الثلاثاء، 26 أكتوبر، 2010

التفسير الموضوعي للقران الكريم \ اصحاب الجنة في القران الكريم- القسم الثاني

من سورة مريم

بسم الله الرحمن الرحيم

(( اولئك الذين انعم الله عليهم من النبيين من ذرية أدم وممن حملنا مع نوح ومن ذرية ابراهيم واسرائيل وممن هدينا واجتبينا .* اذا تتلى عليهم آيات الرحمن خروا سجدا وبكيا *. فخلف من بعدهم خلف أضاعوا الصلاة واتبعوا الشهوات فسوف يلقون غيا *. الا من تاب وآمن وعمل صالحا اولئك يدخلون الجنة ولا يظلمون شيئا .* جنات عدن التي وعد الرحمن عباده بالغيب انه كان وعده مأتيا .*لايسمعون فيها لغوا الا سلاما .* ولهم رزقهم فيها بكرة وعشيا . تلك الجنة التي نورث من عبادنا من كان تقيا *. ))


سورة مريم آيه 58_63
ا
لحمد لله \

الذين ذكرهم الله تعالى في سورة مريم وبالاسماء هم الابناء من ذرية آدم ابو البشر ومن ذرية الذين حملهم نوح عليه السلام في سفينته اثناء الطوفان .وهم من ذرية ابراهيم الخليل علية السلام ومن ذرية اسرائيل واسرائيل هذا عليه السلام هو حفيد ابراهيم عليه السلام فهو يعقوب بن اسحاق بن ابراهيم عليهم السلام واود ان اذكر ان ابراهيم الخليل انجب ولدين هما اسماعيل واسحاق ومن ذرية اسماعيل النبي محمد صلى الله عليه وسلم ومن ذرية اسحاق اسرائيل ( يعقوب ) الذي أنجب يوسف واخوته الاسباط . ومعنى هذا ان الانبياء الذين جائوا بعد سيدنا ابراهيم هم من ذريته . وهؤلاء الذين هداهم الله لعبادته وانعم عليهم بالهدايه واصطفاهم بالنبوة فهم الذين اختارهم الله تعالى لحمل رسالته السماوية الى البشروهم فادةالبشر الى الخير الصلاح وهؤلاء مع علو مكانتهم ونسبهم الشريف كانوا اذا تليت عليهم آيات الله تعالى يخرون ساجدين لله على وجوههم خشية من الله تعالى . وهم يبكون خوفا وخشية لانه القاهر فوق عباده . الا انهم رغم هذه الطيبة ورضا الله تعالى عليهم ظهر خلف او ذرية لهم من نسلهم ذرية سيئة غير صالحة أضاعوا الصلاة اي تركوها واتبعوا اهواء نفوسهم خلاف ما أمر الله به وخلاف ما ارسل به المرسلون
. وهؤلاء سيعذبهم ربهم بجريرة اعمالهم . اما الذين تابوا منهم وعادوا الى جادة الصواب و الحق م من بعد كفرهم وثبت الايمان في قلوبهم فعملوا الاعمال الصالحة فهؤلاء يتوب الله عليهم ويدخلهم الجنة التي وعدها عباده الصالحين لانه صادق الوعد وهذه الجنة لا يسمعون فيها الا الكلام الطيب الحسن . كالتحياات التي يلقون بها عليهم الملائكة او التي يلقيها بعضهم على بعض وهي السلام اي تحية الاسلام ( السلام عليكم ) اما المعيشة والرزق فلهم في هذه الجنة الرزق الدائم الطيب ليلا ونهارا ومتى يشاؤون وفي اية ساعة اووقت يشاؤون دون عناء او تعب او نصب لانهم اصحاب الجنة .

****************************


بسم الله الرحمن الرحسيم

(( ويزيد الله الذين اهتدوا هدى والباقيات الصالحات خير عند ربك ثوابا وخير مردا *. ))

سورة مريم آيه 76
الحمد لله \
ان الله تعالى كتب على نفسه الرحمة ومن هذه الرحمة انه يزيد عباده المهتدين والمتقين هداية ونعمة وفضلا و ايمانا على ايمانهم وهداية فوق هدايتهم ويضاعفها لهم اضعافا مضاعفة ليدخلهم الجنة الاتي وعدها المتقون من عباده . والباقيات الصالحات وهي صالح الاعمال وقيل ان الباقيات الصالحات قول (( سبحان الله والحمد لله ولا اله الله والشكر لله ولا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم ))
فهي خير الاعمال ثوابا وأحسن عقبا . اذ انها تعقب صاحبها الى الجنة .


**********************************



سم الله الرحمن الرحيم
(( يوم نحشر المتقين الى الرحمن وفدا*)) )
سورة مريم آية 85
الحمد لله \

في يوم القيامة هذا اليوم العظيم الذي يجعل الولدان شيبا . من هول عظمته وما يلقى الناس فيه . في هذا اليوم يجمع الله تعالى المتقين ويوكل بهم الملائكة فيجمعونهم في مجالس النعيم والخير ثم يوفدونهم وهم في احسن حال وأجمل مسير فيذهبون بهم الى الجنة التي وعدها عباده المتقين . فقد خصهم الله بفضله لصدق ايمانهم وخالص طاعتهم . فقد ساروا افواجا الى الجنة .



*********************************


يسم الله الرحمن الرحيم


(( أن الذين آمنوا وعملوا الصالحات سيجعل لهم الرحمن ود ا * ))

سورة مريم اية 96

الحمد لله \

الرحمن من الاسماء الحسنى والله تعالى احب الذين آمنوا وعمل الاعمال الصالحة وهم الذين قال فيهم (( يحبهم ويحبونه ..) فهؤلاء جعل الله تعالى في قلوبهم المحبة والمودة والود هوالحب الخالص الخالي من الغرام والشوق العنيق المفضب الى الهلاك فهو افضل من الحب وفي يوم القيامة سيرضى الله عنهم ومن رضي الله عنه أدخله الجنة .






***********************************************











من سورة طه

بسم الله الرحمن الرحيم

(( واني لغفار لمن تاب وامن وعمل عملا صالحا ثم اهتدى *.))

سورة طه أيه 82
الحمد لله \
الغفار صيغة مبالغة من غفر أي أن الله تعالى كما وصف نفسه كثير المغفرة للذين يتوبون عن الشرك والمعاصي والاعمال المهينة والتزموا جانب الايمان بالله تعالى وعمل الصالحات فهداهم الله بهدايته الى طريق الخير والسعادة الابدية الى طريق الجنة فجعلهم من الصحاب الجنة .



******************************



بسم الله الرحمن الرحيم

(( يومئذ لا تنفع الشفاعة الا من اذن له الرحمن رضي له قولا *. يعلم مابين ايديهم وما خلفهم ولايحيطون به علما *. وعنت الوجوه للحي القيوم وقد خاب من حمل ظلما .* ومن يعمل من الصالحات وهو مؤمن فلا يخاف ظلما ولا هظما .* ))

سورة طه آيه 109_ 112
الحمد لله \
المؤمنون هم فاعلوا الخير فمن عمل خيرا وعمل طيبا ثم انهم لا تحيط معلوماتهم وافكارهم بذات الله تعالى وصفاته العلى فالكل قاصر عن علمه فهو وحده العالم به سبحانه وتعالى وفي هذا اليوم العظيم في يوم القيامة خضعت كل النفوس والوجوه والافئده للحي القيوم الذي لايموت قائم ثابت القيام في الدنيا والاخرة خشعت له الاصوات في يوم القيامة الا همسا وعنت له الوجوه والانفس بذلة وضعف تنتظر حكم الله تعالى فيها وقد تبين من هذه الذلة خيبة كل من حمل ظلما كونه يائس من رحمة الله الواسعة لثقل حمله وكثرة اعماله غير الصالحة في الحياة الدنيا
أما الذين عملوا الصالحات من الاعمال مع شرط الايمان با لله تعالى ورسوله فأنه سيبقى في رحمة الله راجيا ثوابه . فهو لا يخاف ان يظلم لان الله تعالى عادل حق في حكمه بعباده ولا يظلم ربك احدا و لايخاف هضما با خس الحنان فالله تعالى لا يخبس عملا من اعمال أحد وانما يؤتي كل ذي حق حقه يوم القيامه ثم يزيد الذين أهتدوا هدى فيضاعف اعمالهم الحسنة فيدخلهم الجنه .


********************************

بسم الله الرحمن الرحيم

(( فقلنا ياأدم ان هذا عدو لك ولزوجك فلا يخرجنكما من الجنة فتشقى .* ان لك الا تجوع فيها ولا تعرى .* وانك لا تظمأ فيها ولا تضحى *. )) (1)
سورة طه آيه 117_ 119

الحمد لله \

عرف الله تعالى أدم بأبليس الشيطان انه عدو له ولزوجه وذريته و انه يعمل على أخراجهما من الجنه في الغوايه وله اي لادم وذريته في هذه الجنه الخير الدائم والرزق العميم الطيب لايجوع فيها لكثرة نعيمها ورزقها وفواكهها . ولا يرى الداخل فيها العرى لكثرة الملابس المعده لاصحاب الجنه من الحرير والاستبرق الاخضر المطرز اوالموشى بالذهب الخالص ولا ضمأ فيها ولا عطش لكثرة أنهارها الجارية تحتهم من ماء غير آسن ومن لبن طيبلم يتغير طعمه من وعسل مصفى فلا عطش ولا حر ولا زمهرير ولا نصب ولاتعب .
ولا تصيبهم الشمس وحرارتها المحرقة لانهم في ظل ظليل . وخير كثير وهذا وصف للجنه بينه الله تعالى لاأدم محذرا له ان لا ينخدع فيقع في وحباائل الشيطان فيخرجه منها وبخروجه خروج ذريته منها الا من تاب الله عليه وجعله من أصحاب الجنة .

*******************************

بسم الله الرحمن الرحيم

(( فاصبر على ما يقولون وسبح بحمد ربك قبل طلوع الشمس وقبل غروبها ومن انائ الليل فسبح واطراف النهار لعلك ترضى *. )) )
سورة طه آيه 130
الحمد لله \
الصبرمفتاح الفرج وكثر وروده في المصحف الشريف وبين الله تعالى في هذه الايه الشريفة أوقات العبادة قبل طلوع الشمس وهي صلاة الفجر وقبل الغروب صلاتي الظهر والعصر واناء الليل صلاتي المغرب والعشاء لان صلاة المغرب بعد غروب الشمس مباشرة فهي داخلة في وقت الليل وليس الليل من جنس النهار وكذلك صلاة الليل النافلة حيث يهدء الكون وتصغى النفوس وتخشى القلوب وتطمئن وتسعد بذكر الله والخطاب في هذه الايه موجه الى الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم خاصة وللمسلمين عامة . ولعله يرضى من نفسه واعماله الصالحة ولا يلتفت الى اقوال وافعال المشركين والكافرين ومن رضاه يرضى الله عليه ومن رضي الله عليه جعله من اصحاب الجنه .

*******************************


من سورة الانبياء

بسم الله الرحمن الرحيم

(( وجعلناهم آئمة يهدون بأمرنا وأوحينا اليهم فعل الخيرات واقام الصلاة وايتاء الزكاة وكانوا لنا عابدين *. ))
سورة الانبياء آيه 73
الحمد لله \
نزلت الاية في حق ابراهيم واولاده عليهم السلام اذ جعل الله تعالى في ذريته الكتاب والنبوه . فهم رجال العمل الصالح أئمة الامة المهدية الى الايمان يأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر وقد اوصى اليهم الله تعالى فعل كل عمل خير يرضي الله تعالى ويفيد البشريه من اقامة الصلاة وعبادته تعالى فيها بكل خشوع وخضوع واخراج زكاة اموالهم والتصدق على المحتاجين لانهم عباد الله عبدوه حق عبادته . فجعلهم اصحاب الجنه.

*****************************

بسم الله الرحمن الرحيم

(( ان الذين سبقت لهم منا الحسنى اولئك عنها مبعدون *. لايسمعون حسيسها وهم في ما اشتهت انفسهم خالدون *.لا يحزنهم الفزع الاكبر وتتلقاهم الملائكة هذا يومكم الذي كنتم توعدون .* يوم نطوي السماء كطي السجل للكتب كما بدأنا أول خلق نعيده وعدا علينا انا كنا فاعلين *. ولقد كتبنا في الزبور من بعد الذكر ان الارض يرثها عبادي الصالحون * ان في هذا لبلاغا لقوم عابدين .* وما ارسلناك الا رحمة للعالمين .* )) )
سورة الانبياء آية 101_107
الحمد لله \

اصحاب الجنه هم الذين سبقت لهم من ربهم الحسنى وبشرهم بالجنة وشرفهم بأنهم بعيدون عن النار أو جهنم ولا يسمعون صوت لهيبها وهي تتقد لتحرق الكفار . فهم في رحمة الله في عيشة راضية خالدون فيها وفي يوم القيامة يوم الفزع الاكبر لا يخافون ولا تداخلب انفسهم وقلوبهم رهبةاو فزع بل تتلقاهم ملائكة الرحمة المرسلة من ربهم قائلين (( سلام عليكم طبتم فأدخلوها آمنين )) هذا يومكم الذي وعدكم ربكم ان يدخلكم الجنة به .
هذا اليوم العظيم الذي تنطوي السماء فيه بما فيها اجرام ونجوم وكواكب فتزول وتختفي كما تختفي الصفحات عند طوي الكتاب اواغلاقه . لانه وعد الله تعالى ولا يخلف الله الميعاد . حيث ان الله تعالى وعد في كتبه المنزله ان الجنة وأرضها الطيبة وانهارها الجارية وحدائقها الغناء وفاكهتها الكثيرة وحورها الجميلة بل وكل ما على ارض الجنة هو لعباد الله الصالحين خالصا . وفي هذا الخير موعظة وتذكير لكل العباد الذين صلحت اعمالهم وعبدوا الله حق عبادته والذين ارسل الله النبي محمد صلى الله عليه وسلم رحمة لهم فالذين آمنوا به ونصروه واتبعو االنور الذي جاء به واخلصوا لله ورسوله
فهم اصحاب الجنة .





****************************





من سورة الحج

بسم الله الرحمن الرحيم

((ان الله يدخل الذين آمنوا وعملوا الصالحات جنات تجري من تحتها الانهار ان الله يفعل ما يريد .))

سورة الحج آية 14 الحمد لله \

ارادة الله تعالى شاءت ان يدخل المؤمنين العاملين الاعمال الصالحة في جناته الواسعة التي تجري من تحتها الانهار ويتفضل عليهم بالنعيم الدائم . واذا اراد الله شيئا قال له كن فيكون
فكون الجنة لعباده الصالحين بارا دته ومشيئته لانه يفعل ما يريد . ولا معقب لما حكم به .

********************************


بسم الله الرحمن الرحيم

(( ان الله يدخل الذين آمنوا وعملوا الصالحات جنات تجري من تحتها الانهار يحلون فيها من أساور من ذهب ولؤلؤا ولباسهم فيها حرير *. وهدوا الى الطيب من القول وهدوا الى صراط الحميد.*))

سورة الحج آية 23 و 24
الحمد لله \

الله سبحانه وتعالى قدر ان يدخل الذين آمنوا وعملوا الصالحات في الجنان التي وعدهم دخولها تجري فيها الانهار الطيبة الماء وهم فيها في نعيم مقيم دائم وقد حلتهم الملائكة بأساور من ذهب يلبسونها في ايديهم ولالئ يطرزون فيها ملابسهم الحريرية الناعمة ذلك لانهم اهتدوا بهدى الله وآمنوا بما نزل على محمد وهو الحق من ربهم وكانوا في الحياة الدنيا اعلاما للهدىومنارا للايمان ودعاة الى الطيب من القول والعمل الصالح المفضي الى الصراط المستقيم اوالطريق السوي وهو الطيب من القول وبهدايته اهتدوا الى الصراط المستقيم المحمود الخاتمة فكانوا من اصحاب الجنة .

****************************

بسم الله الرحمن الرحيم

(( ولكل امة جعلنا منسكا ليذكروا اسم الله على ما رزقهم من بهيمة الانعام .* فالهكم اله واحد فله أسلموا وبشر المخبتين .* الذين اذا ذكر الله وجلت قلوبهم والصابرين على ما أصابهم والمقيمي الصلاة ومما رزقناهم ينفقون *. ))
سورة الحج آية 34 و 35

الحمد لله \
جعل الله تعالى لكل قوم مناسك عبادة خاصة بهم ويذكرون الله تعالى باسمه في كل قيامهم بمنسك معين و على كل ذبح يذبحونه قربانا وتقربا لوجهه تعالى
فالله تعالى اله واحد لا شريك له أمر بعبادته الامم الغابرة منذ بدء الخليقة والى قيام الساعة اله واحد في العالمين .

فأليه أسلموا اموركم واعبدوه حق عبادته وبشر المخبتين والخطاب هنا الى الرسول الكريم محمد صلى الله عليه وسلم ان بشر المؤمنين المطيعين المخبتين الذين هم اذا ذكر الله أو سمعوا اياته تتلى عليهم او ذكروه خشعت قلوبهم هيبة وتعظيما واجلالا لذكره العظيم ولعظمته في نفوسهم وقلوبهم .ووصف الله تعالى المخبتين انهم اذا ذكر الله عندهم وجلت قلوبهم وارتعشت خشية وهيبة والصابرين على كل نازلة او مصيبة احلت بهم ومحبتهم أصابتهم في حياتهم الدنيا والله تعالى جعل لكل مصيبة ا و حالة المت بالمؤمنين ثوابا عزاءا لهم و زنة المصائب لهم تضاعف هذه الحسنات اضعافا (( من جاء بالحسنة فله عشر أمثالها )) والمقيمي الصلاة الذين يحافظون عليها في اوقاتها وينفقون من اموالهم في الزكاة ومقدارها حسبما بينته الشريعةالسمحاء وفي الصدقة والاحسان للفقراءوالمحتاجين .. كل اولئك جعل الله لهم البشرى على لسان نبيه صلى الله عليه وسلم بأنهم
من اصحاب الجنه .
******************************

بسم الله الرحمن الرحيم

(( ولينصرن الله من ينصره ان الله لقوي عزيز *. الذين ان مكناهم في الارض أقاموا الصلاة وأتوا الزكاة وأمروا بالمعروف ونهوا عن المنكر ولله عاقبة الامور *. ))

سورة الحج آيه 40 و 41
الحمد لله \

اكد الله تعالى انه سبحانه ناصر دينه فالمؤمنون الذين أخلصوا لله وجاهدوا في سبيل دين الله ونصرته سينصرهم الله حتما بسلطانه وقوته التي لا تقهر فهو القوي ذو السلطان ذو القوة المتين وفي هذه الاية تاكيد على نصرةالله تعالى للمومنين وتأكيد على قوته وعظمته وعزته
فمن هم الذين سينصرهم الله .. هم الذين اذا نصرهم تعالى ومكنهم في الارض وانتصروا بالهداية . اقاموا الصلاة واتو الزكاة وامروا بالمعروف وعملوا كل عمل صالح ونهوا عن المنكر وكل عمل فاسد طالح .فهؤلاء هم الذين ينصرهم الله تعالى . واليه المرجع والمصير
فهم اصحاب الجنة

*******************************



بسم الله الرحمن الرحيم


(( فالذين امنوا وعملوا الصالحات لهم مغفرة ورزق كريم *. ))
سورة الحج آية \ 50
الحمد لله \

الذين امنوا بالله ورسوله وجاهدوا الكفار وعملوا ما امروا به من عمل صالح يغفر الله تعالى ذنوبهم وزلاتهم ويتجاوز عن سيئاتهم ويرزقهم الرزق الحسن الطيب في الجنة فالرزق الكريم هو الرزق الحلال الطيب . رزق اصحاب الجنة.


*******************************

بسم الله الرحمن الرحيم

(( والذين هاجروا في سبيل الله ثم قتلوا او ماتوا ليرزقنهم الله رزقا حسنا وان الله لهو خير الرازقين *. ليدخلنهم مدخلا يرضونه وان الله لعليم حليم .8))

سورة الحج آيه 58 و59
الحمد لله \

بشرالله تعالى المؤمنين بان الذين يهاجرون في سبيل الله تعالى ثم تصيبهم مصيبةالموت بالقتل جهادا اوصبرا اوموتا طبيعيا ليرزقنهم الله تعالى الجنة ويكتبنهم من اصحاب الجنة فهوافضل الرازقين وخيرالرازقين وليدخلهم الجنةالتي يطمحون ويطمعون في دخولها وهي المدخل الذي كانوا يرجون دخوله ويعملون لان يدخلهم الله تعالى فيه فان الله تعالى عليم بهم وحليم روؤف رحيم بهم فانهم اصحاب الجنة


********************************

بسم الله الرحمن الرحيم

(( وليعلم الذين أوتوا العلم انه الحق من ربهم فيؤمنوا به فتخبت له قلوبهم وان الله لهاد الذين آمنوا الى صراط مستقيم .* ))

سورة الحج آيه 54
الحمد لله \
القرآن الكريم هو الحق الذي انزله الله تعالى على نبيه المصطفى صلى الله عليه وسلم والنور الذي انار النفوس والقلوب المؤمنة فالعلماء المؤمنون الذين رزقهم الله نعمة العلم والايمان يعرفونه ويعلمون انه الحق من ربهم فيزدادوا ايمانا وثقة وتخشع قلوبهم لله تعالى لانه سبحانه قدر هوايتهم الى الحق وفتح بصيرتهم الى دين الله فهداهم الى صراط مستقيم وجعلهم أصحاب الجنة .

*****************************

بسم الله الرحمن الرحيم
(( الملك يومئذ لله يحكم بينهم فالذين أمنوا وعملوا الصالحات في جنات النعيم . )) )
سورة الحج آيه 56

الحمد لله \

في يوم القيامة هذا اليوم العظيم اذا وقعت الواقعة ليس لوقعتها كاذبه خافضة رافعة . الملك في هذا اليوم العظيم لله وحده والحكم فيه حكم الله وحده فهو المتصرف في عباده ويحكم بينهم ولا معقب لحكمه سبحانه وتعالى .
في هذا اليوم العصيب ينال كل عامل قيمة عمله واجره . فالذين آمنوا وعملوا الاعمال الصالحة واخبتوا لله . واحسنوا عبادته واخلصوا دينهم لله تعالى وفقهم في حكمه وأدخلهم في جناته ذات النعيم الدائم والخير والعميم الثابت الخالد الذي لايزول وحكم أنهم من اصحاب الجنة .


*******************************

بسم الله الرحمن الرحيم
(( ياأيها الذين آمنوا اركعوا واسجدوا وعبدوا ربكم وافعلوا الخير لعلكم تفلحون *. وجاهدوا في الله حق جهاده هو اجتباكم وما جعل عليكم في الدين من حرج ملة أبيكم ابراهيم هو سماكم المسلمين من قبل وفي هذا ليكون الرسول شهيدا عليكم وتكونوا شهداء على الناس فأقيموا الصلاة وآتوا الزكاة واعتصموا بالله هو مولاكم .* فنعم المولى ونعم النصير .* ))

سورة الحج آية 77_78

الحمد لله \

أمر من الله تعالى للمؤمنين بأداء الصلاة لانها عمود الدين واساسه ومن صلحت صلاته صلح سائر عمله كما اخبر الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم . فالذين في ركوع الصلاة وسجودها لهم خشية وخشوعا وخضوعا لله تعالى وتدبرا في ملكوته وعظمته وقوته فهو خير لهم ان فعلوا ذلك ويجدونه يوم القيامة عند الله تعالى افضل اجرا . فافعلوا كل عمل صالح فيه الخير لكم وللمؤمنين لعل الله تعالى يحسن اليكم ويدخلكم في رحمته فتكونوا من المفلحين الذين وعدهم الله تعالى الجنه . وجاهدوا في سبيل الله فقد اختاركم لحمل لواء الاسلام وما جعل عليكم فيه من شده
ا وحرج لمن اتقى فقد بينه تعالى مثل النهار ونوره . فأنتم أمة محمد صلى الله عليه وسلم مثل أمة ابراهيم مسلمه مؤمنة . قد أختاركم الله تعالى وسماكم في كل الكتب المنزله المسلمين - وهم الذين أسلموا لله تعالى وجوههم- حق عليكم وانتم شهداء على بقيه الاقوام من الناس وهي منزله عظيمه وهبها الله تعالى للمسلمين لذا وجب عليكم القيام بالصلاة واخراج الزكاة والعمل الصالح والاعتماد على الله والتوكل عليه في كل الامور لانه سبحانه وتعالى نعم المولى ونعم النصير للمؤمنين في امورهم وفي دخولهم الجنه .




****************************

















من سورة المؤمنون

بسم الله الرحمن الرحيم

(( قد أفلح المؤمنون .* الذين هم في صلاتهم خاشعون .* والذين هم عن اللغو معرضون *. والذين هم للزكاة فاعلون*. والذين هم لفروجهم حافظون *. الا على أزواجهم أو ماملكت ايمانهم فأنهم غير ملومين *. فمن ابتغى وراء ذلك فأولئك هم العادون .* والذين هم لاماناتهم وعهدهم راعون .* والذين هم على صلواتهم يحافظون *. اولئك هم الوارثون *. الذين يرثون الفردوس هم فيها خالدون .* )))

سورة المؤمنون آيه 1 _ 11
الحمد لله \

قد أفلح المؤمنون والفلاح هو والنجاح والفوز والظفر بالمرام والمراد والمؤمنون هم الذين في صلاتهم خاشعون فكرا وروحا وقلبا وأعضاءا لله تعالى وهذه حاله تعتري كل مؤمن نتيجة للشوق والمحبه لله تعالى وخاصة اثناء اداء الصلاة وقد لاحظت ذلك فعندما يقف المرء في الصلاة خاشعا تغمره محبة الله تعالى يتجرد عن ذاته فلا يشعر وهو قائم بين يدي الله تعالى في صلاته بجسمه ولا اعضائه ولا كيانه المحسوس انما يتحول بكليته الى شعور وحالات شوق ورهبة وخشية وترتبط بالله تعالى . فقد تقيد بنور حاله وتخلص الى نور الحق الذي نور بصيرته فوقف امام ربه تعالى عبدا . فهو واقف امام ربه لا يحجبه حاجب ولا حجاب ويدخل دائرة القرب وأقرب ما يكون العبد من ربه تعالى في سجوده .
كما أخبر الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم .حيث يحس المرء انه يطوي بسجوده بساط الكون فيسجد على طرف بساط عظمة الله تعالى فيعتريه الخشوع في ظل الايمان فهو في حاله نشوة ولحظة قدسية وهو يقرأ ويرتل ويذكر ويتحرك في صلاته بين قيام وركوع وسجود . فاذا انتهت صلاته أحس ببالسعادة والفرح الغامر والعز الدائم الطاغي يملاء قلبه وروحه فينخرط في ذكر الله وتسبيحه ثم في الدعاء والتوسل اليه تعالى . وهذا هو الخشوع في الصلاة .
والمؤمنون من صفاتهم الحميده انهم عن اللغو وسقط الحديث معرضون مبتعدون لايقولون الا خيرا . وكلاما طيبا تحس فيه رائحة الايمان وقول الصدق .
ومن صفات المؤمنين ايضا قيامهم باخراج زكاة أموالهم وصدقة منها الى الفقراء والمحتاجين من المسلمين كما امرهم ربهم .

ومن صفاتهم حفظ الفروج والتعفف عن الزنا واللواط واعمال السوء الجنسية كالاستمناء والسحاق التي يعتبرها الشرع تجاوزا على الحدود المرسومة . الا مع أزواجهم او ما ملكت أيمانهم . فهي لهم خالصة من دون الناس . كل مع زوجته والاتيان يتم فيما أمر الله به (( انى شئتم )) وانى شئتم ظرف زمان معناه متى شئتم وفي اي وقت اردتم وليست ظرف مكان . فمن جاء بما أمر الله تعالى به فقد اهتدى وهو من المؤمنين ومن تجاوز على حدود الله فأولئك هم العادون الذين تعدت اعمالهم وافعالهم بسيئاتهم حدود ما أمر الله تعالى .


ومن صفات المؤمنين الامانه وحفظ العهد سواء كانت بين العبد وربه كأداء الفروض او بين المرء والاخرين في الاموال المودعة كأمانه والعهود والمواثيق والعقود ومواعيدها ويدخل ضمن هذا الباب عهد الرجل بعائلته وتربيتها ومسؤليته عليها (( كلكم راع وكلكم مسؤول عن رعيته )) صدق رسول الله .
وكذلك أمانة وعهد الحكام والولاة والملوك والرؤساء على رعيتهم فالغنم امانه في عنق الراعي وهو مسؤول عنها .

ومن صفات المؤمنين أيضا. المحافظة على صلواتهم كل صلاة في وقتها المحدد لها فصلاة الفجر في الفجروقب شروق الشمس والظهر في الظهر عندما تكون الشمسفي كبدالسماء وتميل الى جهة الغروب قليلا وصلاة العصر في وقت العصر ووقتها عندما يكون ظل الشيءبقدره وصلاة المغرب عند غروب الشمس اما صلاةالعشاء فوقتها بعد صلاةالمغرب باكثر من ساعة وربع الساعة في الاغلب وبهذه الساعة تكون السماء ادلهمت واكتست بسوادالليل وهكذا .
فمن وجدت فيه هذه الصفات والمزايا العاليه ومن الله تعالى بها عليه باليمن الايمان أورثه الجنة في الاخرة . فهم الوارثون الذين يرثون الفردوس . والفردوس من اسماء الجنة الذين سيدخلونها كما وعدهم الله تعالى –ووعده الحق - خالدين فيها
فهم حقا اصحاب الجنة .


******************************


سم الله الرحمن الرحيم


(( وقل ربي أنزلني منزلا مباركا وأنت خير المنزلين .*))

سورة المؤمنون آية\ 29

الحمد لله \

دعاء عظيم علمه الله تعالى لنبيه نوح عليه السلام وهو ينزل مع جماعته من السفينه بعد الطوفان وهدوء الرياح وابتلاع الارض الماء واقلاع غيوم السماء .. دعاء يدعو به كل مؤمن أن ينزله الله تعالى المنزل المبارك وافضل المنازل وأبركها للمؤمنين هي الجنة فالله تعالى هو الذي يتفضل على عباده بالمنزل الحسن والدرجة العالية الرفيعة ويجعلهم من اصحاب الجنة .

***************************


بسم الله الرحمن الرحيم

(( ان الذين هم من خشية ربهم مشفقون .* والذين هم من بايآت ربهم يؤمنون .* والذين بربهم لا يشركون .* والذين يؤتون ما آتوا وقلوبهم وجله انهم الى ربهم راجعون .* أولئك يسارعون في الخيرات وهم لها سابقون *. ))

سورة المؤمنون آيه 57_61
الحمد لله \

خشية الله تعالى هو اضطراب قلب المؤمن رهبة ووجلا عند ذكر الله تعالى وخشوعه للذكر العظيم وشفقته من نفسه واصابته بالحال في حالتي الانبساط والانقباض فرحا ووجلا . أملا في رحمته وخوفا من رهبته وسطوته . فألمؤمنون الذين غرس الايمان بالله تعالى في قلوبهم هم تلك صفاتهم وانهم بآياته وما أمر به يؤمنون ولا يشركون به شيئا وكذلك يؤدون الصلاة بأوقاتها ويخرجون زكاة أموالهم وصدقاتها الى ضعاف المؤمنين ملتزمون بشروطها وادابها . وقلوبهم خائفة خاشعة في رهبة الا طمئنان
قلوبهم مؤمنة ان سيرجعون يوم القيامة الى بارئهم فينبؤهم بما كانوا يعملون ويجزيهم بأعمالهم الصالحة كل خير وينعمعليهم . لذلك فهم يسارعون في عمل الخير ويتسابقون بينهم لفعل الاعمال الصالحة محبة لله تعالى وطمعا في ثوابه ورجاء لاحسانه . بغية ادخالهم الجنة التي وعدها الله تعالى عباده الصالحين ولعلهم يكونون من اصحاب الجنة .













من سورة النور

بسم الله الرحمن الرحيم


(( في بيوت أذن الله ان ترفع ويذكر فيه اسمه يسبح له فيها بالغدو والاصال *. رجال لا تلهيهم تجارة ولا بيع عن ذكر الله واقام الصلاة وايتاء الزكاة يخافون يوما تتقلب فيه القلوب والابصار .* ليجزيهم الله أحسن ما عملوا ويزيدهم من فضله والله يرزق من يشاء بغير حساب *.))
سورةالنور آية 36-38

الحمد لله \
المساجد تلك بيوت الله . امر الله تعالى ببنائها وانشائها للعبادة واقامة الصلاة فيها ويذكر فيها اسمه في الغدو والاصال ويسبحونه وله يسجدون والذكر هنا ذكر الله تعالى فهو أفضل ما قيل وما يقال ويفعل ولعظمة ذلك قال الرسول الكريم ( لا تقوم الساعة حتى لا يقال في الارض الله الله ) وقال صلى الله عليه وسلم (( اذا اردتم رياض الجنة فارتعوا فيها فقيل له وما رياض الجنة قال مجالس الذكر . وفي هذه المساجد يذكر اسم الله غدوا في صلاتي الظهر والعصر والاصال صلوات المغرب والعشاء وكذلك السحر في الفجر و يقوم بها .. رجال لا تلهيهم تجارة او عمل من بيع اوشراء - والبيع من جنس التجارة - عن ذكر الله واقامة الصلاة في اوقاتها يخافون ربهم هول يوم القيامة الذي تتقلب فيه القلوب والابصار وهي الرؤيا في القلب والعين لذلك ليجزيهم افضل واحسن ماعملوا من الاعمال الصالحة ويزيدهم من فضله رزقا حسنا بأن يجعلهم من اصحاب الجنه التي فيها من كل الثمرات ..



*******************************




بسم الله الرحمن الرحيم

(( الم تر ان الله يسبح له من في السموات والارض *. والطير صافات كل قد علم صلاته وتسبيحه . والله عليم بما يفعلون *. ولله ملك السموات والارض والى الله المصير *. )) )

سورة النور آيه 41_42
الحمد لله \

الخطاب للرسول الكريم محمد صلى الله عليه وسلم بأن في علم ان الله سبحانه وتعالى خلق كل الخلائق وكل موجودات السموات والارض وما فوقها وتحتها من طير او غيره كلها خلقها لتسبح الله تعالى وتعبده وتسجد له والصلاة هنا كتابة عن السجود ولشمولها عليه وكل على طريقته الخاصة التي جعلها الله فيه تسبيحا وصلاة وحمدا وشكرا .. والله تعالى يعلم كل ذلك لانه مالك يملك السموات وملك الارض وما بينهما وما تحت الثرى واليه مصير كل ما خلق من هذه الاشياء .

**************************



بسم الله الرحمن الرحيم

(( ومن يطع الله ورسوله ويخشى الله ويتقه فأولئك هم الفائزون.*))
سورة النور آيه \52
الحمد لله \
أيها الناس من يعبد الله تعالى ويطيعه في أوامره ونواهيه ويطيع رسوله الكريم محمد صلى الله عليه وسلم في الاوامر والنواهي ويتبع ما انزل الله تعالى على هذا النبي صلى الله عليه وسلم ويخشى الله اجلالأ ورهبة خوفا وطمعا ويتقه والتقوى هنا اراد الله تعالى بها احكام مابين الانسان والخلق واحكام ما بين الانسان وخالقه واساسها ان يجعل الانسان نفسه في وقاية حيث ان الخوف من الله والخشية منه اصلها . فالمتقون هم الذين يقون انفسهم عذاب الله تعالى وسخطه عليهم في الحياة الدنيا والاخرة .

وذلك بالوقوف عند حدوده وامتثال اوامره واجتناب نواهيه فمن فعل ذلك فقد فاز وربح وسجل انه
من اصحاب الجنة .


********************************


بسم الله الرحمن الرحيم

(( وعد الله الذين امنوا منكم وعملوا الصالحات ليستخلفهم في الارض كما استخلف الذين من قبلهم ويمكنن لهم دينهم الذي ارتضى لهم وليبدلنهم من بعد خوفهم امنا يعبدوني ولايشركون بي شيئا ومن كفر بعد ذلك فاولئك هم الفاسقون . واقيموا الصلاة واتوا الزكاة واطيعو الرسول لعلكم ترحمون . ))
سورة النور آية 55-56
الحمد لله \
وعد الله سبحانه وتعالى منجز حتما .ولاجدال او شك في ذلك عند كل مؤمن . والله تعالى وعد المؤمنين الذين عملوا الاعمال الصالحة اطاعو ا
الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم ان يستخلفهم في الارض وهم في هذه الاية الشريفة المؤمنون من اصحاب الرسول الكريم الذين كانوا معه قبيل الهجرة ثم هاجروا ومعهم الانصار . وذلك بنصرهم على الكفاروالمشركين من قريش. فقد وعدهم الله تعالى النصر واستخلاف الارض فتم ذلك النصر واصبحوا هم اسياد الارض في المدينة المنورة وما حولها . ثم مكة المكرمة ثم الجزيرة العربية . هذا خاصة
وفي هذه الاية الشريفة بشارة بالنصر للمؤمنين الاوائل صحابة رسول الله في وقته وعامة المومنين في كل وقت واوان لانها جائت شاملة . فالذين امنوا بالله وعملوا الصالحات وعدهم الله النصر على اعدائهم واحتلال اراضيهم . وما داموا على الدين والايمان فان الله ناصرهم في دنياهم بالنصر على اعدائهم وفي اخراهم لغرسه سبحانه وتعالى الايمان في قلوبهم ولثباتهم على الدين والاسلام الذي رضيه الله لهم دينا ورضوا به وقد بدل الله تعالى حالة الخوف وخشية الهزيمة في الحرب الى حالة من الطمأنينة والنصر الثابت بسبب عبادتهم لله تعالى وعدم اشراكهم به . وثباتهم على العبادة وعدم كفرهم وارتدادهم بعد النصر . فاقاموا الصلاة واتوا الزكاة وثبتوا في طاعة الله ورسوله . لذلك رحمهم الله تعالى وجعلهعم من اصحاب الجنة .

**************************






من سورة الفرقان

بسم الله الرحمن الرحيم

(( قل أذلك خير أم جنة الخلد التي وعد المتقون كانت لهم جزاء ومصيرا * لهم فيها ما يشاؤن كانت على ربك وعدا مسؤولا* ))
سورة الفرقان آيه 15_16
الحمد لله \
وعد الله تعالى عباده الصالحين الذين اتقوه وعبدوه الجنه وجنة الخلد من اسماء الجنه التي وعدهم الله تعالى جزاء لاعمالهم وعبادتهم واخلاصهم لله تعالى لتكون لهم سكنا دائما ومقاما ثابتا . وقد وعدهم الله تعالى ان لهم كل ما يطلبون وما يشتهون وما يتمنون من نعيم دائم وحال خالد لايتغير . وكان وعد الله لهذا لهم وعدا لازما وأمنية يتمناها كل المؤمنين حيث ان امنية كل مؤمن ومنى نفسه دخول الجنه .
************************


بسم الله الرحمن الرحيم

((أصحاب الجنه يومئذ خير مستقرا وأحسن قيلا *)
سورة الفرقان آيه 24
الحمد لله \

ميز الله تعالى أصحاب الجنه بأنهم في مواطن لامثيل لها ولا يوجد مكان أخير وافضل منه فهو أحسن مكانا وأستقرارا وثباتا دائما ثم انه أحسن مقيلا وافضل ا لفاظا وأجمل قولا وهو قول ذكر الله واخر دعواهم ان الحمد لله رب العالمين

*******************************

بسم الله الرحمن الرحيم
(( وعباد الرحمن الذين يمشون على الارض هونا واذا خاطبهم الجاهلون قالوا سلاما *. والذين يبيتون لربهم سجدا وقياما .* والذين يقولون ربنا اصرف عنا عذاب جهنم ان عذابها كان غراما *. انها سائت مستقرا ومقاما *. والذين اذا انفقوا لم يسرفوا ولم يقتروا وكان بين ذلك قواما .* والذين لايدعون مع الله الها أخر ولا يقتلون النفس التي حرم الله الا بالحق ولا يزنون ومن يفعل ذلك يلق أثاما .* يضاعف له العذاب يوم القيامة ويخلد فيه مهانا *. الا من تاب وآمن وعمل صالحا فأولئك يبدل الله سيئاتهم حسنات وكان الله غفورا رحيما *. ومن تاب وعمل صالحا فأنه يتوب الى الله متابا *. والذين لا يشهدون الزور واذا مرو بالغو مروا كراما *. والذين أذا ذكروا بأيات ربهم لم يخروا عليها صما وعميانا .* والذين يقولون ربنا هب لنا من أزواجنا وذرياتنا قرة أعين وجعلنا للمتقين أماما *. أولئك يجزون الغرفة بما صبروا ويلقون فيها تحية وسلاما *. خالدين فيها حسنت مستقرا
ومقاما .*)) سورة الفرقان آيه 63 _ 76

الحمد لله \
الله سبحانه وتعالى الرحمن الرحيم الذي منح عباده الصالحين الرحمه وتفضل عليهم بها وصف عباده المؤمنين في المصحف الشريف في آيات كثيرة وبصفات متعددة وفي هذه الايات الشريفة جاء وصفهم بأعمالهم وصفاتهم مع الاخرين . منهم الذين يمشون على الارض هونا لينا ويسرا وليس المشي هنا بالاقدام وانما سيرهم وخلقهم مع
ا لاخرين من بني البشر وممن خلق لهم ربهم ما يشاء فيتعاملون معهم في حياتهم الدنيا . منهم يتعاملون مع الجميع بالحسنى واليسر والهين من الامور ومنحهم الله تعالى القدرة على الصبر فأذا خاطبهم الجاهلون من المشركين او الكفار او حتى عامة الناس من صنفهم ممن هم اقل منهم ايمانا أذا خاطبوهم بلهجة القوة والعنف والبذائه من الكلام وما اليه فأن ردهم عليهم سيكون بأفضل اللفظ وأجمل المعنى وأحسن التعبير فجأء قوله تعالى (( قالوا سلاما )) . فهم العافون عن الناس أساءتهم اليهم بعيدا عن الخوف منهم . ومقابلة الاساءه بالاحسان والشده باللين واللطف وجهل الجاهلين بالحلم لهو من فضل الله تعالى وهدايته لنفس المؤمن الثابت الايمان . فهم لا يرجون من عملهم هذا وعفوهم عن الاخرين الا رضا الله تعالى والشد في عبادته . فاذا جاء الليل تراهم متوجهين في عبادة وصلاة وذكر الله دائما. ومن صفاتهم انهم يصلون الفرائض ويقومون الليل نافلة طلبا لرضى الله تعالى عليهم ومحبته في قلوبهم . وفسجدوا كناية عن الصلاة المفروضة وذكر يبتغون في كل ذلك . انهم يبغون رضا الله تعالى ويدعونه ان يجنبهم عذاب النار في جهنم وان لا يجعلها سكنا لهم ومستقرا لهم ذلك المستقر السيء الذي هم بعيدون عنه بفضل الله ونعمته عليهم . ومن صفات المؤمنين التقتير في الانفاق والصرف بحسب الحاجه فلا يجعلون أيديهم مغلوله الى اعناقهم بخلا وشحا ولا يبسطونها كل البسط فينفضون كل ما لديهم من مال فيبقون معدمين مدينين بل وصفهم الله تعالى بين هذا وذاك تبعا لما لديهم من ثروه ومال وفقر وغنى وخير الامور اوسطها.
ثم وصفهم بصفات ثلاث لا يقومون بها ولا يتصفون بها فهم لا يشركون بالله تعالى ولا يقتلون النفس التي حرم الله قتلها الا بالحق وحق قتل النفس هو القصاص النفس بالنفس والخروج على الامام العادل او قل الخروج من الاسلام أي من ارتد عن الاسلام فقد حل قتله ولا يزنون وهي معصية ثالثه من فعل أي منها عاقبه الله تعالى بالاثم لانه فيحالة اتيانه احدها اصبحمن الاثمين وضاعف له العذاب يوم القيامة ويبقى في هذا العذاب خالدا مخلدا .
اما الذين فعلوا هذه المعاصي من الكفار والقتلة والزناة ثم تركوها وندموا على ما فعلوه وتابوا توبة نصوحا الى الله تعالى ورجعوا الى طريق الحق والصواب فأن الله تعالى يمحو ذنوبهم بالتوبة والتوبة خلاف نسيان الذنب انما جعل الذنب اما م عين المرء ليرجع عنه فيستغفر الله تعالى ويتوب اليه وهي ان يتوب عن كل شئ سوى الله تعالى وافضل ماقيل في التوبه هو التوبة عن كل شي ذمه العلم الى ما مدحه القلم وهذا الوصف يعم الظاهر والباطن لمن كوشف بصريح العلم لانه لا بقاء للجهل مع العلم كما لا بقاء لليل مع النهار وهو يستوجب جميع امور التوبه بالوصف الخاص والعام وهذا العلم يكون على الظاهر والباطن بأخص اوصاف التوبه وأعم اوصافها . ومعناها رجوع العبد عن كل ما يخالف الشرع بالانابة لكل ما يرضى الله تعالى وقيل في تفسيرها انها ترك لتسويف زمان الاويه وهي العودة الى الحق تعالى وقيل فيها ان لاتنسى ذنبك يوما ما دمت حيا فالتوبة اذن الرجوع الى طريق الحق والهدى والابتعاد عن كل عمل منكر كان المرء يعمله بنفس خالصة وروح طيبة وقلب نظيف غسل بماء الايمان عندها يبدل الله سيئات هذا المرء التائب الى حسنات لان الحسنات يذهبن السيئات والحسنه بعشر امثالها غفرانا من الله لذنوب عباده ورحمة بهم . وهذه التوبه يجب ان تكون توبة ثابتة وخالصة لوجهه تعالى مقرونة بالعمل الصالح والطريق القويم .

ومن صفات المؤمنين أنهم لا يشهدون شهادة الزور تلك الشهادة الباطلة الماحقه التي تمحق شاهدها وتلقيه بأمر العذاب بل يؤدون الشهادة على حقيقتها ولا يقولون الا الحق . واذا سمعوا لغوا او كلاما نابيا فحشاً او قبحا او كلاما غير لائق توقفت السنتهم عن النطق به وانفت نفوسهم ان تلفظ مثله واعرضت عنه ترفعا وتجاوزا مؤثرين العفو والصفح لان من خلقهم انهم العافون عن الناس . فهم لا يرضون الا بالقول الطيب والكلام السمح واللفظ المختار الحسن لذلك تراهم اذا ذكروا بايات ربهم يتدبرونها ويتفكرون في معناها ظاهرا وباطنا بقلوب يملؤها الايمان وافئدة واعيه وعيون مفتحة ترى الاشياءعلى حقيقتها واذان صاغيه سامعة ما يقال لها فهم لا يخبطون القول خبط عشواء ولا يصدرون حكما الا عن بصيرة واعيه وحكم قاطع ثابت .
ومن صفات المؤمنين توكيلهم في كل امورهم على الله تعالى والدعاء بصالح الاعمال ومن هذه الامور دعائهم الله تعالى ان يهب لهم من ازواجهم اولادا صالحين ومن اولادهم احفادا صالحين وذرية بعضها من بعض تقر بها عيونهم وتفرح بها قلوبهم مجبولين على الطاعة وعبادة الله تعالى مغروسة قلوبهم ونفوسهم بالايمان وتخلقهم بالخلق الحميدة وصفاتهم الكريمة ومن كانت ذريته صالحة سر بهم وفرح بهم في الدنيا وما أجمل ان يرى المؤمن اولاده واحفاده دائبين على طاعة الله وعبادته مؤدين حقوقه من صوم وصلاة فهم واقفون معه في صف واحد في المسجد على سبيل المثال . واضافة الى هذه الامور الدنيويه فانه ثبات بهم كما جاء في حديث رسول الله عن العمل الذي لاينقطع بعد الموت وجعل الولد الصالح منه فهو له . فهؤلاء الاولاد هم قرة اعين آبائهم وصدقة جارية لهم من بعدهم . وهم ائمة التقى وهداة الاخرين الى طريق الحق والصلاح .

و هؤلاء الذين صفاتهم ما جاء اعلاه هم الذين وفقهم الله لدخول الجنة وغرفاتها وقصورها ينعمون بها . تلك الجنة التي فيها ما لاعين رأت ولا اذن سمعت ولا خطر على قلب بشر . من الخير والجمال والنعيم الدائم . تحف بهم الملائكة ان سلام عليكم ادخلوها بسلام امنين يحيونهم بتحية الاسلام و تحية الملائكة لهم وتحيتهم فيما بينهم بالسلام والايمان هذه الجنة ذات النعيم المقيم والاستقرار الثابت الخالد والمقام المحمود جعلها الله تعالى لهؤلاء المؤمنين الذين يمشون على الارض هونا ... فهم اصحاب الجنة .
********************************


من سورة الشعراء

بسم الله الرحمن الرحيم

(( رب هب لي حكما والحقني بالصالحين *. واجعل لي لسان صدق في الاخرين *.وجعلني من ورثة جنة النعيم *. واغفر لابي انه كان من الضالين *. ولا تخزني يوم يبعثون .*؟ يوم لا ينفع مال ولا بنون *. الا من أتى الله بقلب سليم .* وأزلفت الجنة للمتقين *.))
سورة الشعراء 83 _ 90
الحمد لله \
هذه الايات الشريفة من دعاء خليل الله تعالى ونبيه الكريم ابراهيم عليه السلام . رب هب لي حكما والحقني بالصالحين سيرني اللهم على طريق الهدى والايمان واجعل لي لسانا صادقا . وفهما ومعرفة وذكرا حسنا وسيرة حسنه في الاخرين الذين سيأتون من بعدي بأن يلتزموا ديني وعبادتي لجنابكم الكريم . واجعلني ممن هديتهم وعلمتهم طريق النجاح والصلاح والهدايه الموصل الى الجنان الوارفة الظلال ذات النعم العظيمة التي اعددتها لعبادك الصالحين .

رب ولا تفضحني يوم القيامة هذا اليوم العظيم الذي يجزى كل أمرئ بما كسب وعمل في حياته الدنيا . فلا تنفع الاغنياء اموالهم فيه ولا صاحب الاولاد اولاده فيه اي لا ينفع احد احدا .. الا العمل الصالح الذي يعمله المؤمن ينبعث من قلبه المفعم بالايمان قلب سليم . سلم من كل ذنب وعيب ممن ينالون الرضا في الاخرة بشدة ايمانهم وقلوبهم العامرة به ممن خلقت لهم الجنة وزينتها وأزلفت للمتقين ففتحت لهم ابوابها ليدخلوها بسلام آمنين وينعمون بنعيمها الخالد المقيم . وهذه الايات هي دعاء لكل مؤمن يدعو بها ربه ان يلزمه طريق الحق ويمن عليه بنعمة الايمان ويدخله الجنة .

****************************

بسم لله الرحمن الرحيم
(( وتوكل على العزيز الرحيم .* الذي يراك حين تقوم . وتقلبك في الساجدين *. انه هو السميع العليم *. ))
سورة الشعراء آية 217_ 220
الحمد لله \

الله تعالى ذو العزة والجلال والرحمة الواسعة التي وسعت كل شئ . أمر بالتوكل عليه والاعتماد عليه في كل عمل نعمله فهو سبحانه نعم المولى ونعم الوكيل .والخطاب في هذه الايات الشريفات الى الرسول الكريم محمد صلى الله عليه وسلم يأمره بالتوكل عليه سبحانه في دعوته واعماله الصالحة التي عمودها الصلاة والى كل المؤمنين بل كل الناس فالله تعالى يراه وينظر اليه ويعلم ما يفعل مع جماعته المؤمنين أثناء قيامهم للعبادة و للصلاة ليلا أي قيام الليل والتهجد فيه وتقلبك في الساجدين أي تصرفك فيهم في الصلاة من قيام وركوع وسجود كونه صلى الله عليه وسلم امامهم في الصلاة . فالله تعالى يعلم كل ما يفعلون حيث انه السميع لكل ما له صوت وعليم بكل شئ في الارض والسموات فالله تعالى يسمع ويعلم ما تفعل مع المؤمنين في قيامهم الليل سجدا له . هذا العمل الصالح هو الذي يجعل اصحابه وفاعليه من اصحاب الجنة .

*************************





من سورة النمل

بسم الله الرحمن الرحيم

(( طس *. تلك آيات القران وكتاب مبين .* هدى وبشرى للمؤمنين .* الذين يقيمون الصلاة ويؤتون الزكاة وهم بالاخرة ِ هم يوقنون *. ))
سورة النمل آيه 1_3
الحمد لله \
الطاء والسين من حروف اللغة العربيه التي تكون منها ونزلت فيها أيات القرأن الكريم ببيانه وأعجازه فهو نزل في نفس الحروف التي كتب بها الكتاب والشعراء وقالوا ما قالوا ولكن هذا القرأن لايستطيع أحد منهم ان يجاربه أو يأتي بمثله أو بأية منه بلاغة وحكما وبيانا ومجازا ولغة ونحوا انه تنزل من رب العالمين وكفى . نزل لهداية المؤمنين الى طريق العدل والصواب والخير ونزل بشرى لهم . وهم الذين يؤدون الصلاة في اوقاتها فرضا ويزدون عليها نافلة وتهجدا قياما في الليل . ويعطون الزكاة المفروضة على اموالهم والذين هم أيقنوا وتثبتت قلوبهم من الجزاء والحساب بعد الموت يقينا تاما قاطعا ان الله تعالى سيبعث الخلق بعد الموت في يوم القيامه ليجزيهم اجر اعمالهم التي عملوا في حياتهم الاولى في الدنيا فيثيب المؤمنين بان يدخلهم الجنة .

****************************

بسم الله الرحمن الرحيم
(( قل الحمد لله وسلام على عباده الذين اصطفى الله خير أما يشركون*)) \
سورة النمل آيه\ 59
الحمد لله \
الحمد لله على نعمه واحسانه وما افاضه من خير في الحياة الدنيا على الخلائق وسلامه على عباده الذين اختارهم الله تعالى لحمل رسالته الى الناس وابلاغهم دينه(وسلام على المرسلين ) . حيث انه مصدر كل خير أمر به .فالله تعالى منفرد بالالوهيه ذو القدرة العظيمة والدلائل الباهرة .

***************************

بسم الله الرحمن الرحيم

(( من جاء بالحسنه فله خير منها وهم من فزع يومئذ آمنون* ))
سورة النمل آية 89
الحمد لله \
الله تعالى سيجزي الذين عملوا الاعمال الحسنه في حياتهم الدنيا خيرا من اعمالهم هذه في الحياة الاخرة حيث ستضاعف لهم (( من جاء بالحسنه فله عشر أمثالها )) أما يوم القيامة هذا اليوم العظيم المفزع الشديد والخوف فأن الذين عملوا الحسنات يأتون هذا اليوم آمنون من كل خوف وفزع . لان الله تعالى أمنهم فيه وجعلهم من اصحاب الجنة .

*****************************





من سورة القصص

بسم الله الرحمن الرحيم


(( الذين أتيناهم الكتاب من قبله هم به يؤمنون .* واذا يتلى عليهم قالوا آمنا به أنه الحق من ربنا انا كنا من قبله مسلمين *. أولئك يؤتون أجرهم مرتين ويدرؤون بالحسنة السيئة ومما رزقناهم ينفقون *. واذا سمعوا اللغو أعرضوا عنه وقالوا لنا أعمالنا ولكم أعمالكم لا نبتغي الجاهلين .* ))


سورة القصص آيه 52_55


في هذه الايات الشريفات اشارة الى الذين آمنوا بالتوراة والانجيل قبل نزول القرآن الكريم وفهموا ما جاء فيهما من صدق نبوة الحبيب المصطفى محمد صلى الله عليه وسلم فأمنوا به . فهم مسلمون بما جاءت به الكتب المنزله من قبل ثم آمنوا بالقرآن الكريم . فهم الذين رزقهم الله تعالى الاجر والثواب مرتين وذلك بصبرهم وتحملهم الاذى عند ايمانهم بالكتب المنزله قبل القرأن وتحملهم الصبر والاذى بعد ايمانهم بالقرأن الكريم . فهم ذو صفات حسنه واخلاق فاضلة تعد من أفضل الصفات الانسانيه فهم الصابرون على الاذى وهم الذين يدفعون السيئة بالحسنه والعمل الضار بالنافع وهم الذين يؤدون زكاة اموالهم كما امر الله تعالى
اما اذا سمعوا الكلام غير الجيد ولغو الكلام والباطل فيه يعرضون عنه بسهوله ويسر ولين ويبتعدون عن ذوي الالسن الفاحشة والكلام النابي لانهم من اصحاب الجنة .


****************************

بسم الله الرحمن الرحيم

(( فأما من تاب وأمن وعمل صالحا فعسى ان يكون من المفلحين *. وربك يخلق ما يشاء ويختار ما كان لهم الخيرة سبحان الله وتعالى عما يشركون *. وربك يعلم ماتكن صدورهم وما يعلنون .* وهوالله لا اله الا هو له الحمد في الاولى والاخرة وله الحكم واليه ترجعون *. ))

سورة القصص آيه 67_70



المؤمن الذي آمن بالله تعالى وعمل صالحا وتاب من كل عمل غير صالح هؤلاء هو المفلحون الذين قال الله تعالى فيهم (( قد افلح المؤمنون .))والله تعالى هو الذي يخلق كل شى بما شاء وقدر وهو الذي يختار الرسل من عباده الصالحين الذين اصطفاهم لحمل رسالته الى الناس بأن امنوا بالله ورسله .. وما كان لاي من البشر او الجن او أي مخلوق ان يختار شيئا . سبحان الله وتعالت عظمته وقدرته وتنزه عن كل شريك . فالله تعالى يعلم السر واخفى ويعلم ما نكتم وما نعلن .يعلم ما في الصدور والنفوس والقلوب والافكار . فكل مايرد على القلب من الخواطر فهو حال يعلمه الله تعالى فهما وعلما . لهذا وجب الحمد والثناء لله تعالى على نعمته هذه . فالله تعالى هو الذي تفرد بالوحدانية وله الحمد في هذه الدنيا وله الحمد في الحياة الاخرة وله الحكم في الجميع واليه يرجع الامر كله . الكل راجعة اليه يوم القيامة فيحكم بينهم فيما كانوا فيه يصنعون وكل مافيه يختلفون فمن ثقلت موازينه واعماله فهو
من اصحاب الجنة .


********************************

بسم الله الرحمن الرحيم

(( تلك الدار الاخرة نجعلها للذين لايريدون علوا في لارض ولا فسادا والعاقبة للمتقين .* من جاء
بالحسنة فله خير منها ومن جاء بالسيئة فلا يجزى الذين عملوا السيئات الا ما كانوا يعملون .* ))
سورة القصص آيه 83_84 الحمد لله \

الدار الاخرة للمؤمنين هي الجنة جعلها الله تعالى للناس الطيبين الذين عملوا الاعمال الصالحة والحسنة سيماهم التواضع في امورهم واعمالهم .
لا يتكبرون ولا يعتدون على الاخرين ولا يظلمون الناس ويتقون الله تعالى في كل امورهم من كل قلوبهم ونفوسهم ذلك على السنتهم و في اقوالهم . فتكون عاقبتهم حسنة طيبة بذكرهم الطيب بين الناس في حياتهم وبعد مماتهم وعاقبتهم طيبة بدخولهم الجنة
. وفي الاية تقرير وحكم فاطع من الله تعالى ان الذن يعملون الصالحات والاعمال الطيبة لهم الجنة والذين يعملون الاعمال السيئة يجزون بما عملوا النار الا ان الحسنات يذهبن السيئات بل تأكلها كما تأكل النار الحطب فتنتهي . ومن زادت حسناته على سيئاته و ثقلت موازينه اصبح من اصحاب الجنة .


****************************









من سورة العنكبوت

بسم الله الرحمن الرحيم

(( من كان يرجو لقاء الله فأن أجل الله لات وهو السميع العليم .* ومن جاهد فأنما يجاهد لنفسه ان الله لغني عن العالمين *. والذين آمنوا وعملوا الصالحات لنكفرن عنهم سيئاتهم ولنجزينهم أحسن الذي كانوا يعملون .* ووصينا الانسان بوالديه حسناً وان جاهداك لتشرك بي ماليس لك به علم فلا تطعهما . الي مرجعكم فأنبئكم بما كنتم تعملون *. والذين آمنوا وعملوا الصالحات لندخلنهم في الصالحين .* ))

سورة العنكبوت آيه 5_9
الحمد لله \

من كان يحب ثواب الله واحسانه وفضله يوم القيامة بما يتمناه من دخول الجنه ورضا الله عليه فأنه سيأتي حتما ويتحقق وذلك ما اكده الله تعالى في ( لات ) اذ ان اللام لام توكيد وآت توكيد على حصوله الفعل . فالله تعالى هو السامع لكل افعال واعمال عباده وعليم بها . ومن جاهد . والجهاد جهاد الاعداء في سبيل الله وجهاد النفس عن هواها والجهاد الاكبر هو جهاد المعيشة في الحياة الدنيا والمجاهده مجاهدة النفس عن كل ما سوى الله تعالى بالتزام أوامره وترك نواهيه واصل المجاهده هو فطم النفس عن المألوفات وحملها على خلاف هواها وأمانيها . وأمانيها في شهواتها فمن جاهد نفسه لمرضاة الله تعالى فان ثواب هذه المجاهدة له ولنفسه باثابتها من الله تعالى الثواب الجزيل في الاخرة . لان الله تعالى غني عن كل الناس وافعالهم لايحتاجها . انما يجزيهم بفعل الخير . ويعاقبهم على فعل الشر

والذين آمنوا وعملوا الصالحات سيغفر لهم ذنوبهم ويتجاوز عن كل عمل ما قد ارتكبوه في غفله . ويجازيهم احسن الجزاء على اعمالهم الصالحة والله يضاعف لمن يشاء وهو يتولى الصالحين .

ووصى الله تعالى كل انسان بوالديه احسانا واحتراما وكل عمل حسن لهم وامر الله تعالى ان لا تقل لهما أف ولا تنهرهما . واذا حملاك والداك على ان تشرك بالله فلا تطعهما . اي لاتتبع مايفعلانه من الكفر والشرك ولا تشترك معهما فيه وابتعدعن هذا العمل ولكن لاتسيء لاحد منهما و أحسن اليهما قولا وعملا وستثاب على هذا الفعل بالخير والاحسان
ويخبرالله تعالى عباده بكل ما فعلوه ويثيبهم به خيرا فخير وشرا فشر . اما الذين أمنوا وعملوا الاعمال الصالحة فأنهم سيحشرون مع الصالحين الى الجنة .

*************************


بسم الله الرحمن الرحيم

(( ياعبادي الذين آمنوا ان ارضي واسعة فاياي فاعبدون .* كل نفس ذائقة الموت ثم الينا ترجعون .* والذين آمنوا وعملوا الصالحات لنبوئنهم من الجنة غرفا تجري من تحتها الانهار خالدين فيها .* نعم اجر العاملين . الذين صبروا وعلى ربهم يتوكلون *. ))

سورة العنكبوت آيه 56 _ 59
الحمد لله \
الخطاب في هذه الايات الشريفة الى المؤمنين الذين آمنوا بربهم . وأسباب نزولها ان كفار قريش اذوا المؤمنين الاوائل كونهم آمنوا بالله واطاعوا رسوله وحاولوا ان يردوهم عن دينهم ويضيقوا عليهم الخناق فحبب الله لهم الهجرة في ارض الله الواسعة حفاظا على دينهم ومعتقداتهم .
ياعبادي المؤمنين هاجروا في الارض فأن أرضي واسعة ورزقي أبعثه اليكم حسبما قدرناه لكم منه . اينما تكونوا من بقاع المعمورة واثبتوا على عبادتي واتقوني وكل نفس كتب الله تعالى عليها الموت والفناء وان مصيبة الموت ستحل بالانسان عند انقضاء أجله اينما كان ومتى كان . وبعد الموت سيكون الحساب والرجوع الى الله تعالى او هو الحاكم العادل بين عباده يثبت كل منهم باعماله . فالذين آمنوا وثبتوا على الايمان والعمل الصالح وصفت قلوبهم واخلصوا لله ورسوله سيدخلهم الله تعالى الجنة وينعمون بنعيمها المقيم خالدين في غرف من فوقها غرف مبنيه وقصور عامرات. و فيها ما تلذ الانفس وتسعد العيون . ذلك وأنهم صبروا وتحملوا كل مشاق الهجرة وتوكلوا على الله تعالى وقال كل منهم (( حسبي الله لا اله الا هو عليه توكلت واليه المصير ))
****************************


بسم الله الرحمن الرحيم
(( والذين جاهدوا فينا لنهدينهم سبلنا وان الله لمع المحسنين ))

سورة العنكبوت آيه 69 الحمد لله \

الذين خرجوا للجهاد في سبيل الله تعالى في الحرب او الذين جاهدوا نفوسهم وهواها وردها عن غيها وقهرها على الالتزام باوامر الله تعالى ونواهيه . هؤلاء الذين جاهدوا في سبيل نصرة الدين ونشره . سيهديهم الله تعالى الى الطريق الصالح المستقيم والاحوال المرضاة في طاعة الله ورسوله لان الله تعالى مع المحسنين الذين يحسنون لانفسهم ولغيرهم والمحسن من وصل الى درجة عليا في رضى الله عليه وهداه الله تعالى الى الحق والى طريق مستقيم هو طريق الايمان وطريق الجنة .

*************************







من سورة الروم

بسم الله الرحمن الرحيم


فأقم وجهك للدين حنيفا فطرت الله التي فطر الناس عليها لا تبديل لخلق الله . ذلك الدين القيم ولكن اكثر الناس لايعلمون .* منيبين اليه واتقوه واقيمو ا
الصلاة ولا تكونوا من المشركين .* ))

سورة الروم آيه 30_ 31 الحمد لله \


الخطاب في هذه الايات الشريفة موجه الى الرسول الكريم محمد صلى الله عليه وسلم خاصه والمؤمنين عامة باتباع دين الاسلام واقامة شعائره فهو دين الفطرة التي فطر الله الناس عليها . والدين الذي يولد الناس عليه منذ بدء خلق هذا الانسان ومجيئه الى الحياة في ولادته . فلانسان يولد خاليا من كل شئ ومبرأ من كل عيب كالارض الطيبة الخاليه من الزرع فيعمد الزارع لزراعتها بما يشاء من بذور . كذلك الانسان يولد . فاذا كان ابوه وأوأمه على دين التوحيد نشأ عليه واذا كان على غير ذلك نشأ كذلك . ولنا في حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم في ذلك خير حجة (( ما من مولود الا يولد على الفطرة فأبواه يهودانه او ينصرونه او بمجسانه كما تنتج البهيمة بهيمة جمعاء هل تحسون بها من جد عاء )) . وكل ما قدره الله تعالى للانسان يحدث له لاتبديل ولا تغيير لما أمر الله تعالى . فمن شاء هداه ومن شاء جعله سعيدا ومن شاء جعله شقياً وهذه الحاله لايعلمها الا الله تعالى لذا وجب على الناس الرجوع او الانابة والتوبه الى الله تعالى والتزام التقوى واقامة الواجبات الدينية التي قوامها وعلى راسها الصلاه لعل الله يرحمهم ويجعلهم من اصحاب الجنة

**************************


بسم الله الرحمن الرحيم
(( أولم يروا ان الله يبسط الرزق لمن يشاء ويقدر ان في ذلك لايات لقوم يؤمنون *. فأت ذا القربى حقه والمسكين وابن السبيل ذلك خير للذين يريدون وجه الله واولئك هم المفلحون * ))


سورة الروم آيه 37_38
الحمد لله \

الا يعلم الناس ان الله سبحانه وتعالى هو الذي يرزق ويوزع الرزق على عباده ومخلوقاته ويمسك او ويقبض اويضيقه على آخرين وهذه الحالة لا يعقلها و لا يفهمها ويعتقد فيها الا المؤمنين الذين قلوبهم مطوئنة بحكم الله تعالى . ولما كان الرزق بيد الله تعالى يوزعه على عباده كيف يشاء وليس في مقدور أي مخلوق ان يرد رزقه او يوسعه الا بمشيئة الله تعالى لذا فالخير على الذين ينفقون من اموالهم في سبيل الله وقد


وجب على المؤمنين ان لا يضنوا بأموالهم على اقاربهم ولا على المساكين وابناء السبيل المحتاجين الى الاعانه والصدقة فأن فاعل الخير له اجره ومن اعطى لهؤلاء وابتغاء وجه الله تعالى يبارك له في حاله وعمله في الدنيا والاخرة ويجعله من اصحاب الجنة .




















من سورة لقمان

بسم الله الرحمن الرحيم

(( الم .* تلك آيات الكتاب الحكيم *. هدى ورحمة للمحسنين *. الذين يقيمون الصلاة ويؤتون الزكاة وهم بالاخرة يوقنون *. اولئك على هدى من ربهم واولئك هم المفلحون *. )) )

سورة لقمان آيه 1_ 5
الحمدلله \
الم من حروف المعجم .. حروف اللغة العربية التي نزل بها المصحف الشريف وتكونت منها آيات القرآن الكريم والحكمة والموعظة الحسنة وانزلها الله تعالى لهداية عباده الى عبادته ورحمة لهم وبهم وهم يتدبرون القرآن الكريم اثناء قراءته ويلتزمون باحكامه فيؤدوا الصلاة والزكاة ويؤمنون بيوم القيامة من انه يوم الحساب يقينا ثابتا فهؤلاء هم
الذين هداهم الله تعالىالى طريق الحق والفلاح وبهداه اقتدوا واهتدوا فجعلهم يتمتعون بالوان النعيم لانهم من اصحاب الجنة .


****************************


بسم الله الرحمن الرحيم

(( ان الذين آمنوا وعملوا الصالحات لهم جنات النعيم . خالدين فيها وعد الله حقا وهو العزيز الحكيم .))

سورة لقمان آيه 8_9
الحمدلله \

ان الذين آمنوا بالله واطاعوا رسوله الكريم محمد صلى الله عليه وسلم وعملوا الاعمال الصالحة اعد الله لهم جنات واسعة ذات نعم كثيرة خالدين مخلدين فيها وعدا منه سبحانه وتعالى وعدا حقا ولا يخلف الله وعده . لانه ذو العزة والعزم . ثابت في حكمه وقد حكم ان يكونوا هؤلاء من اصحاب الجنة .

************************


بسم الله الرحمن الرحيم

(( ومن يسلم وجهه الى الله وهو محسن فقد استمسك بالعروة الوثقى والى الله عاقبة الامور . ))

سورة لقمان آيه 22
الحمدلله \

من يخلص في عبادته ويسلم وجهه الى الله تعالى والاخلاص هو افراد القلب لعباده الله تعالى وسره الصدق المعبر عنه بالتبرى من الحول والقوة واخراج الخلق من معاملة الحق مع طلب الحظوظ الدنيويه والاخروية طمعا في الرحمة فعبادتهم محبة ذات الله تعالى وشوقا الى لقائه وتحقيق القيام بوظائف العبودية مسترجعين في دواخلهم عظمة الريوبية فعبادتهم بالله ولله ومن الله والى الله تعالى . فمن كانت هذه صفته فقد استمسك بالدين الخالصوالعروة الوثقى كنايةعن الدين الخالص اوالعبادة الحقة حيث ان الله تعالى تعود اليه كل الامور في الدنيا والاخرة ومن استمسك وثبت على عبادة الله تعالى واحسن فعلا وعملا فهو من اصحاب الجنة.


*************************


















من سورة السجدة

بسم الله الرحمن الرحيم


(( انما يؤمن باياتنا الذين اذا ذكروا بها خروا سجدا وسبحوا بحمد ربهم وهم لا يستكبرون *. تتجافى جنوبهم عن المضاجع يدعون ربهم خوفا وطمعا ومما رزقناهم ينفقون *. فلا تعلم نفس ما أخفي لهم من قرة أعين جزاءاً بما كانوا يعلمون *. أفمن كان مؤمناً كمن كان فاسقا . لا يستوون *. اما الذين آمنوا وعملوا الصالحات فلهم جنات المأوى نزلاً بما كانوا يعملون .* ))

سورة السجده آيه 15_19
الحمد لله \

سبحانك ياعظيم .. ماذا خلقت ومن أي شئ خلقت قلوب المؤمنين . واية بذرة غرست بداخلها . انها بذرة الايمان . من يؤمن بايات الله تعالى ..- انما يؤمن بأياتنا الذين اذا ذكروا بها خر واسجدا وسبحوا بحمد ربهم وهم لا يستكبرون .-. اذن المؤمنون قلوبهم رقيقة شفافة ملئت عاطفة وحبا لله بحيث عجزوا عن الوقوف امام ايات ذكر الله تعالى فاذا ذكرت عليهم او على مسامعهم يتأثرون بها وتنفتح لها قلوبهم ونفوسهم فيقعون ساجدين لعظمة الله تعالى محبة له وخشية منه وشوقا اليه سجود تعظيم وتكريم وعبادة . وراحوا في تسبيح وهم ساجدون( سبحانك ربي الاعلى وبحمدك) في تواضع وخشوع فهم لا يعرفون التكبر في حياتهم ولا تتكبر انفسهم عن الخلق او على العباد.
نفوسهم مجبولة على الحب والرافةوالرحمة

والخيرللجميع والتواضع مع الاخرين . في سجودها وعبادتها خشوع تعظيم وتكبير لله تعالى تتجافى اجسامهم واعضاؤهم عن المضاجع وعيونهم لتهجر النوم والكرى . فينهضون في لياليهم ليعبدوا الله تعالى تهجدا فيقضون هزيع الليل الاخر في تسبيح وتهليل وتمجيد وترتيل للقرآن الكريم وأنتظار صلاة الفجر في دعاء تقربا الى لله تعالى وتخوفا من خشيته وهيبته وعظمته وطمعا في محبته ولقائه و رزقه وفي جنته ومنته عليهم في الدنيا والاخرة . واضافة الى اقامة الصلاة فانهم ينفقون ما استطاعوا من اموالهم تقربا لله تعالى . فتقبل الله تعالى منهم عبادتهم لذا فقد وعدهم الله تعالى حسن الثواب ثواب عظيم تقر به العيون وتفرح به القلوب وتسر به النفوس وتتلهف اليه الافئدة وتتثبت به الاعضاء . ثوابا لم تقع على مثله عين ولا سمعت به اذن انسان ولا خطر على قلب بشر كما بشر بذلك الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم . وذكر الله تعالى علامته الفلاح وسبيل الرقي والنجاح لذا فهو شعار كل مؤمن ومطمع كل ذي فضل ورغبة كل نفس مؤمنة فهوايمان وتحقيق عبادة . تنقشع به الظلمات وتتبدد به الحجب و تصفى به النفوس من اكدارها وتتطهر من أدرانها وهذه هي نفوس المؤمنين فهي لا تستوي ولا تتساوي مع نفوس الفاسقين من الكفرة والمشركين حيث ان الله أفرد للمؤمنين العاملين الصالحات الجنات الخالدة يسكنونها نزلا من عند الله ومنازل رحبة من الله تعالى عليهم بها أبدا فهم في رحاب الله تعالى ينزلهم المنازل الرفيعة والخير العميم والمقام الامينو في الجنة خالدين .
*******************




من سورة الاحزاب

بسم الله الرحمن الرحيم

(( لقد كان لكم في رسول الله أسوة حسنة لمن كان يرجو الله واليوم الاخر وذكر الله كثيرا .* ولما راى المؤمنون الاحزاب قالوا هذا ما وعدنا الله ورسوله وصدق الله ورسوله وما زادهم الا ايمانا وتسليما *. من المؤمنين رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه فمنهم من قضى نحبه ومنهم من ينتظر وما بدلوا تبديلا *. ليجزي الله الصادقين بصدقهم ويعذب المنافقين ان شاء أو يتوب عليهم ان الله كان غفورا رحيما .* ))
سورة الاحزاب آيه 21 _ 24
الحمد لله \
رسول الله الحبيب المصطفى هو القدوه الحسنه لكل المسلمين والمؤمنين منذ بدء الاسلام الى قيام الساعه بالصبر والثبات والعباده والتقوى وكل عمل الخير . وعلامه هذه الحاله انهم يرجون رحمة الله تعالى ويؤمنون باليوم الاخر والتزموا ذكر الله كثيرا . وذكر الله افضل والعبادات (( ولذكر الله اكبر)) وذكر الله تعالى ايمان ونور وهدى وعرفان وسعه في العيش وانشراح الصدر والقلب وسعاده في الدارين . مجلبه للانس والسرور . عنوانه الهدايه ومنار الصله وتحقيق الارادة(( لا اله الا الله )) والذكر ذكران ذكر يتولد من الخوف والخشيه وذكر يتولد من الشوق والمحبه فالذكر المنبعث من الخوف والخشيه فهو ذكر من يذكر الله تعالى مع نفسه ويرى ان ذكر الله له. ماكان الا ليكون بذكر الله ويعلم انه بذكره الله يصل الى ذكر الله له
واما الذاكر الاخر فهو الذاكر الذي يتذكر ذكر الله له في الازل حيث لم يكن موجودا الى ان يصير في الدنيا مفقودا . . ثم الى الاجر . . فذكر الله تعالى له سابقا ازليا خالدا ابديا فشتان بين من يدل على الله برؤية ذكره وبين من يدخل على الله برؤيته و فضله ومنته وان ذكر العبد لله تعالى في اضافة ذكر الله للعبد كالغبار تحت المطر وهذه الحالة يكون فيها الذكر منة وتشريف تستوجب الشكر ولا يقدر الصبر على وفائه الا بتوفيقه له سبحانه وتعالى حيث ينعم على عبده ثم يشكره على ماقام به من واجب تلك النعمة المسداة له .


والذكر في القلب يتجوهر ويستكن فيه نور اليقين حتى اذا ذهبت صوله الذكر من اللسان فالقلب يبقى نوره متجوهرا ويصير الذكر حينئذ ذكر الذات . وهذا الذكر هو المشاهدة باليقين والايمان المطلق .و المقصود الاسمى في الذكر في القلب المصحوب بنور اليقين . فظهر ان الذكر اولا بالحروف واللسان ثم في القلب والجنان . ثم السر بعد تجوهره في القلب وعلامة انخراق القلب للذكر الخفة في الاعضاء حتى ليكاد الذاكر يطيرمن دون اجنحة لخفته فاذا سكت لسانه عن الذكر تحرك قلبه في صدره بالذكر فاذا بقي عليه وداوم وصل الذكر الى سره اولب قلبه وهنا تكون حاله قد وصل في الذكر والذاكر في المذكور فعاش في نور اليقين والايمان. ولاتنطفي في قلبه انوار الايمان بل تتوهج بذكر الله تعالى .
في معركة الخندق او معركة الاحزاب شهد المؤمنون وتيقنت نفوسهم ان وعد الله حق حيث شاهدوا تكالب الاحزاب من قريش وغيرها عليهم . فثبتوا على الحرب والقتال وكان لهم في رسول الله اسوه حسنه وقالوا هذا ما وعدنا الله ورسوله . ووعد الله هو الصدق المحقق. فزاد الايمان في قلوبهم ونفوسهم فكان لههم النصر بفضل الثبات والايمان وذكر الله تعالى كثيرا .
ومن المؤمنين رجال ثبتوا على عهدهم واتموا بيعهم. فقد اشترى الله تعالى من المؤمنين اموالهم وانفسهم بان لهم الجنه . فقد وفوا بالبيع وثبتوا في مواقع الايمان اوموقع القتال ومنهم من نال الشهاده ومنهم من ينتظرها بفارغ الصبر لشدة الايمان وقوة العقيدة
لذلك فان الله تعالى يجزيهم على صدقهم في عهدهم ويثيبهم على ايمانهم خير الجزاء. اما المنافقون فان الله تعا لى يعذبهم في حياتهم الدنيا بالذل والهوان وفي الاخره عذاب النار او يتوب عليه. فانه الغفور للذنوب الرحيم بعباده .

*********************

بسم الله الرحمن الرحيم

(( ان المسلمين والمسلملت والمؤمنين والمؤمنات والقانتين والقانتات والصادقين والصادقات والصابرين والصابرات والخاشعين والخاشعات والمتصدقين والمتصدقات والصائمين والصائمات والحافظين فروجهم والحافظات والذاكرين الله كثيرا والذاكرات اعد الله لهم مغفره واجرا عظيما.))(1)

سورة الاحزاب أيــه 35
الحمد لله \

والمسلمون هم الذين فوضوا امرهم الى الله تعالى وتوكلوا عليه في كل امورهم وشهدوا ان لا اله الا الله وحده لاشريك له وان محمداعبده و رسوله شهاده حق وايمان. والمسلمات مثلهم . والمؤمنون الذين امنوا بما نزل على محمد هو الحق من ربهم والمؤمنات . والقانتون لله بدوام عبادته وطاعته وطاعه رسوله الكريم والقانتات كذلك. والصادقون في اقوالهم وافعالهم وثباتهمفي موقف الثبات والمؤمنات . والصابرون على مااصابهم من مصيبة اوامر والصابرات والخاشعون لله تواضعا وذله ومهابه وشوقا ومحبة من باطن قلوبهم وسرائر نفوسهم والخاشعات . والمتصدقون الذين بذلوا اموالهم في سبيل الله تعالى تصدقا على المحتاجين من المسلمين والمتصدقات . والصائمون والصائمات والحافظون فروجهم- عن الزنى والفحش -الا على ازواجهم او ماملكت ايمانهم والحافظات فروجهن الا على ازواجهن . والذاكرون الله تعالى في التسبيح والتحميد والتمجيد والتكبير والتهليل وتلاوة المصحف الشريف ذكرا كثيرا والذاكرات. كل هولاء اعد الله لهم ما لاعين رات ولااذن سمعت ولا خطر على قلب بشر من الخير والحياة المترفة في الاخرة ووعدهم ربهم مغفرة ومحوا لذنوبهم واجرا عظيما بان جعلهم من اصحاب الجنه

**************************



بسم الله الرحمن الرحيم


(( ياأيها الذين آمنوا أذكروا الله ذكرا كثيرا * وسبحوه بكره واصيلا *. هو الذي يصلي عليكم وملائكته ليخرجكم من الظلمات الى النور وكان بالمؤمنين رحيما *. تحيتهم يوم يلقونه سلام وأعد لهم أجرا كريما .* ))
سورة الاحزاب آيه 41 _ 44

الحمد لله \
امر من الله تعالى الى المؤمنين القيام بذكر الله ذكرا كثيرا وتسبيحه صباحا ومساءا وفي كل وقت والفاظ الذكر والتسبيح متلازمة متكاملة التحميد والتهليل والتقديس والتمجيد والتعظيم والحوقلة والتنزيه وقد اكد المصحف الشريف على ذكر الله منها قوله تعالى (( اذكروني اذكركم )) و (( ياأيها الذين أمنوا اذكروا الله ذكرا كثيرا )) و (( الذين يذكرون الله قياما وقعودا وعلى جنوبهم )) و (( فاذا قمتم للصلاة فاذكروا الله قياما وقعودا وعلى جنوبكم )) و (( واذكر ربك في نفسك تضرعا وخفية ودون الجهر من القول بالغدو والاصال ولاتكن من الغافلين )) و ((ان الصلاة تنهى عن الفحشاء والمنكر . ولذكر الله اكبر. والله يعلم ما تصنعون )) اما في الاحاديث الشريفة فقد ورد الكثير الكثير في الحث على ذكر الله وفضل هذا الذكر العظيم اخص منها الحديث القدسي المروي عن أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم يقول الله تعالى ((اذا ذكرني عبدي في نفسه ذكرته في نفسي واذا ذكرني في ملىء ذكرته في ملىء خير من ملئه واذا تقرب من شبرا تقربت منه ذراعا واذا تقرب مني ذراعا تقربت منه باعا واذا مشي الي هرولت اليه )) متفق عليه . وفي حديث قدسي آخر (( انا مع عبدي ما ذكرني وتحركت بي شفتاه ))
وعن عمر بن الخطابقال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم
قال الله تعالى (( من شغله ذكري عن مسالتي واعطيته افضل ما اعطي السائلين )) رواه البخاري والبزار والبيهقي .

وعن ابي الدرداء قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (( الاانبئكم بخير اعمالكم وازكاها عند مليككم وارفعها في درجاتكم وخير لكم من اعطاء الورق والذهب وخير لكم من ان تلقوا عدوكم فتضربون اعناقهم ويضربون اعناقكم قالوا وما ذاك يارسول الله قال ذكر الله عز وجل )) رواه الحاكم ابن ماجه
وعن معاذ قال قال رسول الله عليه وسلم
(( ما عمل ابن ادم من عمل انجى من عذاب الله من ذكر الله عز وجل قالوا يارسول الله ولا الجهاد في سبيل الله قال ولا الجهاد في سبيل الله )) رواه الطبراني ابن ابي شيبه وقد وجدت في الاثر انه قيل



كل نفس تخرج من الدنيا عطشى الا ذاكر الله عز وجل .

سبحانك ياعظيم يالله لذلك فان الله تعالى يدخل في رحمته الذاكرين ويصلي عليهم أي يرحمهم ويبعدهم عن الضلا ل والمعصيه ويهديهم الى نور الايمان والهدايه
ومن فضل الله تعالى على المؤمنين انه امر سبحانه وتعالى ملائكته بالاستغفار للذاكرين الله تعالى . ويستجيبالله تعالى لفضل هذه الاستغفار وهذا الدعاء بان يدخل عباده الذاكرين الجنة التي وعدها عباده المتقين . وهناك في الجنه حيث يلتقى الملائكه بالذاكرين يسلمون عليهم بتحيه الاسلام سلام عليكم – سلام عيكم طبتم فادخلوها خالدين - وقد هيء الله لهم في الجنه المقام الكريم والخير الدائم والجزاء الحسن نعمة منه وفضلا لانهم
ا صحاب الجنه


**********************



بسم الله الرحمن الرحيم

(( ياأيها النبي انا ارسلناك شاهدا ومبشرا ونذيرا . وداعيا الى الله بأذنه وسراجا منيرا . وبشر المؤمنين بأن لهم من الله فضلا كبيرا .))
سورة الاحزاب آيه 45_47
الحمد لله \

يخاطب الله تعالى رسوله الكريم محمد صلى الله عليه وسلم بأنه أرسله الى الناس ليكون شاهدا عليهم بعد تبليغهم رسالته الشريفة ويشاهد أعمالهم فيبشر المؤمنين بالجنة... الذين أمنوا بالله ورسوله والتزموا توحيد الله تعالى وينذر الذين عصوا الرسول الكريم ان مصيرهم الى النار فالله تعالى امر الرسول الكريم محمد صلى الله عليه وسلم ان يبشر المؤمنين بفضل الله عليهم ونعمته في الدنيا والاخرة فهو المبشر لكل الذين آمنوا بان الله تعالى واعد لهم منه فضلا كبيرا وثوابا عظيما وعطاء لا ينفذ لانهم
من اصحاب الجنة .
****************************


بسم الله الرحمن الرحيم
(( ان الله وملائكته يصلون على النبي ياأيها الذين أمنوا صلوا عليه وسلموا تسليما ))

سورة الاحزاب الاية \56

الحمد لله \

صلوات الله وسلامه عليك ياحبيبي يارسول الله بهذه الاية الشريفة خص الله رسوله محمد صلى الله عليه وسلم بما لم يخص به نبي ولا رسول قبله صلاة من الله والصلاة من الله تعالى هي الرحمة والرضوان عليك يامحمد يارسول الله . وصلاة من الملائكة وهي الدعاء والاستغفار له صلى الله عليه وسلم . تعظيما لقدر المصطفى صلوات الله عليه وسلامه ثم امر الله تعالى المؤمنين ان يصلوا عليه ويسلموا تسليما له دون غير من الانبياء تشريفا له تكريما وتعظيما لجنابه الكريم . وقد جاء في الاثر ان المؤمنين من الصحابه سألوا النبي صلى الله عليه وسلم . كيف نصلي عليك يارسول الله قال قولوا (( اللهم صلي على محمد عبدك ورسولك وعلى آل محمد كما صليت على ابراهيم وعلى آل ابراهيم وبارك على محمد وعلى آل محمد كما
باركت على ابراهيم وآل ابراهيم انك حميد مجيد )) ولشرف هذه الصلاة الحقها الله تعالى في كل صلاة ولا صلاة لمن لم لا يقر بها ولا يتلفظها في صلاته . اما انا فأقول بعد الصلاة والسلام على الحبيب المصطفى :


ربي اليك فؤادي حين يغبطه
حب الرسول وما فيه من النهل

اني بحب المصطفى المختار في وله
ينازع النفس والاشجان في كلل

يا سيدي يا رسول الله حبكموا
فرض علينا وما تراى له مقلي

فالقلب يخفق والامال واجفة
والشوق يكبر والايمان كالجبل

اني قصدتك بعد الله محتسبا
ياسيدي المصطفى شوقا على أمل

أرجو الشفاعة يوم الحش مبتهلا
أن لا الـــــه الا الله فـي الازل

مني عليك سلام الله ياسندي
مادامت الارض باسم الله في نزل



********************************




بسم الله الرحمن الرحيم

(( ياأيها الذين آمنوا اتقوا الله وقولوا قولا سديدا . يصلح لكم اعمالكم ويغفر لكم ذنوبكم ومن يطع الله ورسوله فقد فاز فوزا عظيما . ))
سورة الاحزاب ايه 70_71
الحمد لله \
ايها المؤمنين اتقوا ربكم واجعلوه امام عيونكم في كل ما تفعلونه وتقولونه وفي اعماق قلوبكم وسويداء افئدتكم ورحاب نفوسكم ايمانا وعبادة واحفظوا ألسنتكم من كل قول يجانب الصدق والصواب وقولوا القول السديد وتلفظوا بخير الكلام وافضله واسناه فأن فعلتم ذلك فأن الله تعالى يوفقكم لصالح الاعمال في الدنيا ويرضاها لكم ويغفر ما قد اقترفتم من ذنوب ويمحوها عنكم ومن اطاع الله ورسوله والتزم الايمان والصلاح وأمر بالمعروف ونهى عن المكاره والمنكر فان الله يدخله الجنة .


***********************













من سورة سبأ

بسم الله الرحمن الرحيم

(( الحمد لله الذي له ما فيالسموات وما في الارض وله الحمد في الاخرة وهو الحكيم الخبير . يعلم ما يلج في الارض وما يخرج منها وما ينزل من السماء وما يعرج فيها وهو الرحيم الغفور .))

سورة سبأ أية 1و2
الحمد لله \

الثناء والشكر لله عز وجل الذي خلق كل شى مالك الملك كل ما في السموات السبع والارضين ملكه وتحت تصرفه وبمشيئته سبحانه وتعالى وفي يوم القيامة لا يحمد سواه. حكيم عظيم في كل ما صنعه وخلقه ودبره . خبير بعباده وكل خلقه وما يكتسبون وما يعلنون وما يسرون . وهو العالم الذي يعلم في كل ما خلق تحت الارض وما فوقها وما يخرج منها من نبات وحيوان ومعادن وحياه وكل شي وما يدخل فيها وما ينزل من السماء من ماء ومطر وبرق ورعد وما يصعد فيها من طير وغيره وما يعرج فيها من ملائكة كلها مطويات بيمينه . سبحانه وتعالى فهوالرحمن الرحيم المنعم بنعمه على خلائقه وهو الغفور لهم زلاتهم و ذنوبهم . وبغفرانه ورحمته رحم المؤمنون فادخلهم الجنة .

******************************

بسم الله الرحمن الرحيم


(( وما اموالكم ولا اولادكم بالتي تقربكم عندنا زلفى الا من امن وعمل صالحا فاولئك لهم جزاء الضعف بما عملوا وهم في الغرفات امنون *. قل ان ربي يبسط الرزق لمن يشاء من عباده ويقدر له وما انفقتم من شيىء فهو يخلفه وهو خير الرازقين*))
سورة سبأ أية 37 و 39 الحمد لله \
خلق الله تعالى للانسان الاولاد ومنحهم الاموال ومنهم من اسبغ عليه الخير والمال ومنهم من حرمه منه ومنهم من اعطاه الاولاد ومنهم من اتى الله بقلب سليم مليى بالايمان والطاعة والعبادة لله . فرب مال يعذب الله به صاحبه ورب ولد لم يحصل منه والده الا الشر والعذاب فالاموال والاولاد لاتقرب احدا الى ربهم الا اذا كانوا مؤمنين فالمؤمن والعامل والاعمال الصالحة هم بلا شك اولاده صالحين او اغلبهم صالحين والمؤمن بلا ريب منفق امواله في سبيل الله تعالى فيرضى عنه
و يضاعف اجره ويفتح عليه مايزيد في عبادته ووتقواه ولما انفقه من اموال وما خلفه من ولد صالح وذرية صالحة تدعوا له وعندها يكون من اصحاب الجنة والغرفات كنايه عن القصور الواسعة والعالية – غرف من فوقها غرف مبنية -- في الجنة فهم ساكنون فيها بأمان ونعيم مقيم . اما رزق ربي فأنه واسع عميم يبسطه لمن يشاء و يمنحه لمن يريد من عباده ويقدر لهم وعليهم رزقهم دون النظر الى أعمالهم وافعالهم فالله تعالى يعطي المال والرزق من يشاء بدون حساب وقد يكون هذا الرزق على بعضهم غمة وهم الاغنياء الذين لا يخرجون زكاة اموالهم ولا هم يتصدقون منها والكافرون الذين جحدوا نعم الله عليهم . اما الذين ينفقون اموالهم في سبيل الله ويبغون فيها وجه الله تعالى فالله تعالى يضاعف لهم الاجر والثواب ويرزقهم الجنات في الاخرة ويزيدهم في رزقهم في الدنيا وفي الاخرة وهو خير الرازقين . *************************




من سورة فاطر

بسم الله الرحمن الرحيم

(( انما تنذر الذين يخشون ربهم بالغيب وأقاموا الصلاة ومن يتزكى فانما يتزكى لنفسه والى الله المصير *. ))

سورة فاطر آيه\ 18
الحمد لله \

ايها النبي الكريم محمد صلى الله عليه وسلم انك تبلغ وتخوف الذين آمنوا بالله فتخشع قلوبهم لذكر الله خوفا وهيبة لعظمته وهول عقابه الذي اعده للكافرين فالمؤمنون يخشونه بقلوبهم ونفوسهم وافكارهم بايمان ثابت واقاموا ما فرض عليهم ربهم من الصلاة والزكاة وبين الله تعالى ان الناس الذين يتزكون فانما زكاتهم لانفسهم وان مرجعهم بعد الموت الى الله فيحاسبهم على افعالهم الخيرة هذه بالخير ويجعلهم من اصحاب الجنة .

******************************

بسم الله الرحمن الرحيم

(( ومن الناس والدواب والانعام مختلف الوانه كذلك انما يخشى الله من عباده العلماء ان الله عزيز غفور *. ان الذين يتلون كتاب الله وأقاموا الصلاة وانفقوا مما رزقناهم سرا وعلانية يرجون تجارة لن تبور *.ليوفيهم اجورهم ويزيدهم من فضله انه غفور شكور .*والذي اوحينا اليك من الكتاب هو الحق مصدقا لما بين يديه ان الله بعباده لخبير بصير * ثم أورثنا الكتاب الذين اصطفينا من عبادنا فمنهم ظالم لنفسه ومنهم مقتصد ومنهم سابق بالخيرات باذن الله ذلك هو الفضل الكبير .* جنات عدن يدخلونها يحلون فيها من أساور من ذهب ولؤلؤا ولباسهم فيها حرير . وقالوا الحمد لله الذي أذهب عنا الحزن ان ربنا لغفور شكور . الذي أحلنا دار المقامة من فضله لا يمسنا فيها نصب ولا يمسنا فيها لغوب . ))


سورة فاطر آيه 28_35 الحمد لله \

مثلما خلق الله تعالى الجبال بالوانها واشكالها وما في داخلها من صخور مختلفة الالوان بيض وحمر وسود والوان اخرى فان الله تعالى خلق الناس كذلك بالوان واشكال مختلفة بين الاسود والابيض والاحمر والاسمر والحنطي والطويل والقصير والغث والسمين . الوان مختلفة وكذلك الدواب والانعام . صور مختلفة والوان مختلفة وخلق مختلفة . اما من كل هؤلاء منهم اكثر تعظيما وعبادة وخشية ورهبة من الله تعالى . انهم هم الذين منحهم الله تعالى نعمة العلم والفهم . فهم العلماء .فالعلماء هم الذين يستقر الايمان في قلوبهم وعقولهم اكثر من أي صنف من البشر . وفي حديث الحبيب المصطفى (( اعلمكم بالله أشدكم له خشيه )) خير دليل على ذلك . وكلما قل علم المرء او كثر جهله كان ايمانه بالله أقل لكن كل الناس- والخطاب للجميع -الذين يعكفون على تلاوة القرآن الكريم ويتدبرون آياته ويقيمون الصلاة في اوقاتها وحسبما امر الله تعالى بها واخرجوا زكاة اموالهم وانفقوا مما اعطاهم الله تعالى من رزق وتفضل عليهم به سراً وعلانية فأنهم يرجون فضل الله تعالى ورحمته بهم وهي تجارة رابحة انشاء الله تعالى لان كل نفقة بحسنة يقررها وتضاعف الحسنة الى عشر أمثالها . فالله تعالى يعطيهم فضل انفاقهم واعمالهم ويزيدهم عليها بالمضاعفة لها فضلا لهم و رحمة بهم
والقرآن الكريم هذا الكتاب الذي انزله الله على محمد صلى الله عليه وسلم هدايه للناس ويتوارث علومه وهدايته وبيانه للناس جيلا بعد جيل وسيكونون ثلاثة أزواج منهم من يظلم نفسه بجحوده له وكفره بالله تعالى وقلة اعتقاده ومنهم من يكون ايمانه به قليل واستجابته لربه ضعيفة ومنهم من يلتزم بكل من جاء به باذن الله تعالى وهم الذين تفضل الله عليهم بالايمان والهدى وجعلهم من اصحاب الجنة وعدن من اسماء الجنة فهم بدخولها بفعالهم واعمالهم في الخير والصلاح وايمانهم وفيها تعلوهم الملابس الحريرية الناعمة ويلبسون اساور ذهبية في معاصمهم مزدانه باللؤلؤ فهم في خير عظيم ورفاهيه كبيرة لا مثيل لها والبسة جميلة وحليه مختلفة تفرح القلب وتسر النفس ويرتاح لها الفؤاد وهم فيها يحمدون الله تعالى ويسبحونه على نعمه لهم وادخالهم الجنة وبعدهم عن النار والحزن حيث ان الله قد غفر لهم ذنوبهم التي اقترفوها في حياتهم الدنيا لما فعلوه من خير ولما في نفوسهم من ايمان فالله تعالى هو الغفورالرحيم وهو الشاكر لعباده بما تفضل به عليهم من نعم الايمان والصلاح واسكنهم الجنة التي هي دارالاقرار او المقام الخالد والعز الدائم والخير العميم والرفاهيه الوارفة فضلا من الله تعالى ونعمه عليهم لا يمسهم في هذه الجنة تعبولا نصب ولا يوجد فيها عطش وظمأ ولغوب فهم فيها بنعيم ونعيم وعيش كريم وصحة دائمة قد أعطوا كل ما حرصوا منه في الدنيا الفانية
فهم اصحاب الجنة .


****************************













من سورة يس

بسم الله الرحمن الرحيم

(( انما تنذر من اتبع الذكر وخشي الرحمن بالغيب فبشره بمغفرة وأجر كريم ))
سورة يس آيه\ 11 الحمد لله \

ايها الرسول الكريم محمد صلى الله عليه وسلم ان من اتبع ماانزل الله عليك في القران الكريم بقلوب خاشعه ونفوس واجفة والعة بحب الله تعالى و خشية لله . الذين شملتهم رحمته وعطفه فبشرهم و كل من امن بالله واتبع ماجاء في القران الكريم وخشي الله الراحم بعباده . بشرهم بالغفران من الله لذنوبهم والتجاوز عن سيئاتهم وانه سبحانه وتعالى جعل لهم اجرا عظيما وكريما على عبادتهم وحسن اعمالهم بان جعلهم من اصحاب الجنه.

****************************


بسم لله الرحمن الرحيم


(( اني امنت بربكم فاسمعون *. قيل ادخل الجنه قال ياليت قومي يعلمون بما غفر لي ربي وجعاني من المكرمين .* ))
سورة يس الايتان \26و27

الحمد لله \


نزلت هذه الايات على لسان حبيب النجار رحمه لله تعالى من اهل انطاكية وهي مدينةعلى ساحل البحر الابيض المتوسط من اعمال الشام في سورية يدعوهم فيها للايمان بالله . انه امن بالله تعالى ودعاهم الى الايمان به فاعطاه الله الجنه وغفر له ذنوبه وجعله من الذين اكرمهم وانعم عليهم . فتمنى لقومه ان يكونوا مثله ايمانا لعل الله يرحمهم ويجعلهم من اصحاب الجنه .

****************************


بسم الله الرحمن الرحيم


(( ان اصحاب الجنه اليوم في شغل فاكهون *. هم وازواجهم في ظلال على الارائك متكؤون .* لهم فيها فاكهة ولهم ما يدعون *. سلام قولا من رب رحيم . ))

سورة يس الايه 55 – 58 الحمد لله \

في هذه اليوم العظيم يوم القيامه يوم الحساب اصحاب الجنه في حالة شغلتهم انفسهم بمارأوه في الجنه ونعيمها وظلالها وما اعد الله لهم فيها من خير ونعمة واسعه فهم فاكهون فيها مما افاء الله عليهم من نعمها وا لائها . ومعهم ازواجهم اللاتي اخلصن معهم في الحياة الدنيا وكن عونا لهم في العبادجة والتقوى على كثرة الايمان ومطيعات لهم كما امر الله تعالى فهم واياهن في الجنة على سرر متكئين . لهم فيها كل انواع الفاكهه والنعمه وكل مايطلبون ويتمنون وقيل الازواج الاقران . فيكون اصحاب الجنة وقرنائهم فيها علىة الارئك متكئون ولهم فيها فاكهة وكل مايرغبون ويطلبون والملائكه يدخلون عليهم طوافون بينهم وهم يلقون اليهم سلام الله تعالى ربهم الواسع الرحمه الكثير العطف والغفران الذي انعم عليهم وجعلهم اصحاب الجنه .




**************************












من سورة الصافات

بســـــــم الله الرحمن الرحيم


(( الا عباد الله المخلصين *. اولئك لهم رزق معلوم *. فواكه وهم مكرمون *. في جنات النعيم .* على سرر متقابلين *. يطاف عيليهم بكاس من معين .* بيضاء لذه للشاربين *. لا فيها غول ولاهم عنها ينزفون *. وعندهم قاصرات الطرف عين *. كانهن بيض مكنون *. فاقبل بعضهم على بعض يتسائلون .* قال قائل منهم اني كان لي قرين *. يقول اانك لمن المصدقين *. ااذا كنا ترابا وعظاما اانا لمدينون *. قال هل انتم مطلعون *. فاطلع فراه في سواء الجحيم .* قال تالله ان كدت لتردين .* ولولا نعمة ربي لكنت من المحضرين *. افما نحن بميتين .* الا موتتنا الاولى وما نحن بمعذبين *. ان هذا لهو الفوز العظيم *. لمثل هذه فليعمل العاملون . ))

سورة الصافات ايه 40 -61
الحمد لله \
عباد الله هم الذين اخلصوا عبادتهم لرب العالمين اولئك انعم الله تعالى عليهم واسكنهم الجنه التي وعدهم بها فلهم فيها رزق كريم دائم وفير وكثير . وفاكهه مما يتخيرون وما يطلبون وما تهواه انفسهم وتشتهي قلوبهم . فهم في الجنة على الارائك متكؤون يجلسون عليها متقابلين . فهم احبة واخوة جمعتهم محبة الله وخشيته فهم في جلساتهم اشبه باخوة متحابين يجلسون جلسة واحدة في فرح غامر على ارائك مصفوفة وكراس متجاورة بشكل صفوف . متقابلة وجوههم . يتحدثون بينهم يدور بينهم الملائكة وكانهم صبيان في عز الصبا وجمال الروح وخفتها وهم يحملون كؤوس من الخمرة المصفاة
من الانهار العذبه التي جعلها الله لهم في الجنة وكل بما يشتهي ويريد خمرة من عسل مصفى وخمرة من عنب خالص وخمرة من مما خلق الله تعالى وابدع في خلقها ونقائها وصفائها لذيذ طعمها حلو مذاقها طيبة رائحتها . ابيض لونها تسر الناظرين والشاربين .وكل صبي يحمل في يديه ابريق وكوب يسقي أصحاب الجنة وهو يطوف عليهم فتنبعث البهجة والسرور في قلوبهم ولهم فيها ازواج مطهرة وحور عين ذات اعين واسعة مقصورات الطرف لاينظرن الى احد من الرجال الا الرجل الذي ارادهن وكن من نصيبه وهن من جمالهن وحسنهن كأنهن بيض مكنون مستور عن الاعين والناس . فيهن استحياء وفي عيونهن ضفر يزيد جمالهن جمالا وحسنهن حسنا وكمالا . وهم في هذه الجلسه يتحادثون ويتسامرون وعلى سبيل المثال او من بعض سمرهم أن أحدهم قال اني كان لي قرين يلازمني ويحادثني ويقول لي - هل انت من المصدقين بيوم الحساب . وكيف تصدق انه اذا كنا مثل التراب بل جزء منه او عظاما نخرة باليه . نبعث من جديد ثم نحاسب على اعمالنا -. حاول هذا القرين ان يضلني ويغويني ويوقعني في الضلاله وينزع الايمان من قلبي لولا رحمة الله تعالى بي . وبقائي على الايمان والاخلاص لرب العالمين . ثم يلتفت هذا المتحدث وهو من اصحاب الجنة يتحدث الى جماعته فيها يقول لهم هل بأمكانكم او هل ترغبون بالاطلاع على هذا القرين _ بعد الحساب _ ثم ينظر اليه ويوجه نظرة تلقاء النار فيراه في وسطها يتعذب فيقول له- انك كنت تحاول خداعي واضلالي لولا نعمة الله تعالى بي وبقائي على الايمان لكنت صرت معك حيث انت الان . الحمد لله على نعمائه واحسانه ان جعلني من اصحاب الجنة- . ثم يلتفت الى اصحابه في الجنة وهو في نعيمها متساءلا بفرح غامروبتعجب يسر النفس هل سنبقى في هذه الحالة الى ابد الابدين لانموت الا الموته التي متناها في الدنيا قبل البعث او هل نعذب ونحاسب مرة اخرى . بل نحن سنبقى كما وعدنا ربنا العظيم في هذا النعيم الخالد دائمون وانه لهو الفوز العظيم ولمثل هذا الموقع وهذه المكانه العاليه فليعمل كل انسان أي يؤمن بالله تعالى ويطيع أمره ليكون من اصحاب الجنة .



***************************














من سورة ص

بسم الله الرحمن الرحيم


(( هذا ذكر وان للمتقين لحسن مآب .* جنات عدن مفتحه لهم الابواب .* متكئين فيها يدععون فيها بفاكهة كثيرة وشراب .* وعندهم قاصرات الطرف أتراب *. هذا ما توعدون ليوم الحساب .* ان هذا لرزقنا ماله من نفاد . ))

سورة ص آيه 49_54 الحمد لله \

المتقون اعد الله لهم افضل مرجع يرجعون اليه ويؤبون اليه لينتجعوا فيه وهذا المنتجع هو جنات عدن ابوابها مفتوحة لهم غير موصدة ينعمون فيها بترف وشرف ولذة واطمئنان متكئين على الارائك على رفرف خضر وعبقري حسان فيها انواع الفاكهة وكثرتها وشراب مختلف الوانه . وعندهم الحور الحسان مقصورة أطرافهن حييات كلهن .بعمر واحد مقتبل الشباب . وهذا هو ما وعد الله به المتقين في يوم الحساب نعيم دائم وعيش ناعم ورزق كريم لا ينفذ ولا يقل خالدين فيه
لانهم من اصحاب الجنة .


*************************


بسم الله الرحمن الرحيم

(( قل انما انا منذر وما من اله لا اله الا الله الواحد القهار .* رب السموات والارض وما بينهما العزيز الغفار . ))

سورة ص أية 65-66
الحمد لله \
الخطاب موجه الى الحبيب المصطفى قل يا محمد صلى الله عليه وسلم لايوجد اله الا الله . فهو الواحد المنفرد بوحدانيته القاهر فوق عباده قاهر المشركين والكافرين يقهرهم بقوته وسطوته وعظمته . فهو رب كل شي في السموات والارض وكل شي بين السموات والارض وما فيها عزيز بعظمته و عزته غفار لعباده الذين امنوا واطاعو رسوله الكريم محمد صلى الله عليه وسلم فهو يغفر لهم ويرحمهم ليدخلهم مدخلا يرضونه ويجعلهم من اصحاب الجنة .




********************************













من سورة الزمر

بسم الله الرحمن الرحيم

(( امن هو قانت اناء الليل ساجدا وقائما يحذر الاخرة ويرجو رحمة ربه . قل هل يستوي الذين يعلمون والذين لايعلمون انما يتذكر اولوا الالباب . قل يا عبادي الذين امنوا اتقوا ربكم للذين احسنوا في هذه الدنيا حسنة وارض الله واسعة . انما يوفي الصابرون اجرهم بغير حساب . قل اني امرت ان اعبدالله مخلصا له الين . وامرت ان اكون اول المسلمين . ))

سورة الزمر أية 9-12
الحمد لله \
القنوت هو السكوت والسكون اثناء الليل متفكرا بعظمة الله تعالى ساجدا في صلاته قائما بين يدي ربه يخاف يوم الحساب ويرجو رحمة الله الواسعة .

فهل يتساوى الذين يعلمون ويعرفون ان الله حق وان الساعة لا ريب فيها وقلوبهم مفعمة بالايمان والذين لايعلمون شيئا فظلوا في طغيانهم يعمهون وجعل الله تعالى العلم هو المقياس بين الطرفين وهو الحق فليس العالم مثل الجاهل وما يتذكر ويعلم ويعرف هذه الامور الا اصحاب العقول الراجحة والافكار النيرة الذين منحهم الله تعالى القدرة على التمييز والعرفان .
ايها النبي الكريم محمد صلى الله عليه وسلم قل وأخبر عبادي الذين آمنوا بي أن يتقوني ويحسنوا التوبة لي ويعملوا الاعمال الصالحة الحسنة فأن من يعملها في حياته الدنيا نزيدهم في حسناتهم وارض الله واسعة فأن شعر احدهم ان هذا المكان او ذاك افضل للعبادة وفيه الامان فليرحل اليه فكل الارض أرض الله واصبروا على ماتقاسوته جراء هذا السفر والانتقال فان الله تعالى يثيب عليه بدون حساب انما هو رحمة منه وفضل . وقل لهم اني امرني الله ان أعبده باخلاص تام وايمان ثابت حيث ان الله اصطفاني وجعلني اول من أسلم واول من اهتدي وحمل رسالة الله تعالى ليبلغها الى الناس جميعا فقد آمنت بالله تعالى ثم دعوت الناس بعد ايماني الى عبادة الله فأنا اذن اول المسلمين .





بسم الله الرحمن الرحيم


(( لكن الذين اتقوا ربهم لهم غرف من فوقها غرف مبنية تجري من تحتها الانهار وعد الله لايخلف الله الميعاد * ))

سورة الزمر أية 20
الحمد لله \

الذين اتقوا ربهم وآمنوا به جعلهم الله تعالى من اصحاب الجنة وأعد لهم فيها مالاعين رأت ولا اذن سمعت ولا خطر على قلب بشر ومنها هذه القصور الشامخة غرف من فوقها غرف مبنة تجري من تحتها الانهار قصور يرى ساكنوها المياه تجري من تحت قصورهم فهي اذن من قوارير . أرضها مزججة لايعلم سرها ونوعها ولونها وسعادتها الا الله هذه الجنة التي هيأها سبحانه وتعالى لعباده المتقين وهذا هو ما وعدهم به والله تعالى ما وعد نفد ان الله لا يخلف وعد ه وما ثبت لهم وحق على الله تعالى اثا بة اصحاب الجدنة بما وعدهم به انه عو القريب المجيب


**********************
.

بسم الله لرحمن الرحيم

(( والذي جاء بالصدق وصدق به اولئك هم المتقون . لهم ما يشاؤون عند ربهم ذلك جزاء المحسنين *. ليكفرالله عنهم اسوا الذي عملوا ويجزيهم اجرهم باحسن الذي كانوا يعملون* ))
سورة الزمر أية 33-35
الحمد لله \
الذي جاء بالصدق هو الحبيب المصطفى محمد صلى الله عليه وسلم والذي صدق به هم الذين امنوا به والصدق هو القران الكريم والدعوة الى التوحيد فهولاء هم الذين يخافون الله ويخشونه لهم من الله تعالى كل مايطلبون وما يريدون وما تهواه انفسهم وتلذ اعينهم به . وذلك جزاء كل من عمل الاحسان في الدنيا واطاع الله ووحده فهولاء اكد الله تعالى انه يغفر ذنوبهم وسيئاتهم التي عملوها في حياتهم الدنيا ويجزيهم على اعمالهم الصالحة بان يضاعف لهم اجرهم وحسناتهم ويحسن اليهم ويدخلهم في رحمته ومن يدخل الله في رحمته فقد فاز واصبح
من اصحاب الجنة .


*****************************


بسم الله الرحمن الرحيم

(( قل يا عبادي الذين اسرفوا على انفسهم لاتقنطوا من رحمة الله ان الله يغفر الذنوب جميعا انه هو الغفور الرحيم . ))

سورة الزمر آيه 53 الحمد لله \

من رحمة الله تعالى بعباده هذه الايةالشريفة التي امر الله تعالى رسوله الكريم صلى الله عليه وسلم ان يخبر الناس كافة ان الله تعالى يغفر كل الذنوب وجميعها ويخبر العباد الذين كثرت سيئاتهم وعظمت ذنوبهم ان لا ييأسوا من رحمة الله ومغفرته فانه يقبل توبة كل انسان ويتوب على كل تائب لوجهه تعالى فالله تعالى يغفر كل الذنوب لان من صفاته انه هو الغفور الرحيم الغفور لكل السيئات والرحيم بعباده رحمة لا راحم مثله وقريب منها . رحمة وسعت كل شيء وتجاوزت وطغت على كل رحمة رحمها من خلق وتفضلوا بها على الناس فالله تعالى اشد رحمة فادخلهم في رحمته فما عليهم الا الرجوع عن الخطاياوالسيئات والاستسلام لله تعالى لعله سبحانه وتعالى يرحمهم ويجعلهم من اصحاب الجنة

****************************

بسم الله الرحمن الرحيم

(( وسيق الذين اتقوا ربهم الى الجنة زمرا حتى اذا جاؤوها وفتحت ابوابها وقال لهم خزنتها سلام عليكم طبتم فادخلوها خالدين *. وقالوا الحمد لله الذي صدقنا وعده واورثنا الارض نتبوأ من الجنة حيث نشاء فنعم اجر العاملين *. ))

سورة الزمر آيه 73 و74
الحمد لله \
في يوم القيامة هذا اليوم العظيم ينساق المؤمنون الذين آمنوا بالله ورسوله الى منازلهم التيالتيس اعدها الله تعالى لهم و كرمهم بها في الجنة ذلك لانهم اتقوا الله تعالى حق تقاته يدخلونها جماعات جماعات تجمعهم روح الالفة والمحبة حتى اذا وصلوا اليها تفتحت ابوابها والجنة لها ثمانية أبواب لكل باب منهم جزء مقسوم كل حسب درجته وعمله . وتلقتهم الملائكة المكلفين بالجنة بالفرح والحبور والاستبشار والاستيناس وهم يرحبون بهم ويسلمون عليهم بتحية الاسلام ( سلام عليكم ) طبتم فيها وطاب نفوسكم وافئدتكم واعينكم بما رأت واذانكم بماسمعت وعشتم فيها خالدين أبدا الدهر
هؤلاء المؤمنون يدخلونها وهم يرددون حمدا لله تعالى الذي اثابنا بثواب الاعمال الصالحة وان وعد الله تعالى منجز صادق ونعم الثواب ثواب العاملين والمطيعين الله ورسوله وآمنوا به فحياهم بنعمته وجعلهم من اصحاب الجنة .

*********************


من سورة المؤمن ( غافر )

بسم الله الرحمن الرحيم

(( الذين يحملون العرش ومن حوله يسبحون بحمد ربهم ويؤمنون به ويستغفرون للذين امنوا ربنا وسعت كل شيء رحمة وعلما فاغفر للذين تابوا واتبعوا سبيلك وقهم عذاب الجحيم * ربنا وأدخلهم جنات عدن التي وعدتهم ومن صلح من آبائهم وأزواجهم وذرياتهم انك أنت العزيز الحكيم .* وقهم السيأت ومن تق السيئات يومئذ فقد رحمته وذلك هو الفوز العظيم *. ))
سورة المؤمن آيه 7_9
الحمد لله \
خلق الله تعالى الملائكة وجعل لهم درجات ومنازل واعمالا كل حسب ما اقتضته مشيئة الله تعالى فهم يحملون عرش الرحمن سبحانه وتعالى وهم في تسبيح وتحميد وايمان دائم ثابت بوحدانية الله تعالى وهم الذين جعلهم الله تعالى يستغفرون للمؤمنين من الناس الذين قالوا ربنا الله ثم استقاموا وفي استغفارهم يقولون ياربنا وسعت رحمتك كل شيء ووسع علمك كل شيء و كل ما خلقت ربنا _ وهذا تفخيم وتعظيم لمقام الله تعالى ورد في القران الكريم وسارعليه السلف الصالح انه من دعا الله تعالى او توجه اليه تعالى في دعاء فعليه ان يعظم الله قبل الدعاء وكذلك فعل هؤلاء الملائكةالمقربون - فاغفر ذنوب الذين آمنوا بك واتبعوا سبيل الرشاد والذين هديتهم الى الايمان وساروا في طريق الخير والصلاح وابتغوا طريق الفلاح والنجاح . الذي رسمته وبنيته في كتابك الكريم وأعلنه رسولك الحبيب المصطفى محمد صلى الله عليه وسلم وتجاوز اللهم عن ذنوبهم وسيئاتهم فانك انت الغفورالرحيم واصرف عنهم العذاب يوم القيامة لتوبتهم ورجوعهم واوبتهم عن كل ما اقترفوه من ذنوب .وأدخلهم مع ابائهم وازواجهم وذرياتهم الصالحين منهم في جنات عدن التي وعدتهم ومن صلح من كل المؤمنين لينعموا فيها بفضلك الكريم الواسع انك انت العزيز صاحب العزة والقوة واليك الحكم والتدبير الخالص .
ومن تقه السيئات وتحفظه في الدنيا من الزلل و الخطأ فقد رحمته ومن يرحمه الله تعالى فقد فاز فوزا عظيما ومن فاز بعفو ربه وادخله في رحمته جعله من اصحاب الجنة




بسم الله الرحمن الرحيم

(( من عمل سيئة فلا يجزى الا مثلها ومن عمل صالحا من ذكر او انثى وهو مؤمن فاولئك يدخلون الجنة يرزقون فيها بغير حساب .* ))
سورة المؤمن آيه 40
الحمد لله \

جاءت هذه الاية المباركة على لسان مؤمن ال فرعون ذلك الرجل الذي أخبر موسى بأن الملا يأتمرون به ليقتلوه جزاء ما قتل احدهم فخرج موسى عليه السلام خائفا مترقبا الى مدينة مدين . وفي هذه الايه الشريفة يبين لقومه ان من عمل سوءا يجزى به وعليه وزره ويتحمل اثمه و عقابه . ومن آمن بالله وعمل الاعمال الحسنة الصالحة التي أمر الله بها فان الله تعالى يدخلهم الجنة خالدين فيها بنعيم دائم ورزق دائم ولهم ما يشاؤون وما تهواه انفسهم واعينهم وقلوبهم فهم يرزقون في الجنة بغير حساب فضلا من الله ونعمة
.
******************************

بسم الله الرحمن الرحيم
(( انا لننصر رسلنا والذين آمنوا في الحياة الدنيا ويوم يقوم الاشهاد *. ))
سورة المؤمن آيه 51
الحمد لله \

تأكيد من الله العظيم انه لينصر رسله الذين ارسلهم لهداية الناس الى طريق الحق والصلاح ويحيطهم بقوته وعزمه وينصر المؤمنين الذين آمنوا بالله ورسله في الدنيا في هذه الحياة الفانية ويبصرهم بأمورهم واعمالهم الصالحة ويكون لهم عونا وناصرا
ويوم القيامة يوم يقوم الاشهاد وهم الشهود الذين يشهدون لرسل الله أنهم بلغوا رسالاته للناس بحيث لم تبق للناس حجة
في هذا اليوم ايضا ينصر الله عباده المؤمنين . ومن ينصر الله فقد هدي الى سواء السبيل ومن هدي الى سواء السبيل فقد فاز فوزا عظيما ومن فاز كان من من اصحاب الجنة *****************************




من سورة فصلت

بسم الله الرحمن الرحيم

(( ان الذين قالوا ربنا الله ثم استقاموا تتنزل عليهم الملائكة الا تخافوا ولا تحزنوا وابشروا بالجنة التي كنتم توعدون *. نحن اولياؤكم في الحياة الدنيا وفي الاخرة ولكم فيها ما تشتهي انفسكم ولكم فيها ما تدعون *. نزلا من غفور رحيم .* ومن احسن قولا ممن دعا الى الله وعمل صالحا وقال انني من المسلمين .* لا تستوي الحسنة ولا السيئة ادفع بالتي هي احسن فاذا الذي بينك وبينه عداوة كانه ولي حميم *. وما يلقاها الا الذين صبروا وما يلاقها الا ذو حظ عظيم .))

سورة فصلت أية 30-35
الحمد لله \

المؤمنون بالله ورسوله وشهدوا ان لا اله الا الله وحده لاشريك له وثبتوا على الايمان واطاعة الرسول محمد صلى الله عليه وسلم واستقامت اعمالهم قولا وعملا .. فان الله تعالى يبشرهم برحمة منه اذ يامرالملائكة بالبشرى فتنزل عليهم الملائكة الموكلون بهم يبشرونهم ان لاتخافوا ان نزل بكم هم او احاطت بكم مصيبة في الحياة الدنيا ولا تحزنوا او جاءكم الموت فان ثواب الله لكم مهيأ مسبقا حيث امر الله تعالى ان تدخلوا الجنة التي وعدكم اياها . ونحن – أي الملائكة – ننصركم ونرعاكم ونوجهكم الى طريق الحق والصواب في الحياة الدنيا كما امرنا الله تعالى ونبشركم ان لكم في الاخرة كل ما تطلب انفسكم وتشتهي وتلذ وتنعم . وكل ما تريدون من منازل واماكن طيبة في جنات النعيم ومن احسن عيش واهنأ مقام و نعمة من المؤمنين وقد غفر الله لهم الذنوب ورحمهم في الدنيا والاخرة .
ومن .. من احسن قولا ممن دعا الى الله وسلك سبيل الوصول اليه وعمل الصالحات وامن بالله ورسوله وشهد انه مسلم مؤمن من الذين انعم الله عليهم برحمته ورضوانه .
ابدا لا تتساوى الحسنات ولا تتساوى السيئات حتى بينها فحسنة بعشر حسنات على قدر كل عمل طيب وسيئة بواحدة على قدر كل فعل خبيت . ثم ان اصحاب الحسنات في مقام امين واصحاب السيئات في مكان جحيم لا يستوون ولا تتساوى اعمالهم . ومن الصفات الانسانية العظيمة ما اراده الله تعالى لعباده المومنين وهو مقابلة الاساءة بالحسان والسيئة بالحسنة . فاذا احسن المرء لمن اساء اليه فانه يستوعبه في الاغلب ويكسبه اليه وخاصة ان كان هذا المسيئ فاهما رجوعا متفكرا فانه سيتذكر فضل المحسن عليه باساءته ثم يعود اليه طالبا عفوه غاضا عن عداوته له فيكون له صديقا حميما بلا من عدو لدود . وهذه المنزلة لا يستطيع كل انسان ان يصل اليها فانها تحتاج الى الصبر والاناة والعقل والحلم والاثرة ورضا النفس . فمن وجدت فيه هذه الصفات كان من اصحاب الحظ العظيم . الذين رزقهم الله تعالى في يوم القيامة الجنة .



******************************








من سورة الشورى

بسم الله الرحمن الرحيم


(( ترى الظالمين مشفقين مما كسبوا وهو واقع بهم والذين آمنوا وعملوا الصالحات في روضات الجنات لهم مايشاؤون عند ربهم ذلك هو الفضل الكبير . ذلك الذي يبشر الله عباده الذين آمنوا وعملوا الصالحات *. قل لا أسألكم عليه أجرا الا المودة في القربى ومن يقترف حسنة نزد له فيها حسنا . ان الله غفور شكور .))
سورة الشورى آية\ 22و23
الحمد لله \

الظالمون يوم القيامة يغشاهم الخوف والهلع جراء ما عملوا من سوء في حياتهم الدنيا اذ سيحاسبون على أعمالهم هذه حتما . اما الذين آمنوا وعملوا الصالحات فهم في نعيم الله تعالى وروضات جناته الفردوسية جنات عدن بما رحمهم ربهم وتفضل عليهم بالخير والايمان والنعمة الواسعة وهذه هي البشرى التي بشر الله عباده المؤمنين بها- ان لهم الجنة عرفها لهم- ثم يامر الله تعالى رسوله الكريم محمد صلى الله عليه وسلم ان يخاطب المؤمنين انه لايطلب منهم اجرا ولا مالا ولا حياة مرفهة على تعليمهم اصول دينهم وهدايتهم الى الايمان ولا يسالهم أي شي سوى مودتهم ومحبتهم لجنابه الكريم و لقرابته واهل بيته فيهم فهو اخ كريم وابن كريم وهذا حق القريب على اقاربه وقد فسر بعض المفسرين هذه الاية ان المقصود به ان الرسول الكريم محمد صلى الله عليه وسلم طلب من المومنين والمسلمين محبته ووده ومحبة ال بيته الاطهار ومن تبعهم من ذرياتهم باحسان وايمان وهم اهل لذلك. فهم السادة الاخيار والرجال الابراررضي الله تعالى عنهم الى يوم الدين . بينما ذهب البعض الاخر ان هذه الاية المقصود بها صلةالرحم بين المسلمين فهو شرط اساس في الاسلام وصلة الرحم ومودة القربى من واجبات كل مسلم ومسلمة وعليهم وصل اقاربهم والتحابب بينهم لانه تجمعهم وشيجة القرابة وصلةالرحم وقد اكد الرسول الكريم محمد صلى الله عليه وسلم على اهمية صلة الرحم او القربى وجعلها من اولويات الايمان
وكل مسلم يعمل عملا يكسب فيه حسنة يضاعفها الله تعالى له ويزيده من فضله فانه تعالى يغفر الذنوب جميعا . غفور لكل معصية بعد التوبة شكور لعباده المؤمنين ايمانهم به وعبادتهم له ويرضى عنهم ومن رضي الله عنه جعله من اصحاب الجنة .

****************************

بسم الله الرحمن الرحيم

(( فما اوتيتم من شيئ فمتاع الحياة الدنيا وما عند الله خير وابقى للذين امنوا وعلى ربهم يتوكلون *. والذين يجتنبون كبائر الاثم والفواحش واذا ما غضبوا هم يغفرون .* والذين استجابوا لربهم واقاموا الصلاة وامرهم شورى بينهم ومما رزقناهم ينفقون .* والذين اذا اصابهم البغي هم ينتصرون .* وجزاء سيئة سيئة مثلها فمن عفا واصلح فاجره على الله انه لايحب الظالمين *.))
سورة الشورى أية 36-40
الحمد لله \


ان كل ما ما اتاكم الله تعالى و حصلتم عليه ونلتموه من متاع ومال ونساء وقصورشامخات وسيارات فارهات ومقاعد فاخرات ..وكل شيء في هذه الدنيا انما هو متاع الحياةالدنيا . وهذاالمتاع زائل . اما الثابت والدائم فهو ما ادخره الله تعالى لعباده المؤمنين الذين امنوا به وتوكلوا في كل اعمالهم وامورهم عليه . فهم لا يعملون السيئات ولا الفواحش ولايعملون مانهى الله تعالى عنه واذا ما ظهر عليهم بعض من غضب من خلال تعاملهم مع الاخرين استغفروا ربهم بحلمهم تجاوزا عمن اغضبهم او ظلمهم وذلك فضل من الله تعالى كبير لهذه النفوس الابية . فهم في نفوسهم روح وطيبة تغشاها محبة الاخرين .طباعهم صالحة واخلاقهم مهذبة يقيمون الصلاة في اوقاتها فرضا ونفلا .ويتشاورون في امورهم بالنصح والارشاد وابداء الراي ثم الاخذ بالراي الاصلح والانجح اوالافضل وهم الذين ينفقون اموالهم في سبيل الخير وصلاح المجتمع . اما اذا اصابهم ظلم او احلت بهم مصيبة انتصروا لانفسهم فصدوا الظلم وتعاون بعضهم مع بعض لردء المصيبة ..
اما الذين وقع عليهم بغي او شر او اذى من الاخرين فحق عليهم اخذه بمثله ورد الشر بالشر ولا عقاب ولا لوم في ذلك . لكن من استطاع ان يعفو فعفى وصبر على الظلم رغم مقدرته على رده وفوض امره الى الله . فالله تعالى كفيل ان يرد كل ظلم عنه ويجزيه الجزاء الاوفى . ومن وقع اجره على الله تعالى جزاه خير الجزاء وجعله من اصحاب الجنة .


**********************


بسم الله الرحمن الرحيم

(( وكذلك اوحينا اليك روحا من امرنا ما كنت تدري ما الكتاب ولا الايمان ولكن جعلناه نورا نهدي به من نشاء من عبادنا وانك لتهدي الى صراط مستقيم .* صراط الله الذي له ما في السموات وما في الارض والى الله تصير الامور .))

سورة الشورى آية 52و53
الحمد لله \
الخطاب في هذه الاية الشريفة الى الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم وفيه يخاطب الله تعالى انه اوحى اليه مثل ما اوحى الى الانبياء اذ ارسل جبريل عليه السلام فبلغ اليه القران الكريم وجعله نورا وهداية للمؤمنين من عباد الله الذين غرس الله تعالى الايمان في قلوبهم . فالرسول الكريم محمد صلى الله عليه وسلم يهدي بالقران الكريم الى طريق الحق والصلاح . الطريق المستقيم . وهذا الطريق هو الذي رسمه الله تعالى والشرع الذي بينه الله تعالى لعباده المؤمنين وجعل ثوابه لمن اتبعه منهم وعمل فيه ومن خلاله . فهو طريق الحق تعالى الذي له كل ما في السموات وكل ما في الارض واليه يرجع الامر كله . وقد جعله الله تعالى للذين سلكوه واتبعوا النور الذي انزله على رلاسوله الكريم محمد صلى الله تعالى عليه وسلم طريق الهداية والوصول الى الجنة . ونعم اجر العاملين



***************************











من سورة الزخرف

بسم الله الرحمن الرحيم

((الاخلاء يومئذ بعضهم لبعض عدو الا المتقين .* يا عباد لاخوف عليكم اليوم ولا انتم تحزنون .* الذين امنوا باياتنا وكانوا مسلمين .* ادخلوا الجنة انتم وازواجكم تحبرون *. يطاف عليهم بصحاف من ذهب واكواب وفيها ما تشتهيه الانفس وتلذ الاعين وانتم فيها خالدون *. وتلك الجنة التي اورثتموها بما كنتم تعملون .* لكم فيها فاكهة كثيرة منها تاكلون .))
سورة الزخرف آية 67-73
الحمد لله \


المرء مع من يخالل واخلاء السوء بعضهم اعداء بعض . فمن صاحب الشرير كان شريرا ومن صاحب الزنديق تزندق ومن خالل المؤمن ثبت على ايمانه وازداد ومن صاحب المحسن احسن الى الناس واحسن اليه الناس كما اخبرنا الحبيب المصطفى محمد صلى الله عليه وسلم – المرء مع من يخالل- هذا في الدنيا .

اما يوم القيامة فان كل مخاللة ومصادقة ومصاحبة مخلوعة ومتعادون اصحابها الا المؤمنين فانهم اخلاء رحماء بينهم . فرحهم الله تعالى بان بشرهم ان لا خوف عليهم ولا هم يحزنون فهم في هذا اليوم العظيم في رعاية الله وضيافته ادخلهم الجنة التي وعدهم بها مع ازواجهم او قرنائهم المؤمنين من صلح منهم يعيشون فيها بنعيم وسرور مقيم تظهر علاماته وسيماه في وجوههم .
وفي هذه الجنة يذكر الله تعالى بعض نعمه عليهم انهم على الارائك متكؤون ويطوف ولدان مخلدون عليهم يحملون انية واكواب من ذهب مملؤء من كل ما لذ وطاب ورغبت فيه النفوس وتمنته ولحظت فيه العيون وطلبته واستملحته وهم في هذا النعيم خالدون .
اما سبب هذا الميراث العظيم فهو العمل الصالح في الحياة الدنيا . والالتزام باوامر الله تعالى واجتناب نواهيه والصبر على كل حال وجزاء اعمال المؤمنين اورثهم الله تعالى الجنة التي لهم فيها كل انواع الفاكهة . فاكهة كثيرة لا مقطوعة ولا ممنوعة وفرش مرفوعة . خالدين فيها ما دامت السموات والارض الا ما شاء الله .
انهم اصحاب الجنة .




************************














من سورة الدخان

بسم الله الرحمن الرحيم

(( ان المتقين في مقام امين *. في جنات وعيون *. يلبسون من سندس واستبرق متقابلين *. كذلك وزوجناهم بحور عين .* يدعون فيها بكل فاكهة امنين *. لايذوقون فيها الموت الا الموتة الاولى ووقاهم ربهم عذاب الجحيم *. فضلا من ربك ذلك الفوز العظيم *.))
سورة الدخان آية 51-57
الحمد لله \

المتقون الذين انعم الله عليهم نعمة الايمان احياهم الله تعالى في الاخرة خلودا في نعيم الجنة قصورها وعيونها . مقاماتها الامينة وانهارها الجارية . تعلوهم ثياب من حرير مطرزة ملونة فيها الخفيف الشفاف وفيها السميك المتين يجلسون على الارائك المعده لهم متقابلين متحاورين متحابين في حديث وسمر لهم فيها ما يشاؤون ولهم من الحور العين ذوات العيون الواسعة والقدود الجميله والحسن والكمال والبياض المشرب بحمرة ولهم فيها كل انواع الفاكهة أي لون واي نوع يشتهون وفي أي وقت
لا يموتون بعد موتة الحياة الدنيا ولا يذوقون فزعه واهواله ومصيبته.
فهم في الجنة خالدون خلود الابد وهذا فضل من ربك سبحانه وتعالى – واللخطاب فيه للحبيب المصطفى محمد صلى الله عليه وسلم – جعله الله تعالى لعباده المؤمنين الذين اصطفاهم
وجعلهم اصحاب الجنة


*********************




من سورة الجائية

بسم الله الرحمن الرحيم


(( فأما الذين آمنوا وعملوا الصالحات فيدخلهم ربهم في رحمته . ذلك هو الفوز المبين *.))
سورة الجائية آيه\ 30

الحمد لله \
يوم القيامة يوم الحساب والجزاء يدخل الله تعالى الذين آمنوا به وعملوا الصالحات من الاعمال في جنات نعيم رحمة بهم . فالله تعالى يرحم عباده المؤمنين ويزيدهم من فضله ويدخلهم في رحمته ومن رحمه الله فقد فاز فوزا عظيما وفوزه الله تعالى فأدخله الجنة .


**************************


من سورة الاحقاف

بسم الله الرحمن الرحيم

((ان الذين قالوا ربنا الله ثم استقاموا فلا خوف عليهم ولا هم يحزنون *. اولئك اصحاب الجنة خالدين فيها جزاء بما كانوا يعملون .* ووصينا الانسان بوالديه احسانا حملته امه كرها ووضعته كرها وحمله وفصاله ثلاثون شهرا حتى اذا بلغ أشده وبلغ اربعين سنه قال رب اوزعني أن اشكر نعمتك التي أنعمت علي وعلى والدي وأن اعمل صالحا ترضاه وأصلح لي في ذريتي اني تبت اليك واني من المسلمين .* أولئك الذين نتقبل عنهم أحسن ما عملوا ونتجاوز عن سيئاتهم في اصحاب الجنة . وعد الصدق الذي كانوا يوعدون *. ))
سورة الاحقاف آيه 13 _ 16
الحمد لله \

المؤمنون الذين آمنوا بالله وشهدوا ان لا اله الا الله وحده لا شريك له . ثم استقاموا في اعمالهم وسيرتهم في ضوء ما وجدوه في الاسلام من فهم وهادية وايمان فهم باقون على ايمانهم وعبادتهم لا يخافون من شيء امنون من عقاب الله لهم ولا يحزنون على شيء لهم في الدنيا الفانيه ولا يحزنون خوفا وهلعا على مستقبلهم في اخرتهم لانهم أدخلهم الله تعالى الجنة خالدين فيها جزاء اعمالهم الصالحة .

امر الله تعالى كل انسان اطاعة والديه والاحسان اليهما واحترامهما وخاصة الام التي حملته تسعه أشهر في بطنها وتحملت متاعب ومصاعب الحمل وأمراضه ومشاقه وتحملت الام الوضع وسهر الليالي في تربيته منذ حمله الى ولادته ثم من ولادته الى ان يبلغ مبلغ الرجال .. بل وحتى بعد مبلغ الرجال فان محبته في قلب ابويه عظيمة فهم ينظران اليه رغم بلوغه وكبر سنه – ان اصابه مكروه او الم به مرض او حلت به مصيبة – انه لايزال في عينيهما وفي داخل نفسيهما هو ذلك الطفل الذي يحتاج الى رعاية وعناية . ويحنون عليه حنوهما عليه عندما كان صغيرا وتلك غزيزة في القلب .
فاذا بلغ المرء اربعين سنة وهو العمر او السن المتكامل للعقل الراجح ويكون الانسان في هذا العمر في اغلب الاحيان من ذوي الاولاد والذرية وكان الايمان مغروس في قلبه او قل ثابت بعد ا ن ازيل عنه طيش الصبا و الشباب يكون متوجها الى الله تعالى بسان حال ينطق - رب اوزعني ان اشكر نعمتك التي تفضلت وانعمت بها علي وعلى والدي. رب مكني من القيام بالاعمال الصالحة التي ترضاها واجعل لي ذرية صالحة وبارك لي في هذه الذرية وتب علي فاني تبت وانبت اليك والتزمت بعبادتك وانا من المسلمين . فهولاء هم الذين يرضى عنهم الله تعالى ويثبت لهم اعمالم الصالحة ويتجاوز عن ذنوبهم وسيئاتهم وذلك نتيجة ايمانهم بربهم وعطفهم واحسانهم على ابويهم فيرزقهم الله تعالى الجنة التي وعدها المتقين من عباده . ووعد الله صادق نافذ فيقبل اعمالهم ودعاءهم و احسانهم ويغفر لهم ذنوبهم ويجعلهم من اصحاب الجنة .





**************************





من سورة محمد

بسم الله الرحمن الرحيم

(( والذين امنوا وعملوا الصالحات وامنوا بما نزل على محمد وهو الحق من ربهم كفر عنهم سيئاتهم واصلح بالهم *)) سورة محمد آية 2 الحمد لله \
المؤمنون الذين امنوا بالله وعملوا كل الاعمال الصالحة وامنوا بكل ما نزل الله تعالى على محمد صلى الله عليه وسلم وهو القران الكريم والتشريعات المستنبطة منه والوحي من قران وسنة نبوية بعد توحيد الله تعالى .فان الله تعالى يغفر لهم ذنوبهم ويذهب عنهم سياتهم فتنصلح حالتهم ونفوسهم وافكارهم في الحياة الدنيا وفي يوم القيامة يجعلهم من اصحاب الجنة .

*********************


بسم الله الرحمن الرحيم

(( ... والذين قتلوا في سبيل الله فلن يضل اعمالهم .* سيهديهم ويصلح بالهم .* ويدخلهم الجنة عرفها لهم .* يا ايها الذين امنوا ان تنصروا الله ينصركم ويثبت اقدامكم .*))

سورة محمد آية 4-7
الحمد لله \
الشهداء الذين استشهدوا في سبيل سبيل الله و نصرة الاسلام والحق وما نزل على محمد صلى الله عليه وسلم يهديهم الله تعالى ال سواء السبيل ويدخلهم الجنة التي وعدهم بها وعرفوا ان من يستشهد في سبيل الله تعالى فقد باع نفسه الى الله تعالى فاشتراها منهم بان لهم الجنة يدخلها فتفرح نفوسهم وتطمئن قلوبهم بنصر الله تعالى ويثبت اقدامهم اثناء الحرب والقتال (( الجهاد )) ومن قتل منهم في الجهاد والقتال فهم اصحاب الجنة
*************************
بسم الله الرحمن الرحيم

(( ان الله يدخل الذين امنوا وعملوا الصالحات جنات تجري من تحتها الانهار ...*.))
سورة محمد آية 12
الحمد لله \
وعد من الله تعالى لعباده الصالحين ووعده ناجز وثابت فقد وعد الله سبحانه وتعالى في هذه الاية الشريفة المؤمنين الذي عملوا الاعمال الصالحة بانه سبحانه وتعالى يدخلهم جنات تجري تحتها الانهار . في نعيم دائم وظل دائم وخير دائم .. فهم اصحاب الجنة

***************************


بسم الله الرحمن الرحيم
(( مثل الجنة التي وعد المتقون فيها من ماء غير اسن وانهار من لبن لم يتغير طعمه وانهار من خمر لذة للشاربين وانهار من عسل مصفى و فيها من كل الثمرات ومغفرة من ربهم ....))

سورة محمد آية 15
الحمد لله \
ذكر الله تعالى بعض صفات الجنة التي وعدها عباده المخلصين المتقين وجعلها دار المقامة الدائمة لهم بان فيها الانهار ما وهاجار طيب فرات صاف زلال لم يتغير طعمه مثل ماء انهار الارض اذا ركد فترة طويلة كثرت فيه الديدان ولحقته اسنة وتغير طعمه . وفيها انهار من لبن طيب لا يتغير طعمه ولا تلحقه الحموضة فيخرب . وانهار اخرى من خمرة لذيذة للشاربين لاتسكر ولا تذهب بالعقول . وانهار اخرى من عسل مصفى . كل هذه الانهار قد هيئاها الله تعالى لعباده الصالحين مع وجود كل الثمرات وكل ما يخطر على بال المرء فيها من سعادة وهناء وانواع ا لترف ووسائل التمتع بها .
ذلك انهم من اصحاب الجنة .


**************************








من سورة الفتح

بسم الله الرحمن الرحيم


(( هو الذي أنزل السكينة في قلوب المؤمنين ليزدادوا ايمانا مع ايمانهم . ولله جنود السموات والارض وكان الله عليما حكيما *. ليدخل المؤمنين والمؤمنات جنات تجري من تحتها الانهار خالدين فيها ويكفر عنهم سيئأتهم وكان ذلك عند الله فوزا عظيما .*))

سورة الفتح آيه\ 4و5
الحمد لله \

السكينة لغة الهدوء والسكون والاطمئنان . غرس الله تعالى في قلوب المؤمنين الطمأنينة والهدوء وأثابهم نعمة منه وفضلا بثبوت الايمان في قلوبهم ويزيدهم من فضله واذا انعم الله تعالى على أحد نعمة الايمان والهدوء وسكنت نفسه الى ربها خاشعة تلك اذن نفس مطمئنة ترجع الى ربها فيدخلها في جنة تجري من تحتها الانهار . نفس راضية بربها مرضيه منه . اما جنود السماء والارض فهم كل ما دب على الارض او في السماء او ما بينهما وما تحت الثرى من الانس والجن والدواب كلها تأتمر بأمر الله تعالى و تخضع راغمة الى ما قدر وأمر .

فالمؤمنون يدخلهم الله في رحمته في الجنة التي وعدهم اياها يغفر لهم ذنوبهم وذلك هو الفوز العظيم والنصر المبين لاصحاب الجنة .





بسم الله الرحمن الرحيم

(( هو الذي ارسل رسوله بالهدى ودين الحق ليظهره على الدين كله وكفى بالله شهيدا .* محمد رسول الله والذين معه أشداء على الكفار رحماء بينهم تراهم ركعا سجدا يبتغون فضلا من الله ورضوانا سيماهم في وجوههم من اثر السجود ذلك مثلهم في التوراة ومثلهم في الانجيل كزرع اخرج شطأه فأزره فاستغلظ فاستوى على سوقه يعجب الزراع ليغيظ بهم الكفار وعد الله الذين آمنوا وعملوا الصالحات منهم مغفرة وأجرا عظيما *. ))
سورة محمد آيه 28و29
الحمد لله \
الله سبحانه وتعالى هو الذي اختار الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم ليرسله الى الناس كافة لهدايتهم وارشادهم الى دين الاسلام دين الحق والتوحيد واظهره على كل ما يرشد الناس اليه من الهداية والعرفان . لذ لك فالدين الاسلامي هو اعلى الاديان منزلة ورفعة وفهما وشريعة طريقة وهداية والله تعالى هو الشهيد على ذلك والشهيد صيغة مبالغة من شاهد .
جعل الله تعالى في قلب الحبيب المصطفى وفي قلوب احبته من المؤمنين القوة والمنعة والشدة على الكافرين ليقهروهم ويضيقوا عليهم وجعل في قلوبهم الرحمة والحمية حمية الاسلام ورأفة وتواد وتعاطف وتحابب بينهم وتوقير احدهم للاخر وجعل الله تعالى لهم في كل هذه السلوكية رضوانا منه تعالى عليهم ذلك انهم يكثرون العبادة لله تعالى وخاصة الصلاة فهم في سجود وركوع يبتغون وجه الله تعالى ورضوانه وصفتهم هذه اثبتها الله تعالى في الكتب المنزلة قبل القران الكريم مثل التوراة والانجيل . ومن كثرة صلاتهم وسجودهم على الارض خشوعا وخشية لله تعالى اثرت الارض في جباههم ووجوههم فاصبحت علامة ظاهرة مميزة لهم واصبحت اوجههم منورة بنور الايمان والاسلام يدرك هذا النور من نظر في وجوههم فالمؤمن يشع سناء نوره في وجهه . وقد سمعت ان بعض الناس في هذا الزمن اخذ في رسم علامة على جهته ككي المنطقة .. اوغير هذا الاسلوب ليقول الناس عليه كثير السجود – اعوذ بالله من شر الشيطان الرجيم – والله عليم بكل ذلك شهيد على كل ما يفعل خلقه . والمؤمنون مثلهم كمثل النوار – الزرع - ينشأ ضعيفا ثم يقوى عوده وساقه وينشا من جوانبه فروعا تكون ذات ساق مثل الاصل فتكون من كل حبة عشرات السنابل فيفرح الزارع لقوة الانبات وكثرت المحصول وكذا المسلمون كانوا قليلا فكثروا واشتد ساعدهم فانتصروا على عدوهم فاصبحوا ظاهرين . فهم كما قلت مثل النوار ايضا على مظاهر وانواع واحوال وشؤون مختلفة والناظر اليهم وفيهم يرى مايعجبه ويسر ناظره خاصة اذا رآهم بعين بصيرته وما انطوى عليه هذا الخلق من اسرار عجيبة تشهد للخالق سبحانه بتعدد تجليات صفاته ورحمته بالمؤمنين ادراك عظمة الخالق ومعرفة قدر علمه به فيشاهد قيام الخلق من المؤمنين بالله وشاهد الكثرة في الوحدة والوحدة في الكثرة او اقل في القلة ان اتحدت في خصوصسة الدين واتحدت بفروض العبودية وعملت كل الاعمال الصالحة عند ذلك وفاهم الله اجرهم العظيم فغفر لهم ذنوبهم وتجاوز عن سيأتهم ويجعلهم من اصحاب الجنة .




*************************













من سورة الحجرات


بسم الله الرحمن الرحيم



(( ان الذين يغضون اصواتهم عند رسول الله اولئك الذين امتحن الله قلوبهم للتقوى لهم مغفرة وأجر عظيم . ))

سورة الحجرات آية \ 3

أمر الله تعالى المؤمنين كافة بأن لايرفعوا اصواتهم فوق صوت النبي صلى الله عليه وسلم ورغب الله تعالى المؤمنين بان كل من يخفض صوته بحضرة الحبيب المصطفى ويخاطبه وارى ذلك حيا وميتا بصوت منخفض فيه التوقير والتبجيل والطاعة والاحترام فله مغفرة من الله تعالى واجر عظيم وقد وجت ذلك مكتوبا فوق باب مدخل ضريح الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم فبكيت كثيرا وارتجلت شعرا في حضرته صلى الله عليه وسلم

انت الحبيب الذي تحيي زيارته
مافي النفوس من الايمان والمهج

نطوي الرحال الى قبر الحبيب محمد
والشوق يلهب والروح في خلج

في وقفةعند الرسول بها
العين تدمع والامال في نهج

والقلب يخفق والايمان مزد حم
والايدي في رجف والفكر في حرج


ورحت اصلي على الحيبب محمد
والامال تملي النفس في فرج

اطوي الزمان فحكبم سكن الحشا
ياسيدي المصطفى الخيرمنتهجي
كنت الفداء لمن سكن الثرى
والقبة الخضراء والقلب في لهج

لان هذه الحاله هي امتحان لقلوبهم فمن أخلص قلبه لله تعالى وتقواه فهو الذي يخفض صوته وهذا من الادب الرفيع والخلق الحسن لذا اوجب الله تعالى لهم الاجر والثواب وجعلهم من اصحاب الجنة .

*********************************

بسم الله الرحمن الرحيم

(( واعلموا أن فيكم رسول الله لويطيعكم في كثير من الامر لعنتكم ولكن الله حبب اليكم الايمان وزينه في قلوبكم وكره اليكم الكفر والفسوق والعصيان أولئك هم الراشدون .* فضلا من الله نعمة والله عليم حكيم *.))

سورة الحجرات آيه 7و8
الحمد لله \
هذه الايات والتي قبلها نزلت في الوليد بن عقبه بن ابي معيط عندما ارسله الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم الى بني المصطلق لجمع الصدقات منهم فلم يصدق الرسول الكريم القول .
اعلموا ايها المؤمنون ان رسول الله محمد صلىالله عليه وسلم موجود بينكم وفيكم ان كان سابقا موجودا بجسمه وروحه وعلمه وسنته وكل شئ فانه في هذا الزمن موجود ايضا بشريعته السمحاء في القرآن الكريم والسنة النبوية الشريفة من قول وعمل لذا فعلى كل مسلم ان يصدق القول والعمل لان الله تعالى حبب وزين في قلوب المؤمنين الايمان وزينه وحسنه وغرسه في قلوبهم وانفسهم وافكارهم ودليل ذلك انهم كرهوا كل عمل فاسق خارج عن حدود طاعة الله تعالى وهذا فضل من الله تعالى تفضل به عليهم ونعمة انعمها عليهم وذلك بارشادهم الى الطريق المستقيم فالله تعالى سبحانه يعلم بكل ما يفعلون ويقولون ويضمرون وحكيم في كل ما صيره وهياه لهم ومن تفضل الله عليه بنعمته واحسن اليه فقد جعله من اصحاب الجنة .

***************************

بسم الله الرحمن الرحيم

(( انما المؤمنون الذين آمنوابالله ورسوله ثم لم يرتابوا وجاهدوا باموالهم وأنفسهم في سبيل الله أولئك هم الصادقون . ))
سورة الحجرات آيه 15
الحمد لله \
يؤكد الله تعالى ان المؤمنين بالله ورسوله ولم يتطرق الى قلوبهم الشك فترتاب قلوبهم ثم أنهم جاهدوا في سبيل الله بالاموال والنفوس فقد صدقوا الايمان حقيقة وثبت في قلوبهم فقد جعلهم هم الصادقون ومن صدقفقد جعله الله من اصحاب الجنة .
***************************



من سورة ق


بسم الله الرحمن الرحيم

(( وأزلفت الجنة للمتقين غير بعيد *. هذا ما توعدون لكل أواب حفيظ .* من خشي الرحمن بالغيب وجاء بقلب منيب * أدخلوها بسلام ذلك يوم الخلود .* لهم ما يشأؤون فيها ولدينا مزيد .* ))
سورة ق آيه 31_35
الحمد لله \
في يوم القيامة يجعل الله تعالى الجنة قريبة من المؤمنين مفتحة لهم أبوابها يدخلها المتقون و المؤمنين الذين آمنوا بالله ورسوله وتابوا اليه توبة نصوحا وحفظوا العهد والميثاق وحافظوا على ما أمر الله تعالى به خشية من الله تعالى واستسلاما له .وعبدوه عن طيب قلب وسلامة روح وحسن نفس وأنابوا اليه بقلبوهم بعد ان غسلت بروح الايمان من كل ادران الكفر والمعصية فقد وعدهم ربهم الجنة يدخلونها بسلام امين وأمان خالدين فيها الى الابد ولهم كل مايشأون ويرغبون برضا الله تعالى ووعده وعند الله تعالى المزيد من النعم مما لا عين رات ولا اذن سمعت ولا خطر على قلب بشر من خير ونعمة ورغيد عيش ونعيم مقيم ذلك انهم من اصحاب الجنة.





















من سورة الذاريات

بسم الله الرحمن الرحيم


(( ان المتقين في جنات وعيون . اخذين ما اتاهم ربهم انهم كانوا قبل ذلك محسنين *.كانوا قليلا من الليل ما يهجعون .وبا لاسحارهم يستغفرون.وفي ا موالهم حق للسائل والمحروم ))

سورة الذاريات آية 15-19

الحمد لله \
الله تعالى خلد المتقين في جناته التي وعدهم بها فلهم جنات فيها نعيم مقيم ينعمون بها ما بين انهارها وعيونها وذلك لانهم امنوا به ونصروا نبيه والتزموابتعاليم الدين وما امروا به بقوة فهم المحسنون الذين اتسعت صدورهم وتفتحت عيون بصيرتهم في حلاوة الحب المقدس لله تعالى فتطمئن قلوبهم وتنور نفوسهم فراحوا يعبدون الله تعالى . ويحرمون نفوسهم واجسادهم نعمة النوم في ذكر الله تعالى وتهجد مستمر . في سبيل الوصول الى رضا الله تعالى . وقيام الليل تربية دينية . فاذا جن عليهم الليل باتوا قائمين واذا هب عليهم نسيم السحر مالوا مستغفرين . فقد شمروا سواعدهم عن ساعد الجد بغية الوصول الى نهايةالطريق المرسوم لهم في طاعة الله تعالى ونيل المراد وفيها يتجلى عليهم ربهم بالانوار . تتلألأ وجوههم بالنور وتعمهم الفرحة ويغمرهم السرور خشية وهيبة ووقارا. يستغفرون ربهم وينفقون من اموالهم للفقراء والمحتاجين واليتامى طلبا لرضا الله تعالى . فهم في جنة يحبرون .


**************************








من سورة الطور


بسم الله الرحمن الرحيم

(( ان المتقين في جنات وعيون *. فاكهين بما اتاهم ربهم ووقاهم ربهم عذاب الجحيم* .كلوا واشربوا هنيئا بما كنتم تعملون *. متكئين على سرر مصفوفة وزوجناهم بحور عين .* والذين امنوا واتبعتهم ذرياتهم بايمان الحقنا بهم ذريتهم وما التناهم من عملهم من شيئ كل امري بما كسب رهين .* وامددناهم بفاكهة ولحم مما يشتهون .* يتنازعون فيها كاسا لا لغو فيها ولا تاثيم *. ويطوف عليهم غلمان لهم كانهم لؤلوء مكنون *. واقبل بعضهم على بعض يتسالون .* قالوا انا كنا قبل في اهلنا مشفقين .* فمن الله علينا ووقانا عذاب السموم *. انا كنا من قبل ندعوه انه البر الرحيم *.))

سورة الطور آية\ 17-28
الحمد لله \

المتقون الله تعالى تفضل عهليهم فادخلهم يوم القيامةاو في الاخرة جنات واسعة نعيمها دائم وخالد . لهم فيها من كل الثمرات والفواكه ما لذ وطاب وفي كل وقت واوان وقد انعم الله سبحانه وتعالى اذ انجاهم او خلصهم من عذاب جهنم او النار وابعدهم عنها جزاء عبادتهم وتقواهم فهم يدخلون بنعيم الجنات ياكلون من كل ما يشتهون ويشربون ما يرغبون من انهار الجنة . يتنقلون كيفما يريدون ويجلسون اويقعدون على اسرة مصفوفة منتظمة متقابلين بعضهم من بعض ومعهم ازواجهم من الحور العين في بيوت حسان وفخار وامان فهم في عيشة راضية في جنة عالية لايسمعون فيها لاغية
وقد تفضل الله تعالى اضافة الى ذلك بان جعل ذريتهم المؤمنة معهم في الجنة ومعهم حسبلما يرغبون اكراما لهم . وكل انسان منحه الله ما يستحقه في الاخرة جزاء عمله في الدنيا واولادهم المؤمنين معهم بعد ان غرس المحبة والابوة في قلوبهم والحنان في نفوسهم . جعلهم باطيب عيش واحسن حال وامدهم بانواع الفاكهة وكل ما يشتهون من انواع اللحوم ويجلسون مجالس الشراب الطيب والحديث الطيب الشيق لا لغو فيه ولا تاثيم ولاكلام ناب ولا يتفوهون باثم وفاحشة لان هذه الخمرة لا تذهب بالعقول ولا النفوس انها غيسر خمرة الدنيا التي حرمها الله تعالى على عباده المؤمنين ويدور في مجالسهم بينهم اولاد صباح الوجوه في عمر الصبا والفتوة المبكرين ويدور بينهم شتى انواع الحديث منه ما يتذكرون ما فعلوه في الدنيا واشفاتهم على ذويهم وكيف من الله عليهم بالايمان فاثابهم بعملهم الصالح الجنة ونجاهم من الجحيم . انهم كانوا يدعونه في حياتهم الدنيا انه هو البر الرحيم رحمهم وادخلهم برحمته في جنة نعيم .




***********************










من سور النجم

بسم الله الرحمن الرحيم

(( ولله ما في السموات والارض ليجزي الذين اساءوا بما عملوا ويجزي الذين احسنوا بالحسنى *. الذين يجتنبون كبائر الاثم والفواحش الا اللمم ان ربك واسع المغفرة هو اعلم بكم اذ انشاكم من الارض واذ انتم اجنة في بطون امهاتكم فلا تزكوا انفسكم هو اعلم بمن اتقى *.))

سورة النجم آية 31 -32
الحمد لله \

كل ما في السموات من موجودات ومخلوقات وغيرها وكل ما في الارض وما عليها وما تحتها وما بين السماء والارض ملك الله تعالى . والله تعالى يوم القيامة يحاسب كل مخلوق خاصة بني البشر على اعمالهم وجعل لهم مواقع يرجعون اليها بعد الحساب فالذين اساؤوا مرجعهم الى الجحيم والذين احسنوا واتقوا ربهم الى النعيم . فالذين احسنوا بعاملون بالاحسان والطيب و من صفاتهم في الحياة الدنيا انهم يجتنبون الكبائر والموبقات واهمها واعظمها الشرك بالله فهم يعبدون الله تعالى ولايشركون به شيئا وكذلك عقوق الوالدين وشهادة الزور ويجتنبون كل عمل فاحش كالزنى والقتل والخمر واليمين الغموس التي تغمس قائلها في الجحيم فهم يجتنبون كل الكبائر . لذلك فهم مبرؤون اما الذنوب الصغيرة فان الله تعالى يغفرها لهم لانهم اجتنبوا الكبائر واخلصوا عبادتهم لله تعالى فجعلهم من اصحاب الجنة بواسع مغفرته . فالله تعالى خلق كل الناس من الارض حيث انشاهم اجنة في بطون امهات يعيشون على ما تتغذى امهاتهم عليه من قتات الارض . وبعد الولادة يتغذى على حليبها ثم يكون طفلا يتغذى بنفسه . فالله تعالى انشأ الانسان من الارض بما خلق له فيها مما تنبت الارض والانعام . وهم اعلم بما في نفوسهم جميعا وما نكن هذه النفوس وما تعلن وهو اعلم بكل نفس تقية مؤمنة .



*******************************




من سورة القمر

بسم الله الرحمن الرحيم

(( ان المتقين في جنات ونهر . في مقعد صدق عند مليك مقتدر .)) سورة القمر آية54-55
الحمد لله \
المتقون هم ضيوف الرحمن ينعمون بالخير والنعيم وجنة انهارها جارية وقطوفها دانية . فيها مقاعد النعمة التي اعدها الله لهم وصدقهم ما وعدهم به . فهو القادر والمقتدر والملك العظيم يفعل ما يشاء وقد شاءت قدرته ان يجعل المومنين والمتقين في اصحاب الجنة .



**********************



من سورة الرحمن
بسم الله الرحمن الرحيم


(( ولمن خاف مقام ربه جنتان *. فبأي الاء ربكما تكذبان .* ذواتا افنان .* فبأي الاء ربكما تكذبان*. فيهما عينان تجريان .* فبأي الاء ربكما تكذبان.* فيهما من كل فاكهة زوجان *. فبأي الاء ربكما تكذبان.* متكئين على فرش بطائها من استبرق وجنى الجنتين دان *. فبأي الاء ربكما تكذبان *. فيهن قاصرات الطرف لم يطمثهن انس قبلهم ولا جان *. فبأي الاء ربكما تكذبان .* كانهن الياقوت والمرجان *. فبأي الاء ربكما تكذبان *. هل جزاء الاحسان الا الاحسان*. فبأي الاء ربكما تكذبان * ومن دونهما جنتان .* فبأي الاء ربكما تكذبان .* مدهامتان *. فبأي الاء ربكما تكذبان .* فيهما عينان نضاختان .* فبأي الاء ربكما تكذبان .* فيهما فاكهة ونخل ورمان *. فبأي الاء ربكما تكذبان *. فيهن خيرات حسان *. فبأي الاء ربكما تكذبان *. حور مقصورات في الخيام *. فبأي الاء ربكما تكذبان *. لم يطمثهن انس قبلهم ولا جان *. فبأي الاء ربكما تكذبان .* متكئين على زخرف خضر وعبقري حسان *. فبأي الاء ربكما تكذبان * تبارك اسم ربك ذي الجلال والاكرام .))
سورة الرحمن آية 46-78
الحمد لله \

جبلت النفس الانسانية على حب التغير وكل طريف وجديد وكل تليد وجميل لذا فان الله تعالى جعل لهذه النفوس أي النفوس المؤمنة التي خافت من الوقوف بمقام ربها عند يوم الحساب وخشيته بالغيب والتزمت بكل اوامره ونواهيه قبل هذا اليوم في الحياة الدنيا جعل لها ربها جنتين جزاء اعمالها الصالحة وهذه الجنان فيها نعم من الله التي لا تنتهي نعمه ولا تزول وليس لها نفادولا نهاية و من الاء الله تعالى الكثيرة التي يجحد بعضها الانس وبعضها الجن ولكنها تبقى كثيرة مشكورة لدى المؤمنين .وهاتان الجنتان كل منهما فيها ما تشتهيه الانفس وتلذ الاعين وما يسر النفوس ويفرح القلوب الكثير الكثير . فاشجارها وارفة الظلال كثيرة الفروع كبيرة الحجم وصغيرته .اثمارها لا تعد ولا تحصى . تسقي من عين جارية ماؤها نمير نطاف
وشرابها طهور وفاكهتها دائمة مستمرة على مدار الدهر والوقت . فيها من كل نوع شكلين من الفاكهة شكل نضيح وحان قطافه واخر سيكتمل نضجه قبل ان ينفد الناضج فتكون ثمارها دائمة يقطفونها الدانية متى يشاؤون وكيفما يشتهون . وهم فيها متكوؤون او مضطجعون على أفرشة حريرية ناعمة الملمس وثيرة استبرقية اللون والنعومة
وجعل الله لهم فيها نساء جميلات من الحور العين ذوات دلال ونعومة وجمال وادب مقصورة اطرافهن عليهم فقط لايرفعنها الى غيرهم وقد غرس الله في قلوبهن المحبة لهم والغرام بهم كلهن بعمر الشباب اليافع باكرات غير متزوجات ولم يمسسهن انسان ولاجان قبلهم في غاية الحسن والجمال والنضارة والعفاف كأنهن بيض مكنون وكأنهن الياقوت والمرجان وهذا هو احسان رب العالمين لمن اتقى وآمن والتزم بطريق الحق وكان السابق في الايمان . الكثير العبادة في الحياة الدنيا فأنعم الله عليه في الاخرة وأحسن نعمه اليه فجعله من المقربين وأدخله في مقام الاحسان
ما اصحاب اليمين من المؤمنين وهم الذين آمنوا بعدهم أو كانت حسناتهم أقل من الصنف الاول فقد جعل الله لهم ايضا جنتين أقل درجة من الجنتين المذكورتين اعلاه وهاتان الجنتان ظلالهما وارفه واشجارها نديه مخضرة تعكس لون السواد او ضاربه اليه لقوة خضرتها وقوة نضارتها وفي كل منهما عين يتدفق منها الماء سلسبيلا . انهارا تجري تحتهم وتحت قصورهم وتسقي الاشجار فأنتجت كل نوع من الفاكهة اضافة الى اصناف النخيل وانواع التمور والرطب الجني والرمان بانواعه والوانه والاعناب الكثيرة الانواع والالوان وفيها كل أصناف الخير والنعم وحور عين مقصورات في الخيام لم يقترب منهن أنس ولا جان ولم يتزوجهن احد باكرات اتراب بعمر الشباب وهم متكؤون على اجمل انواع الافرشه المطرزة يافضل الوشي واحسنه وتسندهم على وسائد جميله في ابهى زينة واجمل نقش سبحانك ياعظيم وتبارك اسمك العظيم الاعظم تقدست صفاته وعظمت الاؤه وكثرت نعمه انه ذو الجلال والاكرام لعباده الطيبين المؤمنين


***********************








من سورة الواقعة

بسم الله الرحمن الرحيم

(( واصحاب الميمنه* مااصحاب الميمنه .* واصحاب المشأمة مااصحاب المشأمة *. والسابقون السابقون.* اولئك المقربون.* في جنات نعيم *. ثلة من الاولين *. وقليلة من الاخرين.* على سرر موضونة* . متكئين عليها متقابلين *. يطوف عليهم ولدان مخلدون *. باكواب واباريق وكاس من معين *. لا يصدعون عنها ولا ينزفون *. وفاكهة مما يتخيرون *. ولحم طيرمما يشتهون .* وحور عين .* كأمثال اللؤلؤ المكنون *. جزاء بما كانوا يعملون .* لا يسمعون فيها لغوا ولا تاثيما* . الا قيلا سلاما سلاما *. واصحاب اليمين ما اصحاب اليمين *. في سدر مخضود *. وطلح منضود *. وظل ممدود .* وماء مسكوب *. وفاكهة كثيرة .* لا مقطوعة ولا ممنوعة *. وفرش مرفوعة *. انا انشاناهن انشاءا *. فجعلناهن ابكارا .* عربا اترابا .* لاصحاب اليمين *. ثلة من الاولين .* وثلة من الاخرين *.))

سورة الواقعة آية 8-40 الحمد لله \

في يوم القيامة . هذا اليوم العظيم الذي تنصعق الناس وتهول ويحاسب كل الخلق على قدر اعمالهم تنقسم فيه الناس ثلاثه افواج اواقسام هم اصحاب اليمين وهم المؤمنون بالله ورسوله فرضي الله تعالى عنهم واصحاب الشمال وهم الضالون المكذبون بيوم الدين ضل سعيهم في الحياة الدنيا وانحدرت نفوسهم الى الجحيم لقاء جزاء ما اقترفوه من اعمال محرمة في الحياة الدنيا . اما القسم الاخر فهم السابقون السابقون وهم الذين سبقت نفوسهم وقلوبهم غيرهم من الخلق الى الايمان بالله ورسوله فاعزهم الله تعالى وجعل لهم من الجنات اعلاها واسناها وفضلهم على كل الخلق وجعلهم المقربين . غرس في نفوسهم حبالله تعالى وحب رسله وفتح عليهم باب النور والعرفان فاهتدوا الى طريق الحق والصلاح طريق الجنة فهم في جنات النعيم واغلب هؤلاء هم السابقون غيرهم بالايمان . ينعمون بنعم الجنان الوارفة وسررها الموضونة . مصفوفةمنتظمة متقابلين ومتجاورين ملئت قلوبهم حبا وودا لبعضهم وشوقا وغبطة وروح وانشراح لا يتعبون فيها نفوسهم . يدور بينهم غلمان لهم مخلدون خلقوا لهذه المهمة في عمر الفتية لا يكبرون ولا يهرمون الا انهم ثابتة اعمالهم . يطوفون بين اصحاب الجنان الرفيعة يحملون شراب الجنة من انهارها ذات الماء النطاف والعسل المصفى واللبن الطازج والخمره التي فيهالذه للشاربين يحملونها في اباريق وبأيديهم الاكواب والكؤوس يسقونهم منها ما يريدون ويرغبون . ويحملون اليهم انواع الفاكهة ويتناولون فيها ما يتخيرون وتشتهيه نفوسهم .ويأكلون أنواع اللحوم وخاصة لحوم الطير على اشكالها وانواعها وأطيب شكلا ونوعا
ولهم في هذه الجنان حور عين . بنات في عمر الشباب والصبا . أعزف الله عليهن من الجمال والدلال والنعمة والحنان وفي قلوبهن الحب الخالص لهم والعاطفة الجياشة ما يطمعهم بهن فهن مثل الؤلؤ في اكمامه واصدافه . لم تلمسه يد ولم ترى عينا الا عين صاحبا . كل هذا الخير وهذه النعم لمن .. لمن آمن بالله ورسوله وسبق غيره بالايمان في كثرة حسناته وسبقه في اسلامه .. ووزنت حسناته فثقلت موازينه فهم يعيشون فيها خالدين على الخيروالسلام والكلام الطيب والمنطق الحسن لايسمعون فيها قول لغو لافائده فيه ولاقول فحش واثم .. قولهم فيها . كل خير وكل نطق حسن سلام في سلام سلام الله و سلام الرسول الكريم سلام للمؤمنين معهم في الجنة . سلام لاصحاب الجنة .
أما اصحاب اليمين وهم اصحاب الجنة ممن غفر الله لهم ذنوبهم وتجاوز عن سياتهم وكانت درجاتهم أقل من درجات السابقين فهم في جنات النعيم نعيمها اقل من نعيم هؤلاء فهم في جنة ملئت باشجار السدر المخضود وهو المنزوع الشوك وطلح منضود وهو التمر ذات العثوق المنضدة وقيل الموز المنضد الثمر والله اعلم ..
ظلها دائم وماؤها جار وفاكهتها كثيرة لا مقطوعة ولا ممنوعة متوفرة على الدوام يجني منها ما يشاء ومتى يشاء و ما يريد او يرغب فيها ولهم فيها انواع الافرشه والوسائد والاسرة المذهبة والمطرزة بالوشي وعليها من النساء الجميلات الوديعات اللاتي خلقهن الله تعالى لاصحاب الجنة من الحور العين فجعلهن ابكارا عربا اترابا لم يطمثهن انس ولاجان غير متزوجات كلهن في عمر واحد عمرالصبا والشباب يتزوجونهن ويلامسونهن متى يريدون وهن كل منهن مقصورة على زوجها جسما ونظرا وحبا وشوقا كل هذا لاصحاب اليمين ثلة من الاولين وثلة من الاخرين ممن توازنت حسناتهم معهم فكانوا في مقاس واحد فهم في جنات نعيم .




من سورة الحديد

بسم الله الرحمن الرحيم

(( يوم ترى المؤمنين والمؤمنات يسعى نورهم بين ايديهم وبأيمانهم بشراكم اليوم جنات تجري من تحتها الانهار خالدين فيها ذلك هو الفوز العظيم* ))
سورة الحديد آيه 13
الحمد لله \
في هذا اليوم العظيم يوم الجزاء والحساب يوم القيامة يتميز المؤمنون بنور يسطع من وجوههم وقلوبهم ونفوسهم يضئ ما حولهم ويسطع مما في ايديهم وايمانهم ويتسع عندما تكون صحائف اعمالهم فيها تضئ اعمالهم الصالحة لهم الطريق الى الجنة والسعادة الابديه وتتلقاهم الملائكة مبشرين على ابوابها هنيئا لكل المؤمنين هذه الجنان التي هيأها الله لهم جزاء ايمانهم وعملهم الصالح في الحياة الدنيا ففازوا بنعيم الاخرة وسكنوا هذه الجنان التي تجري من تحتها انهارها وهم خالدون فيها وتلك هي النعمة العظيمة والفوز الكبير انهم اصحاب الجنة


****************************


بسم الله الرحمن الرحيم

(( ان المصدقين والمصدقات واقرضوا الله قرضا حسنا يضاعف لهم ولهم أجر كريم .* والذين آمنوا بالله ورسوله اولئك هم الصديقون والشهداء عند ربهم لهم أجرهم ونورهم * ))
سورة الحديد آيه 18 و 19
الحمد لله \

المتصدقون والمتصدقات الذين ينفقون من أموالهم في وجوه البر والاحسان ودفع الاذى عن الناس والضعفاء منهم والمحتاجين انما هم يقرضون هذه الاموال الى الله تعالى قرضا حسنا يثيبهم عليه يوم القيامة ويضاعفه لهم اضعافا كثيرة وأجرهم كريم وعظيم ومن رضي الله تعالى عنه منحه أجره وضاعفه و جعله من اصحاب الجنة .
اما الذين آمنوا وصدق ايمانهم وأقرت قلوبهم ونفوسهم بالعبودية لله تعالى وآمنوا برسله فهم الصادقون في اعمالهم وافعالهم الذين يرفعهم الله بها يوم القيامة وهم شهداء على انفسهم وعلى غيرهم لانهم من المقربين اليه تعالى قربتهم اعمالهم فوفاهم الله تعالى اجرهم وسطع نورهم من وجوههم فأنار لهم الطريق المستقيم الموصل الى جنة نعيم . فهم فيها خالدون .

*************************


بسم الله الرحمن الرحيم

(( سابقوا الى مغفرة من ربكم وجنة عرضها كعرض السماء والارض اعدت للذين آمنوا بالله ورسله ذلك فضل الله يؤتيه من يشاء والله ذو الفضل العظيم . ))
سورة الحديد آيه 21
الحمد لله \
حياة البشر سباق فقد جعل الله تعالى مغفرته وجنته الواسعة التي وسعت السماء والارض وفاقت عليها في جهة وجعل الناس في الاخرى .. وعلمهم عن طريق الانبياء والكتب المنزله والاعراف كل الامور والسبل الموصله اليها وجعل درجة نجاح الوصول وسرعته بقدر تعب الفرد وسيعه وقوة عزيمته وهدايته وهو الايمان في القلوب والنفوس وهذا فضل الله تعالى لعباده المؤمنين الذين غرس الله في نفوسهم الايمان والنعم الكثيرة والله ذو الفضل العظيم ومن تفضل الله تعالى عليه جعله من اصحاب الجنة


**************************

بسم الله الرحمن الرحيم
(( ياأيها الذين آمنوا اتقوا الله وآمنوا برسوله يؤتكم كفلين من رحمته ويجعل لكم نورا تمشون به ويغفر لكم والله غفور رحيم . ))
سورة الحديد آيه 28
الحمد لله \
أيها المؤمنون اتقوا الله حق تقاته واثبتوا على الايمان وصدقوا برسالة الحبيب المصطفى محمد صلى الله عليه وسلم يرحمكم رحمة واسعة ويضاعف رحمته لكل المؤمنين ويجعلها مباركة ويجعل لكم نورا هو نور الايمان والهدايه تلتزمون به وتسيرون فيه الى الجنة فيغفر لكم الذنوب ويتجاوز عن السيئات ويضاعف الحسنات ويرحمكم ومن يرحمه الله تعالى يجعله من اصحاب الجنة


***********************








من سورة المجادلة
بسم الله الرحمن الرحيم

(( ياأيها الذين آمنوا اذا قيل لكم تفسحوا في المجالس فافسحوا يفسح الله لكم واذا قيل انشزوا فانشزوا يرفع الله الذين آمنوا منكم والذين أوتوا العلم درجات والله بما تعملون خبير .* ))
سورة المجادلة آيه 11
الحمد لله \
اجتماع المسلمين في المساجد من بيوت الله تعالى ايام الجمع للصلاة او اجتماعهم فيها للدراسة والمدارسة ومعرفة علوم الدين والتفقه فيه يسبب في بعض الاحيان التزاحم الشديد ومنهم او فيهم العاجز والضعيف وغير السامع ممن توجب الحالة ان يكون لهم مكان الصدارة في الجلسة وخاصة اذا كانوا ذوي علم وبغية الا ينضجر من ذلك المجتمعون أمر الله تعالى المؤمنين ان يتفسحوا في مجالسهم هذه وشمول العلماء والشيوخ والمرضى بالاماكن القريبة من موقع قمة الاجتماع بلا ضجر ولا ملل فان فعلوا ذلك فأن الله تعالى يوسع عليهم في نعمته اليهم ويرفع من شأنهم في الحياة الدنيا وفي الاخرة كما يرفع الله تعالى العلماء منازل ويخصهم الرضا والرضوان ويدخل الجميع في جنات النعيم .


**************************

بسم الله الرحمن الرحيم


(( كتب الله لاغلبن انا ورسلي ان الله قوي عزيز *. لاتجد قوما يؤمنون بالله واليوم الاخر يوادون من حاد الله ورسوله ولو كانوا أباءهم او أبنائهم او اخوانهم او عشيرتهم ولئك كتب في قلوبهم الايمان وأيدهم بروح منه ويدخلهم جنات تجري من تحتها الانهار خالدين فيها رضي الله عنهم ورضوا عنه اولئك حزب الله الا ان حزب الله هم المفلحون . ))
سورة المجادلة آيه 32 و 33
الحمد لله \

يبين الله تعالى في هذه الاية وبتاكيد تام ومشدد ان الله تعالى هو الغالب في كل الامور وكذلك رسله عليهم السلام لانه سبحانه وتعالى هو صاحب القوه المتين وصاحب العزه والمنعه ما اراد نفذ . كلمته هي العليا ونصره ما بعده نصر كما بين ان وشيجةالايمان وقرابة الاسلام يجب ان تكون اعلى واقوى من درجة الابوه والبنوه والاخوه والرهط والعشيره فالمؤمنون الذين فضلوا اخوانهم في الدين على ابائهم واولادهم واخوانهم واقاربهم من المشركين والكافرين بل فضلوا في هذا الوقت المصلين والمؤمنين على غيرهم فاولئك حق لهم على الله تعالى ان يدخلهم الجنه ويرضى عنهم كما رضوا هم عبوديته واقاموا شعائر الدين وامنوا بما نزل على محمد صلى الله عليه وسلم وهو الحق من ربهم فهم المفلحون الذين تفضل الله عليهم بالرضا والاحسان فجعلهم من اصحاب الجنه


**********************




من سورة الحشر

بسم الله الرحن الرحيم

((يا ايها الذين امنوا اتقوا الله ولتنظر نفس ما قدمت لغد واتقوا الله ان الله خبير بما تعملون .ولا تكونوا كالذين نسوا الله فانساهم انفسهم اولئك هم الفاسقون .لا يستوي اصحاب النار واصحاب الجنه اصحاب الجنه هم الفائزون .))

سورة الحشر ايه 18-20
الحمد لله \
خطاب الى المؤمنين كافة من الله العظيم ان اتقوني واعبدوني وتقوى الله تعالى اقامة شعائر الدين واداء الفرائض والامر بالمعروف والنهي عن المنكر ثم امرهم الله تعالى ان يعود كل منهم ويرجع الى نفسه فيحاسبها على ما فعلت وما قامت به من عمل ينفعها في يوم الدين تكنزه او تدخره ليوم الحساب .فان الله تعالى خبير بكل عمل عملوه وكل شيء اضمروه وسجل لهم كل صغيرة وكبيرة عن طريق الملائكه المكلفين بذلك .ودعاهم رحمة بهم ان يبتعدوا عن الذين نسوا الله تعالى فانساهم انفسهم فابتعدوا عن عبادة الله تعالى فطردهم الله من رحمته
.فالله تعالى حاكم عدل لا يساوي بين الظالمين والكافرين والمشركين الذين لم يدخل الايمان في قلوبهم وبين المؤمنين ذوي النفوس المؤمنة الصادقة الايمان الذين جعلهم الله تعالى من اصحاب الجنة .حيث انه تعالى جعل الفوز والغلبة والنجاح والفلاح والخير والرضا والثواب في اصحاب الجنه.















من سورة الممتحنة

بسم الله الرحمن الرحيم

(( ربنا عليك توكلنا واليك أنبنا واليك المصير *. ربنا لا تجعلنا فتنة للذين كفروا واغفر لنا ذنوبنا انك انت العزيز الحكيم .* ))

سورة الممتحنة اية \4و5
الحمد لله \

دعاء عظيم يعلمنا الله تعالى ان ندعوه به وفي المصحف الشريف ادعيه كثيرة وردت على ألسن الانبياء والمرسلين والمؤمنين يعلمهم اياها ربهم ان يدعوا بها فيستجاب لهم. على الله توكلنا في كل امورنا واعمالنا وفي يقضتنا ومنامنا واستراحتنا وتوجهنا الى اعمالنا واليه سبحانه مرجعنا في الحياةالدنيا واليه ملاذنا واوبتنا وتوبتنا و اليه المرجع واليه المآل والمصير في الحياةالاخرة. ربنا لاتجعلنا فتنه للكافرين والظالمين واغفر لنا الذنوب والخطايا ان اذنبنا او اخطانا ولا تحمل علينا اصرنا كما حملته على الذين من قبلنا وتجاوز عن سيئاتنا بغفرانك ورحمتك فأنك أنت العزيز ذوالقوة والمنعة المستغني عن كل ما فعلناه واسرفنا فيه والحكيم في حكمه وحسن تدبيره وسعة علمه ومن غفر الله له ذنوبه جعله من اصحاب الجنة .



****************************













من سورة الصف

بسم الله الرحمن الرحيم

(( ياأيها الذين آمنوا هل ادلكم على تجارة تنجيكم من عذاب اليم .* تؤمنون بالله ورسوله وتجاهدون في سبيل الله باموالكم وانفسكم ذلكم خير لكم ان كنتم تعلمون *. يغفر لكم ذنوبكم ويدخلكم جنات تجري من تحتها الانهار ومساكن طيبة في جنات عدن ذلك الفوز العظيم . ))

سورة الصف آيه 10و11و12

الحمد لله \
ايها الناس ايها المؤمنون الا ابصركم بعمل ينجيكم من عذاب موجع شديد الوجع وألالم يصبب من لا يتبع هذا الطريق ولا يسير فيه ويسلك غيرهذا الطريق ا و هذه التجارة الناجحة الرابحة الا و هي الايمان بالله ورسوله واساسها وراسمالها المجاهده في سبيل الله تعالى بالاموال والانفس وذلك أفضل من كل الاعمال في الحياة الدنيا واربح واكثر نفعا فأن آمنتم بالله تعالى ورسوله وجاهدتم في سبيل نصرة دينه واعلاء كلمة الحق كان على الله حق ان يغفر لكم ذنوبكم ويتجاوز عن افعالكم السيئة التي سبق لكم عملها وانتم جاهلون او وقعتم في الخطأ فيها وان يدخلكم برحمته جنات اعدها لامثالكم من المؤمنين انهارها جاريه ومساكنها معمورة طيبة وحياتها حياة خلود لا موت فيها ولا تاثيم وهذا هو قمة ما يتمناه المرء بعد الحياة الدنيا و ويطمح اليه في الاخرة . ان الله سيجعلكم من اصحاب الجنة .




***************************








من سورة الجمعة

بسم الله الرحمن الرحيم

(( ياأيها الذين آمنوا اذا نودي للصلاة من يوم الجمعة فاسعوا الى ذكر الله وذروا البيع ذلكم خير لكم ان كنتم تعلمون *. فاذا قضيت الصلاة فانتشروا في الارض وابتغوا من فضل الله واذكروا الله كثيرا لعلكم تفلحون .* ))

سورة الجمعة آيه\ 9 و10
الحمد لله \
يوم الجمعه يوم من الايام التي باركها الله تعالى فهو عيد للمسلمين يجتمعون فيه في مساجد الله تعالى لاداء شعائر صلاة الجمعة
وقد أمر الله تعالى كافة المؤمنين بترك اعمالهم واسباب معاشهم في ساعة الصلاة والتفرغ من كل الامور ووجوب الحضور الى الصلاة فصلاة الجمعة خير من كل الاعمال والتجارات والمعاشات والسبيل اليها وفي حضورها يتم اداء فريضة الصلاة ونوافلها والسماع الى خطبتها والتوجيه الديني في الخيروالايمان وتدارس امورلاالمسلمين ومعرفة حدود الله تعالى واجتماع عام للمسلمين في تقوية الروابط الاجتماعية على المحبه والايمان بالله تعالى وهم مجتمعون للصلاة والوعظ والارشاد بأن تحفهم الملائكةويذكرهم الله تعالى فيمن عنده ويغفر لهم ذنوبهم
فاذا انتهت الصلاة عاد كل فرد الى عمله وتجارته وابتغاء العمل هو فضل من الله تعالى فيبارك لهم في اعمالهم وابتغاءفضل الله تعالى في العمل الصالح والتجارة الرابحة وذكر الله تعالى في كل وقت وقبل كل عمل لهو اسلوب المؤمنين في التوكل على الله تعالى في كل اعمالهم وافعالهم وامورهم وذكر الله تعالى هو امنيتهم فهم يذكرون الله تعالى من بعد الصلاة وفي هذا فوز عظيم وفلاح من الله اليهم ليجعلهم من اصحاب الجنة .



**********************





من سورة التغابن

بسم الله الرحمن الرحيم

(( يوم يجمعكم ليوم الجمع ذلك يوم التغابن ومن يؤمن بالله ويعمل صالحا يكفر عنه سياته ويدخله جنات تجري من تحتها الانهار خالدين فيها ابدا ذلك الفوز العظيم *.))

سورة التغابن آية\ 9
الحمد لله \

يوم القيامة يوم الجمع تجتمع الخلائق فيه باذن ربهم للحساب ولكي ينال كل منهم نصيبه وما اكتسبه في حياته الدنيا وفعله فيها من اعمال وافعال وفيه يتغابن الناس فيما بينهم بما عملوا بعضهم لبعض في الحياة الدنيا فتنزل حسنات هذا و تزداد سيئات ذاك وبالعكس
ويوم التغابن هو يوم القيامة ولغة جاء من غبن الرجل غريمه في البيع والشراء بالغلبة او النقص في المقياس والمكيال او القيمة تغبن حسناته فيه لغيره او بالاحرى لغريمه الذي لم يوفيه في الحياة الدنيا فيتم استيفاء ما عليه فيها في هذا اليوم لمن له حق عليه وفينقص من حسناته ويزاد في حسنات من له الحق عليه حتى يوفي كل كا عليه من حسناتهم اليهم بل ربما يصبح مفلسا
وفي هذا اليوم العظيم يوم القيامة يرأف الله تعالى بالمؤمنين الذين عملوا الصالحات في حياتهم الدنيا فيتجاوز عن سيئات اعمالهم ويغفر لهم ذنوبهم ويدخلهم برحمته في جنات نعيم أعدها لهم . جارية انهارها من تحتها حياتهم فيها حياة الخلود الدائم
ومن دخل الجنة فقد فاز فوزا عظيما .



**************************






من سورة الطلاق

بسم الله الرحمن الرحيم


(( ..ومن يتق الله يجعل له مخرجا *.ويرزقه من حيث لا يحتسب ومن يتوكل على الله فهو حسبه ان الله بالغ امره قد جعل لكا شيء قدرا*.))
سورة الطلاق آية 2و3

الحمد لله \
المؤمن الذي يخاف الله ويخشاه ويتقه ويلتزم بامره وان ضاقت عليه اموره في الحياة الدنيا وضاقت اسباب العيش عليه فان الله تعالى يجعل له مخرجا منها لانه تعالى هو الرزاق والمغني وهو الذي قد ر اقوات الناس وسبل عيشهم .فيرزقه من حيث لا يحتسب ولا يخطر على باله كيف جاءه الرزق فالله تعالى هو الذي يهيئ للناس اسباب الرزق والمعاش وما من دابة في الارض الا على الله رزقها . ومن يتوكل على الله تعالى في كل اعماله واموره ويفوض امره اليه فان الله تعالى يكفيه ويجعله ينال ما يريد من الخير والعمل الصالح (( اليس الله بكاف عبده )) بلى بلى والله بلى انه لكاف عبده فمن توكل عليه اغناه عن الاخرين وابلغه الامر الذي يريد وضاعف له في عمله ورزقه وبارك فيه وزاده الاجر والثواب حيث ان الله تعالى جعل لكل شيء قدرا مقدرا ووقتا وحالة ونوعا وكما
نساله تعالى ان يوسع علينا وعلى كل من توكل عليه سبحانه وان يمن علينا بالخير والايمان ويجعلنا في اصحاب الجنة .


**********************








بسم الله الرحمن الرحيم

((...فاتقوا الله يا اؤلى الالباب الذين امنوا قد انزل الله اليكم ذكرا .* رسولا يتلوا عليكم ايات الله مبينات ليخرج الذين امنوا وعملوا الصالحات من الظلمات الى النور *. ومن يؤمن بالله ويعمل صالحا يدخله جنات تجري من تحتها الانهار خالدين فيها ابدا قد احسن الله له رزقا .))

سورة الطلاق \ اية \ 10و11

الحمد لله \
والذين يخشون ربهم هم اصحاب العقيدة الثابتة والايمان المطلق الذين يومنون بالله تعالى ويفوضون امورهم لله تعالى في كل اعمالهم وقد انزل الله اليهم القران الكريم ذكرا مباركا انزله على سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم ويكون بشيرا ونذيرا للناس جميعا . ويقولون (( يقولون امنا به كل من عند ربنا )) وتتلخص هذه العقيدة في الايمان بالله تعالى وحده لا شريك له وان سيدنا محمدا عبده ورسوله والايمان بالملائكة على اختلاف مراتبهم وعبادتهم واختصاصاتهم وبالكتب السماوية المنزلة على انبياء الله ورسله وانهم رسل لله مبشرين ومنذرين فضل الله بعضهم على بعض ورفع بعضهم درجات والايمان بيوم القيامة يوم الجزاء والحساب . مع الايمان بالقدر خيره وشره وحلوه ومره متجليا ذلك في حروف القضاء ونوازل القدر .



*************************












من سورة التحريم

بسم الله الرحمن الرحيم

(( يا ايها الذين امنوا توبوا الى الله توبة نصوحا عسى ربكم ان يكفر عنكم سيئاكم ويدخلكم جنات تجري من تحتها الانهار .* يوم لا يخزى الله النبي والذين امنوا معه . نورهم يسعى بين ايديهم وبايمانهم يقولون ربنا اتمم لنا نورنا واغفر لنا انك على كل شيئ قدير*.))
سورة التحريم آية\ 8

الحمد لله \
يا ايها المؤمنون انتهوا من اعمالكم المخالفة للشرع وانيبوا الى الله تعالى او ارجعوا اليه في توبة خالصة لاعودة بعدها الى ذنب سيق وان فعلتموه . والتوبة النصوح تعني الندم على فعل الذنب المقترف قبل التوبة والعزم والتعهد بعدم الرجوع اليه مرة اخرى
والامر بالمعروف والنهي عن المنكر . فانها تغفر الذنوب وتذيب السيئات وتمحوها و يغفرها الله للتائبين جزاء توبتهم الخالصة ويدخلهم الجنات التي وعد الله تعالى عباده المؤمنين .
اولئك الذين تفضل الله عليهم وعلى رسوله الكريم محمد صلى الله عليه وسلم وبه جعلهم من اصحاب الجنة وفازوا بها وهداهم بنور الايمان الى طريق الحق والصواب وهم يدعون ربهم ربنا اتمم لنا نورنا واغفر لنا ماقترفاه من سيئات وتجاوز عنها انك على كل شيء قدير. ومن غفرالله تعالى له وتجاوز عن سيئاته جعله من اصحالب الجنة .



***************************







من سورة الملك

بسم الله الرحمن الرحيم

( ان الذين يخشون ربهم بالغيب لهم مغفرة واجر كبير* )

سورة الملك الاية\12
الحمد لله \

ان الذين يخافون الله تعالى ولا يعصونه ويطيعونه في السر والعلن سيغفر لهم ويتجاوز عن سيئاتهم ولهم في يوم القيامة اجر كبير من غفر الله تعالى ذنبه فقد رضي عنه ومن رضي الله عنه كان من اصحاب الجنة .

**********************


من سورة القلم

بسم الله الرحمن الرحيم

(( ان المتقين عند ربهم جنات النعيم .))

سورة القلم آية 24
الحمد لله \

في يوم الجزاء . يوم القيامة يفصل الله تعالى بين عباده في امتحان عظيم مهيب . يفلح فيه المؤمنون بنجاحهم اذ يساقون الى الجنة زمرا في فرح غامر وقلوب مفعمة بالايمان مملوءة بالفرح والسرور . يتوجهون تلقاء الجنة التي اعدها الله تعالى لهم جزاء ايمانهم به وتقواه خشية وهيبة فيدخلونها بسلام امنين تحفهم الملائكة وترحب بهم ولهم فيها نعيم مقيم وخلود دائم .


***************************





من سورة الحاقة

بسم الله الرحمن الرحيم

(( فاما من اوتي كتابة بيمينه فيقول هاؤم اقروا كتابيه *. اني ظننت اني ملاق حسابية *. فهو في عيشة راضية *. في جنة عالية.* قطوفها دانية *. كلوا واشربوا هنيئا بما أسلفتم في الايام الخالية *).

سورة الحاقة آيه 19_24
الحمد لله \
في يوم القيامة يأتي كل انسان ومعه اعماله وصحائفه والمؤمنون صحائفهم في ايمانهم تتوهج نورا وتسطع نجاحا يغتبط بها قلوبهم وتبتهج لها نفوسهم فهم كانوا يعملون الصالحات لكونهم على علم ويقين أنهم سيحاسبون يوم القيامة وينالون جزاء اعمالهم لذلك اعدوا العدة لهذا اليوم العظيم فاخلصوا عملا لله تعالى فجعلهم من اصحاب الجنة يعيشون فيها عيشة راضية ينالون المراتب العاليه كل حسب درجاته ومقدار اعماله وهذه الجنان رفيع شأنها دانية ثمارها جارية انهارها يقول لهم الملائكة أشربوا وكلوا وتمتعوا في نعيم الجنة التي اعدها وزينها الله تعالى لعباده المتقين خالدين فيها لقاء ما قدمتم من اعمال صالحة في حياتكم الدنيا فاصبحتم
من اصحاب الجنة .



**************************













من سورة المعارج

بسم الله الرحمن الرحيم

(( ان الانسان خلق هلوعا *. اذا مسه الشر جزوعا *. واذا مسه الخير منوعا *. الا المصلين *. الذين هم على صلاتهم دائمون *. والذين في اموالهم حق معلوم *. للسائل والمحروم *. والذين يصدقون بيوم الدين * .والذين هم من عذاب ربهم مشفقون .* ان عذاب ربهم غير مأمون *.والذين هم لفروجهم حافظون *. الا على أزواجهم أو ما ملكت ايمانهم فأنهم غير ملومين *. فمن ابتغى وراء ذلك فأولئك هم العادون *. والذين هم لاماناتهم وعهدهم راعون *. والذين هم بشهاداتهم قائمون .* والذين هم على صلاتهم يحافظون * اولئك في جنات مكرمون . ))

سورة المعارج آيه 19_35

الحمد لله \

الله سبحانه وتعالى خلق الانسان وركب فيه قلبه وفكره ونفسه وروحه ويعلم ما تكن هذه النفوس وما توسوس به وما جبل عليه هذا البشر . وفي هذه الايات الكريمة يبين الله تعالى ما في هذا الانسان من معالم في نفسه وما يعتمل بها من عواطف وما في دواخلها من امور وشدة تحملها بين فرد واخر فقد خلق الانسان قليل الصبر قليل الوفاء شديد الضجر سريع الغضب سريع الخوف ذو بأس قنوط .
فقد خلق هلوعا شديد الضجر اذا مسه الشر او الضر او اصيب بمكروه كالخوف او المرض ذو الفقر او أي حاله من هذه الحالات اشتد عليه البأس والهلع ودخل القنوط في قلبه والضيم على نفسه لانه قليل الصبر واذا زاد ماله وكثر رزقه واتسع معاشه بخل فاستغنى ومنع الخير عن غيره وصار نافذ الكلمة عالي المركز والمكانة والجاه ارتفعت نفسه وتكبرت ورأى نفسه في مكان غير مكانه فتجبر وتكبير وطغى فتنكر لاقرب الناس اليه فمنعهم خيره ورفده وحرمهم حق الانتفاع بما عنده ليذل نفوسهم وليشعرهم انه اعلى منهم درجة او مكانة فهؤلاء هو اصحاب النفوس الضعيفة والامارة بالسوء لذا اقتضت حكمة الله تعالى ان يكون رحيما بعباده عطوفا عليهم لطيفا لهم كريما رحيما بهم فخلق في كثير من النفوس البشرية الرحمة والخير والعاطفة الحسنة فغرس فيها الايمان والاحسان وجعل جهاد النفس سمة لها وفي مجاهدتها علو مكانتها ورفعتها في الدين فاختص الله تعالى من هذا البشرا خيرهم واحسنهم وجعلهم درجات وهم الذين اشاراليهم الله تعالى في هذه الاياتوهم المؤمنون واولهم المصلين الذين هم على صلاتهم دائمون ومحافظون بسبب كثرة ايمانهم بالله وعبادتهم له فصقلت الصلاة نفوسهم مجاهدتها فارتفعت الى درجات الخير والنعيم وكذلك الذين اخرجوا من اموالهم حق الفقراء والمحرمين كصدقات وكذلك الذين يؤمنون بيوم القيامة ويؤمنون بيوم الحساب والجزاء فالتزموا الطاعات والعبادة وحسنت نفوسهم لما قاموا به من صلاة وصيام وعباده والالتزام باوامر الله تعالى واجتناب نواهيه وكذلك الذين يخافون عذاب ربهم يوم القيامة فيخشونه ويهابونه تقوى وعبادة حيث ان عذاب الله واقع بالكافرين والمشركين والذين لايؤمنون ولا يطيعون ربهم.وكذلك الذين قد حفظوا فروجهم من اعمال الشر كالزنى واللواط وما اليها من اعمال الفساد الخلقي وقصروا نفوسهم على ازواجهم وما احله الله تعالى لهم بملك اليمين ومن تجاوز منهم اكثر من المسموح به شرعا فقد اعتدوا على امور دينهم وتجاوزوا عليها فحق عليهم العقاب وكذلك من المؤمنين الذين حفظوا العهد والميثاق وصانوا الامانة وهو ما ائتمنك غيرك عليها من حاجة او مال او متاع او ما ائتمنك عليه الدين الشرع من القيام بالعبادات والفرائض عند بعض المفسرين
و الذين يشهدون الحق ولا يخافون لومة لائم فهم الذين شهاداتهم قائمة لاجل الحق ولو كانت على ابائهم او ابنائهم او اقاربهم أي شخص كان قريبا او غريبا شهادتهم الحق وقول الصدق فكل هؤلاء هم الذين يلتزمون جانب الايمان ويحافظون على صلاتهم في كل اوقاتها كانوا من المؤمنين الصادقين فرضي الله تعالى عنهم فادخلهم الجنة واكرمهم بدخولها خالدين فيها ابدا . انهم اصحاب الجنة

*************************



من سورة نوح

بسم الله الرحمن الرحيم

(( رب اغفر لي ولوالدي ولمن دخل بيتي مؤمنا وللمؤمنين والمؤمنات ولاتزد الظالمين الاتبارا . ))
سورة نو ح آيه 28
الحمد لله \
دعاء عظيم غفرانك اللهم وبحمدك. رب اغفر لي ذنوبي وتجاوز عن سيئاتي وتب علي واغفر لوالدي ولكل من دخل بيتي وقلبه مفعم بالايمان من المؤمنين والمؤمنات الذين امنوا بالله تعالى وملائكته وكتبه ورسله واليوم الاخر وذكر الله كثيرا منذ بدء الخليقة الى يوم القيامة
اللهم ادخلهم.برحمتك جناتك التي اعددتها لهم اما الظالمون فزدهم عذابا فوق العذاب الذي اعددته لهم انك علىكل شيءقدير.



من سورة الجن
بسم الله الرحمن الرحيم

(( وأنا لما سمعنا الهدى آمنا به . فمن يؤمن بربه فلا يخاف بخسا ولارهقا . ))
سورة الجن آيه 13
الحمد لله \
هذه الاية من سورة الجن اولئك الذين آمنوا بالله تعالى عندما سمعوا القرآن الكريم يتلى . وأمنوا برسوله الكريممحمد صلى الله عليه وسلم . والاية على السنتهم جاءت لتوكيد هدايتهم وايمانهم فأنهم آمنوا بالهدى وهو القرآن الكريم . ثم اقروا بأمر الله تعالى أن من يؤمن بالله تعالى من كل الخلائق الانسيه والجنية يصبح في حماية الله تعالى ودخل في حرزه فلا يخاف من احد ان يهلكه ولايخاف من احد ظلما او اعتداء او حالة يكلف بها ما لا يطيق عمله فهم آمنوا بالله ورسوله ومن يؤمن بالله ورسله فقد وقع اجره على الله ومن وقع اجره على الله تعالى جعله من اصحاب الجنة .
**********************




من سورة المزمل

بسم الله الرحمن الرحيم

(( ان ربك يعلم انك تقوم ادنى من ثلثي الليل ونصفه وثلثه وطائفة من الذين معك . والله يقدر الليل والنهار . علم ان لن تحصوه فتاب عليكم فأقروا ما تيسر من القرآن . علم ان سيكون منكم مرضى وأخرون يضربون في الارض يبتغون من فضل الله وأخرون يقاتلون في سبيل الله . فاقرأوا ما تيسر منه وأقيموا الصلاة وأتوا الزكاة وأقرضوا الله قرضا حسنا وما تقدموا لانفسكم من خير تجدوه عند الله هو خيرا واعظم أجرا . واستغفروا الله ان الله غفور رحيم .))
سورة المزمل آيه 20

الحمد لله \
الحمد لله على نعمه واحسانه فرض في اول هذه السورة قيام الليل وفي هذه الاية خفف عنهم والخطاب فيها للرسول الكريم محمد صلى الله عليه وسلم وقرنه بعموم المسلمين فجعل الله تعالى صلاة الليل (التهجد) نافلة - صلاة وتلاوة للقرآن الكريم- والسبب ان الله تعالى رؤوف بالمؤمنين فمن المؤمنين من يكون مريضا وأخرون يزاولون اعمالهم في كسب العيش خلال النهار وهو الجهاد الاكبر كما بينه الحبيب المصطفى محمد صلى الله عليه وسلم وأخرون يجاهدون قتالا في سبيل الله في المعارك لذا خفف الله تعالى الامر عنهم فجعل صلاة الليل نافلة وقراءة القران فيه كذلك وخاصة في الثلث الاخير من الليل وحتى صلاةالفجر فاجرها كبير عندالله تعالى لمن اقام الليل وذكرالله تعالى فيه كثيرا وقد امر الله تعالى بوجوب اقامةالصلوت الخمس في اوقاتها وايتاء الزكاة والتصدق على فقراء المسلمين وانفاق المال في في كل وجوه الخير والبر
وبين سبحانه وتعالى ان كل عمل يعمله الانسان في ليل او نهار في الخير والعمل الصالح يجده يوم القيامة محفوظا مسجلا ومضاعفا مضروبا في عشرة أمثاله ذلك ان الله تعالى يضاعف الحسنات الى عشر أمثالها للمؤمنين و عباده الصالحين حيث انه يغفر لهم ذنوبهم و يتجاوز عن سيئاتهم ويشملهم برحمته الواسعة ويستر عيوبهم ويخفف عنهم الجهد والمشقة ويمن عليهم بالسعادة الابدية فيجعلهم من اصحاب الجنة



**************************

















من سورة المدثر

بسم الله الرحمن الرحيم

(( كلا والقمر .* والليل اذا أدبر .* والصبح اذا اسفر *. انها لاحدى الكبر *. نذيرا للبشر *. لمن شاء منكم ان يتقوم او يتاخر *. كل نفس بما كسبت رهينة .* الا اصحاب اليمين*. في جنات يتسالون.* عن المجرمين *. ما سلككم في سقر *. قالوا لم نك من المصلين *. ولم نك نطعم المسكين *. وكنا نخوض مع الخائضين *.وكنا نكذب بيوم الدين *. حتئ اتانا اليقين *. فما تنفعهم شفاعة الشافعين .*))


سورة المدثر آية 32-48


الله سبحانه وتعالى يقسم القمر والليل في هزيعه الاخير وبالصبح في بدء ارسال اول اشعته الى الارض في هذا الوقت العظيم الذي فيه تتغير الدنيا من حال الى حال . يقسم الله تعالى بهذه الايات الثلاث العظيمة التي تنذر البشر وتذكره بيوم القيامة وهي القمر هذا الذي يبدء عند اول الشهر هلال ثم يكون بدرا في منتصفه ثم يعود كما كان في اخره والليل في اخر ساعة له حيث سيدبر بعدها وينهزم منتهيا بنور النهار كما ينهزم الكفر بنور الايمان والفجر عندما يرسل اول خيوط اشعته لتنير الكون وتقضي على الظلام الذي ظل جاثما طوال الليل على الناس .. فمنهم من تزيده الايات ايمانا على ما في نفوسهم من ايمان وهم المؤمنون من اصحاب الجنة الذين قربتهم اعمالهم من الله تعالى .ومنهم من اخرتهم اعمالهم فهووا في الجحيم .. وكل نفس مسؤولة عن عملها وما كسبته في عملها .ومع ذلك فقد ا ستثنى الله تعالى اصحاب اليمين فهم في الجنة خالدون وفي نعيمها امنون وفي جلوسهم وتسامرهم فيما بينهم يتذكرون اصحاب النار ثم يتسا ءلون عنهم وعن اسباب دخولهم فيها .فيجيبونهم انهم لم يكونوا من المصلين اي كانوا تاركي الصلاة ولم يطعموا المساكين والفقراء وقضوا اوقاتهم بالعبث واللهو واللعب والمجون لانهم لم يؤمنوا بوجود يوم القيامة اوالحياةمن بعد الموت والبعث اوالنشور وما فيه من حساب فينال كل مخلوق جزاءه بما فعله في حياته الدنيا .
فعندما حل بهم هذا اليوم العظيم صعقوا وكانوا من اصحاب الجحيم فلا شفاعة لهم ولا تنفع في ه8ذات اليوم شفاعةالشافعين لهم ولا شفيع لهم . حيث ان الشفاعة والنعمة والخير والفضل والا حسان فقط لاصحاب الجنة .



**************************












من سورة القيامة

بسم الله الرحمن الرحيم

(( وجوه يومئذ ناضرة .الى ربها ناظرة .)))

سورة القيامة آية\ 22و23
الحمد لله \
في يوم القيامة .. تشرق الوجوه المؤمنة فيشع نور الايمان من القلب الى الوجه . فينضر الوجه ويتورد عندها ينال المرء حسابه وتكون في هذا اليوم في يوم القيامة وجوه المومنين مشرقة يعلوها السرور ويغمرها الفرح والحبور فهي متوجهة في نظرها الى الله تعالى شاكرة نعمه وفضله عليهم .فهذه الوجوه المستبشرة التي يسرها فرح ويعلوها حبور.
انها وجوه اصحاب الجنة .


***************************





من سورة الانسان

بسم الله الرحمن الرحيم

((ان الابرار يشربون من كاس كانه مزاجها كافورا .* عينا يشرب بها عباد الله يفجرونها تفجيرا *.يوفون بالنذر ويخافون يوما كان شره مستطيرا .* ويطعمون الطعام على حبه مسكينا ويتيما واسيرا .* انما نطعمكم لوجه الله لا نريد منكم جزاء ولا شكورا .* انا نخاف من ربنا يوما عبوسا قمطريرا .* فوقاهم الله شر ذلك اليوم ولقاهم نظرة وسرورا .* وجزاهم بما صبروا جنة وحريرا *.متكئين فيها على الارائك لا يرون فيها شمسا ولا زمهريرا *. ودانية عليهم ظلالها وذللت قطوفها تذليلا * يطاف عليهم بانية من فضة واكواب كانت قواريرا* .قوارير من فضة قدروها تقديرا .* ويسقون فيها كاسا كان مزاجها زنجبيلا *. عينا فيها تسمى سلسبيلا * ويطوف عليهم ولدان مخلدون اذا رايتهم حسبتهم لؤلوا منثورا*. واذا رايت ثم رايت نعيما وملكا كبيرا .*عاليهم ثياب سندس خضر واستبرق وحلو اساور من فضة وسقاهم ربهم شرابا طهورا * .ان هذا كان لكم جزاءا وكان سعيكم مشكورا .*))

سورة الانسان آية 5-22

الحمد لله \

الابرار هم المؤمنون الاخيار الصادقون والمتقون الذين ابرهم الله تعالى بفضله وادخلهم جنته لهم فيها كل النعيم الدائم . فهم يشربون في كؤوس من فضة حسنة شرابها ذو طعم خاص هو اشبه بطعم الكافوروالكافور نبت ذو عطر وشذى رائحته طيبة يستحسنه الناس ويتذوقون شرابه او ممزوج الكافور بهذا الشراب يخرج من عين من عيون الجنة تتفجر فيجري شرابها حسب رغبة اصحاب الجنة
ثم انهم كانوا في حياتهم الدنيا يوفون بكل نذر خير نذروه وتعاهدت نفوسهم على قضائه . والتزموا الوفاء به و فعله والنذر كل فعل اوجبه الانسان على نفسه وتعهد بفعله او قضائه لوجه الله تعالى بما في ذلك ان ينذر المرء صوما او صلاة معينة بركعات معينة او بنذر مال يتصدق به على الفقراءوالمساكين او ينذر ذبحا يذبحه قربانا لوجه الله تعالى ويطعمه الفقراء والمحتاجين اوغيرهم مما ينذره الناذر .
. وكانوا يخشون هول وعظمة يوم القيامة ويخافون يوم الحساب وكانوا يطعمون من طعامهم الى كل مسكين ويتيم واسير ومحتاج اليه . وقيل ان هذه الاية نزلت بحق الامام علي بن ابي طالب عندما مرض ولديه الحسن والحسين رضي الله عنهم جميعا فنذر ان يطعم الطعام اذا شفيا . فشفيا باذن الله تعالى فابر نذره فاطعم في اليوم الاول مسكينا وفي اليوم الثاني يتيما وفي اليوم الثالث اسيرا . وكان اطعامه لهم لوجه الله تعالى وتقربا اليه ووفاءا لنذره
والمؤمنون يخافون من يوم القيامة ذي الهول العظيم فترتجف قلوبهم وترتعد اجسامهم خوفا من رهبه هذا اليوم وخشيةمن الله تعالى فهم يخافون من ربهم هذا اليوم الذي شره مستطير فهويوم عبوس شديد الظلام فانعم الله عليهم وعلى كل الفاعلين الخير لمثل هذا اليوم من المؤمنين والمسلمين فوقاهم شره المستطير اوالفاشي او المنتشر شره وحفظهم واعطاهم او منحهم الخير كله .فالله تعالى احسن اليهم ونور وجوههم فاشرقت بنور الايمان وفاضت بشرا وسرورا وكافاهم الله تعالى على صبرهم على اداء الواجبات عليهم من صوم وصلاة وحج وزكاة وغيرها من الواجبات واجتنابهم المحرما ت او بمعنى اخر على امرهم بالمعروف وعمله ونهيهم عن المنكر واجتنابه بان ادخلهم الجنةالتي وعدهم بها في هذا اليوم العظيم يوم البهث والنشور او يوم القيامة يوالحساب والجزاء فنالوا جزاءهم الافي في الجنة وفيها البسهم ملابس الحرير التي حرموها في الدنيا . وهم يجلسون على المقاعد الوثيرة والاسرة الفاخرة في جو معتدل سجسج لاحر فيه لافح شديد يزعجهم ولا برد قارس يؤذيهم وينعمون بضوء ينور ما حولهم مثل النهار سطوعا يستظلون بظل اشجارها الوارفة الظلال واثمارها المتدلية قطوفها دانية اومتدلية اثمارها سهلةالقطف والتناول
\ويطوف عليهم صبية ملائكيون كانهم في اشراق وجوههم وجمال طلعتهم وصفاء الوانهم وانفسهم لؤلؤا منثورا اومتناثرين ابنهم يحملون لهم انواع الطعام والشراب في اوان او صحاف من فضة واكواب شفافة رقيقة تقر بها عيونهم وتطمئن نفوسهم وتبتهج افئدتهم . يشربون فيها شراب الزيجبيل الذي ينبع من عيون الجنة وهو نوع من انواع الشراب الجيد ويجدون لماء الجنة طعما لذيذا كطعم الزنجبيل .وهؤلاء الاولاد الذين يطعمونهم ويسقونهم ولدان صباح الطلعة مثل اللؤلو الجميل داخل اصدافه واينما يوجهون وجوههم يجدون النعمة والخير والملك الواسع
وهم يلبسون فيها الملابس السندسية المخضرة اللون والاستبرق الزاهي من الحرير الناعم . ويلبسون بايديهم اساور وحلى من فضة تزينهم فيصبحون احسن مظهرا واجمل منظرا وسقاهم الله تعالى شرابا طهورا من حوض الكوثر الذي يجدون الحبيب المصطفى محمد صلى الله عليه وسلم عنده فيرويهم شربة لايضماؤون بعدها ابدا وكل شراب يشربونه يكون فيه طهورا لهم طاهرا مطهرا او قل انهم يتمتعون بنعيم الجنة بكل انواع المتع من الطعام والهني و الملبس الجيد والشراب الري والراحةالتامة والمرائي التي تسر النفوس وتبهج القلوب
كل هذا الخير العظيم يسره الله تعالى لاصحاب الجنة .


************************











من سورة المرسلات

بسم الله الرحمن الرحيم

(( ان المتقين في ظلال وعيون *. وفواكه مما يشتهون *. كلوا واشربوا هنيئا بما كنتم تعملون .* انا كذلك نجزي المحسنين .*))
سورة المرسلات آية 41-44
الحمد لله \
المتقون هم المؤمنون جعلهم الله كما وعدهم في الجنة في ظلال اشجارها العالية واثمارها اليانعة ويشربون من عيونها وانهارها ويقطفون ما يشاؤون من اثمارها هنيئا مريئا لهم جزاء اعمالهم الصالحة في الحياة الدنيا وكذلك الله تعالى يجازي كل المحسنين العاملين الصالحات الامرين بالمعروف والناهين عن المنكر اذ جعلهم من اصحاب الجنة .


************************




من سورة النبأ

بسم الله الرحمن الرحيم

(( ان للمتقين مفازا .*؟ حدائق واعنابا .* وكواعب اترابا * وكاسا دهاقا *. لايسمعون فيها لغوا ولا كذابا *. جزاء من ربك عطاء احسابا *.))
سورة النبأ آية 31-36
الحمد لله \
المتقون هم اصحاب الفوز والرفعة والنعمة والبركة في الجنة... يتنزهون في حدائق غناء وياكلون انواع الثمار و اعنابا مختلفة الا لوان والاذواق والاشكال ويتمتعون بنسائها الحور العين وهن في ريعان الصبا والشباب في عمر واحد ويتذوقون ويتلذذون في كؤوس من الخمر الطيب من انهارها الخمرية .وشرابها اللذيذ وفي مجالسا تهم ومقاعدهم لا يسمعون لغو الحديث ولا كذبه . ولا يتكلمون الا الصدق ويتذكرون ما كانوا عليه في الدنيا ويذكرون الله تعالى . انهم في نعيم مقيم جزاء ما فعلوه من خير وعمل صالح في هذه الدنيا . فاعطاهم الله تعالى حسن ثواب الاخرة وجعلهم اصحاب الجنة .



****************











من سورة النازعات

بسم الله الرحمن الرحيم

(( وأما من خاف مقام ربه ونهى النفس عن الهوى *. فأن الجنة هي المأوى .* ))

سورة النازعات آيه 40و41
الحمد لله \
يو م الحساب والجزاء يوم القيامة المؤمنون هم الذين خافوا الوقوف بين يدي الله تعالى ومقامه العظيم بمثل هذا اليوم وردعوا نفوسهم عن هواها واعمالها الشائعة والنفس ان ترتدعها ترتدع عن غيها والتزموا جانب الايمان وسارت نفوسهم في الطريق السوي الذي رسمه الاسلام لهم فأن الله تعالى جعلهم من اهل الجنة


************************



من سورة عبس

بسم الله الرحمن الرحيم

(( فاذا جاءت الصاخة * يوم يفر المرء من اخيه * وامه وابيه * وصاحبته وبنيه * لكل أمرئ منهم يومئذ شأن يغنيه .* وجوه يومئذ مسفرة .* ضاحكة مستبشرة *.))
سورة عبس آيه 37_40
الحمد لله \
اذا جاءت الصاخة وهي الصيحة المدوية الشديدة التي تصم الاذان لقوتها وشدتها او حل يوم القيامة و لشدة هوله وعظمته ينشغل كل فرد بهمه وأمور نفسه فكل امرىء يفر اوينهزم عن اخيه وامه وابيه وزوجته واولاده وينشغل بحاله وامر نفسه خوف الحساب والهول الشديد والجزاء وهناك تظهر الوجوه المؤمنة ظاهرة واضحة فرحة مستبشرة يعلوها الانشراح والبهجة ضاحكة فرحاته ببشرى الملائكة لها أنها قد جعلها ربها من اصحاب الجنة .
****************************

من سورة التكوير

بسم الله الرحمن الرحيم

(( ان هو الا ذكر للعالمين *. لمن شاء منكم ان يستقيم * وما تشاؤن الا ان يشأ الله رب العالمين *. ))
سورة التكوير آيه 27_29
الحمد لله \
القران الكريم ذكر للعالمين التزم به المؤمنون والذين استقاموا في عملهم فجعلهم الله تعالى بمشيئة وقدرته - حيث ان الامر الله تعالى يفعل ما يريد.وهو رب العالمين - اي الذين استقاموا وعملوا الصالحات من
اصحاب الجنة


**********************





من سورة الانفطار

بسم الله الرحمن الرحيم

(( ان الابرار لفي نعيم *.))

سورة الانفطار آية 13
الحمد لله \
الابرار هم المؤمنون الاخيار الصادقون الاتقياء الذين ابروا نفوسهم بالعمل الصالح وجاهدوا نفوسهم على التقوى والصلاح فاجرهم الله تعالى وجعلهم في خير دائم ونعيم مقيم
فقد جعلهم من اصحاب الجنة .


**********************







من سورة المطففين
بسم الله الرحمن الرحيم

(( ان الابرار لفي نعيم *. على الارائك ينظرون *. تعرف في وجوههم نضرة النعيم *. يسقون من رحيق مختوم .* ختامه مسك وفي ذلك فليتنافس المتنافسون * ومزاجه من تسنيم *. عينا يشرب بها المقربون *.))
سورة المطففين آية 22-28 الحمد لله \

الابرار الذين شاء الله تعالى ان يهديهم للايمان والزمهم سبيل التقوى والصلاح والهداية سيدخلون في الجنة وينعمون بنعيمها الدائم ويجلسون فيها على سرر مصفوفة ومقاعد منجدة ذات متكأ ومقاصير مزينة بالورد والريحان وكل الوان الزينة ينظرون باعينهم امامهم فيرون انواع الجمال فيفرحون وتسر نفوسهم وفيستبشرون ويضحكون ويشربون شرابا خالصا تفوحمنه رائحة المسك والكافور فهم نعيم الجنة الوارف ظلالها وفي وجوههم استيشار وسرور ظاهر فيها اثر النعمة الخالدة وهم فيها يسقون من عسل مصفى من رحيق ازهار الجنة التي عطرها فواح كالمسك . ولهم فيها مالا عين رات ولا اذن سمعت ولا خطر على قلب بشر كما بشر بذلك الحبيب المصطفى محمد صلى الله عليه وسلم وفي هذا يفوز من حصل على الحسنات الاكثر كان موقعه منها اكبر وفي ذلك منافسة بين المؤمنين لنيل الدرجات العلى . وقد ذكر ان مزاج شرابها من تسنيم وهي من العيون التي تجريمن مكان مرتفع فتكون اشبه بشلالات الارض ويتدفق ماؤها شديدا ويرتوي منها المقربون من اصحاب الجنة.




***********************





من سورة الانشقاق

بسم الله الرحمن الرحيم
(( فأما من اوتي كتابه بيمينه .* فسوف يحاسب حسابا يسيرا *. وينقلب الى اهله مسرورا .*))
سورة الانشقاق الايات\ 7-9 الحمد لله \
في يوم القيامة هذا اليوم العظيم فيه يبعث الناس من قبورهم ليحاسبوا على ما فعلوه في حياتهم الاولى فمن حشر وقد اوتي كتابه بيمينه اي اعطته الملائكة كتاب اعماله التي عملها في الحياة الدنيا وسجلوها عليه وهم الملكان الموكلان بكل انسان يسجلان ما
فعل وما له وما عليه منذ بداية خلقه الى يوم موته مهما طال عمره فانه سيحاسب حسابا سهلا هينا وقصيرا وتكون حسناته قد ثقلت في ميزان الحق تعالى فانه يؤخذ به بامر الله تعالى معززا مكرما الى الجنة في سرورونعيم مقيم ليلاقي فيها اهله واحبته من اصحاب الجنة
****************************


(( الا الذين أمنوا وعملوا الصالحات لهم أجر غير ممنون *. ))
سورة الانشقاق الاية \ 25
الحمد لله

الله تعالى في هذه الاية المباركة استثنى المؤمنين الذين امنوا بالله تعالى وبرسوله الكريم محمد صلى الله عليه وسلم من عذاب اهل النارذلكانهم عملوا الاعمال الصالحة في حياتهم الدنيا فاستحقوا الاجر والثواب الجزيل وضاعفه لهم وجزاهم أجرهم بأحسن ماكانوا يعملون جزاءممدود غير مقطوع فجعلهم من اصحاب الجنة


***************************






من سورة البروج

بسم الله الرحمن الرحيم

(( ان الذين أمنوا وعملوا الصالحات لهم جنات تجري من تحتها الانهار ذلك الفوز الكبير *. )
سورة البروج الاية \ 11
الحمد لله \
المؤمنون الذين عملوا الصالحات وكل اعمال الخير والبر لما يسعد البشرية مع الايمان المطلق بالله تعالى بشرهم ربهم بان لهم الجنة فهم في جنات يحبرون تجري من تحتها الانهارخالدين فيها ونعم اجر العاملين ومن دخل الجنة فقد فاز فوزا عظيما .









من سورة الاعلى

بسم الله الرحمن الرحيم

(( قد أفلح من تزكى .* وذكر اسم ربه فصلى .* بل تؤثرون الحياة الدنيا *. والاخرة خير وأبقى *. ))

سورة الاعلى \ الايات 14-16
الحمد لله \

الانسان الذي يزكي نفسه من أدرانها فيحبسها على عمل الخير وكل ما امر الله تعالى به وعلى رأس هذه الاعمال الصالحة ذكر الله تعالى فمن اكثر من ذكر الله تعالى واطمأن قلبه وخشعت نفسه لربها فصلى والصلا ة هنا كناية عن الخشوع ودليل عليه فهذا المرء مفلح في عمله قد تغلغل في صدره الايمان الصادق فاطمانت نفسه اليه .
ان اغلب الناس يفضلون الحياة الدنيا وملاذها ولهوها ويؤثرونهاعلى الاخرة لسوء فهمهم واعمالهم غير الصالحة ومنقلبهم السيء فأن الله تعالى قد فضل الاخرة عليها وجعل لمن أمن وعمل الصالحات جنات فيها نعيم مقيم فهي خير من الدنيا وما فيها ومن فيها وهي باقية ليس لها زوال بعد زوال الدنيا الفانية فهي خير منها واثبت بقاءا وديمومة والله تعال ى اعلم



****************************











من سورة الغاشية

بسم الله الرحمن الرحيم

(( وجوه يومئذ ناعمة .* لسعيها راضية *. في جنة عالية *. لا تسمع فيها لاغيه .* فيها عين جارية *. فيها سرر مرفوعة واكواب موضوعة *. ونمارق مصفوفة *. وزرابي مبثوثة .* ))
سورة الغاشية الايات 8_16

الحمد لله \
اصحاب الجنة هم الذين منحهم الله تعالى رفعة ومقاما فهم فيها وجوههم مستبشرة ناعمةذات بهجة ويزينها جمال قد بان عليها اثر النعمة فقد سعوا الى الحق والايمان برضاهم فرضي الله تعالى عنهم فرزقهم في الحياة الاخرة الجنات العلى لا لغو فيها ولا احاديث لافائدة فيها ولا تأثيم قد يؤذي الاسماع فيها العيون الجارية النابعة بين اشجارها وظلالها وفيها الاسرة المنضدة عليها الوسائد والبسط المخملية المفروشة والاكواب المجهزة والنمارق المصففة الطيبة في ارجائها وفيها من الله كل نعيم وخير قد اعطاه الله تعالى لاصحاب الجنة .



*************************
















من سورة الفجر

بسم الله الرحمن الرحيم

(( يا ايها النفس المطمئنة .* ارجعي الى ربك راضية مرضية .* فادخلي في عبادي وادخلي جنتي *.)) 27-30

الخطاب هنا للنفوس الانسانية التي من الله عليها بالرضا والايمان انها سترجع يوم القيامة الى ربها سبحانه للحساب فيحاسبها بما يرضيها فهي راضية بما قسم الله تعالى لها وارضاها حيث ادخلها مع عباده الصالحين في جنات نعيم وذلك جزاء العاملين من المؤمنين ادخل الله تعالى نفوسهم راضية مرضية في جناته الواسعة . فانها نفوس اصحاب الجنة .

***********************





من سورة البلد

بسم الله الرحمن الرحيم

(( فلا أقتحم العقبة .* وما أدراك ما العقبة *. فك رقبة .* أو أطعام في يوم ذي مسغبة *. يتيما ذا مقربة .* أو مسكينا ذا متربة *. ثم كان من الذين أمنوا وتواصوا بالصبرو تواصوا بالمرحمة .* أولئك اصحاب الميمنة * ))
_1811سورة البلد الايات \

الحمد لله \

عتق الرقاب واطعام الطعام في ايام المجاعة سواء لليتامى الاقارب او غيرهم او المساكين الذين لايملكون شيئا والعقبة هي الامر الصعب او الشاق فمن يطعم الطعام للناس في ا لايام الصعبة مثل ايام المجاعة او يعينهم في ايام نكباتهم او ايام النكبات عامة وكثير ما تحدث في البلاد ومن يعمل على عتق رقاب المؤمنين والمسلمين او اطعام اليتيم من ذوي القربى والشفقة عليه وكفالته حتى يبلغ مبلغ الرجال او مساعدة المسكين الذي لايملك شيئا من شدة الفقر وهو في سغب العيش فمن يعمل شيئا من هذه الاعمال اوبعض منها ويكون مؤمنا والايمان بالله تعالى شرط ثابت في كل عمل الخير والاحسان ويصبر عندالشدة ووقوع الحدث ويكون من دعاة الرحمة ومثل هذه الفضائل السابق ذكرها ابتغاء وجه الله تعالى فهو السعيد في حياته الدنيا ويكون اسعدا في يوم القيامة او في حياته الاخرة فهؤلاء الذين يعملون الصالحات هم اصحاب الميمنة واعمالهم مقبولة عند ربهم فلهم اجرهم من الله تعالى وهم من اصحاب الجنة .




**********************





من سورة الشمس

بسم الله الرحمن الرحيم

( قد أفلح من زكاها ))
الاية التاسعة
الحمد لله \

قسم من الله تعالى بالشمس وضيائها عند الاشراق والضحى والقمر وبزوغه في الضياء والنور وبالنهار اذا تجلى اي اظهرها فبانت واضحة للعيان وبالليل وظلامه الذي يكتنف الحياة الدنيا فيخيم عليها بسواده وظلامه الدامس وبالسماء وكيفية تكوينها او بنائها وخلق وضعيةالاقمار والكواكب فيها وايجاد او تكوين الجاذبية وتوازنها فيما بينها بكونها في مواقعها الثابتة وبالارض وكيفية بسطها وامهادها للخلائق كي تعيش عليها وبالنفس الا نسانية التي خلقها و احسن خلقها في احسن صورة ومنحها العقل التي تميز الخير من الشر به والعمل الصالح من الطالح
يقسم الله تعالى بكل هذه الاشياء والامور ثم تأكيد منه تعالى ذي الرحمة والفلاح ان كل من زكى نفسه فنماها واحسن سلوكيتها على الخير والايمان وطهرها بالطاعة وبما يرضي الله تنعالى وألزمها القيام بالعمل الصالح مع الايمان و التقوى هو من المفلحين
من اصحاب الجنة .



*******************













من سورة الليل

بسم الله الرحمن الرحيم

(( فأما من أعطى واتقى .* وصدق بالحسنى *. فسنيسره لليسرى * ))
الايات \ 5_7
الحمد لله \
بين الله تعالى ان كل من أنفق ماله في سبيل الله تعالى و في وجوه الخير عن تقوى وأيمان وصدق و بالحسنى وهي الخصال الطيبة التي تنبعث من تربية النفس على الخلق القويم والسلوك الحسن المفضي الى العمل الصالح فأن الله ييسر أموره ويسهل خطاه ويرشده الى طريق الحق والصواب فيجعله من اصحاب الجنة .
*******************
(( وسيجنبها الاتقى *. الذي يؤتي ماله يتزكى .* وما لأحد عنده من نعمة تجزى .* الا ابتغاء وجه ربه الاعلى .* ولسوف يرضى .* ))

سورة الليل الايات \ 17_ 21
الحمد لله
المؤمنون والصالحونوالمتقون هم الذين يتجنبون الاعمال والامورالتي توجب غضب الله تعالى وبذلك يتجنبون جهنم وعذابها فقد أبعدها الله تعالى عنها وابعدها عنهم فالمتقون الذين يخرجون زكاة اموالهم ويتصدقون منها في سبيل الله على الفقراءوالمساكين وابتغاء وجه الله تعالى . هذه نعمة يجزي الله عليها عباده الذي ينفقونها لينالوا رضا ربهم الاعلى فقد اكد الله تعالى انه سوف يرضى عنهم ومن رضي الله عنه فقد فازفوزا عظيما وادخله الله الجنة .



*****************************








من سورة التين

بسم الله الرحمن الرحيم

(( الا الذين آمنوا وعملوا الصالحات فلهم أجر غير ممنون . ))
الاية \ 6
الحمد لله \
في هذه السورة كما في الاتية قبلها قسم من الله تعالى ان الانسان مرجعه يوم القيامة في أسفل موضع وأحقر مكان في جهنم واستثنى المؤمنين الذين امنوا بالله تعالى وبرسوله محمد صلى الله عليه وسلم و لقاء اعمالهم الصالحة . فمن لم يكن من المؤمنين فقد هلك ومن عمل ما أمر الله به من صالح الاعمال وزكى نفسه من الادناس والارجاس والكفر والعصيان فله الاجر العظيم حيث يجعله الله تعالى من اصحاب الجنة .

**************************


من سورة البينة

بسم الله الرحمن الرحيم

(( أن الذين آمنوا وعملوا الصالحات اولئك خير البرية *. جزاؤهم عند ربهم جنات عدن تجري من تحتها الانهار خالدين فيها أبدا رضي الله عنهم ورضوا عنه ذلك لمن خشي ربه .* ))
الايات 7_ 8
الحمد لله \
ينقسم الناس يوم القيامة بين مؤمن وكافرظالم نفسه فالذين آمنوا هداهم الله تعالى الى فعل الخير فاصبحوا بفضله خير البشرية وجازاهم اوكافأهم في الاخرة جنات النعيم تجري من تحتها الانهار يشملهم الرضا ويغمرهمالايمان ولهم فيها الخلود الدائم ذلك انهم خشوا ربهم في حياتهم الدنيا ورضوا به تعالى ربا واحدا في العغالمين وقاموا بعبادته خير القيام وبما يحب ويرضى فرضي عنهم وجعلهم في اصحاب الجنة .
*********************



من سورة القارعة

بسم الله الرحمن الرحيم

(( فأما من ثقلت موازينه .* فهو في عيشة راضية .* ))
الايات 6_7
الحمد لله \
في يوم القيامة يوم الحساب يكون ميزان الحق منصوبا لوزن اعمال العباد في حياتهم الدنيا ويثابون بقدرها فمن رجحت حسناته وثقلت في الميزان فقد فاز فهو في عيشة راضية و نعيم مقيم وخير عظيم وخلود دائم فقد جعلهم الله تعالى من
اصحاب الجنة


*****************************




سورة العصر
بسم الله الرحمن الرحيم

(( والعصر . ان الانسان لفي خسر . الا الذين آمنوا وعملوا الصالحات وتواصوا بالحق وتواصوا بالصبر . ))
هذه السورة القصيرة فيها تحديد لمجرى حياة الانسان منذ بدء الخليقة الى يوم القيامة
يقسم الله تعالى بالعصر والعصر عند زوال الشمس عن كبد السماء نحو الغروب بحيث يكول ظل الشيء بقدره وهو وقت صلاة العصر او الصلاة الوسطى كما ذهب بعض المفسرين أو العصر وهو القرن الكامل( مائة سنه) ان الانسان خاسر في نهاية حياته الا اذا كان من المؤمنين الذين عملوا الاعمال الصالحة والتزموا الصبر على كل ما أصابهم اونزل اوحلت بهم من مصيبة او غيرها وقد جعلوا كل أعمالهم في ميزان الحق والتزموا به فهم عند ذلك يفلحون ويكونون من اصحاب الجنة .
**************************
**************************




سورة الاخلاص

بسم الله الرحمن الرحيم

(( قل هو الله أحد .* الله الصمد *. لم يلد ولم يولد * ولم يكن له كفوا أحد * ))

هذا هو رأس الايمان وعلم الهدايه . انه التوحيد نشهد أن لا اله الا الله وحده لاشريك له و نشهد أن محمدا عبده ورسوله ونسأله تعالى ان يجعلنا من المؤمنين الصالحين
من اصحاب الجنة

امين


تم الكتاب بعون الله تعالى





المصادر والمراجع

1. القرآن الكريم
2 . صحيح البخاري الامام البخاري
3 . صحيح مسلم مسلم القشيري
4 . تاج العروس مرتضى الزبيدي الواسطي
5 . مختار الصحاح ابو بكر الرازي
6 . لسان العرب ابو الفضل جمال الدين بن منظور
7 . روح المعاني في تفسير القرآن العظيم والسبع المثاني ابو ثناء الالوسي
8 . مواهب الرحمن في تفسير القرآن عبد الكريم محمد المدرس
9 . جامع البيان في تأويل آي القرأن الامام محمد بن جرير الطبري
10 . التذكرة للقرطبي
11 . المنار الهادي د . عبد الحليم محمود
12 . أعجاز القرآن محمد بن الطيب الباقلائي
13 . المعجم المفهرس لالفاظ القرآن الكريم محمد فؤاد عبد الباقي
14 . التفسير البياني للقرآن الكريم د . عائشة عبد الرحمن
15 . فتح الباري في شرح صحيح البخاري ابن محمد العسقلاني
16 . شرح صحيح مسلم للامام النووي
17 . الغنية لطالبي طريق الحق الشيخ عبد القادر الكيلاني
18 . أعجاز القرآن مصطفى صادق الرافعي
19 . روح الدين الاسلامي عفيف عبد الفتاح طبارة
20 . المغني ابن قدامة المقدسي
21 . تفسير المنا ر محمد رشيد رضا
22 . اسباب النزول للامام السيوطي
23 . اسباب النزول للامام ابن حزم الاندلسي
24 . العقد الفريد ابن عبد ربه الاندلسي




-----------------------------------



















الفهرس


الاهداء
التقويم
سورة الفاتحة
من سورة البقرة
من سورة ال عمران
من سورة النساء
من سورة المائدة
من سورة الانعام
من سورة الاعراف
من سورة الانفال
من سورة التوبه
من سورة يونس
من سورة هود
من سورة يوسف
من سورة الرعد
من سورة ابراهيم
من سورة الحجر
من سورة النحل
من سورة الاسراء
من سورة الكهف
من سورة مريم
من سورة طه
من سورة الانبياء
من سورة الحج
من سورة المؤمنون
من سورة النور
من سورة الفرقان
من سورة الشعراء
من سورة النمل
من سورة القصص
من سورة العنكبوت
من سورة الروم
من سورة لقمان
من سورة السجده
من سورة الاحزاب
من سورة سبأ
من سورة فاطر
من سورة يس
من سورة الصافات
من سورة ص
من سورة الزمر
من سورة غافر
من سورة فصلت
من سورة الشورى
من سورة الزخرف
من سورة الدخان
من سورة الجاثيه
من سورة الاحقاف
من سورة محمد
من سورة الفتح
من سورة الحجرات
من سورة ق
من سورة الذاريات
من سورة الطور
من سورة النجم
من سورة القمر
من سورة الرحمن
من سورة الواقعة
من سورة الحديد
من سورة المجادله
من سورة الحشر
من سورة الممتحنه
من سورة الصف
من سورة الجمعه
من سورة التغابن
من سورة الطلاق
من سورة التحريم
من سورة الملك
من سورة القلم
من سورة الحاقة
من سورة المعارج
من سورة نوح
من سورة الجن
من سورة المزمل
من سورة المدثر
من سورة القيامة
من سورة الانسان
من سورة المرسلات
من سورة النبأ
من سورة النازعات
من سورة عبس
من سورة التكوير
من سورة الانفطار
من سورة المطففين
من سورة الانشقاق
من سورة البروج
من سورة الاعلى
من سورة الغاشيه
من سورة الفجر
من سورة البلد
من سورة الشمس
من سورة الليل
من سورة التين
من سورة البينه
من سورة القارعة
من سورة العصر
من سورة الاخلاص

-------------------------------

















من مؤلفات فالح نصيف الحجيه الكيلاني

أ ــــ الشعريه
1 . نفثات القلب المجموعة الاولى
2 . قصائد من جهة القتال المجموعة الثانية
3 . الشهادة والضريح المجموعة الثالثة
4 . من وحي الايمان المجموعة الرابعة
5- الحرب والايمان المجموعة الخامسة ب ـــ النثرية
1 . الشعر العربي
2 . في الادب والفن
3 . تذكرة الشقيق في معرفة اداب الطريق
4 . شرح ديوان الشيخ عبد القادر الجيلاني وشئ في تصوفه
5 . كرامة فتاة قصة طويله
6 . عذراء القريه قصة طويلة
7. أصول في الاسلام
8 . الاشقياء مجموعة قصص قصيرة
9 . اصحاب الجنة في القرآن 1
10 . القرآن في القرآن 2
11 . الامثال في القرآن 3
12-الادعية المستجابةفي القران الكريم4
13-القران في القران الكريم 5
14- الانسان ويوم القيامة 6
15- يوم القيامة في القران الكريم 7
16 -شعراء النهضة العربية

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق