيع البشر كل البشر وان تعاونوا بينهم ان ياتوا بمثله او بسورة من سوره وان تعاون معهم الجن ومن تبعهم فلا يستطيع أي مخلوق من خلق الله تعالى ان ياتي بمثله اوحتى بسورة من مثله عظيم في لغته وبلاغته واسلوبه وفقهه واحكامه وصياغته ثابت راسخ لايسعه زمان ولايسعه مكان الا قلب العبد المؤمن .
اعلموا ايها الناس - وبخاصة الكفار والمشركين - لو ان رسول الله صلى الله عليه وسلم افترى على الله كذبا واختلق هذا القران او بعضا منه او حرفا قليلا منه ولو بكلمه لعاقبه الله تعالى رغم محبته له ومحبة الله تعالى لحبيبه المصطفى لاتعدلها محبة في الارض ولا في السماء ان محمدا حبيب الله وصفيه وخليله وخاتم انبيائه ورسله حتى انه غرس محبته في قلوب المؤمنين وقرنها بمحبة الله تعالى صلى الله عليك ياحبيبي يارسول الله مادامت السموات والارض وبقد ر نجوم الكون وبقد ر حجر الارض وحصاها وماء البحر وزبده وبقدر ما نبصر من خلق الله تعالى وما لانبصره – ومع كل هذا المقام العالي لنكل به افضع تنكيل كأ ن يمنعه من الحركة او يقطع عنه الشريا ن الواصل بين الراس والقلب او يمنع تد فق الدم فيه فينشل المرء فيشل حركته ولا يستطيع ان يطبه احد او يساعده احد على الحركة – لقطعنا منه الوتين – والوتين قيل انه الشريان الواصل بين القلب الراس وقيل العصب الرابط بينهما والله تعالى اعلم
لذا فالقران الكريم منزل من الله تعالى على محمد صلى الله عليه نبيه ورسوله لتذكيرالمؤمنين فيزدادون ايمانا مع ايمانهم ويظهر كذب وزيف المكذبين وسيكون عليهم حسرة في قلوبهم ونفوسهم حتى الموت وسوف يغلبون على امورهم
لذا جعله الله تعالىحسرة عليهم وجعله حق اليقين ونور المهتدين وامر الله تعالى رسوله الحبيب المصطفى والناس اجمعين ان يسبحون باسمه و بحمده وعظمته وله يسجدون –

---------------------------------------------------








في سورة الجن
بسم الله الرحمن الرحيم
( قل اوحي انه استمع نفر من الجن فقالوا انا سمعنا قرانا عجبا * يهدي الى الرشد فامنا به لن نشرك بربنا احد ا*)
سورة الجن الايات\ 1 و2
الحمد لله\
الجن من العوالم غير المرئية التي خلقها الله تعالى وقد جاء في المصف الشريف ان الله تعالى خلقها من نار بينما خلق الانسان من طين وانهم مثلهم في التعامل والقياس والايمان والتوحيد يرسل الرسل اليهم كما يرسلهم الى البشر فيؤمنون بهم فهذا يهودي وهذا نصراني وهذا مسلم ومنهم المؤمن ومنهم الكافر والمشرك والله تعالى اعلم بخلقه
وقد الهم الله تعالى سيدنا محمد صلى الله تعالى عليه وسلم ان ارسله الى الانس والجن ويدثنا القران الكريم ان جماعة من الجن استمعوا الى سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم وهو يرتل القران الكريم فتعجبوا من ما سمعوه من هذه الاقوال العظيمة التي فيه وانصتوا اليه يستمعون ويحفظونه حيث انه يهدي الرشاد والايمان والحق المبين فامنوابه ايمانا ثابتا ورجعوا الى اقوامهم من الجن فانذروهم به ودعوهم الى الايمان وانهم التزموا الصلاح والرشد وما جاء في القران الكريم في الدعوة الى التوحيد وعبادة الله وحده لاشريك له وان محمدا عبده ورسوله فا سلموا واصبحوا موحدين مؤمنين على دين الاسلام وعلى الحق المبين

--------------------------------------------------------














في سورة المزمل
بسم الله الرحمن الرحيم
( ياايها المزمل * قم الليل الا قليلا * نصفه اوانقص منه قليلا* اوزد عليه ورتل القران ترتيلا * )

سورة المزمل الايات \ا-4
\ الحمد لله

الخطاب موجه لرسول الله صلى الله عليه وسلم فبعد ان نزل عليه جبريل عليه السلام بامر من ربه تعالى ينزل عليه القران الكريم وهو في غار حراء خاف النبي صلى الله عليه وسلم وارتجف هيبة وخشية ورجع الى داره مرعوبا وهو يقول زملوني زملوني فزملته زوجته خديجة رضي الله عنها بدثار كثير وهو في الدثار جاءه الوحي ثانية .
وفي هذه الايات البينات يامره الله تعالى ويعلمه هو والمؤمنين من امته صلىالله عليه وسلم ان قم لعبادة الله تعالى في الليل تهجدا كل الليل او نصفه او اقل من النصف او ثلثيه اوثلثه بدليل قم الليل ثم تبعها الا قليلا ثم تبعه نصفه اوانقص من النصف قليلا وهو الثلث او زد عليه اي على الثلث وايما كان من الوقت فالمراد به عبادة عبادة الله تعالى اثناء الليل في التهجد وقيا م الليل ووجوب قراءة القران الكريم فيه اثناء الصلاة او خارجها بترتيل جيد يفهم من خلاله الالفاظ والمعاني ومخارج الحروف من الحلق وامانية التدبر والبيان الوارد فيه حيث ان فيه شيء عظيم وسر يجذب قارئه اليه وسامعه .
لذا تساوي القارىء والسامع للقران في الاجر كما جاء في الاثر ان قارىء القران وسامعه متساويان في الاجروالثواب
وان القران الكريم قول بليغ ثقيل هو الاحكام الواردة فيه بليغة وواضحة هينة خفيفة على المؤمنين و ثقيلة على الكافرين
والله تعالى اعلم

--------------------------------------------------------------

بسم الله الرحمن الرحيم
( ان ربك يعلم انك تقوم ادنى من ثلثي الليل ونصفه وثلثه وطائفة من الذين معك والله يقدر الليل والنهار . علم ان لن تحصوه فتاب عليكم فاقرؤا ماتيسر من القران . علم ان سيكون منكم مرضى واخرون يضربون في الارض يبتغون من فضل الله واخرون يقاتلون في سبيل الله . فاقرؤا ما تيسر منه واقيموا الصلاة واتوا الزكاة واقرضوا الله قرضا حسنا وما تقدموا لأنفسكم تجدوه عند الله هو خيرا واعظم اجرا . واستغفروا الله ان الله غفور رحيم*)
سور ة المزمل اية\ 20

الحمد لله \
في الايات التي شرحناها في بداية سورة المزمل فرض الله تعالى على الرسول الكريم محمد صلى الله عليه وسلم وعلى المؤمنين من بعدهم قيام الليل ثلثيه او نصفه اوثلثه قياما في صلاة وتلاة وفي هذه الاية خفف الله تعالى الفرض وجعله نافلة مستحبه رحمة ورافة بالمؤمنين انه هو الرؤوف الرحيم وذلك كون المؤمنين تحملوا مشقة وتعبا ارهقهم كثيرا بحيث اثر على سبل معيشتهم والله تعالى هوالذي يقدرالليل النهار واحتساب ساعات الليل وساعات النهار ويعلم ان الانسان مهما اوتي من قوة الحدس وقوة الايمان والتعبد لم يصل الى الحقيقة الاحدية الصمدية الالهية فان الكما ل لله تعالى وحده فرضي عليهم بما اخلصوا في عبادته وقيامهم الليل لذا تفضل عليهم بان جعل عبادة الليل وقيامه سنة او نافلة يثاب فاعلها ولا يحاسب تاركها ويضاعف الله الاجر والثواب مرات ومرات وقد بين الله تعالى ا سباب ذلك بان من المؤمنين من يمرض وتصعب عليه مشقة قيام الليل ومنهم من يجوبون الارض طلبا لكسب الرزق لعيالهم فيتعبون نهارا وينامون ليلا ومنهم من يجاهدون في سبيل الله تعالى ومنهم الشيوخ والاطفال والنساء ممن لايقدرون على تحمل مشاق قيام الليل رغم اخلاصهم لله تعالى وايمانهم الشديد به و بعظمته وعبادتهم له حق العبادة لذا فقد خفف الله تعالى عليهم عبادة التهجد او قيام الليل فامرهم بتلاوة القران الكريم ما تيسر منه واداء الصلاة وهي صلاة المغرب والعشاء فرضا وهي جزء من الليل وايتاء الزكاة وقيام الليل نافلة وتهجدا قدر المستطاع اقلها في ركعتين واكثرها ماشاء الله تعالى للعبد ان يصلى قدر استطاعته فمهم من يصليها – صلاة التهجد – اربعا او ثما نية اوعشرا او اثنتا عشرة ركعة او ست عشرة او عشرين واكثر
وهكذا لمن يشاء ان يزيد وقد جعل الله تعالى لكل عمل خير يعملونه اجرا عظيما وثوابا مضاعفا لاجل الحث على ادائها حسب المقدرة وطمع المرء في الاستزادة من الاجروالثواب فان الله تعالى بالمؤمنين رؤوف رحيم .


--------------------------------------------------------









في سورة المدثر
بسم الله الرحمن الرحيم
( فقال ان هذا الاسحر يؤثر * ان هذا الا قول البشر*)
سورة الدثر الايات\25\ 26

الحمد لله \
نزلت هذه الاية ووكثير غيرها ايضا في الوليد بن المغيرة احد رجال قريش وكفرتها وقادتها المشهورين بقوتهم وجاههم ووجاهتهم وكثرة مالهم قائد الكفر فقد قال لاصحابه ان القران الكريم الذي يدعي محمد – صلى الله عليه وسلم- ان الله تعالى انزله عليه ما هو الا سحر عظيم ذو تاثير في النفوس وانه افتراه وتخلقه واعانه عليه قوم اخرون وادعى انه منزل من الله اليه فهو من قول البشر وقصة نزول هذه الايات ذكرها العديد من المفسرين فمن اراد الاستزاد ة فليراجعها في كتب التفسير

----------------------------------------------------



بسم الله الرحمن الرحيم
( كلا انها تذكرة * فمن شاء ذكره * وما يذكرون الا ان يشاءالله هو اهل التقوى واهل المغفرة *)

سورة المدثر الايات54\56

الحمد لله \
القران الكريم نزل هدى وذكرى للمؤمنين فهو تذكرة لهم ولكل انسان فمن شاء امن فاحسن ايمانه فقد فاز برضىالله تعالى فهو من اصحاب ا الجنة ومنهم من ضل وتاه عن الطريق السوي ولم يرتدع فاصبح من الكافرين فانه من اصحاب النار والله تعالى هو الذي يهدي اليه من يشاء فمن شاء هداه وفتح قلبه للايمان ومن شاء اضله ومن يضلل الله فما له من هاد
فالله تعالى هو الذي وسعت رحمته كل شيء فهو اهل للتقوى حيث بين لعباده الصالحين طريق الرشاد واهل للمغفرة حيث يتجاوز عن سئات عباده ما استجابوا لله تعالى فمنهم من بدل سيئاتهم حسنات ومنهم من ضاعفها اليهم فانه اهل المغفرة وانه هو الغفور الرحيم
---------------------------------------------------




في سورة القيامة
بسم الله الرحمن الرحيم

(لاتحرك به لسانك لتعجل به * ان علينا جمعه وقرانه * فاذا قرأناه فاتبع قرأنه * ثم ان علينا بيانه *كلا بل تحبون العاجلة *وتذرون الاخر ة*)
سورة القيامة الايات 16\ 21
الحمد لله \
جبريل هليه السلام كان ينزل على رسول الله صلى الله عليه وسلم ليعلمه القران الكريم فيقرأه عليه والرسول يردده بعده بعجالة وشوق فنزلت هذه الايات المباركة تؤكد على الرسول الكريم وتلزمه ان لايتعجل بالقراءة لان الله تعالى امرجبريل عليه السلام ان يعلمه القران الكريم بحيث يحفظه ويبقى محفوظا في قلبه الشريف صلى الله عليه وسلم فكان ينصت الى الوحي وهو يرتل القران عليه ترتيلا حتى اذ ا فرغ من تلاوته اعاده النبي صلى الله عليه وسلم كاملا كانه نقش على قلبه الشريف نقشا كانما يراه بعين بصيرته الاماشاء الله تعالى وهو كذلك

فالله تعالى بينه للناس جميعا وتكفل بجمعه وحفظه وامر الحبيب المصطفى من اتباع ماجاء فيه من الايات والذكرالحكيم وان يبلغ المؤمنين والمسلمين تلاوته وتدبره ما دام احدهم على قيد الحياة فان فيه سكن لقلوبهم ومطمح لنفوسهم وتذكرة لعقولهم وامل في حياتهم الدنيا للعبور الى شاطىء الامان في الحياة الاخرة فتطمئن قلوبهم ونفوسهم بذكر الله تعالى ثم يذكر الناس انهم أي الكفار والمنافقون والمشركون منهم انهم يحبون الحيا ة الدنيا ولذائذها و يذرون الاخرة وما فيها من نعيم الجنان للمؤمنين وسعير واحراق لهم في نار الجحيم وهم فيها خالدون





***************************
في سورة الانسان
بسم الله الرحمن الرحيم
( انا نحن نزلنا عليك القران تنزيلا * فاصي\بر لحكم ربك ولا تطع منهم اثما او كفورا * واذكر اسم ربك بكرة واصيلا * ومن الليل فاسجد له وسبحه ليلا طويلا *)
سورة الانسان الايات\ 23\26
الحمد لله \
ان الله تعالى يخاطب نبيه ورسوله محمد صلىالله عليه وسلم انه هو الذي نزل عليه القران خاطبه تعالى بلغة الجمع تعظيمه لله تعالى وعند نزول القران حاول رجال مكة ومتنفذوها اللتاثير على النبي صلىالله عليه وسلم ورغبوه بما لديهم من اموال وان يعطوه ما يريد من مال وجاه ونساء وكل رغائب الدنيا ان هجر هذا الدين ورغب عنه ولكنه صلىالله عليه وسلم لم يرضخ لقولهم وامانيهم بل استجاب لامرالله تعالى حين امره بالصبروالثبات على دينه فانه ناصره لامحاله وان الحكم حكم الله فلايسمع لقول الاثمين والكفار وعليه بعبادة الله تعالى وذكره صباحا ومساءا وفي الليل فعليه قيامه في صلاة ركوعا وسجودا وتسبيحات وتلاوة للقران الكريم وان يعلم المؤمنين ذلك فان كلما ازداد وكثر الذكر ازداد الاجر وكثرالثواب له صلىالله عليه وسلم وكل المؤمنين أي ولامته من بعده الى يوم القيامة
------------------------------------------------------


في سورة عبس
بسم الله الرحمن الرحيم
( كلا انها تذكرة * فمن شاء ذكره * في صحف مكرمة* مرفوعة مطهرة * بايدي سفرة * كرام بررة *)*
سورة عبس الايات 11\ 16
الحمد لله\
كلا اداة نفي لقد نهى الله تعالى رسوله الكريم عن التعبس في وجه أي مؤمن والاعراض عنه وكان صلى الله عليه وسلم ان عبس في وجه الصحابي الاعمى عبد الله بن مكتوم الذي جاءه يساله التفقه في الدين وكان اعمى فلم ير ماكان يفعل رسول الله صلى الله عليه وسلم وما كان عنده من الكفار ودعوته اليه الى الاسلام والضمير في انها يعود الى الايات والسور القرانية التي انزلها الله تعالى هدى للمسلمين فهي مدونة في قراطيس وصحف مكرمة رفيعةالمكانة والسمو مطهرة محفوظة في اللوح المحفوظ لايمسها الا المطهرون و الملائكة هم السفرة الكرام البررة تتنزل بامر من الله تعالى بواسطة الوحي جبريل عليه السلام المكلف بتنزيلها على قلب الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم فهو من الملائكة المقربين الذي ارتضى الله تعالى ان يكون رسولا بينه تعالى وبين رسله عليهم السلام واخرهم محمد الحبيب صلى الله عليه وسلم
----------------------------------------------------

في سورة التكوير
بسم الله الرحمن الرحيم

( فلا اقسم الخنس * الجوار الكنس * والليل اذا عسعس* والصبح اذا تنفس * انه لقول رسول كريم* ذي قوة عند ذي العرش مكين * مطاع ثم امين* وما صاحبكم بمجنون * ولقد راه بالافق المبين * وما هو على الغيب بضنين * وما هو بقولا شيطان رجيم* فاين تذهبون * ان هو الا ذكر للعالمين * لمن شاء ان يستقيم * وما تشاؤون الا ان يشاء الله رب العالمين*)
سورة التكوير الايات 15\29

الحمد لله\
تاكيد عظيم لقسم عظيم اقسمه الله تعالى بكل شيء عظيم النشاة والتكوين والخلق اقسم تعالى بالنجوم المتخفيه نهارا والظاهرة ليلا وبالليل الذي ارخى سدوله وظلامه فلف الدنيا بظلامه الدامس فهجع الخلق وبالصبح اذا انبلج نوره واشرق فعم النور الفضاء والارض فانهزم الظلام شر هزيمة من وانتشر الخلق قسم بكل هذه الامور ان القران الكريم منزل من الله تعالى فماهو بقول رسول كريم - المراد به جبريل عليه السلام ذو المنزله العالية والدرجة الرفيعة عند الله تعالى من بين الملائكة المقربين اذ ارسله الله تعالى بالقران الكريم امينا في نقل القول من الله تعالى لينزله على قلب الحبيب المصطفى محمد صلى الله عليه وسلم
ولقد راى الحبيب المصطفى محمد صلى الله عليه وسلم جبريل عليه السلام راي العين فما هو بمجنون ولا كاذب عندما قال انه راه حقا وصدقا
لذلك فالقران الكريم منزل من الله تعالى بواسطة الوحي جبريل عليه لسلام حقا ليس فيه تحريف او تغيير من شيطان ملعون او من كافر زنديق فهو ذكر الله تعالى هداية للناس وخاصة من امن بالله تعالى وصدق برسوله الكريم محمد صلى الله عليه وسلم الذين غرس الله فيهم الايمان وزينه في قلوبهم

----------------------------------------------------------












في سورة المطففين
بسم الله الرحمن الرحيم

( وما يكذب به الا كل معتد اثيم * اذا تتلى عليه اياتنا قال اساطير الاولين * كلا بل ران على قلوبهم ما كانوا يكسبون *)
سورة المطففين الايات12\14
الحمد لله \
القران الكريم قول الحق والصدق لايتقول عليه ولا يفتري عليه الا الظالمون والفاسقون و المعتدون والكافرون والمشركون الغارقون بالفجور والاثم الذين اذا تليت عليهم اياته قالوا ان هذه الا كتب الاولين واساطيرهم فلم يؤمنوا بها فقد ختم الله على قلوبهم فهم لايؤمنون وطمس على اعينهم فهم لا يرون الحق وهو مبصرون كأن في اذانهم وقرا فهم لايسمعون
والله انه الحق الصراح من ربهم وان كلامهم لباطل و ان في قلوبهم لزيغ ران عليها فافسد قلوبهم ونفوسهم وافكارهم فعميت تلك القلوب عن الحقيقة من ان القران الكريم دستور الامة منزل من ربهم هداية للمؤمنين
--------------------------------------------------



في سورة الانشقاق
بسم الله الرحمن الرحيم
( فما لهم لايؤمنون * واذا قرىء عليهم القران لايسجدون * بل الذين كفروا يكذبون * والله يعلم بما يوعون*)
سورة الانشقاق الايات 20\23
الحمد لله \

نعم فما لهؤلاء الكافرين والمشركين لايؤمنون بالله تعالى ولا برسوله محمد صلى الله عليه وسلم ولا يصدقون ان القران الكريم منزل من ربهم سبحانه وتعالى الى الحبيب المصطفى محمد صلى الله عليه وسلم ليخرجهم من الظلمات الى النور بل يتمادون في الكفر والعصيان والتكابر والطغيان فاذا قرىء عليهم القران لايؤمنون به ولايسجدون تعظيما له وتقديرا بل به يكذبون فان الله تعالى يعلم بما في نفوسهم وما تعي قلوبهم وعقولهم وافكارهم وهو الذي نزله الله تعالى ليكون نورا مبينا ينير دروب النا س ويفتح لهم ابواب الرحمة من الله الرحمن الرحيم

--------------------------------------------------------


في سورة البروج
بسم الله الرحمن الرحيم
( بل الذين كفروا في تكذيب * والله من ورائهم محيط * بل هو قران مجيد * في لوح محفوظ *)
سورة البروج الايات 19\22
الحمد لله\
نعم ان الكافرين لكاذبون وان كل مافعلوه يعلمه الله تعالى ومحيط بهم وبه وبنا كذلك وبكل الاشياء صغيرها وكبيرها فهم كاذبون لايؤمنون قد ران على قلوبهم زيغ فقست قلوبهم فهي كالحجارة او ا شد قسوة وان دعواهم من ان القران الكريم اساطير قديمة اكتتبها النبي محمد صلى الله عليه وسلم واعانه على فعله اخرون وقولهم انه اعاد صياغتها من جديد مجرد كذب وافتراء عليه
فقولهم انما هو كذب وبهتان على النبي صلوات الله وسلامه عليه فالقران الكريم قران مجيد رفيع المنزلة لايأتيه الباطل من بين يديه ولامن خلفه تنزيل من حميد مجيد محفوظ في اللوح المحفوظ في السموا ت العلى لايحصل فيه تحريف او تغيير او تبديل الله حفيظ عليه الى يوم القيامة - انا نزلنا الذكروانا له لحافظون -
-------------------------------------------------------

في سورة الاعلى
بسم الله الرحمن الرحيم
( سنقرؤك فلا تنسى * الا ماشاء الله انه يعلم الجهر وما يخفى *)
سورة الاعلى الايات 6و7
الحمد لله\
سنقرؤك فلا تنسى الخطاب من الله تعالى الى الرسول الكريم محمد صلى الله عليه وسلم وسنعلمك احكام ومفاد ايات القران الكريم اذ ننزله عليك ايات ايات لكي تحفظها ولا تنساها
فكان الرسول الكريم عندما يستمع الى جريل عليه السلام وهو ينزل على قلبه الشريف ايات القران الكريم فكانما ينقشها على شغاف قلبه الشريف نقشا ويطبعها طبعا فلا تنسى ولا تمحى من قلبه الشريف وانما يرتلها بعده مثلما جاء بها جبريل عليه السلام من ربه تعالى الا اذا شاءالله تعالى فهو العلي الكبير والعزيز الحكيم يعلم الاسرار وما يخفى ويعلم الجهر والعلن ويعلم كل ظاهر وباطن وجهر وسر وانه عليم بذا ت الصدور

---------------------------------------------------


سورة القدر
بسم اله الرحمن الرحيم

( انا انزلناه في ليلةالقدر* وما ادراك ما ليلة القدر* ليلة القدر خير من الف شهر* تنزل الملائكة والروح فيها باذن ربهم من كل امر* سلام هي مطلع الفجر*)
الحمدلله\
يؤكد الله سبحانه وتعالى وبصيغة الجمع وهي صيغة تدل على عظمة الله تعالى وقدرته ان الله تعالى انزل القران الكريم في ليلة القدر وهي ليلة مباركة وسميت ايضا ليلة القران . باركها الله تعالى بنزول القران الكريم وباركها بان جعلها احدىليالي شهر رمضان المبار ك باركه فيها ولأجلها وباركها بان فضلها على كل ليالي الاشهر والسنين فجعلها خير من الف شهر وباركها ان جعلها يفرق فيها كل امر حكيم كما ورد في سورة الدخان –( حم والكتاب المبين* انا انزلناه في ليلة مباركة انا كنا منذرين * فيها يفرق كل امر حكيم*) - وفيها تكتب ارزاق العباد واجالهم وامور اخرى ذكرها علماء التفسير
وقد سميت ليلة القدر بمعنى ليلة الشرف او ليلة التقدير تقدر فيها الامور المستقلبية للعباد وقيل لكل ماخلق الله تعالى من الجن والانس و قيل ان امور كل سنة من السنين تقدر في هذه الليلة المباركة
روي ان شخصا من بني اسرائيل حمل سلاحه في سبيل الله الف شهر فاجره الله تعالى واثابه وذكر ذلك لرسول الله صلى الله عليه وسلم فتعجب من ذلك وتمنى ذلك الاجر كان لامته فقال – (يارب جعلت امتي اقصر الامم اعمارا واقلهم اعمالا) - فاعطاه الله تعالى له ولأمته ليلة القدر فهي خالصة لامة محمد صلى الله عليه وسلم باقية فيهم الى يوم القيامة والعبادة فيها خير من الف شهر
انزل فيها القران الكريم من اللوح المحفوظ في السماء السابعة الى بيت العزة في السماءالدنيا جملة واحدة في ليلة القدر ثم انزله جبريل عليه السلام ايات ايات منجما على قلب رسول الله صلى الله عليه وسلم من يوم مبعثه الى يوم وفاته وانها ليلة شريفة ازدانت بشرفها ليالي رمضا المبارك وانها ليلة تتنقل بين الليالي في رمضان فقد تكون في اوله وقد تكون في اخره وقد ذكر علماء الحديث ورجا ال الصحاح منهم احمد والبخاري ومسلم والترمذي رضي الله عنهم جميعا نقلا عن عائشة ام المؤمنين رضي الله عنها ان الرسو الكريم صلىالله عليه وسلم قال – تحروا ليلة القدر في العشر الاواخر من رمضان وانها في وتر-أي تد تكون في ليلة 21 او 23 او 25 و27 او 29 من رمضان وانها في ابهام من هذه الليالي ترغيب المسلمين في احياء ليالي رمضان في سبيل الظفربها لاءن عبادتها خير من الف شهر أي ما يعادل ثلاث وثمانين سنة وليالي رمضان كلها مباركة فهنيئا لمن يحيها في العبادة والطاعة لله تعالى
ونقل صاحب الطريقة الطحاويةفي كتاب حواشي الدر المختار عن بعض علماء الشافعية ان افضل اللبيالي ليلة مولد النبي صلىالله عليه وسلم ثم ليلة القدر ثم ليلة الاسراء والمعراج ثم ليلة عرفة ثم ليلة الجمعة ثم ليلة النصف من شعبان ثم ليلة العيد
اللهم اجعلنا من عتقاء شهر رمضان ومن محيي

هذه الليلة المباركة
ارزقنا ما فيها من فضل واجر وثواب
انك انت الوهاب




************************************

















في سورة البينة

بسم الله الرحمن الرحيم


( لم يكن الذين كفروا من اهل الكتاب والمشركين منفكين حتى تاتيهم البينة * رسول من الله يتلو صحفا مطهرة * فيها كتب قيمة * وما تفرق الذين اوتوا الكتاب الا من بعد ما جاءتهم البينة *)

سورة البينة الايات\1-4

الحمد لله \

الكافرون من اليهود والنصارى الذين حرفوا التوراة والانجيل وحرفوا اديانهم والمشركون الذين يعبدزن غير الله تعالى ويدينون بغير الحق سيستمرون في غيهم وعنادهم حتى اذا جاء امرالله تعالى وارسل اليهم رسوله محمد صلى الله عليه وسلم بالقران الكريم يتلوه عليهم ويعلمهم اصول الاسلام والايمان وهم يعلمون انه الحق من ربهم فان اغلبهم به كافرون لان قلوبهم قاسية يحرفون الكلم عن مواضعه ونسوا حظا مما ذكروا به فتفرقوا على الكفر والالحاد بعد ان اوغرت العداوة والبغضاء نفوسهم وعشعشت في قلوبهم و لم يتفرقوا ويتباعدوا عن الدين الا بعد ان ارسل الله تعالى اليهم رسله جاؤوهم بالبينات والهدى وكان اخرهم سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم لكنهم ظالمون لايهتدون ولا يتعظون فامرهم موكول الى الله تعالى يفعل بهم مايشاء ويوم القيامة يردهم النار وبئس الورد المورود فقد تفرقوا نحلا وطوائف واديان كل حسب فهمه ومعرفته وما املته عليه ملته او دينه او طائفته
اما المؤمنون فهم المهتدون والمصدقون بما جاء في القران الكريم من احكام وتعاليم واوامر بالمعروف ونواه عن المنكر والتزامهم بالعبر والاذكار الموجودة فيه وفي السنة النبوية المطهرة قولا وعملا فقد بين رسول الله محمد صلى الله عليه وسلم كل سبل الايمان والهدى فقال ( تركت فيكم مكا ان تمسكتم به لاتضلوا بعدي ابدا كتاب الله وسنتي ) وسنته صلى الله عليه وسلم تشمل كل ماقاله او فعله او فعله غيره من الصحابة الاطهار بحضوره صلى الله عليه وسلم فأقره او رضي عليه او لم يمنعه من عمله والله تعالى اعلم

وصلى الله على سيدنا محمد وعلى اله وصحبه وسلم

***************************













بسم الله الرحمن الرحيم



(قل هو الله احد * الله الصمد * لم يلد ولم يولد *
ولم ى يكن له كفوا احد * )

صدق الله العظيم


-------------------------------------------------------



تم الكتاب بعونه تعالى




































المصادر والمراجع


القران الكريم
اعجاز القران محمد الطيب
تفسير المنار محمد رشيد رضا
تفسير القران ابن كثير
مواهب الرحمن في تفسير القران عبد الكريم محمد بيارة المدرس
اسباب النزول السيوطي
تاج العروس للزبيدي
صحيح البخاري الامام البخاري
المنار الهادي عبد الحليم محمود
اللغة الشاعرة عباس محمود العقاد
الغنية لطالبي طريق الحق عبد القادر الجيلاني
روح الدين الاسلامي عفيف عبد الفتاح طبارة
المغني ابن قدامة الاندلسي





-------------------------------------------------



ا من مؤلفات فالح نصيف الحجية الكيلاني

الشعرية

1- نفثات القلب
2 - قصائد من جبهة القتال
3 -الشهادة والضريح
4- الحرب والايمان
5-القصائد الدينية

النثرية

1- الموجز في الشعر العربي
2- في الادب والفن
3- تذكرة الشقيق في معرفة اداب الطريق
4- شرح ديوان عبد القادر الكيلاني وشيئ في تصوفه
5- كرامة فتاة (قصة طويلة )
6- عذراء القرية ( قصة طويلة )
7- اصول في الاسلام
8- الاشقياء ( مجموعة قصص قصيرة )
9- اصحاب الجنة في القرآن 1
10- القرآن في القرآن 2
11- الامثال في القرآن 3
12- الادعيةالمستجابةفي القران4
13- بحث في التصوف والطريقة القادرية
14- مدينة بلدروز عبر التاريخ
15- عبد القادرالجيلاني وموقفه من الفرق والمذاهب الاسلامية
16- شرح القصيدة العينية
17- الانسان ويوم القيامة في القران الكريم 5
18- يوم القيامة في القران الكريم 6
19- شعراءالنهضة العربية

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق